منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة

منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة كبار الادباء و اهم اعمالهم الادبية و اجمل القصص القصيرة

09-21-2010, 09:28 AM   #21
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,421

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
أمسية جديدة من ليالى الصالون الادبى فى ورد للفنون

الصالون الادبي فى ورد للفنون

أمسية سعيدة نجتمع فيها على العلم والمعرفة
على تذوق الفن وحب الثقافة
على الابتسامة النابعة من القلب الصافى
على الخير والعمل لوجه الله
كل هذا تجدوه فى صالونى الادبى
واول فقرة نقضيها مع

أديب من عالم السحر والخيال
أذا وصفت اعماله تطيل فيها الحديث
وأذا وصفته شخصيا تضاءلت الكلمات

الصالون الادبي فى ورد للفنون


فهو فارس
ولكن ليس كأى فارس
أديبى لقب بفارس الرومانسية

اول رواية لمستها يدى كانت له
لذلك أعشق أسلوبه الحالم
فتعالو معى نتعرف عليه عن قرب
وسامحونى أذا أطلت الحديث عنه


الصالون الادبي فى ورد للفنون


عرف السباعي ككاتب وضابط ووزير فكان على حق رجلاً نادراً



فعلى الرغم من انضمامه إلى كلية حربية صقلت شخصيته بالصرامة في عمله العسكري،



إلا أنه كان يمتلك قلباً رقيقاً تمكن من أن يصيغ به أروع القصص الاجتماعية،



الصالون الادبي فى ورد للفنون



والرومانسية وينسج خيوط شخصياتها لتصبح في النهاية رواية عظيمة تقدم للجمهور

سواء كان قارئاً أو مشاهداً للأعمال السينمائية،

وبالإضافة لهذا كله كان دبلوماسياً ووزيراً متميزاً.
لقب بفارس الرومانسية نظراً لأعماله الأدبية العديدة
التي نكتشف من خلالها عشقه للحب والرومانسية
فجسد من خلال أعماله العديد من الشخصيات والأحداث
مما جعل الجمهور يتفاعل معها ويتعاطف لها،

ونظراً للتميز العالي لأعماله فقد تم تقديم العديد منها في شكل أعمال سينمائية حظيت بإقبال جماهيري عالي


الصالون الادبي فى ورد للفنون

وشارك في تمثيلها وإخراجها العديد من النجوم المتميزين.
وما تزال روايات يوسف السباعي تحتل مكانة متميزة بين الكتب الأدبية
في العديد من المكتبات والتي يتهافت الناس لاقتنائها
على الرغم من مرور أجيال مختلفة التفكير والثقافه عليها



الصالون الادبي فى ورد للفنون
لكن روايات يوسف السباعي استطاعت أن تتفوق وتخترق
لتصل لمختلف الثقافات ومختلف الأعمار.





الصالون الادبي فى ورد للفنون


"ما حاجتي لتقدير الأحياء وأنا بين الأموات،
نحن شعب يحب الموتى ولا يرى مزايا الأحياء
حتى يستقروا في باطن الأرض"



الصالون الادبي فى ورد للفنون
ارتبط دوره بفترة النهضة الثقافية بمصر في الستينات..
بقلمه الرقيق الساخر غزا معظم الاتجاهات الأدبية..
من رومانسية إلى واقعية إلى كوميدية إلى فانتازيا إلى ساخرة..
وواجه الصعوبات بابتسامته الساحرة ..
هو الأديب الحالم خفيف الظل يوسف السباعي .



في حارة الروم بالدرب الأحمر
ولد يوسف محمد محمد عبد الوهاب السباعي،

في 10 يونيو 1917،
والده هو الأديب محمد السباعي
الذي كان من رواد النهضة الأدبية الحديثة في مصر،
بدأ بالقراءة في سن صغيرة تشبها بوالده
الذي كان تواقاً للقراءة والكتابة
، فظهرت موهبته الأدبية
في مرحلة مبكرة من حياته، كان يقول :



الصالون الادبي فى ورد للفنون

"لا تضق هما بأمس وغد .. أمس ولى , وغد : لم يولد ...
ويلتا إن ضاع يومي من يدي"



وقد تأثر في بداية حياته بالبيئة
التي نشأ فيها بجانب مواهبه الطبيعية
، بدأ بعد ذلك في محاولة الكتابة
فكانت على شكل مقتطفات شعرية وزجلية وقصصية
إلى أن نشرت أول قصة له في مجلة " المجلة " و " المجلة الجديدة "
وهو طالب في المدرسة الثانوية عام 1933
واستمر في مواصلة حياته الدراسية فكان له نشاط رياضي
حيث رأس فريق الهوكي بمدرسته .

نشر أول قصة قصيرة وهو طالب بالمرحلة الثانوية
في السادسة عشر من عمره بمجلة "مجلتي"
بعنوان " تبت يدا أبي لهب وتب "، وتبع ذلك مساهماته لـ الإمام

.تخرج من الكلية الحربية عام 1937م ضابطا بسلاح الفرسان،
وعاد للكلية الحربية عام 1942 مدرسا لمادة التاريخ العسكري ،
تولي العديد من المناصب منها تعيينه في عام 1952 مديرا للمتحف الحربي.

حصل على دبلوم معهد الصحافة من جامعة القاهرة ،
وبعد وصوله لرتبة عميد وتقاعده عن الخدمة العسكرية،
شغل عدة مناصب


الصالون الادبي فى ورد للفنون
فاز بجائزة الدولة التقديرية في الآداب ورفض استلام الجائزة
لأنه كان وزيرا للثقافة في ذلك الحين ،
ومنح وسام الاستحقاق الإيطالي من طبقة فارس،
كما حصل على



الصالون الادبي فى ورد للفنون


جائزة لينين للسلام عام 1970، ومنح وسام الجمهورية من الطبقة الأولي من جمهورية مصر العربية، 1976،

الصالون الادبي فى ورد للفنون


فاز بجائزة وزارة الثقافة والإرشاد القومي عن أحسن قصة
لفيلمي ( رد قلبي ) و( جميلة الجزائرية )
وأحسن حوار لفيلم ( رد قلبي ) وأحسن سيناريو
لفيلم ( الليلة الأخيرة ).
عرضت له السينما المصرية أكثر من قصة أشهرها
فيلم " رد قلبي " و " الليلة الأخيرة " و " أرض النفاق "
و " بين الأطلال " و " إني راحلة " ،
وله مسرحية نشرت باسم " أم رتيبة " .

الصالون الادبي فى ورد للفنون



يوم الجمعة 18 فبراير من عام 1978، اغتيل يوسف السباعي
على أيدي رجلين فلسطينيين في العاصمة القبرصية "نيقوسيا"



الصالون الادبي فى ورد للفنون


أدب السباعي
" لا تخجل من السؤال عن شئ تجهله ،
فخير لك أن تكون جاهلا مرة
من أن تظل على جهلك طول العمر ..."



الصالون الادبي فى ورد للفنون



ارتبط دوره بفترة النهضة الثقافية

في مصر في الستينات من القرن العشرين،


الصالون الادبي فى ورد للفنون


وكانت أعماله الأعلى توزيعا فضلا عن تحويلها

مباشرة إلى أفلام يصفها نقاد بأنها أكثر أهمية من


الروايات نفسها.

وبعد أن فرضت أعمال نجيب محفوظ نفسها على

النقاد بعد صمت نقدي وإعلامي حتى منتصف

الخمسينيات، تراجع الاهتمام بروايات السباعي الذي


ظل في بؤرة الاهتمام الإعلامي

والسينمائي وان أخذ كثير من النقاد تجنب الإشارة

إلي أعماله باعتبارها نهاية لمرحلة الرومانسية في الأدب

وأنها تداعب احتياجات مرحلة عمريه لفئة من



القراء صغار السن، علي الرغم من أن

كاتبا مصريا وصف أعماله بأنها " واقعية ورمزية " .




الصالون الادبي فى ورد للفنون

قالو عن السباعى



وقد أطلق نجيب محفوظ
على السباعى لقب "جبرتى العصر" لأنه سجل بكتاباته الأدبية
أحداث الثورة منذ قيامها حتى بشائر النصر في حرب أكتوبر المجيدة
عبر أعماله: رد قلبى - جفت الدموع - ليل له آخر -
أقوى من الزمن - العمر لحظة


الصالون الادبي فى ورد للفنون


أما توفيق الحكيم
فيصف أسلوب السباعي بأنه سهل عذب باسم ساخر
ويحدد محور كتبه بقوله انه يتناول بالرمز والسخرية
بعض عيوب المجتمع المصري



الصالون الادبي فى ورد للفنون




اني راحلة قصة قراتها واستمتعت بها جدا
ورأيتني اتعاطف مع البطلة على الرغم من انها خانت زوجها
وهربت مع حبيبها الذي مات بين يديها نتيجة
لنزلة رئوية
لصدق ما نقل من مشاعر واحاسيس لتلك المرأة الملتاعة
على فقد حبيبها هذه القصة
تم تحويلها الى فيلم
من بطولة مديحة يسري
وعماد حمدي ولا شك ان مديحة
ابدعت في تمثيل دورها لنجد اننا نتعاطف مع هذه السيدة
وقصة حبها المكلوم التي انتهت بانتحارها بعد موت حبيبها


بعض أعمال السباعى الروائية


السقامات

العمر لحظة

انى راحلة

رد قلبى

نادية
شارع الحب

نحن لا نزرع الشوك

هذا هو الحب
ارض النفاق
__________________

signature

منى سامى غير متواجد حالياً  
09-21-2010, 10:09 AM   #22
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,421

[]الفقرة التالية من أمسية الليلة



نقضيها مع أحدى زهرات منتدانا
لتلقى علينا أجمل الكلمات التى أثر فيها
سواء أشعار قديمة او حديثة
او قصائد مسموعة كالأغانى
أو خواطر من تأليفها

نلتقى بأجمل زهرة تعطر منتدانا بعبيرها الساحر
أستاذتى زهرة الكاميليا

أرجو أن تقبل الدعوة وتتحفنا بأروع كلمات
[/]
__________________

signature

منى سامى غير متواجد حالياً  
09-21-2010, 10:18 AM   #23
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,421

الفرة الثالثة مع
قصة لوحة
وقصة اليوم

لللوحة الصرخة

الصالون الادبي فى ورد للفنون


رسم إدفارد مونش Edvard Munch

الرسام النرويجي الشهير

الصالون الادبي فى ورد للفنون



والذي عاش بين 1863- 1944 ،

لوحته الزيتية "الصرخة" "The Scream / or The Cry " ، عام 1893 .


الصالون الادبي فى ورد للفنون



وتعتبر هذه اللوحة التعبيرية " تجسيداً حديثاً للقلق " ، وقد تصل قيمتها حسب تقديرات وسائل الإعلام النرويجية إلى ثمانين مليون دولار.

الصالون الادبي فى ورد للفنون



ويقول يورون كريستوفرسن الناطق باسم متحف مونش إن لوحة الصرخة عمل فني لا يقدر بثمن وهي تمثل رجلاً يعكس وجهه مشاعر الرعب واقفاً على جسر وهو يمسك رأسه بيديه ويطلق صرخة ، على خلفية من الأشكال المتماوجة وتدرجات اللون الأحمر الصارخة.

الصالون الادبي فى ورد للفنون


" الصرخة هي أشهر أعمال الفنان إدفارد مونش.


وقد اكتسبت هذه اللوحة، رغم بساطتها الظاهرية، شعبية كاسحة خاصة منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.


الصالون الادبي فى ورد للفنون

ربما يعود سبب شهرة هذه اللوحة
إلى شحنة الدراما المكثفة فيها والخوف الوجودي الذي تجسده.



الصالون الادبي فى ورد للفنون


في الجزء الأمامي من اللوحة نرى طريق سكة حديد، وعبر الطريق نرى شخصاً يرفع يديه بمحاذاة رأسه بينما تبدو عيناه محدقتين بهلع وفمه يصرخ . وفي الخلفية يبدو شخصان يعتمران قبعتين، وخلفهما منظر طبيعي من التلال.
كتب إدفارد مونش في مذكراته الأدبية
الصالون الادبي فى ورد للفنون



شارحاً ظروف رسمه لهذه اللوحة:
"كنت أمشي في الطريق بصحبة صديقين، وكانت الشمس تميل نحو الغروب، عندما غمرني شعور مباغت بالحزن والكآبة. وفجأة تحولت السماء إلى لون أحمر بلون الدم. توقفت وأسندت ظهري إلى القضبان الحديدية من فرط إحساسي بالإنهاك والتعب.واصل الصديقان مشيهما ووقفت هناك أرتجف من شدة الخوف الذي لا أدري سببه أو مصدره. وفجأة سمعت صوت صرخة عظيمة تردد صداها طويلاً عبر الطبيعة المجاورة ."
عندما يتذكر مؤرخو الفن إدفارد مونش فإنهم يتذكرونه بسبب هذه اللوحة بالذات، ربما لأنها لا تصور حادثة أو منظراً طبيعياً، وإنما حالة ذهنية . الدراما في اللوحة داخلية، مع أن الموضوع مرتبط بقوة بطبوغرافية أوسلو مدينة الفنان.

المنظر الطبيعي المسائي يتحول إلى إيقاع تجريدي من الخطوط المتموجة، والخط الحديدي المتجه نحو الداخل يكثف الإحساس بالجو المزعج في اللوحة.

لوحة الصرخة لإدفارد مونش
تحولت منذ ظهورها في العام 1893 إلى موضوع لقصائد الشعراء وصرعات المصممين، رغم أن للفنان لوحات أفضل منها وأقل سوداوية وتشاؤماً ! "

ويقول الدكتور شاكر عبد الحميد في كتابه عصر الصورة الصادر عن سلسلة عالم المعرفة 311 يناير 2005 " إن لوحة الصرخة الشهيرة لإدفار مونش مثلاً التي رسمها عام 1893 ، قد وجهت لتصوير ذلك الألم الخاص بالحياة الحديثة ، وقد أصبحت
أيقونة دالة على العصاب والخوف الإنساني .

في اللوحة الأصلية تخلق السماء الحمراء شعوراً كلياً بالقلق والخوف وتكون الشخصية المحورية فيها أشبه بالتجسيد الشبحي للقلق .

ومثلها مثل كثير غيرها من اللوحات الشهيرة فقد تم نسخ الصرخة وإعادة إنتاجها في بطاقات بريد وملصقات إعلانية وبطاقات أعياد الميلاد وسلاسل مفاتيح ، واستخدمت كذلك كإطار دلالة في فيلم سينمائي سمي الصرخة ظهر عام 1996 وتجسدت اللوحة في أقنعة بعض الشخصيات في الفيلم ، حيث كان القاتل يرتدي قناعاً مستلهماً منها . الجدير بالذكر أن هذه اللوحة التي وصل ثمنها إلى ثمانين مليون دولار قد سرقت من متحف مدينة أوسلو في النرويج خلال شهر أغسطس 2004 على رغم وجود كاميرات تصوير متعددة ضد السرقة داخل المتحف وخارجه " .


وأخيراً .. يمكننا القول أنه يمكن توظيف اللوحة وفهمها ضمن أطر متعددة .. وبعضهم اجتزأ من اللوحة السماء واللون الأحمر كما في الصورة 2، وبعضهم ركز على الوجه فقط دون المحيط كما في الصورة 3.
وتتعدد تفسيرات اللوحات بتعدد المشاهدين .. كل يرى شيئاً قد يكون مختلفاً .. ولكن يبقى المعنى العام لأية لوحة ولهذه اللوحة محدداً بمكوناتها الأساسية .. حيث تبرز هنا معاني الرعب والخوف الشديد والألم النفسي , والوحدة بشكل مكثف وإبداعي ومؤثر .. فالوجه قد استطال وتشوه من شدة الخوف وملامح الوجه مطموسة نسبياً كالعينين والحاجبين والأنف وأما الفم فهو مفتوح ويصرخ ؟ والعينان شاخصتان بشكل مبالغ فيه .. واليدان تغطيان الأذنين .. وبالطبع فإن وجود الشخصين القادمين يمكن أن يحمل أكثر من معنى .. والجسر المرتفع والهاوية تحته كذلك .. وأما السماء والطبيعة المحيطة والألوان الصارخة والقوية والداكنة فهي تضفي أجواء خاصة كابوسية وغريبة . ومن المثير في شرح الفنان للصورة في مذكراته " أنه سمع صرخة مدوية لها صدى .. بعد أن انتابه خوف شديد وشعور بالحزن وتغير في لون السماء إلى اللون الأحمر .. " وكل ذلك يشبه تجربة ذهانية حادة وقصيرة .. ولاندري هل هذه صرخة كونية من السماء ؟ أم من أعماق النفس البشرية ؟ أم أنها مزيج منهما معاً ؟.. وهل كل هذا الرعب بسبب الصرخة التي سمعها فأطلق صرخة رعب دفاعية هو أيضاً ؟ والمهم أن الفنان استطاع أن يبدع هذه اللوحة مهما كانت التفاصيل والتفسيرات والغموض الذي يحيط بها ..


ويقولون أن " الشعر هو خلاصة الخلاصة ".. ويبدو أن اللوحة الفنية الإبداعية يمكن أن تكون تكثيفاً وخلاصة لكلمات ومعانٍ وانفعالات وصراعات وأفكار كثيرة .. فهي أيضاً خلاصة الخلاصة
__________________

signature

منى سامى غير متواجد حالياً  
09-21-2010, 10:34 AM   #24
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,421

[]الفقرة الرابعة

دعوة للحوار مع أحد اأحباب منتدانا الغالين

دعوة للحوار فى موضوع يشغل البعض منا
ونحب نعرف رأى أحبابنا فيه
موضوع اليوم

عن ظاهرة التشاؤم والتفاؤل التى أنتشرت بين الناس

فالبعض يتشائم من لبس ثياب معينه
والمشى فى طريق ما
ومن شخص بعينه
وينسى أن ما يحدث مقدر له من الله

فما رأى صديقتى وحبيبتى ومشرفتنا الغالية
ناانو فى هذا الموضوع
وهل تعرضتى للتعامل مع هؤلاء الاشخاص

وهل أنت من النوع الذى يغالى فى التشاؤم والتفاؤل

وهل أنت مع من يقول (أذا زاد الشئ عن حده أنقلب الى الضد)

أرجو أن يلاقى الموضوع القبول

وتستمتع مشرفتنا بالاجابة على الاسئلة
ودعوة للحوار
على أنغام أغنية
صافينى مرة وجافينى مرة
لعبد الحليم



صافيني مرة.. وجافيني مرة
ولا تنسنيش كده بالمرة
كنا سوى قلبين والحب جمع شملنا..
والعين تقول للعين إحنا اتخلقنا لبعضنا

وابقى جنبك ولانيش عارف.. ايه ايه المخبي
والقلب يبقى فرحان وخايف.. ليروح ليروح حبي
وتروح الفكرة وتيجي الفكرة.. وانت ناسيني كده بالمرة
صافيني مرة.. وجافيني مرة
اسأل نجوم الليل تشهد.. على حالي يوم ما تغيب
ويا القمر يا ما سهرت .. ليالي من غير حبيب
أشكي له وجدي.. يفضل يواسيني
ويقول هشوفك وييجي بكرة.. وإنت ناسيني كده بالمرة
صافيني مرة.. وجافيني مرة
لما تكون ناوي تجافيني.. قول لي ان كان عليك اللوم
دا رضاك يا روحي على عيني.. وأنا بخاطري أكون مظلوم
وإن عاتبتك أبقى انساني.. وإن جاوبتك إبقى إهواني
بس افتكرني ولو بنظرة.. يللي نسيني كده بالمرة
صافيني مرة.. وجافيني مر
[/]
__________________

signature

منى سامى غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ورد قشر الثوم من المطبخ الى الصالون عزه الاشغال الفنية اليدوية خامات البيئة الطبيعية والمصنعة 33 08-12-2014 07:10 PM
برنامج تغيير الايبي Invisible IP Map v2.7 تقى الكمبيوتر الانترنت البرامج الكاملة المشروحة صور خلفيات 1 02-17-2010 08:45 PM


الساعة الآن 04:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc