منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية

منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية منتدى اسلامى موضوعات دينية القرآن الكريم السنة النبوية سيرة الرسول قصص الصحابة اخلاقيات سلوكيات المسلم

08-10-2007, 05:30 PM   #5
سكوت النجوم
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 1,118

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
جزاك الله خير اخوي وتسلم يمناك
اختك
سكوت النجوم
سكوت النجوم غير متواجد حالياً  
08-11-2010, 05:34 PM   #6
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
اليسع عليه السلام

قام نبى الله اليسع عليه السلام بتبليغ الدعوة بعد انتقال إلياس إلى جوار الله وقد كثرت في زمانه الأحداث والخطايا وكثر الملوك الجبابرة فقتلوا الأنبياء وشردوا المؤمنين فوعظهم اليسع وخوفهم من عذاب الله ولكنهم لم يأبهوا بدعوته ثم توفاه الله وسلط على بني إسرائيل من يسومهم سوء العذاب كما قص علينا القرآن الكريم. ويذكر بعض المؤرخين أن دعوته في مدينة تسعى بانياس إحدى مدن الشام، ولا تزال حتى الآن موجودة وهي قريبة من بلدة اللاذقية، وأرجح الأقوال أن اليسع هو اليشع الذي تتحدث عنه التوراة.. ويذكر القديس برنابا أنه أقام من الموت إنسانا كمعجزة.
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
08-11-2010, 05:37 PM   #7
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524

أيوب عليه السلام

ضربت الأمثال فى صبر هذا النبى العظيم، فكلما ابتلى إنسانا ابتلاء عظيما أوصوه بأن يصبر كصبر أيوب عليه السلام.. وقد أثنى الله تبارك وتعالى على عبده أيوب في محكم كتابه "إِنَّا وَجَدْنَاهُ صَابِرًا نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ".. وقد كان أيوب دائم العودة إلى الله بالذكر والشكر والصبر. وكان صبره سبب نجاته وسر ثناء الله عليه. والقرآن يسكت عن نوع مرضه فلا يحدده.. وقد نسجت الأساطير عديدا من الحكايات حول مرضه.. فكان أيوب عليه السلام ذا مال وولد كثير، ففقد ماله وولده، وابتلى في جسده، فلبث في بلائه ثلاث عشرة سنة, فرفضه القريب والبعيد إلا زوجته ورجلين من إخوانه، حتى أن زوجته باعت لبعض بنات الأشراف إحدى ضفيرتيها بطعام طيب كثير، فأتت به أيوب، فقال: من أين لك هذا؟ وأنكر ذلك ،وقالت: خدمت به أناساً، فلما كان الغد لم تجد أحداً، فباعت الضفيرة الأخرى بطعام فأتته به فأنكره أيضاً، وحلف لا يأكله حتى تخبره من أين لها هذا الطعام؟ فكشفت عن رأسها خمارها، فلما رأى رأسها محلوقاً حزن، وقال في دعائه: "رب إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين". وهذا الدعاء قد يكون القصد منه شكوى أيوب -عليه السلام- لربه جرأة الشيطان عليه وتصوره أنه يستطيع أن يغويه، ولا يعتقد أيوب أن ما به من مرض قد جاء بسبب الشيطان،وهذا هو الفهم الذي يليق بعصمة الأنبياء وكمالهم،وذكر المفسرون أن عمر أيوب كانت ثلاثا وتسعين سنة فعلى هذا فيكون قد عاش بعد أن عوفي عشر سنين.
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
08-11-2010, 06:09 PM   #8
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524

داوود عليه السلام

كقتل أولاده جميعا ونشر الرعب بين أرجاء القرية ،فكان جالوت ظالما قاتلا،ولم يتوان العجوز المسن عن الدعاء بأن يخلصهم الله من ظلم هذا الـ"جالوت"،وظل بنو اسرائيل يرزحون تحت نير الظلم والطغيان ،لا يستطيع أطفالهم حتى اللعب بحرية ..وفى أحد الأيام وقف طفل بجوار الرجل المسن سأله "يا جدى هل يمكن أن نتحرر من كل هذا الظلم"؟ فقال له "طبعا ..لأن ملكنا طالوت ملك عادل ، ثم سمع صهيل الخيول ، وظل يدعو الله أن ينتقم له من قاتل أبنائه،ومرت الايام وهو جالس تحت إحدى الاشجار وحوله الاطفال ،فاذا به يرى البشرى .. تسابقت الطيور مهللة فرحة وكأنها تشعر بشئ ما حدث.. إنه النصر ،رقص الأطفال ،انطلقوا يلعبون بحريتهم ،غير عابئين بظالم يقتلهم ..لكن من الذى حررهم من هذه المأساة ؟إنه نبى الله داوود ..أشاد الجنود بقوة وشجاعة داوود ،وكيف خلصهم من جالوت الظالم،ولكن كيف كان النصر؟ برز جالوت في دروعه الحديدية وسلاحه، وهو يطلب أحدا يبارزه.. وخاف منه جنود طالوت جميعا.. وهنا برز من جيش طالوت راعي غنم صغير هو داوود..وكان مؤمنا بالله، ويعلم أن الإيمان بالله هو القوة الحقيقية في هذا الكون، وأن العبرة ليست بكثرة السلاح، ولا ضخامة الجسم ومظهر الباطل،وكان الملك قد قال: من يقتل جالوت يصير قائدا على الجيش ويتزوج ابنتي.. ولم يكن داود يهتم كثيرا بهذا الإغراء.. كان يريد أن يقتل جالوت لأنه رجل جبار وظالم ولا يؤمن بالله.. وسمح الملك لداود أن يبارز جالوت..وتقدم داود بعصاه وخمسة أحجار ومقلاعه (وهو نبلة يستخدمها الرعاة).. وأصاب جالوت فقتله. وبدأت المعركة وانتصر جيش طالوت على جيش جالوت. بعد فترة أصبح داود -عليه السلم- ملكا لبني إسرائيل، فجمع الله على يديه النبوة والملك مرة أخرى.وأكرمه الله بعدة معجزات. فلقد أنزل عليه الزبور "وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا" وآتاه جمال الصوت، فكان عندما يسبّح، تسبح الجبال والطيور معه، والناس ينظرون. وألان الله في يديه الحديد، حتى قيل أنه كان يتعامل مع الحديد كما كان الناس يتعاملون مع الطين والشمع. وشد الله ملك داود، جعله الله منصورا على أعدائه دائما.. وجعل ملكه قويا عظيما يخيف الأعداء حتى بغير حرب، وزاد الله من نعمه على داود فأعطاه الحكمة وفصل الخطاب، أعطاه الله مع النبوة والملك حكمة وقدرة على تمييز الحق من الباطل ومعرفة الحق ومساندته.. فأصبح نبيا ملكا قاضيا،وصارت الجبال والطيور تسبح مع داوود ليل نهار،وأتاه الله "الزبور" كتابا مقدسا،وأحبت الطيور داوود وولده سليمان. ومات داود عليه السلام وعمره مائة سنة تقريبا. وشيع جنازته عشرات المئات من البشر والطير الذى بكاه الجميع، فكان محبوبا جدا بين الناس لعدله وقوته ، حتى قيل لم يمت فى بنى إسرائيل بعد موسى وهارون أحد كان بنو إسرائيل أشد حزنا عليه..منهم على داود،لكن عزاءهم كان فى ولده سليمان.
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مقتطفات من بستان دكتور ابراهيم الفقى Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 16 02-11-2016 08:36 AM
مقتطفات من كتاب الضوء الأزرق للاديب حسين البرغوثي Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 7 01-20-2016 06:26 PM
اثار الانبياء في متاحف تركيا السعدية التصوير الفوتوغرافي صور فوتوغرافية تقنيات ابداع المصور الفنان 13 07-18-2011 10:25 AM
قصص الانبياء للاطفال كرتون القطه الشقيه منتدى انمى ورد للفنون صور انمى الرسوم المتحركة anime ward2u 8 05-21-2011 11:24 AM
اعمار الانبياء واماكن دفنهم سحر الشرق منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية 10 05-01-2011 08:47 PM


الساعة الآن 10:36 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc