منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية

منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية منتدى اسلامى موضوعات دينية القرآن الكريم السنة النبوية سيرة الرسول قصص الصحابة اخلاقيات سلوكيات المسلم

04-25-2010, 12:40 AM   #193
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
[]
الحارث بن أوس بن عتيك


ب الحارث بن أوس بن عتيك بن عمرو بن عبد الأعلم بن عامر بن زعوراء بن جشم بن الحارث بن الخزرج الأنصاري الأوسي، وزعوراء أخو عبد الأشهل‏.‏
شهدا أحداً والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وقتل يوم أجنادين، وذلك لليلتين بقيتا من جمادى الأولى من سنة ثلاث عشرة بالشام‏.‏
أخرجه أبو عمر‏.‏


الحارث بن أوس بن معاذ


ب د ع الحارث بن أوس بن معاذ بن النعمان بن امرئ القيس بن زيد بن عبد الأشهل بن جشم بن الحارث بن الخزرج بن عمرو‏.‏ وهو النبيت بن مالك بن الأوس الأنصاري الأوسي ثم الأشهلي‏.‏ يكنى أبا أوس‏.‏ وهو ابن أخي سعد بن معاذ‏.‏
شهد بدراً‏.‏ وقتل يوم أحد شهيداً‏.‏ وكان يوم قتل ابن ثمان وعشرين سنة؛ قاله أبو عمر‏.‏
وقد روى علقمة بن وقاص، عن عائشة قالت‏:‏ خرجت يوم الخندق أقفو آثار الناس، فوالله إني لأمشي إذ سمعت وئيد الأرض من خلفي، يعني حس الأرض، فالتفت، فإذا أنا بسعد بن معاذ‏.‏ فجلست إلى الأرض، ومعه ابن أخيه الحارث بن أوس؛ فهذا يدل على أنه عاش بعد أحد‏.‏ وهو ممن حضر قتل ابن الأشرف‏.‏ قال ابن إسحاق‏:‏ لم يعقب‏.‏
أخرجه الثلاثة؛ إلا أن ابن منده وأبا نعيم لم يذكرا أنه قتل يوم أحد؛ وإنما ذكرا له حديث عائشة المذكور، والله أعلم‏.‏


الحارث بن أوس بن النعمان


د ع الحارث بن أوس بن النعمان النجاري‏.‏ حضر قتل كعب بن الأشرف مع محمد بن مسلمة‏.‏ حين بعثهما النبي صلى الله عليه وسلم لقتله‏.‏ قال عروة بن الزبير‏:‏ إن سعد بن معاذ بعث الحارث بن أوس بن النعمان، أخا بني حارثة، مع محمد بن مسلمة إلى كعب بن الأشرف، فلما ضرب ابن الأشرف أصاب رجل الحارث ذباب السيف، فحمله أصحابه‏.‏ أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏
قلت‏:‏ قول ابن منده وأبو نعيم في نسبه‏:‏ النجاري، وأظنه تصحيفاً، فإن بني النجار من الخزرج ولم يشهد قتل كعب بن الأشرف خزرجي؛ إنما قتله نفر من الأوس‏.‏ وقد رواه بعضهم الحارثي، فظنه النجاري‏.‏ أو قد نقلاه من نسخة غلط الناسخ فيها، ويؤيد ما قلناه أنهما نقلا عن عروة أن سعد بن معاذ بعث الحارث بن أوس بن النعمان أخا بني حارثة، ولا أشك أن أبا نعيم تبع ابن منده، والله أعلم‏.‏ ويرد الكلام عليه آخر ترجمة الحارث بن أوس الأنصاري، إن شاء الله تعالى، ولو لم يقولا‏:‏ إنه حارثي لكني أقول‏:‏ إنه الحارث بن أوس بن معاذ بن النعمان بن أخي سعد بن معاذ؛ وإن كان الذي روى أنه حارثي عن عروة هو ابن لهيعة، عن أبي الأسود، عن عروة، وهو إسناد لا اعتبار به‏.‏


الحارث بن أوس الأنصاري


د ع الحارث بن أوس الأنصاري، هو ابن رافع‏.‏ وقيل‏:‏ ابن أنس بن رافع‏.‏ قتل يوم أحد شهيداً‏.‏ قال ذلك عروة، وموسى بن عقبة‏.‏ وقالوا‏:‏ استشهد من الأنصار بأحد من بني النبيت، ثم من بني عبد الأشهل‏:‏ الحارث بن أوس‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم، وقد تقدم‏.‏



الحارث بن أوس الأنصاري


د ع الحارث بن أوس الأنصاري‏.‏ شهد بدراً، لا تعرف له رواية‏.‏ قال موسى بن عقبة عن الزهري‏:‏ شهد بدراً من النبيت، ثم من بني عبد الأشهل، الحارث بن أوس‏.‏
أخرجه أيضاً ابن منده وأبو نعيم‏.‏
قلت‏:‏ قد أخرج ابن منده وأبو نعيم الحارث بن أوس أربع تراجم، إحداها‏:‏ الحارث بن أوس بن معاذ أخو سعد بن معاذ، والثانية‏:‏ الحارث بن أوس بن النعمان النجاري الذي حضر قتل كعب، والثالثة‏:‏ الحارث بن أوس بن رافع الأنصاري، وقتل يوم أحد، والرابعة‏:‏ الحارث بن أوس من بني النبيت، ثم من بني عبد الأشهل؛ فهذه أربع تراجم، قال بعض العلماء‏:‏ كلها واحد؛ فإن الحارث بن أوس بن معاذ هو ابن أخي سعد بن معاذ، هو من بني عبد الأشهل، وعبد الأشهل من بني النبيت كما ذكرناه في نسبه، وشهد بدراً وقتل يوم أحد، وقيل‏:‏ بقي إلى يوم الخندق، وهو الذي أرسله سعد بن معاذ عمه لقتل كعب بن الأشرف، وهو الحارث بن أوس بن النعمان نسب إلى جده؛ فإن أوس بن معاذ بن النعمان، هو أخو سعد بن معاذ، وجعلاه نجارياً، وليس كذلك؛ فإن بني النجار من الخزرج الأكبر، وهذا من الأوس، ثم جعلاه حارثياً في الترجمة التي جعلاه فيها نجارياً، وهما متناقضان؛ فإن حارثة من الأوس وهو حارثة بن الحارث بن الخزرج بن عمرو، وهو النبيت، بن مالك بن الأوس، ولا يقال‏:‏ خزرجي، إلا لمن ينسب إلى الخزرج الأكبر أخي الأوس، والله أعلم‏.‏ وهذا قول صحيح لا شبهة فيه‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
04-25-2010, 12:42 AM   #194
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
الحارث بن أوس


س الحارث بن أوس، له صحبة، روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث‏.‏
أخرجه أبو موسى، عن ابن شاهين، وقال‏:‏ أظنه الحارث بن أوس الذي ذكر في الكتب، فإن الواقدي ذكره هكذا بهذا اللفظ‏.‏


الحارث بن بدل


ب د ع الحارث بن بدل السعدي، وقيل‏:‏ الحارث بن سليمان بن بدل، يعد في أهل الشام، وهو تابعي‏.‏
روى حديثه عبيد الله بن معاذ، عن محمد بن عبد الله الشعيثي، عنه، أنه قال‏:‏ شهدت مع النبي صلى الله عليه وسلم يوم حنين، وانهزم أصحابه أجمعون إلا العباس بن عبد المطلب، وأبو سفيان بن الحارث بن عبد المطلب، فرمى رسول الله صلى الله عليه وسلم وجوهنا بقبضة من الأرض، فانهزمنا، فما خيل إلي أن شجرة ولا حجراً إلا وهو في آثارنا‏.‏
وقد روى بكر بن بكار، عن الشعيثي، عن الحارث بن سليم بن بدل، قال‏:‏ كنت مع المشركين يوم حنين، فأخذ النبي صلى الله عليه وسلم كفاص من حصى فضرب به وجوههم، وقال‏:‏ ‏"‏شاهت الوجوه‏"‏، فهزمهم الله تعالى‏.‏ ومدار حديثه على الشعيثي، وهو ضعيف، ومع ضعفه فالاختلاف عليه فيه كثير‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏


الحارث بن بلال


د ع الحارث بن بلال المزني‏.‏ وقد تقدم نسبه في بلال بن الحارث، وهذا وهم؛ والصواب بلال بن الحارث؛ رواه هكذا نعيم بن حماد، عن الدراوردي، عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن، عن بلال بن الحارث بن بلال، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم في فسخ الحج، وهم فيه نعيم، ورواه غيره، عن الدراوردي، عن ربيعة، عن الحارث بن بلال بن الحارث، عن أبيه، وهو الصواب‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏


الحارث بن تبيع


ب الحارث بن تبيع الرعيني‏.‏ وفد إلى النبي صلى الله عليه وسلم وشهد فتح مصر، ذكره ابن يونس‏.‏
أخرجه أبو عمر مختصراً‏.‏
تبيع، قال ابن ماكولا‏:‏ بفتح التاء، يعني فوقها نقطتان، وكسر الباء الموحدة، قال‏:‏ وقاله عبد الغني‏:‏ بضم التاء وفتح الباء الموحدة، وذكره أبو عمر‏:‏ بضم التاء وفتح الباء مثل عبد الغني، والله أعلم‏.‏


الحارث بن ثابت بن سفيان


ب س الحارث بن ثابت بن سفيان بن عدي، بن عمرو بن امرئ القيس بن مالك الأغر بن ثعلبة بن كعب بن الخزرج بن الحارث بن الخزرج الأنصاري الخزرجي، قتل يوم أحد شهيداً، أخرجه هكذا أبو عمر‏.‏
واستدركه أبو موسى على ابن منده، فقال‏:‏ الحارث بن ثابت بن سعيد بن عدي بن عمرو بن امرئ القيس، بن عمرو بن امرئ القيس؛ فزاد في النسب عمرو بن امرئ القيس، وليس بصحيح، والأول أصح، وجعل بدل سفيان سعيداً، والأول أصح‏.‏
أخرجه أبو عمر وأبو موسى‏.‏


الحارث بن ثابت بن عبد الله


س الحارث بن ثابت بن عبد الله بن سعد بن عمرو بن قيس بن عمرو بن امرئ القيس بن مالك الأغر بن ثعلبة بن كعب بن الخزرج بن الحارث بن الخزرج، قتل يوم أحد شهيداً‏.‏ أخرجه أبو موسى عن ابن شاهين، وما أقرب أن يكون هذا هو الذي قبله، وقد وقع الغلط في أول نسبه‏.‏ فإنه قال في الأول سعيداً وفي هذه سعداً، وزاد في هذا‏:‏ عبد الله، والباقي مثله‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
04-25-2010, 12:44 AM   #195
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
الحارث بن جماز

س الحارث بن جماز بن مالك بن ثعلبة، أخو كعب بن جماز‏.‏ أخرجه أبو موسى كذا مختصراً‏.‏
وقال الأمير أبو نصر‏:‏ قال الطبري‏:‏ الحارث بن جماز بن مالك بن ثعلبة بن غسان، حليف بني ساعدة، شهد أحداً، وشهد أخوه كعب بن جماز بدراً، ويرد نسبه مستقصى عند ذكر أخيه سعد وأخيه كعب إن شاء الله تعالى‏.‏
أخرجه أبو موسى‏.‏


الحارث بن الحارث الأزدي


ب الحارث بن الحارث الأزدي‏.‏ روى حديثه محمد بن أبي قيس، عن عبد الأعلى بن هلال، عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم‏.‏ أنه كان إذا طعم أو شرب قال‏:‏ ‏"‏اللهم لك الحمد؛ أطعمت وسقيت وأشبعت وأرويت، فلك الحمد غير مكفور ولا مودع ولا مستغنى عنك‏"‏‏.‏
أخرجه أبو عمر كذا مختصراً‏.‏


الحارث بن الحارث الأشعري


ب د ع الحارث بن الحارث الأشعري، أبو مالك، كناه أبو نعيم وحده، له صحبة، عداده في أهل الشام‏.‏
روى عنه ربيعة الجرشي، وعبد الرحمن بن غنم الأشعري، وأبو سلام ممطور الحبشي، وشريح بن عبيد الحضرمي، وشهر بن حوشب وغيرهم‏.‏
أخبرنا أبو المكارم بن منصور بن مكارم بن أحمد بن سعد المؤدب، أخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد بن محمد بن صفوان، أخبرنا أبو الحسن علي بن إبراهيم السراج، أخبرنا أبو طاهر هبة الله بن إبراهيم بن أنس، أخبرنا أبو الحسن علي بن عبيد الله بن طوق، أخبرنا أبو جابر زيد بن عبد العزيز بن حبان، أخبرنا محمد بن عبد الله بن عمار، حدثنا المعافى بن عمران، عن موسى بن خلف، عن يحيى بن أبي كثير، عن زيد بن سلام أن جده ممطوراً حدثه، حدثني الحارث الأشعري أن النبي صلى الله عليه وسلم حدثه قال‏:‏ ‏"‏إن الله عز وجل أمر يحيى بن زكريا عليهما السلام بخمس كلمات، يعمل بهن ويأمر بني إسرائيل أن يعملوا بهن، وأنه كاد يبطئ بهن، أو كأنه أبطأ‏"‏، فقال له عيسى صلى الله عليه وسلم‏:‏ إن الله عز وجل أمرك بخمس كلمات تعمل بهن وتأمر بني إسرائيل أن يعملوا بهن؛ فإما أن تأمرهم وإما أن آمرهم، قال يحيى عليه السلام‏:‏ إن سبقتني بهن خشيت أن يخسف بي، قال‏:‏ فجمعهم في بيت المقدس حتى امتلأ، وقعدوا على الشرف، فحمد الله وأثنى عليه وقال‏:‏ إن الله تعالى أمرني بخمس كلمات أعمل بهن، وآمركم أن تعملوا بهن، أولاهن‏:‏ أن تعبدوا الله ولا تشركوا به شيئاً، فإن مثل من أشرك بالله كمثل رجل اشترى عبداً من خالص ماله بذهب أو ورق فقال‏:‏ هذه داري وهذا عملي، فاعمل وأد إلي، فكان يعمل ويؤدي إلى غير سيده؛ فأيكم يسره أن يكون عبده كذلك‏؟‏ وإن الله خلقكم ورزقكم فاعبدوه ولا تشركوا به شيئاً، وأمركم بالصلاة، فإذا صليتم فلا تلتفتوا؛ فإن الله عز وجل ينصب وجهه تبارك وتعالى لوجه عبده ما لم يلتفت في صلاته، وأمركم بالصيام، وإنما مثل ذلك مثل رجل معه صرة فيها مسك في عصابة كلهم يعجبه أن يجد ريحه، وإن خلوف فم الصائم عند ربه أطيب من ريح المسك، وإن الله أمركم بالصدقة، وإنما مثل ذلك مثل رجل أسره العدو، فأوثقوا يده إلى عنقه، فقال‏:‏ دعوني أفد نفسي منكم، فجعل يعطيهم القليل والكثير حتى يفدي نفسه، وإن الله أمركم بذكر الله كثيراً، وإنما مثل ذلك مثل رجل خرج العدو في أثره سراعاً فأتى حصناً حصيناً فتحصن فيه منهم، وإن العبد أحصن ما يكون من الشيطان إذا ذكر الله عز وجل‏"‏‏.‏
قال‏:‏ وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏إن الله أمرني بخمس أعمل بهن وآمركم أن تعملوا بهن‏:‏ الجماعة، والسمع، والطاعة، والهجرة، والجهاد في سبيل الله عز وجل، فإنه من فارق الجماعة قيد شبر خلع ربقة الإسلام من عنقه إلا أن يراجع، ومن دعا دعوى الجاهلية كان من جثي جهنم‏"‏، قيل‏:‏ يا رسول الله، وإن صام وصلى وزعم أنه مسلم‏؟‏ قال‏:‏ ‏"‏وإن صام وصلى وزعم أنه مسلم، ادعوا بدعوى الله عز وجل الذي سماكم المسلمين، المؤمنين عباد الله‏"‏‏.‏
رواه مروان بن محمد، ومحمد بن شعيب بن شابور، وغير واحد، عن معاوية بن سلام‏.‏ أخرجه ابن منده وأبو نعيم مطولا، واختصره أبو عمر‏.‏
قلت‏:‏ ذكر بعض العلماء أن هذا الحارث بن الحارث الأشعري ليس هو أبا مالك، وأكثر ما يرد هذا غير مكنى، وقال‏:‏ قاله كثير من العلماء، منهم‏:‏ أبو حاتم الرازي، وابن معين وغيرهما، وأما أبو مالك الأشعري، فهو كعب بن عاصم على اختلاف فيه، وقال‏:‏ روى أحمد بن حنبل في منسد الشاميين‏:‏ الحارث الأشعري، وروى له هذا الحديث الواحد الذي ذكرناه، ولم يكنه؛ وذكر كعب بن عاصم، وأورد له أحاديث لم يذكرها الحارث الأشعري؛ وقد ذكره ابن منده وأبو نعيم وأبو عمر في كعب بن عاصم‏.‏


الحارث بن الحارث الغامدي


ب د ع الحارث بنالحارث الغامدي‏.‏ له ولأبيه صحبة‏.‏
روى عنه شريح بن عبيد؛ والوليد بن عبد الرحمن؛ وسليم بن عامر؛ وعدي بن هلال؛ روى الوليد بن عبد الرحمن الجرشي، عنه، قال‏:‏ ‏"‏قلت لأبي‏:‏ ما هذه الجماعة‏؟‏ قال‏:‏ هؤلاء قوم اجتمعوا على صابئ لهم؛ قال‏:‏ فأشرفنا فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو الناس إلى عبادة الله والإيمان به وهم يؤذونه، حتى ارتفع النهار وانتبذ عنه الناس؛ فأقبلت امرأة تحمل قدحاً ومنديلاً؛ قد بدا نحرها تبكي، فتناول القدح، فشرب، ثم توضأ، ثم رفع رأسه إليها فقال‏:‏ ‏"‏يا بنية، خمري عليك نحرك ولا تخافي على أبيك غلبة ولا ذلاً‏"‏؛ فقلت‏:‏ من هذه‏؟‏ فقالوا‏:‏ هذه ابنته زينب‏.‏
وروى أبو نعيم بعد هذا الحديث الذي في الحارث بن الحارث الأزدي؛ الذي رواه عنه عبد الأعلى بن هلال؛ ما كان يقوله إذا فرغ من طعامه وشرابه؛ فهما عنده واحد، وكذلك قال ابن منده، فإنه قال في هذا‏:‏ وقيل‏:‏ هو الأول، وأراد به الأشعري الذي قبل هذه، وأما أبو عمر فإنه رآهما اثنين‏:‏ الأول الغامدي، والثاني هذا، ولم يرو في هذا إلا طرفاً من حديث قوله لابنته‏:‏ خمري نحرك، وحديث‏:‏ الفردوس سرة الجنة‏.‏
وما يبعد أن يكون هذا الأزدي والغامد واحداً؛ فإن غامداً بطن من الأزد، وأما على قول ابن منه أن هذا قيل‏:‏ إنه الأشعري؛ فإن الأشعري ليس بينه وبين الأزدي إلا أنهما من اليمن، والله أعلم‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
04-25-2010, 12:46 AM   #196
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
الحارث بن الحارث بن قيس

ب د ع الحارث بن الحارث بن قيس بن عدي بن سعد بن سهم القرشي السهمي‏.‏
كان من مهاجرة الحبشة، مع أخويه بشر ومعمر، ابني الحارث، قاله أبو عمر، وقال ابن منده وأبو نعيم‏:‏ إنه قتل يوم أجنادين، ولا تعرف له رواية‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏


الحارث بن الحارث بن كلدة


ب الحارث بن الحارث بن كلدة بن عمرو بن علاج بن أبي سلمة بن عبد العزى بن غيرة بن عوف بن ثقيف‏.‏
كان أبوه طبيب العرب وحكيمها، وهو من المؤلفة قلوبهم، وكان من أشراف قومه، وأما أبوه الحارث بن كلدة فمات أول الإسلام، ولم يصح إسلامه، وقد روى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر سعد بن أبي وقاص أن يأتيه ويستوصفه في مرض نزل به‏.‏ فدل ذلك على أنه جائز أن يشاور أهل الكفر في الطب، إذا كانوا من أهله، وقد ذكرنا القصة في الحارث بن كلدة‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏


الحارث بن حاطب بن الحارث


ب د ع الحارث بن حاطب بن الحارث بن معمر بن حبيب بن وهب بن حذافة بن جمح القرشي الجمحي، وأمه‏:‏ فاطمة بنت المجلل‏.‏
ولد بأرض الحبشة، وهو أخو محمد بن حاطب، والحارث أسن، واستعمل عبد الله بن الزبير الحارث على مكة سنة ست وستين، وقيل‏:‏ إنه كان يلي المساعي أيام مروان، لما كان أميراً على المدينة لمعاوية، قاله أبو عمر والزبير بن بكار وابن الكلبي‏.‏
وقال ابن إسحاق، في تسمية من هاجر إلى الحبشة، من بني جمح‏:‏ الحارث بن حاطب بن معمر، قاله ابن منده وأبو نعيم عن ابن إسحاق، والأول أصح‏.‏
وروى ابن منده عن ابن إسحاق في هذه الترجمة قال‏:‏ زعموا أن أبا لبابة بن عبد المنذر والحارث بن حاطب خرجا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى بدر، فردهما؛ أمر أبا لبابة على المدينة، وصرب لهما بسهم مع أصحاب بدر‏.‏
ومن حديثه ما أخبرنا به يحيى بن محمود بن سعد بإسناده إلى أبي بكر بن أبي عاصم، قال‏:‏ حدثنا وهب بن بقية، أخبرنا خالد الحذاء، عن يوسف بن يعقوب، عن محمد بن حاطب أو الحارث بن حاطب، أنه ذكر ابن الزبير فقال‏:‏ طالما حرص على الإمارة، قلنا‏:‏ وما ذاك‏؟‏ قال‏:‏ أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم بلص فأمر بقتله؛ فقيل له‏:‏ إنه سرق، فقال‏:‏ ‏"‏اقطعوه‏"‏، ثم أتى به بعد إلى أبي بكر، وقد سرق، وقد قطعت قوائمه فقال‏:‏ ما أجد لك شيئاً إلى ما قضى فيك رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أمر بقتلك، فإنه كان أعلم بك، ثم أمر بقتله أغيلمة من أبناء المهاجرين، أنا فيهم؛ فقال ابن الزبير‏:‏ أمروني عليكم، فأمرناه علينا، ثم انطلقنا به، فقتلناه‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏
قلت‏:‏ قول ابن منده وأبي نعيم في نسبه‏:‏ الحارث بن حاطب بن معمر، ورويا ذلك عن ابن إسحاق، فليس بشيء؛ فإن ابن إسحاق ذكره فيمن هاجر إلى أرض الحبشة، فقال حاطب بن الحارث بن معمر بن حبيب بن وهب بن حذافة بن جمح، كذا عندنا فيما رويناه، عن يونس، عن ابن إسحاق، وكذلك ذكره عبد الملك بن هشام عن ابن إسحاق، وسلمة عنه أيضاً، وأما قول ابن منده‏:‏ إن النبي صلى الله عليه وسلم رده مع أبي لبابة في غزوة بدر؛ فإن هذا الحارث ولد بأرض الحبشة، ولم يقدم إلى المدينة إلا بعد بدر، وهو صبي، وإنما الذي رده رسول الله صلى الله عليه وسلم من الطريق إلى المدينة هو‏:‏ الحارث بن حاطب الأنصاري الذي نذكره بعد هذه الترجمة، وظن ابن منده أن الذي أعاده رسول الله صلى الله عليه وسلم من الطريق هو هذا، فلم يذكر الأنصاري، وقد ذكره أبو نعيم وأبو عمر على ما نذكره إن شاء الله تعالى‏.‏


الحارث بن حاطب بن عمرو


ب س ع الحارث بن حاطب بن عمرو بن عبيد بن أمية بن زيد بن مالك بن عوف بن عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس الأنصاري الأوسي وقيل‏:‏ إنه من بني عبد الأشهل، والأول أصح، يكنى أبا عبد الله، وهو أخو ثعلبة بن حاطب؛ ذكره موسى بن عقبة فيمن شهد بدراً من الأنصار، ثم من الأوس، ثم من بني عمرو بن عوف، ثم من بني أمية بن زيد‏.‏
خرج مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى بدر، هو وأخوه أبو لبابة بن عبد المنذر، فردهما من الروحاء، جعل أبا لبابة أميراً على المدينة، وأمر الحارث بإمرة إلى بني عمرو بن عوف، وضرب لهما بسهمهما وأجرهما؛ فكانا كمن شهدها، وشهد صفين مع علي بن أبي طالب رضي الله عنه‏.‏
أخرجه أبو نعيم، وأبو عمر، وأبو موسى‏.‏


الحارث بن الحباب


س الحارث بن الحباب بن الأرقم بن عوف بن وهب، أبو معاذ القاري‏.‏ ذكره ابن شاهين‏.‏
أخرجه أبو موسى‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
موسوعه, الله, رسول, صحابه, كامله

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعه كامله لتفسير الاحلام احمد شريف الحوار العام الموضوعات الانسانيه النقاش الهادف النقد البناء 6 09-05-2014 05:40 PM
القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم هاشم منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 2 05-12-2010 08:14 PM
موسوعه توم اند جيرى كامله القطه الشقيه منتدى انمى ورد للفنون صور انمى الرسوم المتحركة anime ward2u 4 03-11-2010 05:44 PM


الساعة الآن 02:32 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc