منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية

منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية منتدى اسلامى موضوعات دينية القرآن الكريم السنة النبوية سيرة الرسول قصص الصحابة اخلاقيات سلوكيات المسلم

02-13-2010, 12:40 AM   #93
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg

بشر بن صحار

س بشر بن صحار‏.‏ ذكره عبدان بن محمد في الصحابة، وقال بإسناده عن سلم بن قتيبة، عن بشر بن صحار قال‏:‏ ‏"‏رأيت ملحفة النبي صلى الله عليه وسلم مورسة‏"‏ قال‏:‏ ‏"‏وأدركت مربط حمار النبي صلى الله عليه وسلم وكان اسمه عفيراً، وكنت أدخل بيوت النبي صلى الله عليه وسلم فأنال أسقفها‏"‏‏.‏ أخرجه أبو موسى، وقال‏:‏ بشر هذا هو ابن صحار بن عباد بن عمرو، وقيل‏:‏ ابن عبد عمرو الأزدي من أتباع التابعين، يروي عن الحسن البصري ونحوه، ورؤيته للملحفة والمربط لا تصيره صحابياً؛ إذ لم كان كل من رأى من آثار النبي صلى الله عليه وسلم شيئاً كان صحابياً، لكان أكثر الناس صحابة، وسلم بن قتيبة من المتأخرين لا يقضى له إدراك التابعين، فكيف بالصحابة‏؟‏


بشر بن عاصم الثقفي


ب د ع بشر بن عاصم بن سفيان الثقفي‏.‏ كذا نسبه أكثر العلماء، وقد جعله بعضهم مخزومياً؛ فقال‏:‏ بشر بن عاصم بن عبد الله بن عمر بن مخزوم، والأول أصح، وكان عامل عمر بن الخطاب رضي الله عنه على صدقات هوازن، روى أبو وائل أن عمر بن الخطاب استعمله على صدقات هوازن، فتخلف عنها ولم يخرج، فلقيه فقال‏:‏ ما خلفك، أما ترى أن عليك سمعاً وطاعة‏؟‏ قال‏:‏ بلى، ولكني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏"‏من ولي من أمور المسلمين شيئاً أتي به يوم القيامة حتى يقف على جسر جهنم فإن كان محسناً نجا، وإن كان مسيئاً انخرق به الجسر فهوى فيها سبعين خريفاً‏"‏ قال‏:‏ فخرج عمر كئيباً حزيناً، فلقيه أبو ذر، فقال‏:‏ ما لي أراك كئيباً حزيناً‏؟‏ قال‏:‏ ما يمنعني أن أكون كئيباً حزيناً، وقد سمعت بشر بن عاصم يذكر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏"‏من ولي من أمور المسلمين شيئاً‏"‏‏.‏ وذكر الحديث، فقال أبو ذر‏:‏ وأنا سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر‏:‏ من يأخذها مني بما فيها‏؟‏ فقال أبو ذر‏:‏ من سلت الله أنفه وألصق خده بالأرض؛ شقت عليك يا عمر‏؟‏ قال‏:‏ نعم‏"‏‏.‏
وقد أخرج البخاري فقال‏:‏ بشر بن عاصم بن سفيان بن عبد الله بن ربيعة الثقفي، حجازي أخو عمرو، وقال‏:‏ قال لي علي‏:‏ مات بشر بعد الزهري، ومات الزهري سنة أربع وعشرين ومائة، يروي عن أبيه، سمع منه ابن عيينة ونافع بن عمر وقال‏:‏ حدثني أبو ثابت، حدثنا الدراوردي، عن ثور بن زيد عن بشر بن عاصم بن عبد الله بن سفيان، عن أبيه، عن جده سفيان عامل عمر، والله أعلم‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏


بشر بن عاصم


بشر بن عاصم، قال البخاري‏:‏ بشر بن عاصم، صاحب النبي صلى الله عليه وسلم هذا جميع ما ذكره، وجعله ترجمة منفردة‏.‏ عن بشر بن عاصم بن سفيان المقدم ذكره، وجعل هذا صحابياً، ولم يجعل الأول صحابياً، وجعله غيره في الصحابة‏.‏ والله أعلم‏.‏


بشر بن عبد الله


ب بشر بن عبد الله الأنصاري‏.‏ من بني الحارث بن الخزرج قتل باليمامة شهيداً، ولم يوجد له في الأنصار نسب، ويقال‏:‏ بشير؛ قاله أبو عمر‏.‏
أخبرنا عمار عن سلمة بن الفضل عن ابن إسحاق في تسمية من قتل باليمامة من الأنصار من بني الحارث بن الخزرج‏:‏ وبشر بن عبد الله، ولم ينسبه، ويرد في بشير إن شاء الله تعالى‏.‏
أخرجه أبو عمر‏.‏


بشر بن عبد

ب بشر بن عبد‏.‏ سكن البصرة، وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم فسمعه يقول‏:‏ ‏"‏إن أخاكم النجاشي قد مات فاستغفروا له‏"‏‏.‏ لم يرو عنه غير ابنه عفان فيما علمت‏.‏
أخرجه أبو عمر‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
02-13-2010, 12:42 AM   #94
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524

بشر بن عرفطة

د ع بشر بن عرفطة بن الخشخاش الجهني، وقيل‏:‏ بشير، قال ابن منده‏:‏ والأول أصح، شهد فتح مكة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، روى عنه عبد الله بن حميد الجهني شعراً قاله وهو‏:‏ ‏"‏الطويل‏"‏
ونحن غداة الفتح عند محمد ** طلعنا أمام الناس ألفاً مقدما
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏


بشر بن عصمة

ب د ع بشر بن عصمة الليثي وقيل‏:‏ ابن عطية، روى عنه أبو الطفيل أن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏"‏الأزد مني وأنا منهم؛ أغضب لهم إذا غضبوا، ويغضبون إذا غضبت، وأرضى لهم إذا رضوا، ويرضون إذا رضيت‏"‏، قاله ابن منده وأبو نعيم‏.‏
وقال أبو عمر‏:‏ بشر بن عصمة المزني، قال‏:‏ ‏"‏سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏"‏خزاعة مني وأنا منهم‏"‏‏.‏
روى عنه كثير بن أفلح مولى أبي أيوب، في إسناده شيخ مجهول، ووافقه على هذا أبو أحمد العسكري، وقد روى ابن منده وأبو نعيم بإسنادهم، عن مكحول، عن غضيف بن الحارث، عن أبي ذر قال‏:‏ سأل بشر بن عطية رسول الله صلى الله عليه وسلم عن شيء فأجابه رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهذا يدل على أنه له صحبة، ولعله هذا، فقد قيل في أبيه‏:‏ عصمة وقيل‏:‏ عطية، والله أعلم‏.‏


بشر بن عقربة الجهني

ب د بشر بن عقربة الجهني وقيل‏:‏ بشير، عداده في أهل فلسطين، يكنى أبا اليمان، روى عنه عبد الله بن عوف أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال‏:‏ ‏"‏من قام مقاماً يرائي فيه الناس أقامه الله عز وجل يوم القيامة مقام رياء وسمعة‏"‏‏.‏ أخرجه ابن منده وأبو عمر‏:‏ وأما أبو نعيم فأخرجه في بشر بن راعي العير، وقال‏:‏ صوابه بشير، بزيادة ياء، ونذكره هناك إن شاء الله تعالى‏.‏


بشر بن عمرو

د ع بشر بن عمرو بن محصن بن عمرو من بني عمرو بن مبذول ثم من بني النجار أبو عمرة الأنصاري الخزرجي النجاري، كذا نسبه ابن منده وأبو نعيم، وقال هشام الكلبي‏:‏ عمرو بن محصن بن عتيك بن عمرو بن مبذول بن مالك بن النجار بن ثعلبة بن عمرو بن الخزرج، وهو ممن شهد بدراً، وكنيته‏:‏ أبو عمرة، كذا ذكره ابن الكلبي، كنية عمرو بن محصن‏:‏ أبو عمرة، ونقل أبو عمر في الكنى أن اسم أبي عمرة‏:‏ عمرو، وقال الكلبي في موضع آخر‏:‏ اسم أبي عمرة بشير، ولا شك أن الاختلاف في اسمه قديم، والله أعلم‏.‏
وقيل‏:‏ اسمه بشير، وقيل‏:‏ ثعلبة، وقيل ثعلبة أخوه‏.‏ عداده في أهل المدينة، وهو جد أبي المقوم يحيى بن ثعلبة بن عبد الله بن أبي عمرة، وكان تحت أبي عمرة بنت المقوم بن عبد المطلب عم النبي صلى الله عليه وسلم فولدت له عبد الله وعبد الرحمن، روى عنه ابنه عبد الرحمن أنه قال‏:‏ ‏"‏قلت لرسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ يا رسول الله، أرأيت من آمن بك ولم يرك‏؟‏ قال‏:‏ ‏"‏أولئك منا وأولئك معنا‏"‏‏.‏
وروى عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي عمرة عن جده أبي عمرة‏:‏ أنه جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم ومعه أخوه يوم بدر أو يوم خيبر ومعهم فرس، وهم أربعة، فأعطى رسول الله صلى الله عليه وسلم الرجال بأعيانهم سهماً سهماً، وأعطى الفرس سهمين‏"‏‏.‏
وروى أبو عمر هذا الحديث عن ثعلبة بن عمرو بن محصن وقد اختلف فيه كثيراً، وسنذكره في بشير، وثعلبة، وفي أبي عمرة إن شاء الله تعالى‏.‏
أخرج بشراً ابن منده وأبو نعيم؛ وأما أبو عمر فأخرجه في بشير‏.‏


بشر الغنوي

ب د ع بشر الغنوي أبو عبد الله، وقيل‏:‏ الخثعمي، روى عنه ابنه عبيد الله‏.‏ أخبرنا أبو ياسر بن أبي حبة بإسناده إلى عبد الله بن أحمد، قال‏:‏ حدثني أبي، حدثنا عبد الله بن محمد، وسمعته أنا من عبد الله بن محمد بن أبي شيبة، أخبرنا زيد بن الحباب، حدثني الوليد بن المغيرة المعافري، حدثني عبيد الله بن بشر الخثعمي عن أبيه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏"‏لتفتحن القسطنطينية، ولنعم الأمير أميرها ولنعم الجيش ذلك الجيش‏"‏‏.‏
قال‏:‏ فدعاني مسلمة بن عبد الملك، فسألني فحدثته فغزا القسطنطينية‏.‏ ورواه أبو كريب، عن زيد بن الحباب، عن الوليد بن المغيرة عن عبد الله بن بشر الغنوي، عن أبيه‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
02-13-2010, 12:44 AM   #95
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524

بشر بن قحيف

د ع بشر بن قحيف، ذكره أحمد بن سيار المروزي في الصحابة، ممن سمع النبي صلى الله عليه وسلم، ووهم فيه، وليست له صحبة، وذكره البخاري في التابعين، وروى أحمد بن سيار عن يحيى بن يحيى، عن محمد بن جابر، عن سماك بن حرب، عن بشر بن قحيف قال‏:‏ كنت أشهد الصلاة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فكان ينصرف حيث كان وجهه، مرة عن يمينه، ومرة عن يساره‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم، وقال أبو نعيم‏:‏ ليست له صحبة ولا رؤية‏.‏


بشر بن قدامة الضبابي


ب د ع بشر بن قدامة الضبابي‏.‏ عداده في أهل اليمن، روى عنه عبد الله بن حكيم الكناني من أهل اليمن قال‏:‏ أبصرت عيناي حبي رسول الله صلى الله عليه وسلم واقفاً بعرفات مع الناس، على ناقة حمراء قصواء وتحته قطيفة بولانية، وهو يقول‏:‏ ‏"‏اللهم اجعلها حجة غير رياء ولا سمعة‏"‏، والناس يقولون‏:‏ هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم‏"‏‏.‏
قال عبد الله بن حكيم‏:‏ أحسب القصواء المبترة الآذان، فإن النوق تبتر آذانها لتسمع وقد قيل‏:‏ إنها لم تكن مقطوعة الآذان، وإنما كان ذلك لقباً لها والله أعلم‏.‏ أخرجه الثلاثة، وقد أخرجه أبو نعيم في موضعين من كتابه بلفظ واحد بينهما ثلاثة أسماء‏.‏
حكيم‏:‏ بضم الحاء وفتح الكاف؛ من أهل اليمن من مواليهم‏.‏


بشر بن معاذ الأسدي


س بشر بن معاذ الأسدي‏.‏ روى أبو نصر أحمد بن أحمد بن نوح البزاز أنه سمع أبا سعيد جابر بن عبد الله بن جابر العقيلي، سنة ست وأربعين ومائتين، قال‏:‏ حدثني بشر بن معاذ الأسدي، من أهل توز وسميراء‏:‏ أنه صلى مع النبي صلى الله عليه وسلم هو وأبوه وكان غلاماً ابن عشر سنين، فكان النبي صلى الله عليه وسلم إمامنا وكان جبريل إمام النبي صلى الله عليه وسلم والنبي صلى الله عليه وسلم ينظر إلى خيال جبريل شبه ظل سحابة إذا تحرك الخيال ركع النبي صلى الله عليه وسلم‏.‏ ولم يكن عند بشر بن معاذ غير هذا، قال أبو نصر‏:‏ أتى على جابر مائة وخمسون سنة، ولا يعرف إلا من هذا الوجه‏.‏
أخرجه أبو موسى‏.‏


بشر بن معاوية

ب د ع بشر بن معاوية بن ثور البكائي، من بني كلاب بن عامر بن صصعة، يعد في أهل الحجاز، روى عنه حفيده ماعز بن العلاء بن بشر، عن أبيه العلاء، عن أبيه بشر‏:‏ أنه قدم هو وأبوه معاوية بن ثور وافدين على النبي صلى الله عليه وسلم وكان معاوية قال لابنه بشر يوم قدم، وله ذؤابة‏:‏ ‏"‏إذا جئت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقل ثلاث كلمات لا تنقص منهن ولا تزد عليهن، قل‏:‏ السلام عليك يا رسول الله، أتيتك يا رسول الله لأسلم عليك، ونسلم إليك، وتدعو لي بالبركة‏"‏، قال بشر‏:‏ ففعلتهن، فمسح رسول الله صلى الله عليه وسلم على رأسي ودعا لي بالبركة، وأعطاني أعنزاً عفراً، فقال ابنه محمد بن بشر في ذلك ‏"‏الكامل‏"‏
وأبى الذي مسح النبي برأسه ** ودعا له بالخير والبركـات
أعطاه أحمد إذا أتاه أعـنـزا ** عفراً ثواجل لسن باللجبـات
يملأن رفد الحي كل عشـية ** ويعود ذاك الملء بالغدوات
بوركن من منح وبورك مانح ** وعليه مني ما حييت صلاتي
قوله ثواجل‏:‏ يعني عظام البطون‏.‏
أخرجه هكذا مطولاً ابن منده وأبو نعيم، وأما أبو عمر فإنه قال‏:‏ بشر بن ماوية البكائي قدم على النبي صلى الله عليه وسلم مع أبيه وافدين‏.‏
قلت‏:‏ لم يرفع أحد منهم نسبه، وقد نسبه هشام وابن البرقي فقال‏:‏ معاوية بن ثور بن معاوية بن عبادة بن البكار، واسمه‏:‏ ربيعة بن عامر بن ربيعة بن عامر بن صعصعة‏.‏
وقال خليفة‏:‏ البكاء ربيعة بن عمرو بن عامر بن ربيعة بن عامر بن صعصعة، وفد على النبي صلى الله عليه وسلم وهو شيخ كبير، ومعه ابنه بشر، فدعا له النبي صلى الله عليه وسلم ومسح رأسه‏.‏
ولم يذكر واحد منهم في نسبه كلاباً، على ما قالوه، وقد جعل ابن منده وأبو نعيم كلاباً بن عامر بن صعصعة، وإنما هو ابن ربيعة بن عامر بن صعصعة؛ وأما أبو عمر فكثير الاعتماد على ما يذكره من النسب على ابن الكلبي، وقد خالفه ههنا فجعل بشراً من كلاب، والله أعلم‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
02-13-2010, 12:46 AM   #96
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524

بشر بن المعلى

د ع بشر بن المعلى، وقيل‏:‏ بشر بن عمرو بن حنش بن المعلى، وقيل‏:‏ حنش بن النعمان أبو المنذر العبدي، ويلقب الجارود، روى يزيد بن عبد الله بن الشخير، عن أبي مسلم الجذمي، عن الجارود قال‏:‏ قلت -أو قال رجل- يا رسول الله؛ اللقطة نجدها‏؟‏ قال‏:‏ ‏"‏انشدها ولا تكتم ولا تغيب فإن وجدت ربها فادفعها إليه، وإلا فهو مال الله يؤتيه من يشاء‏"‏‏.‏
ورواه بشر بن المفضل، وابن علية، وعبد الوارث فقالوا‏:‏ يزيد، عن أخيه مطرف، عن أبي مسلم‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم، ولم يرفعا نسبه، وهو بشر بن حنش بن المعلى، وهو الحارث بن زيد بن حارثة بن معاوية بن ثعلبة بن جذيمة بن عوف بن بكر بن عوف بن أنمار بن عمرو بن وديعة بن لكيز بن أفصى بن عبد القيس، فزادوا فيه حنشاً، والله أعلم‏.‏


بشر بن الهجنع البكائي


ب د ع بشر بن الهجنع البكائي، كان ينزل ناحية ضرية، ذكره محمد بن سعد كاتب الواقدي، في الطبقة السادسة ممن أدرك النبي صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ بشر بن الهجنع البكائي، كان ينزل ناحية ضرية، وكان ممن قدم على النبي صلى الله عليه وسلم فأسلم‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏


بشر بن هلال العبدي

س بشر بن هلال العبدي‏.‏ ذكره عبدان في الصحابة وقال‏:‏ ليس له إلا ذكره في الحديث الذي رواه بإسناده عن عكرمة، عن ابن عباس قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏أربعة سادة في الإسلام‏:‏ بشر بن هلال العبدي، وعدي بن حاتم، وسراقة بن مالك المدلجي، وعروة بن مسعود الثقفي‏"‏‏.‏
أخرجه أبو موسى‏.‏


بشير بن أكال


د ع بشير، بزيادة ياء بعد الشين، هو بشير بن أكال المعاوي وقيل‏:‏ الحارثي، عداده، في المدنيين، روى عنه ابنه أيوب قال‏:‏ ‏"‏كانت ثائرة في بني معاوية فخرج النبي صلى الله عليه وسلم يصلح بينهم، فبينما هم كذلك التفت النبي صلى الله عليه وسلم إلى قبر فقال‏:‏ ‏"‏لا دريت‏"‏، فقال له رجل‏:‏ بأبي أنت وأمي يا رسول الله، ما نرى قربك أحداً، فقال‏:‏ إني مررت به وهو يسأل عني فقال‏:‏ لا أدري، فقلت‏:‏ ‏"‏لا دريت‏"‏‏.‏
قلت‏:‏ هكذا أخرجه ابن منده وأبو نعيم، ولم ينبساه، ولا نسبا قبيلته، والذي أظنه أنه‏:‏ بشر بن أكال بن لوذان بن الحارث بن أمية بن معاوية بن مالك بن عوف بن عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس، ويكون على هذا أخا زيد بن أكال المعاوي، والد النعمان الذي خرج حاجاً بعد بدر، فأسره أبو سفيان بن حرب، وكان النبي صلى الله عليه وسلم قد أسر عمرو بن أبي سيفان ببدر، فقال أبو سفيان يحرض بني أكال على مفاداة النعمان بعمرو‏:‏ ‏"‏الطويل‏"‏
أرهط ابن أكال أجيبوا دعاءه ** تعاقدتم لا تسلموا السيد الكهلا
وترد القصة في النعمان، إن شاء الله تعالى، ولا أعرف من اجتمع أنه من بني أكال وأنه معاوي غير هذا النسب، والله أعلم‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
موسوعه, الله, رسول, صحابه, كامله

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعه كامله لتفسير الاحلام احمد شريف الحوار العام الموضوعات الانسانيه النقاش الهادف النقد البناء 6 09-05-2014 05:40 PM
القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم هاشم منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 2 05-12-2010 08:14 PM
موسوعه توم اند جيرى كامله القطه الشقيه منتدى انمى ورد للفنون صور انمى الرسوم المتحركة anime ward2u 4 03-11-2010 05:44 PM


الساعة الآن 05:16 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc