منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية

منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية منتدى اسلامى موضوعات دينية القرآن الكريم السنة النبوية سيرة الرسول قصص الصحابة اخلاقيات سلوكيات المسلم

02-12-2010, 03:42 AM   #57
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg

أنيس بن قتادة بن ربيعة

ب د أنيس بن قتادة بن ربيعة بن مطرف بن خالد بن الحارث بن زيد بن عبيد بن زيد بن مالك بن عوف بن عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس الأنصاري الأوسي‏.‏
شهد بدراً مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وقتل يوم أحد، قتله الأخنس بن شريق، وقال أبو عمر‏:‏ ويقال إنه كان زوج خنساء بنت خذام الأسدية، قال‏:‏ وقد قال فيه بعضهم‏:‏ أنس، وليس بشيء‏.‏
وقد ذكرناه نحن في أنس، أيضاً، وقد روى مجمع بن جارية أن خنساء بنت خذام كانت تحت أنيس بن قتادة، فقتل عنها يوم أحد، فزوجها أبوها رجلاً من مزينة، فكرهته، فجاءت رسول الله صلى الله عليه وسلم فرد نكاحه، فتزوجها أبو لبابة، فجاءت بالسائب بن أبي لبابة‏.‏
أخرجه الثلاثة، وقد جعل أبو عمر خنساء أسدية، وإنما هي أنصارية‏.‏


أنيس بن مرثد


ب أنيس بن مرثد بن أبي مرثد الغنوي ويقال‏:‏ أنس والأول أكثر، قاله أبو عمر، وقد أخرجناه في أنس، وذكرنا نسبه هناك‏.‏
قال أبو عمر‏:‏ يكنى أبا يزيد، وقال بعضهم‏:‏ إنه أنصاري لحلف كان له بينهم في زعمه، وليس بشيء، وإنما كان حليف حمزة بن عبد المطلب، ونسبه من غني بن أعصر، صحب هو وأبوه مرثد وجده أبو مرثد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقتل أبوه يوم الرجيع في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومات جده في خلافة أبي بكر الصديق‏.‏
وشهد أنيس هذا مع النبي فتح مكة وحنيناً، وكان عين النبي صلى الله عليه وسلم يوم حنين بأوطاس ويقال‏:‏ إنه الذي قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏واغد يا أنيس على امرأة هذا، فإن اعترفت فارجمها‏"‏‏.‏
قيل‏:‏ إنه كان بينه وبين أبيه مرثد بن أبي مرثد إحدى وعشرون سنة‏.‏
ومات أنيس في ربيع الأول سنة عشرين‏.‏
روى عنه الحكم بن مسعود عن النبي في الفتنة‏.‏
أخرجه أبو عمر‏.‏
وقيل‏:‏ إن الذي أمره النبي صلى الله عليه وسلم برجم الامرأة الأسلمية أنيس بن الضحاك الأسلمي، وما أشبه ذلك بالصحة، لكثرة الناقلين له، ولأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقصد ألا يأمر في قبيلة بأمر إلا لرجل منها، لنفور طباع العرب من أن يحكم في القبيلة أحد من غيرها، فكان يتألفهم بذلك‏.‏
وقد ذكره أبو أحمد العسكري في الأنصار، فقال‏:‏ أنيس بن أبي مرثد الأنصاري، وروى له حديث الفتنة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏"‏ستكون فتنة عمياء صماء بكماء‏"‏ الحديث وليس هذا من الأنصار في شيء‏.‏


أنيس بن معاذ

ع أنيس بن معاذ بن أنس بن قيس بن عبيد بن زيد بن معاوية بن عمرو بن مالك بن النجار الأنصاري الخزرجي‏.‏ بدري، وقيل‏:‏ اسمه أنس، وقيل في نسبه‏:‏ معاذ بن قيس‏.‏ أخرجه أبو نعيم وحده، وقال‏:‏ قال عروة بن الزبير، في تسمية من شهد بدراً من الأنصار، من بني عمرو بن مالك بن النجار‏:‏ أنيس بن معاذ بن قيس، وقال أبو بكر، عن ابن إسحاق في تسمية من شهد بدرا من بني عمرو بن مالك بن النجار وهم بنو حديلة‏:‏ أنس بن معاذ بن أنس بن قيس، ونسبه كما ذكرناه، وقد تقدم ذكره‏.‏
أخرجه أبو نعيم، ولم يستدركه أبو موسى على ابن منده، وعادته يستدرك عليه أمثال هذا‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
02-12-2010, 03:44 AM   #58
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
صحابه رسول الله


أنيف بن جشم

د ع أنيف، آخره فاء، هو ابن جشم بن عوذ الله بن تاج بن أراشة بن عامر بن عبيل بن قسميل بن فران بن بلى بن عمرو بن الحاف بن قضاعة، حليف الأنصار، شهد بدراً مع النبي صلى الله عليه وسلم، قاله محمد بن إسحاق، وأخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏
فران بالفاء، والراء المشدد، وآخره نون، وجشم‏:‏ بالجيم، والشين المعجمة، وعبيل بالعين المهملة، والباء الموحدة، والياء، وآخره لام‏.‏


أنيف بن حبيب


ب س أنيف بن حبيب‏.‏ ذكره الطبري فيمن قتل يوم خيبر شهيداً‏.‏
أخرجه أبو عمر وأبو موسى، وقال‏:‏ قتل بخيبر سنة سبع، ولم يحفظ له حديث‏.‏


أنيف بن ملة


د ع أنيف بن ملة اليمامي أخو حيان، قدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم هو وأخوه حيان ابنا ملة، ورفاعة وبعجة ابنا زيد في اثني عشر رجلاً في وفد أهل اليمامة‏.‏ فلما رجعوا سأل أنيفاً قومه ‏"‏ما أمركم النبي صلى الله عليه وسلم‏؟‏ قال‏:‏ أمرنا أن نضجع الشاة على شقها الأيسر، ثم نذبحها، ونتوجه إلى القبلة ونذبح ونهريق دمها، ونأكلها ثم نحمد الله عز وجل‏"‏‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏
أنيف بن وايلة ب أنيف بن وايلة‏.‏ هكذا قال الواقدي، يعني بالياء تحتها نقطتان، وقال ابن إسحاق‏:‏ واثلة، يعني بالثاء المثلثة، قتل يوم خيبر شهيداً‏.‏
أخرجه أبو عمر‏.‏


باب الهمزة والهاء وما يثلثهما



أهبان ابن أخت أبي ذر


ب د أهبان ابن أخت أبي ذر ب د أهبان ابن أخت أبي ذر‏.‏
قال ابن منده‏:‏ قال محمد بن إسماعيل‏:‏ هو ابن صيفي، وخالفه غيره، روى عنه حميد بن عبد الرحمن وروى ابن منده بإسناده، عن محمد بن سعد الواقدي، قال‏:‏ ممن سكن البصرة أهبان بن صيفي الغفاري، ويكنى‏:‏ أبا مسلم، وأوصى أني يكفن في ثوبين فكفنوه في ثلاثة، فأصبحوا والثوب الثالث على المشجب‏.‏ أخرجه ابن منده وأبو عمر، إلا أن ابن امنده أورد هذا الذي قاله محمد بن سعد في هذه الترجمة، وقال أهبان بن صيفي‏:‏ فكان ذكر هذا في ترجمة أهبان أولى؛ وأما أبو عمر فلم يذكر من هذا شيئاً، وإنما قال‏:‏ أهبان ابن أخت أبي ذر، روى عنه حميد بن عبد الرحمن الحميري، بصري، لا تصح له صحبة؛ وإنما يروي عن أبي ذر، وهذا لا كلام عليه فيه، والله أعلم‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
02-12-2010, 03:46 AM   #59
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524

أهبان بن أوس

ب د ع أهبان بن أوس الأسلمي يعرف بمكلم الذئب، يكنى أبا عقبة، سكن الكوفة وقيل‏:‏ إن مكلم الذئب أهبان بن عياذ الخزاعي‏.‏
قال ابن منده‏:‏ هو عم سلمة بن الأكوع، أخبرنا محمد بن محمد بن سرايا البلدي، وغيره، قالوا‏:‏ أخبرنا أبو الوقت بإسناده إلى محمد بن إسماعيل، أخبرنا عبد الله بن محمد، أخبرنا أبو عامر، أخبرنا إسرائيل، عن مجزأ بن زاهر، عن رجل منهم اسمه أهبان بن أوس، من أصحاب الشجرة، وكان اشتكى من ركبتيه، فكان إذا سجد جعل تحت ركبتيه وسادة‏.‏
وروى أنيس بن عمرو عنه أنه قال‏:‏ كنت في غنم لي فشد الذئب على شاة منها، فصاح عليه، فأقعى الذئب على ذنبه وخاطبني وقال‏:‏ من لها يوم تشتغل عنها‏؟‏ أتنزع مني رزقاً رزقني الله‏:‏ قال‏:‏ فصفقت بيدي وقلت‏:‏ ما رأيت أعجب من هذا، فقال‏:‏ تعجب ورسول الله في هذه النخلات‏؟‏ وهو يومئ بيده إلى المدينة يحدث الناس بأنباء ما سبق وأنباء ما يكون، وهو يدعو إلى الله وإلى عبادته، فأتى أهبان إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبره بأمره وأسلم‏.‏
أورد أبو نعيم هذا الحديث في هذه الترجمة، وأورد ابن منده في ترجمة أهبان بن عياذ، وأما أبو عمر فإنه قال‏:‏ في هذا‏:‏ كان من أصحاب الشجرة في الحديبية، يقال أنه مكلم الذئب، قال‏:‏ ويقال‏:‏ إن مكلم الذئب أهبان بن عياذ‏.‏
انتهى كلامه‏.‏
ولم يسق واحد منهم نسبه وقال هشام الكلبي‏:‏ هو أهبان بن الأكوع، واسم الأكوع‏:‏ سنان بن عياذ بن ربيعة بن كعب بن أمية بن يقظة بن خزيمة بن مالك بن سلامان بن أسلم بن أفصى بن حارثة الأسلمي، قال‏:‏ وهكذا كان ينسب محمد بن الأشعث القائد، وجميع أهله، وكان من أولاده؛ لأنه محمد بن الأشعث بن عقبة بن أهبان، ولا يناقض هذا النسب قوله فيما تقدم‏:‏ عم سلمة بن الأكوع فإن سلمة هو ابن عمرو بن الأكوع في قول بعضهم‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏
عياذ بكسر العين، والياء تحتها نقطتان، وآخره ذال معجمة‏.‏


أهبان بن صيفي


ب د ع أهبان بن صيفي الغفاري‏.‏ من بني حرام بن غفار، سكن البصرة، يكنى‏:‏ أبا مسلم، وقيل‏:‏ وهبان، ويذكر في الواو إن شاء الله تعالى‏.‏
روت عنه ابنته عديسة‏.‏
أخبرنا عبد الوهاب بن هبة الله‏.‏ بإسناده إلى عبد الله بن أحمد بن حنبل، عن أبيه، أخبرنا مريج بن النعمان‏.‏ أخبرنا حماد، يعني ابن زيد، عن عبد الكريم بن الحكم الغفاري، وعبد الله بن عبيد‏.‏ عن عديسة عن أبيها قال‏:‏ أتاني علي بن أبي طالب فقام على الباب فقال‏:‏ أثم أبو مسلم‏؟‏ قال‏:‏ نعم، قال يا أبا مسلم، ما يمنعك أن تأخذ نصيبك من هذا الأمر وتخف فيه‏؟‏ قال‏:‏ يمنعني من ذلك عهد عهده إلى خليلي وابن عمك أن إذا كانت الفتنة أن اتخذ سيفاً من خشب، وقد اتخذته، وهو ذاك معلق‏.‏
قال الواقدي‏:‏ وممن نزل البصرة أهبان بن صيفي الغفاري وأوصى أن يكفن في ثوبين فكفنوه في ثلاثة أثواب، فأصبحوا والثوب الثالث على المشجب‏.‏
قال أبو عمر‏:‏ هذا رواه جماعة من ثقات البصريين‏:‏ سليمان التيمي، وابنه المعتمر، ويزيد بن زريع، ومحمد بن عبد الله بن المثنى، عن المعلى بن جابر بن مسلم، عن عديسة بنت وهبان‏.‏
وقد أخرج ابن منده هذا الحديث في ترجمة أهبان ابن أخت أبي ذر، وقد تقدم‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏


أهبان بن عياذ


د أهبان ن عياذ الخزاعي‏.‏ قيل‏:‏ إنه مكلم الذئب، وهو من أصحاب الشجرة‏.‏
روى عنه يزيد بن معاوية البكائي، وقال‏:‏ هو الذي كلمه الذئب، وقال‏:‏ إنه كان يضحي عن أهله بالشاة الواحدة، والصحيح أن مكلم الذئب هو أهبان بن أوس الأسلمي‏.‏ أقر -ابن منده هذا أهبان بن عياذ بترجمة؛ وأما أبو عمر وأبو نعيم فإنهما ذكراه في ترجمة أهبان بن أوس، وقالا‏:‏ قيل إن مكلم الذئب هو أهبان بن عياذ الخزاعي، والله أعلم‏.‏
عياذ‏:‏ بالعين المهملة وبالياء تحتها نقطتين، وآخر ذال معجمة‏.‏


أهود بن عياض

أهود بن عياض الأزدي، هو الذي جاء بنعي رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى حمير، وله عند ذلك كلام يدل على أنه كان مسلماً‏.‏
ذكره ابن الدباغ عن محمد بن إسحاق‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
02-12-2010, 11:17 PM   #60
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
باب الهمزة مع الواو وما يثلثهما



أوس بن الأرقم


ب د ع أوس بن الأرقم بن زيد بن قيس بن النعمان بن مالك الأغر بن ثعلبة بن كعب بن الخزرج بن الحارث بن الخزرج الأنصاري الخزرجي، من بني الحارث بن الخزرج، أخو زيد بن الأرقم، قتل يوم أحد‏.‏
أخبرنا أبو جعفر بن السمين بإسناده إلى يونس بن بكير عن ابن إسحاق، في تسمية من قتل يوم أحد من بني الحارث بن الخزرج أخو زيد بن الأرقم، قتل يوم أحد، قال‏:‏ وأوس بن الأرقم بن زيد بن قيس، وساق نسبه‏.‏ أخرجه الثلاثة‏.‏


أوس بن الأعور


ب د ع أوس بن الأعور بن جوشن بن عمرو بن مسعود ذكره البخاري، ويرد ذكره في الأذواء‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم، وقالا‏:‏ ابن جوشن بن عمرو بن مسعود، فهذا نسب غير صحيح، وأورده أبو عمر في الذال، في ذي الجوشن، وهو ذو الجوشن، واسمه‏:‏ أوس في قول، وقيل غير ذلك، ويذكر الاختلاف في اسمه في الذال، إن شاء الله تعالى، وهو أوس بن الأعور بن عمرو بن معاوية، وهو الضباب بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة، وهو والد شمر بن ذي الجوشن، صاحب الحادثة مع الحسين بن علي رضي الله عنهما‏.‏
نزل أوس الكوفة‏.‏ ويرد باقي خبره في ذي الجوشن إن شاء الله تعالى‏.‏
أخرجه الثلاثة


أوس بن أنيس


دع أوس بن أنيس القرني‏.‏ وقيل‏:‏ أوس بن عامر، وهو الزاهد المشهور، ويرد في أويس إن شاء الله تعالى‏.‏
أخرجه ابن متده أبو نعيم‏.‏


أوس بن أوس الثقفي


ب د أوس بن أوس الثقفي‏.‏
قال ابن منده‏:‏ جعلهم البخاري ثلاثة، وروى ابن منده عن ابن معين أنه قال‏:‏ أوس بن أوس، وأوس بن أبي أوس واحد، روى عبد الرحمن بن يعلى الطائفي، عن عثمان بن عبد الله بن أوس، عن أبيه عن جده أوس بن حذيفة قال‏:‏ ‏"‏كنت في الوفد الذين وفدوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم من بني مالك، يعني وفد ثقيف، وبنو مالك بطن منهم، قال‏:‏ فأنزلهم النبي صلى الله عليه وسلم قبةً له بين المسجد وبين أهله، وكان يختلف إليهم بعد العشاء الآخرة يحدثهم‏"‏‏.‏
ورواه شعبة عن النعمان بن سالم، عن أوس بن أوس الثقفي وكان في الوفد، وقيل‏:‏ عن شعبة عن أوس بن أوس، عن أبيه‏.‏ انتهى كلام ابن منده‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو عمر؛ إلا أن أبا عمر قال‏:‏ ويقال أوس بن أبي أوس، وهو والد عمرو بن أوس، وقال‏:‏ روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث منها‏:‏ ‏"‏من غسل واغتسل‏"‏ الحديث الذي أخرجه ابن منده في الترجمة التي نذكرها بعد هذه الترجمة، ولم ينسبه ابن منده إلى ثقيف‏.‏
وأما أبو نعيم فلم يفرده بترجمة، وإنما أورده في ترجمة أوس بن حذيفة على ما نذكره، إن شاء الله تعالى، وجعله أنس بن أبي أنس، واسم أبي أنس‏:‏ حذيفة، ومثله قال أبو عمر، ونذكره هناك إن شاء الله تعالى‏.‏
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
موسوعه, الله, رسول, صحابه, كامله

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعه كامله لتفسير الاحلام احمد شريف الحوار العام الموضوعات الانسانيه النقاش الهادف النقد البناء 6 09-05-2014 05:40 PM
القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم هاشم منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 2 05-12-2010 08:14 PM
موسوعه توم اند جيرى كامله القطه الشقيه منتدى انمى ورد للفنون صور انمى الرسوم المتحركة anime ward2u 4 03-11-2010 05:44 PM


الساعة الآن 11:32 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc