منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

05-14-2016, 09:06 PM   #45
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
مواطن نموذجي

يا أيها الجلاد أبعد عن يدي
هذا الصفد .
ففي يدي لم تبق يد .
ولم تعد في جسدي روح
ولم يبق جسد .
كيس من الجلد أنا
فيه عظام ونكد
فوهته مشدودة دوما
بحبل من مسد !
مواطن قح أنا كما ترى
معلق بين السماء والثرى
في بلد أغفو
وأصحو في بلد !

لا علم لي

وليس عندي معتقد
فإنني منذ بلغت الرشد
ضيعت الرشد
وإنني - حسب قوانين البلد -
بلا عقد :
أذناي وقر
وفمي صمت
وعيناي رمد


من أثر التعذيب خر ميتا
وأغلقوا ملفه الضخم بكلمتين :
مات ( لا أحد ) !

تهمة

ولد الطفل سليما
ومعافى .
طلبوا منه اعترافا !

قال الشاعر

أقول :
الشمس لا تزول
بل تنحني
لمحو ليل آخر
.. في ساعة الأفول !
**
أقول :
يبالغ القيظ بنفخ ناره
وتصطلي المياه في أواره
لكنها تكشف للسماء عن همومها
وتكشف الهموم عن غيومها
وتبدأ الأمطار بالهطول
.. فتولد الحقول !
**
أقول :
تعلن عن فراغها
دمدمة الطبول .
والصمت إذ يطول
ينذر بالعواصف الهوجاء
والمحول : رسول
يحمل وعدا صادقا
بثورة السيول !
**
أقول :
كم أحرق المغول
من كتب
كم سحقت سنابك الخيول
من قائل !
كم طفقت تبحث عن عقولها العقول
في غمرة الذهول !
لكنما ..
ها أنتذا تقول .
هاهو ذا يقول .
وها أنا أقول .
من يمنع القول من الوصول ؟
من يمنع الوصول للوصول ؟
من يمنع الوصول ؟!
أقول :
عودنا الدهر على
تعاقب الفصول .
ينطلق الربيع في ربيعه
.. فيبلغ الذبول !
ويهجم الصيف بجيش ناره
.. فيسحب الذيول !
ويعتلي الخريف مد طيشه
.. فيدرك القفول !
ويصعد الشتاء مجنونا إلى ذروته
.. ليبدأ النزول !
أقول :
لكل فصل دولة
.. لكنها تدول !
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
05-14-2016, 09:15 PM   #46
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

من ديوان لافتات 4:

نحـنُ من أيّـةِ مِلّـهْ ؟!
ظِلُّـنا يقْتَلِعُ الشّمسَ ..
ولا يأمَـنُ ظِلّـهْ !
دَمُنـأ يَخْتَـرِقُ السّيفَ
ولكّنــا أذِلَّـهْ !
بَعْضُنا يَخْتَصِـرُ العالَـمَ كُلَّـهْ
غيرَ أنّـا لو تَجَمّعنـا جميعاً
لَغَدَوْنا بِجِـوارِ الصِّفرِ قِلّـهْ !
**
نحنُ من أينَ ؟
إلى أينَ ؟
ومَـاذا ؟ ولِمـاذا ؟
نُظُـمٌ مُحتَلَّـةٌ حتّى قَفـاها
وَشُعـوبٌ عنْ دِماها مُسْـتَقِلّهْ !
وجُيوشٌ بالأعـادي مُسْتَظِلّـهْ
وبِـلادٌ تُضْحِكُ الدّمـعَ وأهلَـهْ :
دولَـةٌ مِنْ دولَتينْ
دَولَـةٌ ما بينَ بَيـنْ
دولَـةٌ مرهونَـةٌ، والعَرشُ دَيـنْ.
دولَـةٌ ليسَـتْ سِـوى بئرٍ ونَخْلَـهْ
دولَـةٌ أصغَـرُ مِنْ عَـورَةِ نَمْلَهْ
دولَـةٌ تَسقُطُ في البَحْـرِ
إذا ما حرّكَ الحاكِـمُ رِجْلَــهْ !
دولـةٌ دونَ رئيسٍ ..
ورئيـسٌ دونَ دَولـهْ !
**
نحْـنُ لُغْـزٌ مُعْجِـزٌ لا تسْتطيعُ الجِـنُّ حَلّـهْ.
كائِناتٌ دُونَ كَـونٍ
ووجـودٌ دونَ عِلّـهْ
ومِثالٌ لمْ يَرَ التّاريخُ مِثْلَـهْ
لَمْ يرَ التّاريـخُ مِثْلَـهْ

تحت الصفر

أي قيمة
لجيوش يستحي من وجهها
وجه الشتيمة
غاية الشيمة فيها
أنها من غير شيمة
هزمتنا في الشوارع
هزمتنا في المصانع
هزمتنا في المزارع
هزمتنا في الجوامع
ولدى زحف العدو انهزمت..
قبل الهزيمة؟!
أي قيمة؟!
باطل هذا التساؤل
وطويل دون طائل.
لم تعد في هذه الأمة
للقيمة قيمة!
بلغ الرخص بنا
أن نمنح الأعداء تعويضاً
إذا ما أخذوا أوطاننا منا.. غنيمة!


أين نمضى

غص ماتحت السماوات وفوق الأرضين
بعيون المخبرين
كل انسان لدينا تهمة تمشي
ويمشي معها ألف كمين !
نصفنا داخل السجن
ونصف خارج السجن سجين !
لم نعد نملك مانبديه من أصواتنا
حتى الانين
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
05-14-2016, 09:36 PM   #47
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

موال

نارٌ بجوف الحشا في دمعتي سائلةْ
تنثالُ من مُقلتي مذهُولةً سائلةْ :
هل في الدُّنا دولةٌ .. رغم الغنى سائلةْ ؟!
جاوبتُها: دولتي، ما دام فيها مالْ
يستفُّهُ حاكمٌ عن كل خيرٍ مالْ
آلامُنا أنبتت في يأسه الآمالْ
لكنما وحلُنا أمسى به أوحلْ
يبيعُ أو يشتري فينا .. مضى أو حلْ
وهو الذي لم يكن ربطٌ لهُ أو حلْ .
فالمالُ في أمسه قد كان رهن الهوى
ثم استوى مسندًا للحُكم لما هوى
وغارقٌ مثلهُ .. في سُوق شمِّ الهوا
حتى دمانا لديه عملةٌ سائلةْ !

لفت نظر

السلطان
لا يمكن أن يفهم طوعاً
أنك مجروح الوجدان
بل لا يفهم ما الوجدان !
السلطان مصاب دوماً
بالنسيان وبالنسوان
مشغول حتى فخذيه
لا فرصة للفهم لديه
ولكي يفهم
لا بد ببعض الأحيان
أن تُـسعفه بالتبيان
أن تقرصه من أذنيه
وتعلقه من رجليه
وتمد أصابعك العشرة في عينيه
وتقول له : حان الآن
أن تفهم أني إنسان
يا ... حيوان !


دعوة للخيانة

هل وطن هذا الذي
حاكمه مراهن وأهله رهائن؟
هل وطن هذا الذي
سماؤه مراصد وأرضه كمائن؟
هذا الذي
هواؤه الآهات والضغائن؟
هذا الذي
أضيق من حظيرة الدواجن؟
هل وطن هذا الذي
تكون فيه عندما
تكون غير كائن؟
يا أيها المواطن
خنه ثم خنه ثم خنه ثم خنه
بوركت خيانة الجراح للبراثن
يا أيها المواطن
إن لم تخن
فأنت حقا خائن
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
05-15-2016, 10:08 PM   #48
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

مختارات من ديوان لافتات 5:

الدولة

قالت خيبر:
شبران… و لا تطلب أكثر.
لا تطمع في وطنٍ أكبر.
هذا يكفي…
الشرطة في الشبر الأيمن
و المسلخ في الشبر الأيسر.
إنا أعطيناك "المخفر" !
فتفرغ لحماسٍ و انحر.
إن القتل على أيديك سيغدو أيسر !

تشخيص

- من هناك ؟
لا تخف.. إني ملاك.
- إقترب حتى أرى…
لا، لن تراني
بل أنا وحدي أراك.
- أيّ فخرٍ لك يا هذا بذاك ؟!
لست محتاجاً لأن تغدو ملاكاً
كي ترى من لا يراك.
عندنا مثلك آلاف سواك !
إن تكن منهم
فقد نلت مناك
أنا معتادٌ على خفق خطاك.
و أنا أسرع من يسقط سهواً في الشباك
و إذا كنت ملاكاً
فبحق الله قل لي
أيّ شيطان إلى أرض الشياطين هداك ؟!
لن تموت
لا… لن تموت أمتي
مهما إكتوت بالنار و الحديد.
لا… لن تموت أمتي
مهما إدعى المخدوع و البليد.
لا… لن تموت أمتي
كيف تموت ؟
من رأى من قبل هذا ميتاً
يموت من جديد ؟


وسائل النجاة

و قاذفات الغرب فوقي
و حصار الغرب حولي
و كلاب الغرب دوني.
ساعدوني
مالذي يمكن أن أفعل
كيلا يقتلوني ؟!
- أنبذ الإرهاب…
ملعونٌ أبو الإرهاب..
أخشى يا أخي أن يسمعوني!
أي إرهاب ؟!
فما عندي سلاح غير أسناني
و منها جردوني !
فالنصارى نصّروني.
ثم لما اكتشفوا سر ختاني… هودوني !
و اليهود إختبروني
ثم لما اكتشفوا طيبة قلبي
جعلوا ديني ديوني.
أيّ إسلام ؟
أنا "نَصَرايهُوني"
- لا يزال إسمك "طه"…
لا… لقد أصبحت "جوني" !
- لم تزل عيناك سوداوين…
لا…بالعدسات الزرق أبدلت عيوني…
- ربما سحنتك السمراء
كلا… صبغوني
- لنقل لحيتك الكثّة…
كلا…
حلقوا لي الرأس
و اللحية و الشارب،
لا… بل نتفوا لي حاجب العين
و أهداب الجفون !
- عربيٌ أنت.
No, don't be Silly, they
ترجموني !
- لم يزل فيك دم الأجداد !!
ما ذنبي أنا ؟ هل بإختياري خلّفوني ؟
- دمهم فيك هو المطلوب، لا أنت…
فما شأنك في هذي الشؤون ؟
قف بعيداً عنهما…
كيف، إذن، أضمن ألاّ يذبحوني ؟!
- إنتحر
أو مُتْ
أو استسلم لأنياب المنون
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جمال بخيت التأريخ شعرا Amany Ezzat منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 58 03-26-2016 03:18 PM
شعر شعبى عراقى يا دار وين اهلك جابر الخطاب منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 10 07-25-2015 02:58 PM
البعض نحبهم ولكن يبقى فقط ان يحبوننا مس فاطمة‬ منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 16 08-30-2012 01:45 PM
نحات عراقي يتبرع بأعماله لمتحف بلدته ياسين محمد محي الدين النحت منحوتات ابداع النحاتين العرب العالميين 2 06-17-2011 06:28 PM
يبقي الحب بين ترانيم الأشعار moondream2009 منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 6 04-09-2008 10:04 PM


الساعة الآن 04:05 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc