منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة

منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة كبار الادباء و اهم اعمالهم الادبية و اجمل القصص القصيرة

02-19-2016, 08:11 PM   #1
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577
الروائي الراحل علاء الديب

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg

basmala

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أهل ورد الغاليين

مساء الخميس،
الموافق 18 فبراير 2016
في مستشفى المعادي بالقاهرة
و التي كان قد نقل إليه بعد إصابته
بأزمة صحية في بداية ديسمبر.
توفي عن عمر ناهز 77 عاما،

أديب و روائي مصري كبير

حظي باحترام
الأجيال الأدبية السابقة واللاحقة،
عبر تاريخ طويل
امتد لأكثر من أربعة عقود

الكاتب
الناقد
الذائق الكبير



علاء الديب





نموذجًا للكاتب الحقيقي
الذي لا يسعى إطلاقًا إلى الشهرة أو الثروة،
فكانت الأضواء تخرج منه لا عليه،
يكتب ليصنع حالة تجمع بين الكتاب والجمهور،
تجربة من جيل الستينيات بكامله
الجيل الذي استطاع

صياغة هذه الحالة في كلمات،
عبر تمكُنهم من مقاليد الجملة القصيرة

التي تخرج وكأنها طلقة صائبة،
و قد كان علاء الديب

موسوعيًا، صاحب علاقات واسعة
بمجالات الثقافة المختلفة مع الأدب،
منها الموسيقى،الفن التشكيلي، السينما.

Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
02-19-2016, 08:17 PM   #2
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

سيرة ذاتية
ولد في القاهرة عام 1939،توفي 2016
وحصل على ليسانس الحقوق

من جامعة القاهرة عام 1960


أعماله
قصص قصيرة



القاهرة، 1964.
صباح الجمعة، 1970.
المسافر الأبدى، 1999
الشيخة
الحصان الأجوف



الروايات


زهرة الليمون، 1978.
أطفال بلا دموع، 1989.
قمر على المستنقع، 1993.
عيون البنفسج، 1999.
أيام وردية



الترجمات


لعبة النهاية،
مسرحية لصموئيل بيكيت، عام 1961.



امرأة في الثلاثين،

مجموعة قصص مختارة من
كتابات هنري ميلر عام 1980



شارف دى إمرى – بيتر فايس – انجمار برجمان.



فيلم المومياء، عام 1965،
إخراج شادى عبد السلام الحوار العربي.
عزيزى هنرى كيسنجر، عام 1976،
كتابات عن شخصية السياسى والدبلوماسي كسينجر،
بقلم الصحفية الفرنسية دانيل أونيل.





كتب


" الطريق إلى الفضيلة "، 1992.



" وقفة قبل المنحدر ".


مقالات


عصير الكتب،
مجموعة مقالات كان الكاتب قد نشرها

على عدة سنوات في مجلة صباح الخير،
الكتاب بقدم نبذة عن مائة وأحد عشر كتابا
في الرواية والقصة والرواية والشعر والسياسة والاجتماع والموسيقى والتاريخ



الجوائز والأوسمة


- جائزة الدولة التقديرية في الآداب

من المجلس الأعلى للثقافة، عام 2001


يقول كاتبنا

"ماذا قدمت لي الكتب سوى الحيرة
وتلك الحزمة من الأشجان الرومانتيكية اليابسة؟
هل تقف الكتب ضد الحياة أو بديلًا عنها؟
كلا هم أصدقاء..
من حسن الحظ أن مهنتي هي هوايتي،
هي حياتي تلك الخطوط السحرية التي
تنقل معاني وتهز النفوس والجبال وتغير العالم".
عبر هذه النافذة كتب الديب الكثير،
وأطل برؤيته عن الجميع وعليهم،
تنوعت اختياراته

فقدّم عصيرًا غذّى عقول مُتابعيه،
فكان ينقل ملاحظاته عن الكتب،
في شيء أشبه بالعرض وليس النقد،
فلم يستخدم لغة المتخصصين المعقدة،
بل جذب الكثير من الشباب بأسلوبه
الذي دومًا ما يجذب المتلقي إلى الحكاية.
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
02-19-2016, 08:20 PM   #3
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

نحاول الاقتراب من شخصية الكاتب

من خلال كتابه


وقفة قبل المنحدر
(يوميات مثقف مصري من1952 الى 1982)


للروائي الرائع

علاء الديب

الكتاب من إصدار مكتبة الأسرة سنة 98
وأعادت نشره دار الشروق سنة 2008
أكثر ما يميز الكتاب
أنه لم يسقط في فخ النمطية والتكرار
من عينة أين تربي
ومتي ولد ومتي تخرج
وكيف نشأ
كما لم يتقيد بالترتيب الزمني للأحداث
فهو يحدثك عن مشاعر وأحزان
ولا يؤرخ لفترة من التاريخ.

وهذا نص ما قاله الكاتب نفسه
في مقدمة الكتاب التي وضعها في نهايته!!!
حيث قال عن كتابه

"هذه الأوراق أراها محزنه,محيرة,وكئيبة.
ولكنها صادقة صدق الدم النازف من جرح جديد..
الكتاب ليس سيرة ذاتية
وبالتأكيد ليس رواية
ربما هو اعتراف أو فضفضة
ولكن أكثر مايميزه أنه صادق وحقيقي
ينقل معاناة إنسان حائر ومحبط
بدأ حياته وهو يحمل على عاتقه عبء تغيير العالم
ومنحته ثورة يوليه المبررات الكافية
ليطلق لحلمه العنان
وفجأة انهارت كل أحلامه بنكسة 67
وأصيب بالإحباط والاكتئاب وفقد لإحساس بالأمان.

الكتاب ملئ بالتجارب التي قد يكون معظمها مرير،
منها تجربته في الإبعاد عن العمل الصحافي،
وقد جرى ذلك معه مرتين،
في المرة الأولى
أبعد عن عمله في مجلة صباح الخير
بعد اتهامه بالاشتراك في مؤامرة لا يعلم عنها شيئاً،
وفى المرة الثانية،
ألقت به التجربة في أتون حزن غامر
وهو يقول عنها ..
" لم أفقد في هذه التجربة الأمان فقط،
أو ثقتي في مهنة الصحافة أو الكتابة،
ولكنها كشفت عن معنى يتراكم في واقع حياتنا،
ونحاول دائماً أن نتجاهله وهو:
أن المعنى الحقيقي
لكلمة مواطن مازال مفقوداً،
ومازلنا نبحث عنه.
كم ليلة أمضيتها وأنا أشعر أنني بلا وطن. "
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
02-19-2016, 08:24 PM   #4
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

يحكى المؤلف عن هذه التجارب وغيرها،
عن موت عبد الناصر
وهو في الغربة في المجر
وأثر ذلك عليه وعلى الناس،
ويحكي أيضا عن تجربته القصيرة
للعمل فى إحدى صحف الخليج،
عن أصدقاء تحولوا من النقيض إلى النقيض،
عن الأبطال الذين سقطوا،
والكبار الذين باعوا كل شيء

من أجل حفنة أموال،
يقول: كتب الطبيب على

أوراق الكشف الطبي الخاصة بي ,
أنني (صالح للعمل في جميع الأجواء) ..
هذه الجملة صيغة رسمية يكتبها الأطباء ...
ولكن الجملة ظلت لاصقة بعقلي وإحساسي......
كل ما في قلوب المصريين
من حضارة ومرونة هناك في بلاد الخليج
حيث النفط الى غلظة قاسية...
الرغبة الحارقة المتعجلة في المال
تحول الإنسان إلى كائن آخر......
أفقدني التغير السريع المضطرب
قدرتي على الانتماء،
قدرتي حتى على التصديق،
لم أكن مشاركاً ولم أكن مطلوباً
عندما تحطم المشروع الكبير،
تحول إلى كابوس
وصنع بعض الناس الشطار
من أشلاء المشروع وشظايا الكابوس
مؤامراتهم الخاصة، الجريئة منها والدنيئة،
أما أنا فقد وقعت بعد 67 ميتاً.

يقول
" شيطان تلك الأيام كان يعمل بجد واجتهاد
لكي لا تكتمل الأعمال ولا تتحقق الأحلام ,
يعمل لكي يسود صراع دامي بين الناس,
وأن تصل الى نهاية يومك منهكا مهدودا ,
وأنت في الحقيقة لم تحقق شيئا.
تغيرت معاني الكلمات ووجوه الناس ,
تغير الصوت والصدى.
والتغير سنة الكون منذ كان
لكنني أعتقد أن التغير لم يكن من قبل
بهذه القسوة والسرعة والفظاعة."



" لا أحد يشعر بمعنى التخلف
قدر ذلك الكائن الذي يطلق عليه المثقف
"

ماذا حدث لنا في تلك السنوات1952 إلى 1982؟
ماذا حدث للناس وللبلد؟
من أين لإنسان يشعر ويفكر
أن يحتمل في حياته كل هذه التقلبات والتغيرات؟
أليس من حق الإنسان أن يلتقط أنفاسه،
ينعم بحياة مستقرة بعض الشيء،
هادئة بعض الشيء، مفهومة بعض الشيء؟!
كيف يمكن أن يصاب شخص بالاكتئاب المتواصل
لمدة 30 عام و هل كتب هذا الكتاب بعد انتهاء ال 30 عام
أم أنه كان يستعين على هذه السنوات بالكتابة كل حين
و من ثَـم جمّع ما كتب و نشره؟
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الروائي المصري إدريس علي Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 13 09-30-2017 05:02 PM
الروائي الأمريكي أرنست هيمنجواي Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 14 01-12-2016 05:24 PM
الخطاط الراحل حامد العويضى Amany Ezzat الخطوط العربية و الزخارف التراثية 20 10-22-2014 07:19 PM
الروائى الانجليزى تشارلز ديكنز Charles Dickens Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 100 10-05-2014 07:19 PM
قصة حياة الروائي المصرى نجيب محفوظ omnia khater منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 0 05-05-2010 08:48 PM


الساعة الآن 04:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc