منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
08-14-2015, 11:11 PM   #49
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,480

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
اغنيات حب الى افريقيا

هل يأذن الحُرّاس لي بالانحناءْ
فوق القبور البيض يا إفريقيا؟
ألقتْ بنا ريح الشمال إليك
واختصر المساء
أسماءنا الأولى
وكُنّا عائدين من النهار
بكآبة التنقيب عن تاريخنا الآتي
وكنّا متعبين
ضاع المغنّي والمحاربُ والطريق إلى النهار
من أنت؟
عصفور يجفّفُ ريشه الدامي"
وكيف دخلت؟
كان الأفق مفتوحاً؟
وكان الأوكسجين
ملء الفضاء
وما تريد الآن؟
ريشةَ كبرياء
وأريد أن أرث الحشائش والغناء
فوق القبور البيض.. يا إفريقيا!
-2-
هل يأذن الحراس لي بالاقتراب
من جُثَّة الأبنوس.. يا إفريقيا؟
ألقتْ بنا ريح الشمال إليك،
واختبأ السحابْ
في صدرك العاري،
ولم تُعلن صواعقنا حدود الاغترابْ

والشمسُ بالمجّان مثل الرمل والدم،
والطريق إلى النهار
يمحو ملامحنا، ويتركنا نعيد لانتظار
صَفّاً من الأشجار والموتى
تحّبكِ..
نشتهي الموت المؤقّت
نشتهيه ويشتهينا
نلتف بالمدن البعيدة والبحار
لنفسر الأمل المفاجئ
والرجوعَ إلى المرايا
من أنتَ؟
جنديُّ يعود من التراب
بهمزيمة أُخرى وصورة قائد
ماذا تريد؟
بيتاً لأمعائي وطفلاً من حديد
وأُريد صكَّ براءتي

وأريد يا إفريقيا
ماذا تريد؟
أريد أن أرث السحاب
من جُثَّة الأبنوس.. يا إفريقيا
ألقت بنا ريح الشمال إليك
يا إفريقيا..
ألقتْ بنا ريح الشمال
لنكون عُشّاقاً وقتلى.
وبدون ذاكرةٍ ذكرنا كل شيء عن ملامحنا
ووجُهك فوق خارطة الظلال
مرّ المغني تحت نافذةٍ
وخبّأ صوته في راحتيه
سرّاً يحبّك،أو علانيةً يمرّ
وينحني كالقوس، يا إفريقيا
وحشيّتان
عيناك يا إفريقيا وحزينتان

عيناك كالحبّ المفاجئ
كالبراءة حين تُفترعُ البراءة
مرّ المغني تحت نافذة
وأعلن يأسه
من أنت؟
عاشق
من أنت جئت؟
أنا من سلالات الزنابق والمشانق
والريح تحبل.. ثم تُنجبني
وترميني على كل الجهات
ماذا تريد؟
أُريد ميلاداً جديد
وأريد نافذة جديدهْ
لأحبّها سرّاً وتقتلني علانيةً
وأرحل عنك.. يا إفريقيا

يتبع
Amany Ezzat متواجد حالياً  
08-14-2015, 11:20 PM   #50
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,480

مختارات من ديوان محاولة رقم 7

النهر غريب وأنت حبيبي

الغريبُ النهرُ – قالتْ
واستعدَّتْ للغناءْ
لم نحاول لغة الحبَّ , ولم نذهب إلى النهر سدى
وأتاني ليلٌ من منديلها
ولم يأت ليلٌ مثل هذا الليل من قبل فَقَدَّمْتُ دمي للأنبياءْ
ليموتوا بدلاً منا..
ونبقى ساعة فوق رصيف الغرباءْ
واستعدَّتْ للغناءْ

وحدنا في لحظة العُشّاقِ
أزهار على الماءِ
إلى أين سنذهب ؟
للغزال الريحُ والرمحُ . أنا السكّين والجرحُ
إلى أين سنذهب ؟
ها هي الحريَّةُ الحسناءُ في شريانيَ المقطوع ,
عيناكِ وبلدانٌ على النافذة الصغرى
ويا عصفورة النار , إلى أين سنذهب ؟
للغزال الريحُ والرمحُ ,
وللشاعر يأتي زَمَنٌ أعلى من الماء , وأدنى من حبال
الشَّنقِ.
يا عصفورة المنفى ! إلى أين سنذهبْ ؟
لم أودّعك فقد ودَّعتُ سطح الكرة الأرضيَّةِ الآن..
معي أنت لقاء دائمٌ بين وادع ووداع
ها أنا أشهدُ أن الحب مثل الموتِ
يأتي حين لانتظر الحبَّ ,
فلا تتنظريني...

الغريبُ النهرُ-قالتْ
واستعدَّتْ للسّفَرْ.
الجهاتُ الستُّ لا تعرف عن ((جانا))
سوى أنَّ المطرْ
لم يُبَلّلها
ولا تعرف عنها
غير أني قد تغيَّرتُ تغيَّرتُ
تَصَبَبْتُ بروقاً وشجرْ
وأسرتُ السندبادْ
والغريبُ النهرُ- قالت
ها هو الشئ الذي نَسْكُتُ
قد صار بلادْ
Amany Ezzat متواجد حالياً  
08-14-2015, 11:21 PM   #51
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,480

هاهِي الأرض التي نسكُنُ
قد صارت سفر
والغريبُ النهرُ – قالت
واستعدَّت للسفر.

وحدنا لا ندخل الليلَ
لماذا يتمنّى جسمُكِ الشَعر
وزهر اللوتس الأبعدَ من قبري
لماذا تحلمين
بمزيدٍ من عيون الشهداءِ ؟
اقتربي مني يزيدوا واحداً
((خبزي كفاف البرهة الأولى))
وأمضي نحو وقتي وصليب الآخرين
وحدنا لا ندخل الليل سدى,
يا أيها الجسم الذي يحتصرُ الأرض ,
ويا أيتها الأرض التي تأخذ شكل الجَسَد الروحي
كوني لأكونْ
حاولي أن ترسميني قمراً
ينحدرِ الليلُ إلى الغابات خيلاً
فلماذا تحلمين
بمزيدٍ من وجوه الشهداءِ ,
ابتعدي عنّي يصيروا أمَّةً في واحد...
هل تحرقين الريح في خاصرتي؟
أم تمتشقين الشمس ؟
أم تنتحرينْ ؟
عَلَمتني هذه الدنيا لُغَاتٍ وبلاداً غير ما ترسمه عيناكِ
لا أفهم شيئاً منكِ لا أفهمُني ((جانا))
فلا تتنظريني !..

الغريبُ النهرُ-قالتْ
واستعدَّتْ للبكاءْ
لم تكن أجمل من خادمة المقهى
ولا أقرب من أمّي
ولكنَّ المساءْ
كان قِطّاً بين كفَّيها
وكان الأُفق الواسع يأتي من زجاج النافذهْ
لاجئاً في ظلّ عينيها
وكان الغرباءْ
يملأون الظلّ
لن أمضي إلى النهر سدى
اذهبي في الحلم يا جانا !
بكتْ جانا
وكان الوقتُ يرميني على ساعة ماءْ
إذهبي في الوقت يا جانا !
بكت جانا
وكان الحُلْمُ ذرّاتِ هواءْ
اذهبي في الفَرَح الأول يا جانا !
بكت جانا
وكان الجرحُ وردَ الشهداءْ
آه ’ جانا
لم تكوني مُدُني
أو وطني
أو زمني
كي أوقف النهر الذي يجرفني
فلماذا تدخلين الآن جسمي
لتصير يالنهر أو سيَّدةَ النهرِ
لماذا تخرجين الآن من جسمي
ومن أجلك جدَّدتُ الإقامة
فوق هذي الأرض .. جدَّدت الإقامة
اذهبي في الحُلم يا جانا !
بكتْ جانا
وصار النهر زنّاراً على خاصرتي
واختفي شكل السماءْ..
Amany Ezzat متواجد حالياً  
08-14-2015, 11:23 PM   #52
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,480

طوبي لشئ لم يصل !


هذا هو العُرس الذي لا ينتهي
في ساحة لا ينتهي
في ليلة لا ينتهي
هذا هو العُرْشُ الفلسطينيُّ
لا يصل الحبيبُ إلى الحبيبْ
إلاّ شهيداً أو شريرا

دَمُهم أمامي....
يسكن اليوم المجاورَ-
صار جسمي وردةً في موتهمْ....
وذبلتُ في اليوم الذي سَبَقَ الرصاصةَ
وازدهرتُ غداةَ أكملتِ الرصاصةُ جُثَّتي
وجمعتُ صوتي كُلَّهُ لأكون أهدأ من دمٍ
غطّى دمي...

دَمُهم أمامي
يسكن المدنَ التي اقتربتْ
كأنَّ جراحهم سفنُ الرجوعِ
ووحدهم لا يرجعون ...
دَمُهم أمامي...
لا أراهُ
كأنه وطني
أمامي ... لا أراهُ
كأنه طُرُقات يافا-
لا أراهُ
كأنه كُلَّ نوافذ الوطن اختفتْ في اللحمِ
وحدهمُ يرون
وحاسَّةُ الدم أينعتْ فيهم
وقادتهم إلى عشرين عاماً ضائعاً
والآن , تأخذ شكلها الآتي
حبيبتُهم...
وترجعهم إلى شريانها
دَمهُم أمامي....
لا أراهُ
كأنَّ كل شوارع الوطن اختفتْ في اللحمِ
وحدهمُ يرون
لأنهمْ يتحررون الآن من جلد الهزيمةِ
والمرايا
ها همُ يتطايرون على سطوحهم القديمةِ
كالسنونو والشظايا
ها هُم يتحررون....

طوبى لشئ غامضٍ
طوبى لشئ لم يصل
فكّوا طلاسمه ومزَّقهُمْ
فأرَّخْتُ البداية من خطاهم
(ها هي الأشجار تزهرُ
في قيودي )
وانتمت إلى رؤاهم
(ها هي الميناء تظهرُ
في حدودي )
والحلم أصدق دائماً. لا فرق بين الحلمِ
والوطن المرابط خلفَهُ...
الحلم أصدق دائماً . لا فرق بين الحلمِ
والجسد المخبَّأ في شظيَّهْ
والحلم أكثر واقعيَّهْ

السفحُ أكبر من سواعدهمْ
ولكنْ...
حاولوا أن يصعدوا
والبحر أبعد من مراحلهم
ولكنْ....
حاولوا أن يعبروا
والنجمُ أقرب من منازلهم
ولكن....
Amany Ezzat متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشاعر المصري محمود أبو الوفا Amany Ezzat منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 7 06-13-2017 01:34 AM
سيد شعراء العامية الشاعر سيد حجاب Amany Ezzat منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 37 02-01-2017 07:14 PM
الشاعر محمود بيرم التونسي وبعض اشعاره السويدي منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 20 03-23-2012 11:15 AM
أحن الى خبز أمي للشاعر محمود درويش السيلاوي منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 10 06-09-2011 09:15 PM
عاشق من فلسطين للشاعر محمود درويش شريرة منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 6 01-31-2008 05:28 AM


الساعة الآن 11:15 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc