منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة

منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة كبار الادباء و اهم اعمالهم الادبية و اجمل القصص القصيرة

07-27-2015, 09:28 PM   #13
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
مقتطفات من رواية

حاج كومبوستيلا


عندما يصبح سيفك بتصرفك لا تجعله سجين غمده
فترة طويلة لانه بذلك يصدأ .. وعندما تستله من غمده
لا ترجعه اليه قبل ان تقوم بعمل خير او تفتح طريقاً


ان الطريق الحقيقية للحكمة تعرف من امور ثلاث :
اولا : الحب الالهي ..
ثانياً : تجليها عبر ممارسة عملية في حياتك
والا تمسي الحكمة غير مجدية وتصدأ كسيف
لم يشهر
واخيراً توفر الامكانية لدى الجميع لاجتياز طريق الحكمة

لكي تتطهر من آثامك يجب ان تسير قدماً الى الامام
متكيفاً مع الاوضاع الجديدة ومتلقياً بالمقابل آلاف النعم
التي تمنحها الحياة بسخاء لطالبيها

عندما نملك هدفاً في الحياة يرجع لنا وحدنا الامر
في جعله افضل او اسوء تبعاً للطريق التي نجتازها
لبلوغه والوسيلة التي تمكننا من اجتيازها ايضاً

ان الطريق التي تسلكها الان ..
هي طريق القدرة ولن تتلقن الا تمارين القدرة عبرها ..
والسفر الذي كان في البداية عذاباً لانك لا تريد
الا الوصول بدأ يتحول الى متعة ..
متعة السعي و المغامرة ..
هذا هو الغذاء الحقيقي لاحلامنا

لا يستطيع الانسان ان يكف عن الحلم ..
الحلم هو غذاء الروح كما ان الطعام غذاء الجسد ..
وغالباً ما تخيب احلامنا وتحبط رغباتنا
خلال مسيرة حياتنا .. لكن هذا الامر لا يجب ان
يمنعنا من الاستمرار في الحلم
والا ماتت الروح فينا ..
وعجز الحب الالهي عن اخترقها

ان الجهاد الحسن هو الذي نخوضه باسم احلامنا
عندما نكون شبابا .. تتفجر احلامنا في داخلنا
بكل عزيمتها ولا تنقصنا الشجاعة اطلاقاً ..
لكننا نتعلم بعد كيفية النضال ..
وحين نخلص الى تعلمها بعد جهود مضنية
نكون قد فقدنا الطاقة على الكفاح عندئذ
نرتد على انفسنا ونصبح ألد أعدائنا ..
نتذرع قائلين ان احلامنا طفولية وعويصة على
التحقيق او انها ثمرة جهلنا لحقائق الحياة ..
فنقتل احلامنا لاننا نخاف من خوض الجهاد الحسن
اننا نلتزم الجهاد الحسن لان قلوبنا تنشد ذلك ..

في ايام البطولة و في زمن الفرسان الجوالين
كان الامر سهلاً .. هناك اراض يجب غزوها ..
واشياء كثيرة يجب تحقيقها .. اليوم تغير العالم
و انتقلت ساحات الجهاد الحسن الى داخل نفوسنا
عندما نتخلى عن احلامنا لصالح السلام والراحة

نبلغ مرحلة قصيرة من السكينة ..
لكن الاحلام الميتة تواصل تعفنها فينا
وافساد جونا كله .. نصبح قساة حيال الذين يحيطون بنا
ثم ترتد هذه القسوة في النهاية على نفوسنا ..
عندئذ تبدأ العذابات والمهانات ..
ويصبح ما أردنا تجبنه في القتال ..
اي الخيبة والفشل .. الارث الوحيد لجبننا ..
وذات يوم تجعل الاحلام الميتة المتعفنة جوا خانقاً
فنتمنى الموت .. الموت الذي يحررنا من
قناعاتنا ومن هذا السلام المرعب

ان الطريقة الوحيدة لانقاذ احلامنا هي ان نكون
كرماء تجاه انفسنا .. يجب التعامل بصرامة
مع اي محاولة نقوم بها لمعاقبة ذواتنا
مهما تكن بسيطة او تافهة ..
ولكي نعرف متى نصبح قساة مع انفسنا
علينا ان نحول ادنى ظهور لألم روحي كمثل
الشعور بالذنب والندم والتردد الى الم جسدي ..
وعندما نجعل من الالم الروحي الماً جسدياً
نستطيع ان نعرف مدى الاذى الذي يلحقنا به

بين جميع الوسائل التي وجدها الانسان
لايذاء نفسه ..يبقى الحب أسوء وسيلة !

لا احد منا جزيرة .. لكي نخوض الجهاد الحسن
نحتاج الى العون .. نحتاج الى اصدقاء وعندما
يبتعد الاصدقاء علينا ان نجعل من وحدتنا سلاحنا الرئيسي

لا احد يود طلب الكثير من الحياة لانه يخاف الفشل
ولكن من يتوق الى خوض الجهاد الحسن فعليه
النظر الى العالم وكأنه كنز لا ينضب ..
ينتظر ان يعثر عليه احد و يمتلكه

نحن نحاول دوما ان نتخذ اتباعا لنا يوافقون على
تصوراتنا عن الكون .. ونعتقد ان ازدياد عدد
الناس الذين يفكرون مثلنا يجعل من تصوراتنا
حقيقة .. مع ان الامر لا علاقة له بذلك


نحن نعرف ماذا نريد ونبلغه اذا اصررنا ولكن
الوقت الضروري الذي يلزمنا لبلوغ الهدف
يتعلق بالمعونة التي يقدمها الينا الله

من الجيد القيام بنشاط بطيء
قبل اتخاذ قرار هام في الحياة

الموت هو رفيقنا الاكبر لانه هو الذي يجعل لحياتنا
معنى .. ولكن لكي نتامل الوجه الحقيقي لموتنا
علينا ان نتذكر اولاً كل الرغبات و الاهوال التي
يستطيع اسمه ايقاظها فينا و في اي كائن حي

ان التلميذ لا يستطيع ابداً تقليد خطوات مرشده ..
لكل طريقته في رؤية الحياة .. وفي مواجهة
المصاعب وتحقيق الانتصارات

ان الوسيلة الوحيدة لاتخاذ القرار الصحيح هو
الاعتراف بالقرار الخاطىء .. تفحص ملياً الطريق
الاخرى دون خشية ولا اعتلال ثم اختر


العدو يعطينا دوما فرصة للتقدم و تحقيق ذواتنا
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
07-27-2015, 09:52 PM   #14
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

مقتطفات من رواية
الزهير


التعصب هو الطريقة الوحيدة لوضع حد
للشكوك التي تكدر روح البشر على الدوام

التعاسة سببها اننا لانملك الشجاعة لتتبع
العلامات والاحلام والاشارات

يجب ان تكون شخص راى العالم على حقيقته
وليس كما اخبروه انه يجب ان يكون

عندما يمدحنا الناس
علينا ان نراقب تصرفاتنا عن كثب

اظهر بعض الاحترام لوقتك على هذه الارض

يولد الحب من طبيعتين متناقضتين وفي التناقض
ينمو الحب بقوة وفي التصادم والتحول يحفظ الحب


لايمكنني ان افكر هكذا اذا تصرفت بالطريقة التي
يتوقعني الناس ان اتصرف بها فسوف امسي عبدا لهم
يتطلب الامر تمالكا كبيرا للنفس لئلا نخضع لذلك


العذاب يحدث عندما نرغب في ان يحبنا الاخر

بالطريقة التي نتصورها وليس بالطريقة التي
يجب ان
يتجلى الحب فيها حرا بلا قيود
ليرشدنا بقوة
ويحول دون توقفنا


ان ماضيَّ سيرافقني دوما ولكن كلما تحررت من
الوقائع وركزت على العواطف ادركت ان
في الحاضرحيزا واسعا وسع السهوب ينتظر ان
يمتلىء بالمزيد من الحب والمزيد من فرح الحياة

الحب مرض لا يرغب احد في الانعتاق منه
من يصاب به لا يسعى الى الشفاء منه
ومن يتالم لا يرغب في
التغلب على المه

العمر يبطىء خطى اولئك الذين لم يملكوا
الشجاعة يوما للسير على وتيرتهم الخاصة

انا كافحت وخسرت ولن احاول ان اخيط ما
تمزق وارقعه بل ساكافح مرة اخرى


يتبع
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
07-27-2015, 10:01 PM   #15
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

مقتطفات من رواية
فيرونكا تقرر ان تموت


الناس لا يتعلمون اي شيء يخبرهم به الاخرون
عليهم ان يتعلموا ذلك بأنفسهم


افضل طريقة لتجنب المشاكل هي ان تشرك الاخرين بذلك


الوظيفة الوحيدة المفيدة لربطة العنق انها تخدم احساسا
بالشعور بالتحرر عند عودتك للمنزل وتخلعها
تشعر كأنك حررت نفسك من شيء ما
رغم انك لا تعرف ما هو على وجه التحديد


وحدهم الابطال والمجانين لا يخافون الحياة
او الموت ولا يبالون بالخطر
وسوف يمضون قدما بالرغم مما يقوله الاخرين


يجب ان تسمح لنفسك بان تكون مجنونا اكثر قليلا
مما انت عليه الان


لقد اكتشفت ما اكتشفته معظم الناس متأخرا جدا
انه كان يجب ان اكون اكثر جنونا


توقفي عن التفكير دائما بانك عثرة في الطريق
وانك تزعجين الاشخاص حولك اذا لم يعجب ذلك
الناس يمكنهم التذمر واذا لم تكن لديهم الجرأة
للتذمر فتلك مشكلتهم


المهم هو انت لا ما يحسبك الاخرون اياه


اريد ان افعل شيئا مختلفا تماما في حياتي
اريد ان اخوض مغامرة اساعد فيها الاخرين
وان اعمل شيئا لم افعله من قبل


يحق لنا ان نصنع الكثير من قراراتنا
ولا احب ان ادفع الى قرارات ليست من صنعي


لسنا في حاجة لان نشرح حياتنا او انفسنا لاي شخص كان


كن مثل النافورة التي تفيض ولا تكن كالمستنقع الذي يركد


الوعي بالموت يشجعنا على الحياة بكثافة اكثر
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
07-29-2015, 03:28 PM   #16
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

مقتطفات من رواية
الرابح يبقى وحيداً

لماذا تحتاج الى تدمير العالم ؟
لأتمكن من إعادة بناء عالمي !


الحياة تفرق احيانا بين الناس ليدركوا كم يعني بعضهم لبعض


ان التحولات لا تحصل الا في اوقات الازمات



من الضروري احيانا القبول بحكم القدر
والسماح للامور بأخذ مجراها الخاص وانتظار ان
يعود الناس الى رشدهم في الوقت الذي يناسبهم


لا يوجد ما اسمه الفرصة الاولى والوحيدة ,
فالحياة توفر دوما فرصة اخرى


الموهبة عطية عامة ولكن الشجاعة تكمن في استخدامها !


عليك ان تتخلى عن أي شيء آخر لاني اتوقع ان
اكون مقياسك الاوحد والحصري


علينا ان نُنَدد باستعباد رغبات الانسان , لاننا توقفنا
عن استخدام ذكائنا للقيام بالخيارات وسمحنا بدلا
من ذلك لانفسنا بأن تتلاعب بنا الدعاية والاكاذيب


الناس مسجونون داخل عوالمهم الانانينة الصغيرة


يوجد فرق كبير جداً بين الصفح والنسيان !


كف عن التفكير في المجد الآتي ..
سيأتي ذلك وحده اذا قمت بعملك كما يجب


نحن جميعا سواء أأحببنا ذلك ام لا

نحمل في دواخلنا قوة تدميرية كبيرة

وقد تساءلنا جميعا عند حد ما كيف سيكون الامر لو
اننا اطلقنا العنان لاكثر المشاعر كبتاً ..
اسننتزع حياة شخص آخر !


علمت انه لا فائدة في محاولة تغير كل ما
خربته قرون من الفساد وسوء الحكم ..
الا انني تأكدت من امر واحد فحسب ..
وهو انه يمكن دوما البدء من جديد


الرجل ذو الكرامة لا يقاس بعدد
الاصدقاء من حوله وهو في عز نجاحه ..
بل بقدرته على عدم نسيان أولئك الذين
ساعدوه عندما كانت حاجته اكبر


للحياة طرائق عدة في اختبار ارادة الشخص ..
اما من خلال عدم حصول شيء على الاطلاق ..
واما بحدوث كل شيء دفعة واحدة


جميع البشر مختلفون وعليهم ان
يتمسكوا بحقهم في الاختلاف حتى النهاية


اذا احببت شخصا حقاً عليك ان
تكون مستعدا لان تتركه حراً


كل ما تعرفونه هو نتيجة خبرة تراكمت على
مر سنوات من العمل ..
الا ان هذه الحلول القديمة لا تنفع الا اذا
طبقت على مشاكل قديمة ..
اذا اردتم ان تكونوا مبدعين
فحاولوا ان تنسوا انكم تملكون هذه الخبرة كلها


تكديس الحب يجلب الحظ ..
وتكديس الحقد يجلب الكارثة


توجد دائما طريقة تسمح للسعادة بالدخول ..
الا انه على الشريكين ليحصل ذلك ان يعترفا بوجود
مشاكل ولكن البعض يختار الطريق الاسهل وهو الهروب !
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فنان الديجتال ثلاثى الابعاد البرازيلى tiago hoisel نااانو التصميم و الجرافيكس و ابداعات فنانى الديجيتال 13 07-22-2015 09:02 AM
رسومات مذهلة للفنان البرازيلي Joao Carvalho ملك الورد منتدى تعليم فن الرسم التصوير اسس التصميم الابتكارى 8 03-27-2015 09:04 AM
روائع التطريز البرازيلى المجسم امل نيازى الاقتصاد التدبير التجارب المنزلية غرز كروشية تريكو تطريز الباترون الخياطة 12 03-03-2014 03:24 PM
شجرة العنب البرازيلي Jabuticaba الهاديه الزهور النباتات موسم زراعة نبات زهرة شجرة اشجار فاكهة حدائق 11 07-16-2012 06:34 PM


الساعة الآن 12:24 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc