منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

03-13-2015, 02:45 PM   #57
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
[]قصيدة
علامات العالم المستحيل


قيل لابد، أن يطيل الغيابا
قيل ينأى، كي يستزيد اقترابا
قيل عنوان نبعه، كل جرحٍ
قيل يستوطن الظنون الكذابا
قيل أدناه عاصفٌ قبل عامٍ
وثناه غيمٌ، فأغضى وحابى

* * *
وهنا شكل الحصى مقلتيه
مقلةً حيةً، وأخرى غرابا
وعلى وجنتيه، يمتد وكرٌ
يستضيف الذباب فيه الذبابا
فوقه يفسق الدجى بالمراعي
تحته تسحب النمال الهضابا
يعشب القحط في حشاه رمالاً
ويباري فيه اليباب اليبابا

* * *
قيل أودى، قيل استحال نواةً
قيل كهفاً، أمسى لكهفين بابا
قيل أغفا هناك، يجتر حزناً
مثلما يذكر النجيع الحرابا..
قيل من جوف حارةٍ، سوف يرقى
قيل من لاهنا، يجيء انصبابا
قيل يأتي من تحت شعث الروابي
قيل تنوي الربى إليه الذهابا
قد يناديه كل صقع فيأبى
وبلا دعوةٍ، يكون الجوابا

* * *
قالت الشمس: ذات يومٍ سيهمي
قالت الريح: شاهدته سرابا
قال شيخ الحمام أبصار قلبي
تجتليه، عيني تراه ارتيابا
فأجاب الغراب: يبيض لوني
قبل أن يبتدي، يحث الركابا
قال سرب القطا: أظن الثريا
أوشكت أن تحل عنه النقابا
وادعى المنحنى بأن خطاه:
أصبحت من رنو عينيه، قابا..
هل تعي يا قطا ضجيجاً خليطاً؟
ربما استنبحت خطاه الكلابا؟
عنه ينبي هذا النباح الموشى
بأغانٍ يشحدن ظفراً ونابا
فأجاب القطا: حكت عنه أمي
مثلما يمضغ الخجول العتابا
أخبرت أنه أتى قبل عشر
وتولى، ومادرت كيف ذابا
هل أحست إذ ذاك من أين وافى؟
لا، ولاحمنت إلى أين آبا..
ربما ظن أنه كان فجاً..
وانثنى كي يطيب، والآن طابا

* * *
والذي لايراه قال: رآه
والذي شمه يقيناً تغابى
قيل ينهل من عيون الأماني
قيل يسري تحت السطوح انسرابا
قيل من ظنه سيرنو إليه
يملك الحالم الغيوب اغتصابا
قيل من أصدق العلامات عنه
صخرةٌ كالقطار تعلو شهابا..
قيل بل أنجم تحول كؤوساً
ورؤساً لا تستقل الرقابا
قيل بل نم عنه، وقتٌ تجزا
ساعداً مديةً، ووجهاً ضبابا
قيل أهدى علامةٍ عنه طفل:
يحتذي غابةً، ويطوي العبابا
عبهري، سفرجلي المحيا
مقلتاه، تعنقدان الرغابا
وله لحيةٌ وتسعون ثدياً
وفم، يمسخ الأفاعي قبابا

* * *
قيل تنشق بذرةٌ عنه يوماً
قيل تدمي البروق عنه السحابا
ربما كان تحت حزن الدوالي
وقريباً يجتاز، ذاك الحجابا

* * *
قيل من أبعد الغرابات يدنو
يعجن الضوء والندى والترابا
يغزل البيد برتقالاً وورداً
يحمل البحر، في يديه كتابا..
يدخل العشب، يركض فيها
يستحيل الهبا غصوناً كعابا..

* * *
قيل يغشى بيوت (صنعا) صباحاً
قيل يغشى ليلاً (أديس أبابا)
قيل فجراً يزف (بيروت) أخرى
وإلى (تل ابيب) يحدو الخرابا..
قيل يمحو مجاعة (الهند) صيفاً
قيل يستهل هنداً شبابا
قيل من خارج التقاويم يأتي
من وراء الحساب، يلغي الحسابا
يبدع العالم الصديق، وينسى
ثانياً، ثالثاً، نعاجاً، ذئاباً..
طاوياً، كل من دعوهم، رؤوساً
دافناِ، كل من تسموا ذنابي..

* * *
وسيبدو عاماً، أشذ صبي
أو يسمى: أحنى عجوزٍ تصابي
ثم يبدو غير التي لقبوها
ثورةً، غير ما دعوه انقلابا..
ويرى من وضوحه كوليدٍ
يرتدي عريه الطفولي ثيابا
قيل هذا، وتارةً عكس هذا
ليت شعري: أذاك، أم ذا أصابا؟[/]
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
03-13-2015, 02:49 PM   #58
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

[]قصيدة
حوار فوق أرض الزلازل



مَن علَّمها الرقص النَّاري؟
هل رنَّحها العشق الضاري؟
فغلَت من كل جوانحها
ودوَت: ضجِّي يا أوتاري
وهَمَت قُبلاً صخريات
ماأقسى العشق الأحجاري
وامتدَّت أحضاناً أخرى
من أشداق الطيش الواري

* * *
كيف ارتجلَت أعتى طَربٍ؟
أختارت، أو قيل اختاري
فانثالت قصفاً تحتيّاً
وانهلّت كالسيف العاري
وتلت مزمور الموت كما
يتزيّا الأمِّي بالقاري

* * *
أمّ العُرف الجاري خرجت
عن سلطان العُرف الجاري
هل ملَّت حمل مناكبها
فتنادت: أوشك إبحاري؟

* * *
ماذا يا(مِذحج) هيَّجها؟
فلتت مِن قبضة إصراري
لا الصبح تجلّى نيَّتها
لاأفشاها النجم الساري

* * *
هل جاشت تبحث عن شعبٍ
أطرى، أو عن رعبٍ طاري؟
هل للأرض الكسلى يابني
أوطارٌ تشبه أوطاري؟
أوَلم تسمع أنشودتها؟
شاهدت حطامي وغباري
قالت لي ما لاأفهمهُ
عصفَت بالمزري والزاري
جاءت مِن خلف مدى ظنِّى
مِن خلف مرامي أنظاري

* * *
هل قالت هاك خطوراتي
فلتتعلمْ مِن أخطاري؟
لم تترك لي وقتاً أُصغي
أو أُبدي بعض استفساري
نفثَت سريَّتها الغضبى
مِن قعر أرومة أسراري
وأظنِّي قلتُ لها: اتئدي
أو قِرِّي، أو لاتنهاري
لا أدري ماذا قلت لها
قالت: طلَّقتُ استقراري
ركضَت مِن تحتي، مِن فوقي
مِن قدَّامي، مِن أغواري
مِن بين خلايا جمجمتي
مِن تحت منابت أظفاري

* * *
حدَس (أدجولوجي) علَّتها
قال المقري: أمرُ الباري
ماجدوى هذا، أو هذا
أو ذاك الوصف الإخباري؟
لاشيخ المسجد أوقفَها
لا ألجمها المستر (لاري)
حتى (رختر) يبدو أغبى
مِن ذيّاك العجل (الذاري)

* * *
أبَت: أضَعُفتَ ولاتدري؟
هربت مِن حولي أقطاري
وأعز مآمنَي اضطرت
أن تمسي خوفاً إجباري
أتراها أبقت لي أثَراً
مَن كانت تدعى: آثاري
مِن خلف (الصيَح) إلى (أضرعةٍ)
حُفَري، وشظايا حُفَّاري

* * *
أتشمُّ - هنالك أوديتي؟
أتصيخ هناك لمزماري؟
أتشاهدني وأنا أتلو
في قلب التربة أسفاري؟
يظما المحراث، فأسقيهِ
عَرَقي وأغنّي أثواري..
أذكرتَ هنالك أبنيتي
تحكي للأنجم أسماري؟
وتحيي الضيف بريحاني
وتلاقي الريح بإعصاري

* * *
جذّرت الصخر على صخرٍ
وهناك دُفنت بأطماري
أضحَت - ياطفلي – مقبرتي
مَن كنت أُسميِّها داري

* * *
(أو جار الثعلب) تحرسهُ
فلماذا خانت أوجاري؟
أوكار الطير تُحصِّنهُ
وأنا أكلتني أوكاري

* * *
هل قالت منهى تدميري
كشفٌ عن أول إعماري؟
أتراني - ياولدي – قمحاً
مِن دفني يربو إثماري؟
الموت الفوت: أتحسبني
غيَّرت بموتي أطواري؟

* * *
هل أنت الأصدق؟ هل أرمي
بالتهمة رؤية أبصاري؟
أنكرتُ أموراً سابقةً
يوماً وسخرت بإنكاري

* * *
أرجو - يابني - أن تمنحني
معياراً يُلغي معياري
أصبحتُ أعي أني غيري
هل - فأر السد - سوى فاري؟

* * *
رجفات الأرض - كعادتها-
دفعَت مجراكَ وتيّاري
السرُ الناري في دمها
أذكى فينا السرّ الناري
[/]
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
03-13-2015, 02:54 PM   #59
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

[]قصيدة
إحدى العواصف


كتلفت الذكرى الحميمه
كذهول أيام الهزيمه
كفرار محكومٍ عليه
كزوجةٍ أمست غريمه
كوثوب مزبلةٍ، لها
ساقٌ على أخرى جثيمه
كدبيب أول سكرةٍ
كختام أغنيةٍ كليمه..
جاءت منوعةً كما
يروون أخبار الجريمه
وكما يصيخ المخبرون
إلى تزاويق النميمه

* * *
تهمي كحكي البدو: عن
أسواق عاصمةٍ فخيمه..
تختال »كامرأة العزيز«
وتنحني مثل البهيمه
كالرمل تصهل، كالطبول
تنق، تخطب كالحكيمه
كجدال برميلين، عن
أي الأمور: هي الصميمه
تلقي ترهلها، على
مزق العشيات السئيمه
في كل مرأةٍ تفتش
عن ملامحها القسيمه

* * *
ومن الرماد إلى الرماد
تزف طلعتها الوسيمه
تعوج حتى الركبتين
وتنثني كالمستقيمه

* * *
تلج الثثقوب إلى الثقوب
لأنها، ليست جسيمه
ولأنها الأم العقيم
أرادت الطرق العقيمه

* * *
في سن والدةٍ، تتوق
إلى الرضاعة، كالفطيمه
ولها قوائم فرختين
وقامة امرأةٍ لحيمه..
من خيفة الشيطان
تحمل، كل أمسية تميمه
وعلى شوارع ظهرها
تلهو الشياطين الرجيمه

* * *
تمضي -كعادتها- بلا
جدوى، تجيء بدون قيمه
بالزرع تعصف، بالصخور
تلوذ، تبسم كاللئيمه
فتعدد الأزواج، وهي
العانس الولهى الدميمه

* * *
وعلى مناكبها تجيء
حقائب الخطط الأثيمه
وكتائب »السفليس« من
أنواع، »ريتا« أو »بسيمه«
تستورد »السرطان«
تحسبه مساعدة كريمه
وبغير مسمعها تصيخ
إلى البراكين الكظيمه

* * *
أهي الوخيمة يا هبوب
أم المهبات الوخيمه؟
سلمت يداها: قل معي
ألأنها ليست سليمه؟
أأتت كإحدى العاصفات
من النسيم، أو النسيمه؟
أهي الذميمة يا روابي؟
أم أبوتها الذميمه..؟
أسكت، لأن فم التقصي
يجرح اللغة الرخيمه
وهل التردي طبعها؟
ألفت عوائدها (حليمه)
تخشى وترجو، لاتصادق
لاعداوتها أليمه
كالوارث المطلاق، تهوى
كالمطلقة النهيمه
كسلى، وأنشط من ذباب
الصيف، مترفةٌ عديمه

* * *
في جعبة التجار جببهتها
نواياها الكتيمه
من كل موطوء الدماغ
لها نديمٌ، أو نديمه
مشدودةٌ بعرى هناك
وعن هنا باتت صريمه

* * *
تعرى، وتلبس كل عيدٍ
طيف »صعدة« و»الجميمه«
وتقول: والدها »يريمٌ«
أمها تدعى: »يريمه«
وقرين عمتها »نعيمٌ«
واسم خالتها »نعيمه«
اسميةٌ، مالونها
ألها روائحها الشميمه؟
حتى الأسامي ترتديها
تلك أوسمة العزيمه
رمز المواطنة التي
بسوى لوازمها لزيمه
لافرق في أسمائها
بين المميتة، والمنيمه

* * *
تنأى عن الأتي، تعود
تظل رائحةً مقيمه
تومي كواعدةٍ، كقاتلةٍ
بمهنتها عليمه
تهوي، وتصعد كالدلخان
على الحصى تبدو زعيمه
وكأن حشد غبارها:
أبطال ملحمةٍ قديمه

* * *
كالدود، لم ينبت لها
عظم وسموها: العظيمه
وهي الأقل من التساؤل
والإجابات السقيمه
وأقل من برد المديحة
من حرارات الشتيمه

* * *
للطين تولم، تبتني
عرشاً، برائحة الوليمه
تهب الكؤوس وتحتسي
دمها، وتحسبه غنيمه
وعلى تجاعيد الفراغ
تصف أقنعةً نظيمه
وتهب عن أمر المصارف
والوعود المستديمه
يا من تبنوا يتمها
من منكمو أكل اليتيمه؟؟[/]
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
03-13-2015, 02:58 PM   #60
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

[]مختارات من
ديوان
كائنات الشوق الأخرى

قصيدة

غير ما في القلوب


أقول ماذا ياضحى، ياغروب؟
في القلب شوق غير ما في القلوب
في القلب غير البغض غير الهوى
فكيف أحكي ياضجيج الدروب؟
ويا ثياباً ماشيات على
مشاجب تفتر فيها الندوب
ويا رصيفاً يحفر الصبر في
لوحيه تاريخ الأسى والشحوب
ويا قصوراً يرتديها الخنى
وترتدي وجه النبي الكذوب
ويا جذوعاً لا ينادي بها
إلا ثقوب طالبات ثقوب
يا باعة التجميل هذي الحلى
تهدي إلى ما تحتها من عيوب

** * *
أقول ماذا يا نسيم الصبا
أقول ماذا يا رياح الجنوب؟
الحرف يحسو قيأه في فمي
والصمت أقسى من حساب الذنوب
وهذه الأحلام تغوي كما
تراوغ الأعمى عجوز لعوب

** * *
فعلميني الحرق با كهربا..
أو علميني يا رياح الهبوب
أو مدني يا برق أفقاً سوى
هذا وبحراً غير ذاك الغضوب
أو حاولي يا سحب أن تطفئي
قلبي عسى عن قلبه أن يتوب

** * *
من أغسق الأيام ياريح؟ هل
تدري الثريا أي مسرىً تجوب؟
كل المدى أيد ذبابية
صفايح مكسوة بالقطوب
حوائط تغدو وتسري كما
تأتي على رياح الجفاف السهوب

** * *
وقبرات حوم تجتدي
سنابلاً يحوين غير الحبوب
ياكل منقار تناسى الطوى
لاتزعج القحط الأكول الشروب

** * *
تقول ماذا علّ قلب الثرى؟
أظمى الى غير السحاب السكوب
هل في الربى يا شمس غير الربى؟
هل للكوى معنىً خبيء الجيوب؟
والسفح هل فيه سواه وهل
في الورد غير اللون غير الطيوب
والشمس في طيها غيرها
فترحل الأولى وأخرى تؤوب؟

** * *
يا شمس هل يدري الضحى والدجى
من علم المنشود فن الهروب؟
كل له مأساته لا أرى...
فرقاً ولكن المآسي ضروب

** * *
هل يسمع الاسفلت أوجاعه
أو هل يرى سر الزحام الدؤوب
وهل يحس ( المرسديس) الذي
يزجي لأضنى اللحم أقوى النيوب؟

** * *
هل للمواني أمنيات ترى
تلك الوجوه الباديات اللغوب؟
هل تنتوي الشطآن تسعى إلى
مراكب العانين وقت الركوب؟
لكل طافٍ باطن راسب
سيرسب الطافي ويطفو الرسوب

** * *
يا كل آتٍ ما أتى مرةً
خذني وأرضعني جديد الوثوب
واختر طريقاً ما رآه الذي
عن كل مدعوٍ وداعٍ ينوب
في القلب شيء ماله سابق
وفيه أخفى من نوايا الغيوب
فيه أمانٍ غير كل المنى
فيه شعوب غير هذي الشعوب

** * *
لم لا يذوب القلب مما به؟
كم ذاب لكن فيه مالا يذوب
رصاصة تعنى بإسكاته
ما أسكتت ما فيه حتى الحروب
يهتز للنيران تجتاحه
مردداً: كل كريم طروب[/]
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الاسطورة, البردونى, اليمنية, العملاق, عبدالله

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سلطعون جوز الهند العملاق ملك الورد التصوير الفوتوغرافي صور فوتوغرافية تقنيات ابداع المصور الفنان 11 07-25-2016 01:30 PM
كهف الكريستال العملاق فى المكسيك another sky منتدى تاريخ و جغرافية دول العالم و تقاليد الشعوب 11 03-25-2013 02:33 PM
البردوني بالالوان الزيتية بريشة شهاب المقرمي شهاب المقرمي منتدى تعليم فن الرسم التصوير اسس التصميم الابتكارى 2 11-15-2012 08:19 AM
الفنانة التشكيلية اليمنية الطاف حمدي ياسين محمد محي الدين منتدى الفنانين العرب سيرة الفنان روائع اللوحات الفنية 5 01-10-2012 05:55 AM
العملاق المنحوت يحمل اثقاله السويدي النحت منحوتات ابداع النحاتين العرب العالميين 8 04-01-2010 02:43 AM


الساعة الآن 03:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc