منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

02-16-2015, 10:49 PM   #81
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,575

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
يا أخا النبل والنهى والمعالي

يا أخا النبل والنهى والمعالي
زادك الله نعمة وعلاء
وأدام الأعياد في بيتك العامر
بالبر والندى ما شاء
إن يوما فيه فتاتك أمست
وهي البدر بهجة وبهاء
تمه تمها وغر لياليه
سنوها تتابعت غراء
عدها أربع وعشر وعمر
الحور هذا يخلدن فيه صفاء
لهو اليوم أوجب السعد فيه
أن تعم المسرة الأصدقاء
فالتقى الأصفياء فيه وما
مثلك ممن يستكثر الأصفياء
يشربون الصهباء فوارة
ثوارة بوركت لهم صهباء
يأكلون النقول قضما وكدما
وسليقا معللا وشواء
يغنمون الحديث أشهى
من الشهد وأذكى من السلاف احتساء
يجدون الأزهار باهرة الأبصار
نبتا وأوجها حسناء
شهدوا للذكاء والطهر عيدا
رأوا النبل عفة وذكاء
نظروا في فريدة مجتلى علو
إذا الروح في التراب تراءى
صدقت ما عنى اسمها وقليل
في القوافي من صدق الأسماء


اليوم يوم مصارع الشهداء

اليوم يوم مصارع الشهداء
هل في جوانبه رشاش دماء
لله غياب حضور في النهى
ماتوا فباتوا أخلد الأحياء
أبطال تفدية لقوا جهد الأذى
في الله وامتنعوا من الإيذاء
بعداء صيت ما توخوا شهرة
لكن قضوا في ذلة وعناء
لبثوا على إيمانهم ويد الردى
تهوي بتلك الأرؤس الشماء
سلمت مشيئتهم وما فيهم سوى
متقطعي الأوصال والأعضاء
صبروا على جبروت عات قاهر
ساء النهى والدين كل مساء
ما كان دقلتيان إلا طاغيا
ملك الرقاب بغلظة وجفاء
لانت له الصم الصلاد ولم تلن
شيئا قلوب الصفوة الفضلاء
حاشا الحقيقة كم مثال لا ترى
إلا البقايا منه عين الرائي
ظلت حناياه وإن حطمت على
ما كان فيها من تقي ورجاء
إن العقيدة نعمة علوية تصفو
على النقمات والأرزاء
تجني فخارا من إهانات العدى
وتصيب إعزازا من الإزراء
بكر بأوج الحسن غال مهرها
لا تشترى بأياسر الأشياء
تزرى النفائس دونها ولربما
بذل النفوس حماتها بسخاء
أليوم بدء العام عام النيل في
إقباله المتجدد اللألاء
ما انفك في أقسامه وفصوله
شرعا وفي الأوضاع والاسماء
قد أحكمت في كله أجزاؤه
فبدا تمام الكل بالأجزاء
عجب لقوم لاتني آثارهم
هي أعظم الآثار في الغبراء
قصت حواشيهم وقلص
ظلهم إلا كفاح بقية لبقاء
وعفت معاهد بطشهم أو أوشكت
وهوت صروح العزة القعساء
إلا نظاما صلوه لعامهم
فلقد أقام كأصله المتنائي
كم دولة دالت بمصر وحكمه
متوارث عن أقدم الآباء
وإذا بنى الأقوام فكرا صالحا
فالفكر يثبت بعد كل بناء
أمهيئي هذا المقام ومبدعي
هذا النظام لحكمة غراء
إن أرج فالإقبال ما أرجو لكم
وإذا دعوت فبالرقي دعائي


أرز الجنوب اسلم عزيز الجانب

أرز الجنوب اسلم عزيز الجانب
والق الدهور وأنت أبقى صاحب
الله في أدواحك النضر التي
ترد المعين من الجماد الناضب
أو ترضع الأثداء مما أقبلت
تروي العطاش به صدور سحائب
ألتاج فوق التاج من أغصانها
حتى ترصعه العلى بكواكب
والنور في أوراقها متنخل
يصفو ذرورا في عيون الراقب
أرز تراه كباذخ الأبراج إن
تنظر إليه من مدى متقارب
وإذا بعدت رأيت شامات على
خد كميت لونه أو شاحب
أعزز به وبجيرة حفوا به
سمحاء أهل مفاخر ومناقب
هم بالحمية خير من يرجو الحمى
لسداد خلات ودرء نوائب
بسلاء إن تدع الحفيظة لم تجد
في القوم غير الشمري الواثب
صوام ألسنة عن القول الخنى
قوام أفئدة لفعل الواجب
قاضون للحاجات باد بشرهم
في وجه مرتاد الندى والطالب
إن أزمعوا لم يرجعوا أو صمموا
بلغوا النجاح وما لووا بمصاعب
أحسابهم موفورة آياتها في
كل معنى فوق عد الحاسب
من مثلهم جاها وكاتبهم إذا
ما نافسوا الدنيا كهذا الكاتب
وشبابهم هم هؤلاء وكلهم
سامي السجية ذو ذكاء ثاقب
وشيوخهم هم هؤلاء وجوههم
بيض الصحائف لم تشب بشوائب
إني صدقتهم المديح بما بهم
وأقول شر الشعر شعر الكاذب
وعلى التخالف ملة ليسوا سوى
أهلين في نظر الحمى وأقارب
لبنان قلب فيه أشرف وحدة
وطنية بين اختلاف مذاهب
يا ربة القصر الذي نهضت به
علياء تنميها أعز مناسب
هذي إليك تحية من شاعر
لعلاك بالأدب الأتم مخاطب
يثني عليك ويحفظ الذكرى لما
أسديت باقي دهره المتعاقب
من زائر لمح التقى متجليا
كالنور من ستر الجلال الحاجب

Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
02-16-2015, 10:53 PM   #82
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,575

إلى أي امتداد في البقاء

إلى أي امتداد في البقاء
تروعني منايا أصدقائي
شكت عيني وما ضنت قديما
نضوب الدمع من فرط البكاء
وأخلق جدة الإلهام فكري
من التكرار في نظم الرثاء
فحتام الجراح تظل تدمي
وتنكؤها رزيئة كل نساء
علي إذا ثويت رهين رمس
فقد عجلت عليك يد الفناء
وما قولي الفناء وأنت حي
حياة الخالدين بلا مراء
رقيت إلى جوار الله تجزى
بما قدمته أوفى الجزاء
وبان لناظريك السر فيما
جهلنا من تصاريف القضاء
ترى كيف الورى من حيث توفي
وكيف الأرض من أوج السماء
سنذكر محمداتك ما حيينا
ويذكرها البنون على الولاء
لقد كان القضاء وأنت فيه
مثالا للنزاهة والصفاء
تصرفه بفطنة لوذعي
يصيب الحل في كبد الخفاء
ولم تك ذات يوم بالمحابي
ولم تك ذات يوم بالمرائي
وما تلقاء عدلك من أعاد
تباليهم وما من أولياء
تراقب وجه ربك لا سواه
وترعى الناس في حد سواء
فلما آن أن تلقى حماما
من الجهد المبرح والعناء
دعتك إلى الصحافة نفس حر
شديد العزم مؤتنف الفتاء
فقام بعبئها مرن صبور
صدوق العهد مرعي الولاء
يصون حقوق مصر أبر صون
ويبلي دونها أقوى بلاء
إذا أجرى يراعته أسالت
مهارقها مجاجا من ضياء
مهارق حشوها نور ونار
تأجج بالحمية والإباء
ألا أن الكنانة في حداد
على رجل المروءة والمضاء
إذا ما أمة جزعت عليه
فكيف بصحبة والأقرباء
بلوا منه جوارا أريحيا
بلا دخل يريب ولا التواء
يحدث عنه من حدثت منهم
فما يخشى التغالي في الثناء
سماحة فطرة وصفاء طبع
ورفق في أناة في سخاء
زكي بك العزاء لمصر عنه
إذا افتقدت مكان الأوفياء
ومثلك في بنيها من يرجى
فحقق ما لها بك من رجاء


لم تطيقي بعد الأليف البقاء

لم تطيقي بعد الأليف البقاء
وكرهت الحياة أمست شقاء
فوهى قلبك الكسير المعنى
وتعجلت للرحيل القضاء
ما الذي يفعل الدواء إذا لم
يبق في الجسم ما يعين الدواء
خيل أن الوفاء أكدى إلى أن
شهد الناس منك هذا الوفاء
كم رجونا لك الشفاء وخار
الله في غير ما رجونا الشفاء
هكذا شاء والمصير إليه
وله الأمر فليكن ما شاء
أسف أن يغيب القبر روحا
ملكيا وطلعة زهراء
أين ذاك البهاء يجري على ما
حوله بهجة ويلقي بهاء
أين ذاك السخاء يكفي اليتامى
والأيامى وينصر الضعفاء
أين ذاك الحياء عن عزة لا
عن تعال وحي ذاك حياء
عرفتها معاهد العلم والآداب
والبر لا تمل عطاء
كان صدر الندي يهتز تيها
حين تحتله ويزهو رواء
أفضل الأمهات جف حشاها
من يعزي البنات والأبناء
نشأتهن صالحات وربتهم
كرماء أعزة نجباء
غانيات فقن اللدات جمالا
وكمالا ورقة وذكاء
وشبابا هم نخبة في شباب
العصر علما وحكمة ومضاء
آل سمعان إن رزاء دهاكم
تلو رزء قد هون الأرزاء
لم يكن بالكثير لو كان تجدي
أن تسيل النفوس فيه بكاء
غير أن التي إلى الله آبت
خلفت للمفجعين عزاء
ما تولت عنكم وقد تركت آثارها
الناطقات والأنباء
ذكريات تهدي إلى الخير
من ضل سبيلا وتنفع الأحياء
شيعت مصر نعشها باحتفال
قلما شيعت به العظماء
وقضت واجب الوداع لفضل
لا يسامي به الرجال النساء
جارة الخلد ليس في الخلد نأي
بعد أن يدرك المحب اللقاء
فزت منه بطيبات الأماني
فاغنميها مثوبة وجزاء
إن الموت والحياة لسرا
أبديا يحير العقلاء
نحن منه في ظلمة تتدجى
ولقد جزتها فعادت ضياء
فدح الخطب يا عفيفة في
هجرانك الأقرباء والأولياء
فاعذري حزننا فإنا على الأرض
وطوباك أن بلغت السماء

Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
02-17-2015, 02:25 PM   #83
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,575

أجاب الشعر حين دعا الوفاء

أجاب الشعر حين دعا الوفاء
وكان إذا دعوت به إباء
فإن يعجز بياني حيث فني
فليس بعاجز حيث الولاء
نجيب وهو ما هو في ودادي
وإجلالي أيخطئه الثناء
أحق فتى بما تصف القوافي
فتى فيه الشجاعة والحياء
لأحمد في المفاخر كل بكر
من الخفرات نم بها الضياء
سري من سراة حب فيه
ثراء الخلق يدعمه الثراء
أديب يبرز المعنى مصفى
بلفظ لا يشاب له صفاء
خطيب تنهل الأسماع منه
مناهل للنفوس بها شفاء
ولي مناصب لم تنس فيها
مآثره الإدارة والقضاء
وزير لم ترنحه المعالي
ولم يأخذه بالجاه إنتشاء
أدار وزارتيه فلم تفته
مع الحزم العزيمة والمضاء
وأشهد مكبريه كيف تؤتى
ثمارهما الحصافة والفتاء
إذا ما ازداد مجدا زاد لطفا
وما في اللطف خب أو رياء
تواضع من علا في الناس أحجى
ولله العظيم الكبرياء
متى تسل المعارف عنه ينبيء
بما فعل الثقات الأوفياء
مدارس أصلحت من كل وجه
فعاودها الترعرع والنماء
فنون ثقافة رعيت وصينت
فزال الريب وانتعش الرجاء
برامج قومت من حيث آوت
فآبت لا محال ولا التواء
متى تسل التجارة عنه تعلم
هنالك ما تقاضاه الدهاء
وما سيكون منها حظ مصر
وقبلا حظها منها هباء
متى تسل الصناعة تدر أني
نصرف في معاضلها الذكاء
وهيأ في الحمى عيشا رغيدا
لقوم كان حلفهم الشقاء
يعيد إلي هذا اليوم ذكرى
لها في أحسن الذكر البقاء
ذخيرة مصر جامعة حقيق
بها رفق الولاة والاعتناء
تجنى حادث جلل عليها
وناب عن الولاء لها العداء
صروح لم تكد تعلو ذراها
وجدر لم يجف لها طلاء
تغلغل في حناياها التنابي
وخيم في زواياها العفاء
ويدعو العلم صونوها تصنكم
فما أن يستجاب له دعاء
إلى أن عالج الفتح المرجى
صبور لا يخيب له بلاء
إذا استعصى مرام لج فيه
ولم يقعد بهمته العناء
فظل مكافحا حتى وقاها
وشاء الله فيها ما يشاء
بنى استقلالها سورا منيعا
ولاستقلال أمته البناء
ولم يكرثه ما لاقاه فيها
كذاك يكون للوطن الفداء
فتى الفتيان إقداما وعلما
وما هم في مجالهما سواء
إذا أكرمت والحفلات شتى
فذلك شكر مصر ولا مراء


كانوا ثمانية من الندماء

كانوا ثمانية من الندماء
متآلفين كأحسن الرفقاء
في مجلس حجب الشباب بأمرهم
أبوابه إلا على السراء
متحدثين ولا يطيب لمثلهم
إلا حديث الحسن والحسناء
حتى إذا اعتكر الظلام ومزقت
أحشاؤه فدمين بالأضواء
وتثاقلت أشباحهم وتخففت
أرواحهم من نشوة الصهباء
أصغوا لقول فتى جريء منهم
غض الشبيبة جامح الأهواء
يا أيها الإخوان أسمع نسوة
بجوارنا في حفلة وغناء
فهلم نحتل حيلة فيجئننا
لا خير في أنس بغير نساء
قالوا فما هي قال أرقدموهما
أني قضيت معاجلا بقضاء
فاذا انتحبتم جئنكم فبرزت في
كفني وفزنا باجتماع صفاء
فنعاه ناع راعهن فجئن في
هرج لتوديع الفقيد النائي
وبكينه حتى إذا أدركن ما
كادوا لهن وثبن وثب ظباء
يضحكن أشباه الشموس تألقت
عقب الحيا وضاءة اللألاء
وحفلن حول سريره ينهرنه
لكن أحطن بصخرة صماء
فرفعن عنه غطاءه فوجدنه
بالميت أشبه منه بالأحياء
عالجنه جهد العلاج ولم يكن
شيء ليوقظه من الإغماء
حتى إذى دعي الطبيب فجاءهم
راع القلوب بنفي كل رجاء
فتبدلت أفراحهم في لحظة
بمناحة وسرورهم ببكاء
وأبائهم هذا المزاح من الردى
في شر ما يبكي من الأرزاء
لو عاش صاحبهم لعاش رهينة
من بعدها للهجعة السوداء
وكذا الحقيقة جدها ومزاحها
سيان في الإشقاء والإفناء
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
02-17-2015, 02:28 PM   #84
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,575

يا سعد هذي الليلة الزهراء

يا سعد هذي الليلة الزهراء
جددت عهد السعد بالحمراء
جددت في مصر في الدار التي
كانت وظلت ملتقى الأمراء
في حيث أعلى المالكين مكانة
نزلوا منازلهم من العلياء
في حيث إسماعيل لاح بنبله
فوق السهى لضيوفه النبلاء
هل كان إسماعيل إلا صورة
شرقية للعزة القعساء
بنداة وادي النيل سال وبالذي
أسداة طال على الذرى الشماء
أنظر إلى آثاره يزهى بها
قطراه في دانيهما والنائي
هذي الجزيرة من بدائع خلقه
بغياضها ورياضها الفيحاء
وبنائها الفخم البديع نظامه
من صنع ذاك المبدع البناء
لله آيات الصناعة في الدمى
من شارك الرحمن في الإحياء
لله ناطقة النقوش أهكذا
تعطى الكلام جوامد الأشياء
لله مطفرة تصعد قطرها
وترده صببا على الأنحاء
تجد النجوم حيالها ضحاكة
بشعاعها بكاءة بالماء
قد أخلفت بسكونها وصفائها
فعل النجوم مثيرة الأنواء
هل غير هذا الصرح زين بمثل ما
فيه لإيناس وحسن لقاء
وقرى العيون من الطرائف والحلى
غير القرى من مشرب وغذاء
يا من له صدر المقام تجلة
وهو النزيل وليس كالنزلاء
هذي هي الدار التي قلدتها
شرفا به تاهت على الجوزاء
شرف به النبأ البعيد دويه
يختال معتزا على الأنباء
ولآل لطف الله منه كرامة
ستظل في الأحفاد والأبناء
إني لهذا الفضل عنهم شاكر
والشكر في السادات خير وفاء
شكر زها شعري به متهللا
كتهلل النوار بالأنداء
أنى تكن لا غرو أن يلفى الحمى
وبه روائع من سنى وسناء
أفلم تكن شبل الحسين ورأيه
وفرنده في السلم والهيجاء
ملك به رحم النبوءة واشج
وله جلال الصيد في الخلفاء
أهدى العروش إلى بنيه وبثهم
في الشرق بث الشمس للأضواء
أعظم بعبد الله نجلا صالحا
يقفو أباه حجى وحسن بلاء
فيه النزاهة والنباهة يعتلي
بهما على الأنداد والنظراء
جمع الوداعة والإباء فحبذا
هو من أمير وداعة وإباء
خلقان كلهما إليه قد انتهى
عن أكرم الأجداد والآباء
وله مروءات تجاب بذكرها
جوب الرياض مجادب البيداء
وله فضائل إن تحدث عارف
عنها عرته نشوة الصهباء
وله وقائع في البسالة يزدهي
بصغارهن أكابر البسلاء
وله طرائف في السماحة نقحت
ما أخطأته طرائق السمحاء
فهو الحبيب إلى الولاة مصافيا
وهو البغيض وغى على الأعداء
لا زلت عبد الله في هام العلى
تاجا يفيض بباهر اللألاء
للمجد سر فيك ناط به غدا
وغدا يحقق فيك خير رجاء


هم يفتحون السماء

هم يفتحون السماء
ويملكون الهواء
ويقطعون الصحارى
ويعبرون الماء
ونحن نمكث في
عقر دارنا غرباء
كأننا قد خلقنا
نلامس الغبراء
نرنو ونأسى ونفني
دمع العيون بكاء
ولا نرى غير ذكرى
أجدادنا تأساء
نال التواكل منا
والضعف ما الجهل شاء
واللهو حط قوانا
وسفل الأهواء
وأوشك اليأس
أن يسئم الكرام البقاء
لو لم يقيض
لنا الله نخبة نبلاء
تنافسوا في سبيل
الحمى ندى وفداء
وبالمآثر ردوا
إلى النفوس الرجاء
حيت سماء المعالي
نجما جديدا أضاء
وصان كاليء مصر
سراتها العظماء
وخص فيها بخير
قليني المعطاء
ألأريحي سليل
البيت الرفيع بناء
لله مكرمة جازت
الظنون سخاء
هل المقالة توفي
ما تستحق ثناء
هذي البيوت تربي
البنات والأبناء
هي المنابت يزكو
فيها الغراس نماء
هي العيون الصوافي
تروي القلوب الظماء
بالعلم تدرك
مصر الحرية العصماء
وتستعيد الفخار
القديم والعلياء
وتسترد من الدهر
عزها والرخاء
شبابها صفوة
النشء فطنة وذكاء
إن ثقفوا بهروا
الخلق همة ومضاء
هم المخايل في
أوجه العلى تتراءى
هم البشائر تجلو
للراقبين ذكاء
في فجر عصر جديد
يزهو سنى وسناء
بناتها لا يضار
عن زينة وحياء
إذا سفرن أغرن
الكواكب الزهراء
حرائر الطبع غبن
أن يغتدين إماء
وكيف ينجبن في الرق
سادة طلقاء
أرقى الشعوب رجالا
أرقى الشعوب نساء
فيا سريا بأسنى
الهبات زكى الثراء
ومفردا في زمان
أبى له النظراء
ألشرق يذكر
بالحمد هذه الآلاء
ومصر ترفع تيها
جبينها الوضاء
فاسلم لها وتلق
التخليد فيها جزاء

يتبع
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ملف, يميل, جبران, كامل

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صلاح جاهين ملف كامل Amany Ezzat منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 64 04-21-2017 02:05 PM
ملف كامل عن الحناء وفوائدها Bulla منتدى حواء جمال اناقة اتيكيت مرأة امومة طفل طفولة اسرة 37 04-15-2013 02:49 PM
الشاعر اللبنانى جبران خليل جبران شريرة منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 11 02-28-2008 09:46 AM
الاســنان ملف كامل متجدد فنانه بالفطره منتدى حواء جمال اناقة اتيكيت مرأة امومة طفل طفولة اسرة 0 01-08-2008 05:31 AM
كميليا جبران غناء يبحث عن وطن moh004 الموسيقي الطرب اغانى قديمة حديثة البومات كاملة الات موسيقى عربية عالمية 3 10-15-2007 08:23 PM


الساعة الآن 06:41 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc