منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

02-16-2015, 06:57 PM   #69
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
بسم الثغر فى محيا الوادي

بسم الثغر في محيا الوادي
لك يا ابن الأعزة الأجواد
وتجلت ذكاء توقد زينات
أفانين في الرياض النوادي
وعلت نغمة السرور ورقت
جأرات الخضم ذي الإزباد
حبذا موقف القران وبيت
الله يزهو كالكوكب الوقاد
وعلى إكليل العروسين قد بارك
فاد إكليله من قتاد
فأعاد النوار أبهج نبت
ضاحك النور في دموع الغوادي
والمصابيح في البخور كأطيار
عكوف جماعة وبداد
أو أزاهير في قوارير من
شبه الجنان المعلقات بوادي
والتهاليل والمعازف تشجي
بضروب الإيقاع والإنشاد
نغمات تزودت كل نفس
من صداها للعمر أطيب زاد
حبذا في الصروح صرح مشيد
لعميم القرى كثير الرماد
حسنات الفنون جمعن فيه
من تؤام محبب وفراد
مبدعات توافر الذوق فيها
بل تناهى في كل شيء مجاد
ظبيات في نمرق رائعات
ورياض نضر من السجاد
وتماثيل من رآها رأى أخفى
دبيب الأرواح في الاجساد
أتقنتها أيدي الصناعات
ليس فيها الإتقان بالمستزاد
وأتت عبقرية النقش والرقش
ضروبا من فطنة واجتهاد
ورأى الحسن رأيه في خطوط
الرسم بين القويم والمناد
مسكن لو بنوه تبرا لما
أعلوه قدرا في أعين النقاد
كبيوت الملوك لكن له ألف
موال وما له من معاد
حبذا في رحابه وذراه
زينة العيد أبهج الأعياد
وتلاقي أولي الإمارات عقلا
ونجارا وثروة في احتشاد
علية القوم بينها في طواف
ما تشاء المنى وفي ترداد
وردوا من عيون تلك المعاني
ما شفى غلة النفوس الصوادي
وأصابوا لحسهم ما استطابوا
من هنيء ومن مريء براد
وتساقوا عتيقة بنت رق
لم تبعها الأسواق بيع كساد
شربوها وكلهم مستعيد
من عهود ما ليس بالمستعاد
فإذا الفجر بازع من دجاها
وإذا الأنس بعد أن راح غادي
طيبات قد أحمدوها وما فيها
مراء لمأرب أو مرادي
ليس بدعا وربة القصر
لا تفعل غير الخليق بالإحماد
غادة مثل العفاف بها
الحسن نقيا صفوا كماء العهاد
كل آيات نبلها صادرات
عن تمام الحجى ورفق الفؤاد
يا سليل الكرام من عنصر يرجع
في جاهه إلى آماد
وأديبا بين السراة غريبا
جاء في جيله من الأفراد
ومجيدا فن السماع اتباعا
وابتداعا على أجل المبادي
فإذا ما استوحى فنثر الشواكي
في أغاريده ونظم الشوادي
قر عينا بفضل ربك واقرأ
سورة البشر في وجوه العباد
وتلق العروس يوفدها الخدر
إلى القصر أيما إيفاد
في احتفال إلى نهاية ما
ينطلق الطرف ركبه متمادي
غاية في الجمال بورك فيها
لك زوجا وآية في الرشاد
أدب رائع وعلم وفير
وحديث عذب ولطف بادي
وحياء في عزة في احتشام
من أبيها وأمها مستفاد
إن يوم الوصال هذا لوعد
كان بين الروحين قبل الولاد
سر ما سر من قلوب وأجلى
عن سماء الصفاء كل اربداد
وأتم النعماء أن كان فيه
مثل حظ السراة حظ السواد
كيف تحظى بالنور عين إذا لم
يتكامل بياضها بالسواد
ما كثير الإحسان إلا قليل
في تفادي الأذى ورد نآدا
وببعض الإصلاح من شأن عاف
يتقى طائل من الإفساد
ذلكم ما به يجيب نجيب
أبدا داعي الضمير المنادي
هل نجيب وقد ندا الناس إلا
من له حيث كان صدر النادي
وله في التجلة الرتبة العليا
ويزداد قدرها بالوداد
هو في القوم واحد بعلاه
جاء في فترة من الآحاد
ذو مقام بنفسه وكثيرا
ما يكون المقام بالإسناد
عرفت قدره البلاد فأعلت
قدره فوق مطمع الأنداد
نظر في العلى بعيد
مراميه ووجه يبش بالقصاد
أدب يلبس الملامات ظرفا
إن يقلها في معرض الإرشاد
همة لا يعوقها عن مداها
عائق من تردد أو تفادي
والأماني ليس تدرك وثبا
بل بعزم لا ينثني واطراد
أتراني أحصي مزايا نجيب
وهي تعصي التقييد بالتعداد
مبدع في طرائق النبل هل
أبديء فضل ولم يكن بالبادي
عادل النفس واقف في
سبيل الحق للظالمين بالمرصاد
صادق الوعد صدق حر ولكن
قد يرى وهو مخلف الإيعاد
وله في سياسة الناس وحي
شف عن رأي حاذق نقاد
ربما خلت أنه مستشاط
غضبا وهو ساكن الطبع هادي
أو ظننت الطريق غير التي
يسلكها وهو في طريق السداد
يبلغ الأمر بالتقاصر
لا يبلغه غيره بطول النجاد
رب لحظ من ناعم الظفر فيه
سطوة لا تكون في الآساد
رب قول يخافت الصوت فيه
واقع فوق موقع الإرغاد
رب رأي أنال ما لم ينله
بطش غاز بعسكر وعتاد
طالب الصعب والنصير نجيب
ليس تعدوه عن نجاح عوادي
كل آو إلى نجيب فقد لاذ
بركن الندى وحصن الذياد
كل علم وكل فن مصيب
في ذراه حظا من الإمداد
وله في النوال مبتكرات
شملت كل ناطق بالضاد
إن بالشرق روضة من بيان
برزت من حلاه في أبراد
أي شيء أشهى إلى النفس من
إنصات أطيارها وفياض شادي
خير فخر لأمة ذات مجد
فخرها بالأكارم الأمجاد
رحم الله يا نجيب أبا
مثلت ما فيه من معان جياد
أي باق في صفحة الحمد أبقى
من مساع خلدتها وأياد
يوم تصلى ممالك الأرض حربا
ويغطى وجه الثرى بجساد
ويئن الشآم تحت كروب
شاملات الأغوار والأنجاد
يا لها نكبة بقومي حلت
أرهقتهم في مدنهم والبوادي
كلما جد ما يصورها لي
أو يداني ذكرتها بارتعاد
فاق فيها بشدة كل يوم
ما حكوا عن سبع السنين النداد
كل حال أحالها الذعر حتى
أنكرت أخرياتهن المبادي
فعل الجوع في النفوس فعالا
عاد منها الأحرار كالأوغاد
آخر الجهد راح ينفقه
المائت في سجدة لذي استبداد
لهف نفسي على ألوف توفوا
من جياع النساء والأولاد
ورجال دكوا لفرط هزال
وهم قبل ذاك كالأطواد
ما نجا غير من تدارك منهم
في خفاء ندى همام جواد
ففداهم من المنون وكانوا
بين أيدي المنون أكرم فادي
وأقال الأعراض من عثرات
مستعان ما ضن بالإنجاد
يا بلادي هل في العناء كما عانيته
من ضروب الاستعباد
أي تعس كتعس دار عليها
يتوالى الفساد بعد الفساد
كل جيش إن قام فيها بدعوى
رد عاد أقام عذرا لعادي
أو أتى ظافرا فيا نكر شكر
يتقاضاه ظافر الأجناد
كيف بالعلة الدوية
من فتنة باغ جم الندى كياد
إذ تولى قياد قوم لحين
ثم ألقى لخصمه بالقياد
عد عما تجد أدهار ذل
في نفوس من سوء الاستعداد
وادكر ما يميت من همم
الناس توالي مهانة واضطهاد
تر ما أبقت الحوادث من
شعب قديم الأغلال والأصفاد
في بلاد كن الأوائل عمرانا
وعزا فصرن في الأبلاد
تر ما جره على وحدة القوم
انفكاك العرى من الأحقاد
أبهذا الشتات في كل شيء
يجمعون القوى لصد أعادي
أم يرون البناء أن يتباهوا
ببناء الآباء من عهد عاد
تلك حال وقد رآها نجيب
دارك الجرح بالأسا والضماد
وله في الذماء أي رجاء
وله بالبقاء أي اعتداد
من لنا أن نرى تحقق حلم
ليس بابن الكرى بل ابن السهاد
أمة عند ظننا تتآخى
وقلوب كهمنا في اتحاد
عل يوما ولا يكون بعيدا
يلتقي والمنى على ميعاد
فيعز الله البلاد ويقضي
لأعزائها بنجح المراد
يا صديقي ما قلته فيك حق
وعلى الحق ما حييت اعتمادي
قلته عن صداقة وإذا آياتك
ازددن فهو رهن ازدياد
وأنا لا أحب في المرء إلا
ما له عند قومه من أيادي
وأجل الفتى على قدر
ما جلت مساعيه في سبيل البلاد
ليس لي مطمع ولا لي دين
غير هذا لمبدإ أو معاد
Amany Ezzat متواجد حالياً  
02-16-2015, 07:01 PM   #70
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

هل كان حين قتلت سلب السالب

هل كان حين قتلت سلب السالب
أقسى الردى أم كان ثلب الثالب
ختمت بموتك نكبة وتواصلت
أخرى وراء الموت ذات غرائب
الحول بعد الحول مر وللردى
حوليك ترديد الصدى المتجاوب
لولا تنزلت البراءة من عل
ما رد عنك القبر غيبة غائب
لولا تنزلت البراءة من عل
ما رد عنك القبر غيبة غائب
هبطت إليك فطهرت ذكراك من
رمي الوشاة نقاءها بشواءب
غامت عيونهم بفل قلوبهم
فإذا السماء الصحو ذات سحائب
تلك البراءة فلتمثل في حلى
عذراء تزهو بالجمال الخالب
وعلى ضريحك فلتشيد صورة
من مرمر صاف لتلك الكاعب
الصبح طلعتها ومعدن حسنها
عدن وتاج الرأس عقد كواكب
للروح في قسماتها لطف يرى
والجسم طهر مفرغ في قالب
قد شارفتك فلطفت بتبسم عذب
مرارة دمعك المتساكب
وبأنملات كالأشعة أومأت
تنفي ظنون السوء نفي غياهب
وبأخمص متثاقل داست على
أشباه حيات سعت وعقارب
رمزا إلى أهل السعايات الألى
فشلوا وباؤا بالرجاء الخائب
فإذا استتمت واستوى تمثالها
ملء العيون بحسنه المتناسب
كن ملتقى لأشعة من لحظها
ترمى بها عن قوس أرأف حاجب
ولينقشوا لك صورة يبدو بها
ما كان من عجب بشأنك عاجب
نقشا يلان له الصفاوية ترى
في شكل مظلوم أسيف شاحب
تحت الجراحات التي في جسمه
أدمى جراحات الفؤاد الذائب
جاث على أقدامها بلغ الأسى
منه مبالغه وليس بغاضب
لا عمره المفقود علة بثه
كلا ولا نعمي الثراء الذاهب
بل جور قوم كان فيهم عزة
للمستعز وغنية للطالب
أدروه ما لم يدر قبل مماته
من صد أحباب وبعد أقارب
لم يكفهم إن مات حتى عكروا
بغبارهم جو الشهاب الغارب
وأشد في التنكيل من كأس الأذى
وضع القذى في كأسه للشارب
ما الوحش إن غال الرميم بقبح من
قال النميم لنهش عرض الغائب
فاظنن بمن يغتاب مقتولا وقد
أعيا فما يسطيع نبسة عاقب
واظنن بما هو فوق ذاك نكاية
من جفوة الأدنى وغدر الصاحب
جأروا وما أخفوه تحت نحيبهم
جعل المصيبة فوق ندب النادب
هذا هو الرسم الخليق بأن يرى
في ظهر قبرك ماثلا للراقب
في صمته الأبدي أبلغ واعظ
لألى النهى بلسان أفصح خاطب
توفيق نم وزر الحسود مؤرقا
ما عاش موكولا لهم ناصب
للموت روح زيد عنك هنيهة
في شبه حلم مثقل بمتاعب
ذادوه عنك فبت أقلق من ثوى
حيث القرار يكون أمن الهائب
لكن عدلا لا يني متعقبا
للظلم بين مصابر ومعاقب
كشف اللثام عن الحقيقة فانجلت
تعدي الضياء على الظلام الهارب
الناهشو الأعراض في خسر وإن
لم تتصم أعراضهم بمثالب
كيف الوشاة وقد رموك بما بهم
من منقصات جمة ومعايب
حسدوك لم يعفوا أخاك وإنما
فعلوا لحرص في الطبائع غالب
فالمحمدات وأنتما في جانب
والمخزيات ورهطهم في جانب
ماذا تركت من المقام لشحهم
تلقاء سيب كالغمام الصائب
ولسوء مسعاهم وقلة كسبه
في جنب مسعاك الجميل الكاسب
قد باعدوا الخطوات في طلب العلى
فتقاصروا عن خطوك المتقارب
وهداك دونهم السبيل إلى الذي
لم يبصروه نور فكر ثاقب
أن يقتضوك شمائل لم تؤتها
فمطالب الباغين شر مطالب
الناس إما حاسب أو محرز
جاها يصرف فيه ذهن الحاسب
وأخو المآثر هل يقلل مجده
أن لا يكون بعالم أو كاتب
آليت بالحسنى ألية عارف
بعلوها عن شبهة من كاذب
ما ضار من ذم النضار وربما
كانت نقيصته بعين العائب
هل معدن التيجان بخس حقه
إن يأب طبع أسنة وقواضب
أدركت من كرم وهم لم يدركوا
ما للحوادث من بعيد عواقب
الجود للمبقي على أمواله
هو أول الرأي السديد الصائب
وبه يوقى العالمون تحولا
راع النهى بنذيره المتعاقب
هل بعد معرفة الجموع بحقها
يرتاض ساغبها لغير الساغب
إن لم تصب من كل نعمى حظها
لم تأمن الدنيا كبار مصائب
ادورد يا أوفى الرجال إذا دعا
في حينه داعي القيام بواجب
يا محرزا بدؤوبه وبجده
أسمى مكان للمجد الدائب
ومذللا بذكائه ومضائه
ما لا يذلل من كؤود مصاعب
ورموا فما ألقى الشهاب
من العنان سوى شهاب
ما كان أغناهم وذاك
الباب للإحسان باب
لو أنهم لاقوا ذوي الحاجات
في تلك الرحاب
في حكمة الدنيا وفي
تصريفها العجب العجاب
قد يظفر الجانون فيها
بالكرامة والثواب
وعلى رؤوس الخائفين
الله قد يقع العقاب
دنيا تخالف كل تقدير
وتخلط في الحساب
في زهرها الغرار للساري
وفي الورد السراب
فتظل كل حقيقة
فيها محلا لارتياب
ما كنت يا توفيق إلا
من تفديه الصحاب
لشمائل مملوؤة أنسا
وأخلاق عذاب
وصفاء طبع لم يكدره
الزمان ولو أراب
ومروءة في كل حادثة
لها داع مجاب
لكن وكم لكن تقال
إذا كبا بالجد عاش
حكم الذي برأ البرية
لا سؤال ولا عتاب
وهو الذي تعتاض بالنعمى
لديه من العذاب
وعليه تحقيق الرجاء
فمن رجا إلاه خاب
إدورد عش متوافر الآلاء
مرفوع الجناب
في غبطة تصفو وبالغير
الملمة لا تثاب
لا بدع إن واساك أهل
القطر في ذاك المصاب
فلأنت ذاك الفرع من
أصل زكا فيه وطاب
من أسرة طهرت
خلائقها ولم توصم بعاب
ضربت بسهم في العلى
فأصاب منها ما أصاب
ولأنت خير بقية
منها ترجى أو تهاب
زانتك آداب رقيقات
وأخلاق صلاب
لطف وظرف في الحديث
وفي السؤال وفي الجواب
عزم يفل مكاره الدنيا
ويهزأ بالصعاب
رأي إذا أبديته في معضل
فصل الخطاب
مجد أبى شرفا وجودا
أن يشبه بالسحاب
يا من نعزيه ويدري
فوق ما ندري الصواب
وعد المهيمن بالسعادة
ليس بالوعد الكذاب
فلمن تولى رحمة
في خلده ولك احتساب

يتبع
Amany Ezzat متواجد حالياً  
02-16-2015, 07:11 PM   #71
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

هل الهلال فحيوا طالع العيد

هل الهلال فحيوا طالع العيد
حيوا البشير بتحقيق المواعيد
يا أيها الرمز تستجلي العقول به
لحكمة الله معنى غير محدود
كأن حسنك هذا وهو رائعنا
حسن لبكر من الأقمار مولود
لله في الخلق آيات وأعجبها
تجديد روعتها في كل تجديد
فتيان مصر وما أدع بدعوتكم
سوى مجيبين أحرار مناجيدا
سوى الأهلة من علم ومن أدب
مؤملين لفضل غير مجحود
المستسر شعار المقتدين به
العاملين بمغزى منه مقصودا
ما زال من مبدإ الدنيا ينبئنا
أن التمام بمسعاة ومجهودا
فإن تسيروا إلى الغابات سيرته
إلى الكمال فقد فزتم بمنشود
يا عيد جئت على وعد تعيد لنا
اولى حوادثك الأولى بتأييد
بل كنت عيدين في التقريب بينهما
معنى لطيف ينافي كل تبعيد
رددت يوما يسر المؤمنون به
ولم تكن بادئا يوما لتعييد
رسالة الله لا تنهى بلا نصب
يشقي الأمين وتغريب وتنكيد
رسالة الله لو حلت على جبل
لا ندك منها وأضحى بطن أخدود
ولو تحملها بحر لشب لظى
وجف وانهال فيه كل جلمود
فليس بدعا إذا ناء الصفي بها
وبات في ألم منها وتسهيد
ينوي الترحل عن أهل وعن وطن
وفي جوانحه أحزان مكبود
يكاد يمكث لولا أن تداركه
أمر الإله لأمر منه موعود
فإذ غلا القوم في إيذائه خطلا
وشردوا تابعيه كل تشريد
دعا الموالين إزماعا لهجرته
فلم يجبه سوى الرهط الصناديد
مضى هو البدء والصديق يصحبه
يغامر الحزن في تيهاء صيخود
موليا وجهه شطر المدينة في
ليل أغر على الأدهار مشهود
حتى إذا اتخذ الغار الأمين حمى
ونام بين صفاه نوم مجهود
حماه وشي بباب الغار منسدل
من الأولى هددوه شر تهديد
يا للعقيدة والصديق في سهر
تؤذيه أفعى ويبكي غير منجود
يا العقيدة إن صحت وزلزلها
مفني القرى فهي حصن غير مهدود
أما الصحاب الذين استأخروا فتلوا
سارين في كل مسير غير مرصود
ما جند قيصر أو كسرى إذا افتخروا
كهؤلاء الأعزاء المطاريد
كأنهم في الدجى والنجم شاهدهم
فرسان رؤيا لشأن غير معهود
كأنهم وضياء الصبح كاشفهم
آمال خير سرت في مهجة البيد
في حيطة الله ما شعت أسنتهم
فوق الظلال على المهرية القود
عانى محمد ما عانى بهجرته
لمأرب في سبيل الله محمود
وكم غزاة وكم حرب تجشمها
حتى يعود بتمكين وتأييد
كذا الحياة جهاد والجهاد على
قدر الحياة ومن فادى بها فودي
أدنى الكفاح كفاح المرء عن سفه
للاحتفاظ بعمر رهن تحديد
ليغنم العيش طلقا كل مقتحم
وليبغ في الأرض شقا كل رعديد
ومن عدا الجل المحتوم مطلبه
عدا الفناء بذكر غير ملحود
لقد علمتم وما مثلي ينبئكم
لكن صوتي فيكم صوت ترديد
ما أثمرت هجرة الهادي لأمته
من صالحات أعدتها لتخليد
وسودتها على الدنيا بأجمعها
طوال ما خلقت فيها بتسويد
بدا وللشرك أشياع توطده
في كل مسرح باد كل توطيد
والجاهليون لا يرضون خالقهم
إلا كعبد لهم في شكل معبود
مؤلهون عليهم من صناعته
بعض المعادن أو بعض الجلاميد
مستكبرون أباة الضير غر حجى
ثقال بطش لدان كالأماليد
لا ينزل الرأي منهم في تفرقهم
إلا منازل تشتيت وتبديد
ولا يضم دعاء من أوابدهم
إلا كما صيح في عفر عباديد
ولا يطيقون حكما غير ما عقدوا
لذي لواء على الأهواء معقود
بأي حلم مبيد الجهل عن ثقة
وأي عزم مذل القادة الصيد
أعاد ذاك الفتى الأمي أمته
شملا جميعا من الغر الأماجيد
لتلك تالية الفرقان في عجب
بل آية الحق إذ يبغى بتأييد
صعبان راضهما توحيد معشرهم
وأخذهم بعد إشراك بتوحيد
وزاد في الأرض تمهيدا لدعوته
بعهده للمسيحيين والهود
وبدئه الحكم بالشورى يتم به
ما شاءه الله عن عدل وعن جود
هذا هو الحق والإجماع أيده
فمن يفنده أولى بتفنيد
أي مسلمي مصر إن الجد دينكم
وبئس ما قيل شعب غير مجدود
طال التقاعس والأعوام عاجلة
والعام ليس إذا ولى بمردود
هبوا إلى عمل يجدي البلاد فما
يفيدها قائل يا أمتي سودي
سعيا وحزما فود العدل ودكم
وإن رأى العدل قوم غير مودود
لا تتعبوا لا تملوا إن ظمأتكم
إلى غدير من الأقوام مورود
تعلموا كل علم وانبغوا وخذوا
بكل خلق نبيه أخذ تشديد
فكوا العقول من التصفيد تنطلقوا
وما تبالون أقداما بتصفيد
مصر الفؤاد فإن تدرك سلامتها
فالشرق ليس وقد صحت بمفؤود
الشرق نصف من الدنيا بلا عمل
سوى المتاع بما يضني وما يودي
والغرب يرقى وما بالشرق من همم
سوى التفات إلى الماضي وتعديد
تشكو الحضارة من جسم أشل به
شطر يعد وشطر غير معدود
أبناء مصر عليكم واجب جلل
لبعث مجد قديم العهد مفقود
فليرجع الشرق مرفوع المقام
بكم ولتزه مصر بكم مرفوعة الجيد
ما أجمل الدهر إذ يأتي وأربعنا
حقيقة الفعل والذكرى بتمجيد
والشرق والغرب معوانان قد خلصا
من حاسد كائد كيدا لمحسود
صنوان بران في علم وفي عمل
حران من كلا تقييد وتعبيد
لا فعل يخطيء فيه الخير بعضهما
إلا تداركه الثاني بتسديد
ولا خصومة إلا في استباقهما
لما يعم بنفع كل موجود
هذي الثمار التي يرجو الأنام لها
من روضكم كل نام نضار العود
لمصر والشرق بل للخافقين معا
دع زعم كل عدوا الحق مريد
جوزوا على بركات الله عامكم
فقد تبدل منحوس بمسعود
رجاؤكم أبدا ملء النفوس فما
ينفى بحسنى ولا يوهى بتهديدا
بدا الفلاح وفي هذا الهلال لكم
بشرى التمام لوقت غير ممدود
غدا نرى البدر في طرس السماء محا
بخاتم النور زلات الدجى السود
Amany Ezzat متواجد حالياً  
02-16-2015, 07:11 PM   #72
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

سنى آنس الغرب فيه هدى

سنى آنس الغرب فيه هدى
فحياه بالبشر لما بدا
تبين منه لأم اللغات
حلى غرر رعنه مشهدا
فأم البنين الأولى قصروا
تكرم واصفها المسعدا
تكرم نابغة فاضلا
أمين البلاغ صدوق الصدى
أبان لجهالها فضلها
وأبدى فرائدها الخردا
بلفظ على كونه معجما
حكى حسنه المعرب الجيدا
لمشرقه من سناها سنى
ومورقه من نداها ندى
يكاد الطروب لإيقاعه
يردده نغما منشدا
أواصف حييت من سابق
ومن أريحي به يقتدى
توخيتها غاية وعرة
فأدركتها فائزا أيدا
برأي جميل وسعي جليل
خليق على الدهر أن يحمدا
كذا يصرف الحزم في وجهه
ولا تتولى المساعي سدى


عز المعالى مات يوسف سابا

عز المعالي مات يوسف سابا
عز الفضائل فيه والآدابا
عز الإمارة والوزارة والندى
والبأس والأنساب والأحسابا
وإلى جميع الشرق فانع مهذبا
فقدانه في الشر عم مصابا
ما حال مصر ودون يوسف قد جرى
حكم القضاء فقطع الأسبابا
خطب على التعداد في أمثاله
راع النفوس وحير الألبابا
فكأن ما يرديه في بطن الثرى
يرميه من كبد السماء شهابا
مات الذي ملئت صحائف عمره
آيا تضمنها الفخار كتابا
وبها سما أوج المراتب واقتنى
أسنى السمات وأحرز الألقابا
ولي الوزارة لم يخله حينما
لبى على الآساد يدخل غابا
ورآه كم رؤيا كذوب ناهجا
نهجا يفيد اليل والأعقابا
حتى إذا كشفت له عما بها
لم يرضه فخر تبطن عابا
ولي الإدارة رائضا علاتها
يتدارك التحسين بابا بابا
مهما يلاق من الصعاب يكد في
طلب النجاح ولا يبال صعابا
يوفي جزاء المستحق ويصطفي
أدعى الأمور إلى الصلاح عقابا
فغدا البريد بمصر وهو وليه
عجبا لمن عرف النظير عجابا
أسفا على ذاك الذي عن قومه
في كل محمدة أنيب ونابا
قد كان في الظلمات كوكب عزهم
فاليوم كوكب عزهم قد غابا
إن الشيوخ إذا بكوه قرزؤه
أبكى كهولا بعده وشبابا
صرف الزمان وقد رماه رمى به
قلب المروءة والندى فأصابا
لما نعوه نعوا هماما ماجدا
ملأ النهى بصفاته إعجابا
وكأن ألسنة من البرق الذي
ينعي مددن إلى القلوب حرابا
كيف الضمير العبقري مشارفا
هذا الوجود جلا أكان ضبابا
كيف البناء كذل الجسم الذي
عمرته تلك الروح بات يبابا
ذاك التبسم عن صفاء طوية
ذاك البدار تحية وجوابا
ذاك التلفت وهو من صيد امرئ
ما هان يوم كريهة أو هابا
ذاك المحيا مشرقا في لحية
زان السواد بها بياض شابا
تلك اللحاظ سدسدة فإذا نبت
فلعلها تجد المريب فتابى
تلك الشمائل والمعارف والنهى
والحسن والحسنى أصرن ترابا
لم يرض سابا أن يكون له عدى
واستكثر الإخوان والأحبابا
ما قال فاحشة ولم يهمم بها
يوما ولم يلمم بأمر رابا
فاظنن بعال منصبا ووظيفة
ما اغتابه الحساد أو ما اغتابا
من لم يفرط في حساب ضميره
لم يخش يوما للعباد حسابا
أعرفت حرا غير سابا لم يجئ
قولا وفعلا ما يثير عتابا
إن مر ورد الدهر ظل حديثه
عذبا وإن خبثت أناس طابا
سمح إلى الإتلاف إن يتقاضه
ذاك الوفاء ولم يظن ثوابا
ما أم مشرع جاهه أو ماله
قمن بتحقيق الرجاء فخابا
متنزه عالي الجناب وقل من
جمع التنزه والعلو جنابا
يتوسم الإخلاص في أعماله
حتى ليوشك أن يشف حجابا
ثبت على الرأي الصحيح فإن يقع
خطأ تجده الراجع التوابا
لم يدعه داع لأمر واجب
إلا تشمر مسرعا وأجابا
بالجد يكسب في النفوس مهابة
ويقل ما شاء الكمال دعابا
يدع القشور لكل دي لهو بها
ويرى الأمور حقيقة ولبابا
لا يعرف الدعوى ولا يرضي امرأ
كذبا ويفعل ما استطاع صوابا
ويرى من المزري تكلف سيد
في يوم صدق أن يقول كذابا
يوم سابا ما فعلت بأمة
ثكلته دع أهليه والأصحابا
ألقطر مهتز الجوانب لوعة
والنيل لو يعلو لسال سحابا
والوافدون يشيعون عزيزهم
حشد به الطرقات ضقن رحابا
فكأن حول النعش بحرا مائجا
وكأنه فلك يشق عبابا
ما من أمير أو رفيع مكانة
إلا عليه استمطر الأهدابا
ما من يتيم أو ضعيف بائس
إلا بكاه بحر قلب ذابا
لله يا حلو الصداقة كم سقت
هذي النوى فيك الأحبة صابا
أليوم عدن استأنست من وحشة
بأبر مبتكر إليها آبا
إن قلت لا تبعد فإنك بيننا
هل مائت من يخلف الأنجابا

Amany Ezzat متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ملف, يميل, جبران, كامل

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صلاح جاهين ملف كامل Amany Ezzat منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 64 04-21-2017 02:05 PM
ملف كامل عن الحناء وفوائدها Bulla منتدى حواء جمال اناقة اتيكيت مرأة امومة طفل طفولة اسرة 37 04-15-2013 02:49 PM
الشاعر اللبنانى جبران خليل جبران شريرة منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 11 02-28-2008 09:46 AM
الاســنان ملف كامل متجدد فنانه بالفطره منتدى حواء جمال اناقة اتيكيت مرأة امومة طفل طفولة اسرة 0 01-08-2008 05:31 AM
كميليا جبران غناء يبحث عن وطن moh004 الموسيقي الطرب اغانى قديمة حديثة البومات كاملة الات موسيقى عربية عالمية 3 10-15-2007 08:23 PM


الساعة الآن 05:07 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc