منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

11-25-2014, 04:51 PM   #93
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
النشيد الثانى


الأوبرا تزخر بالأنوار
موسيقى (فردى) فى أعصاب المخمورين
بعد التدشين
أوروبا تشهد يا عايدة
عايدة تجلس فى (البنوار)
والكتف البض يدغدغ أعصاب أفندينا
الأوبرا تغرق فى التصفيق
وأفندينا يغرق فى أوجينى
فى شمات الهواريين
والركب الملكى الميمون
يتنسم ـ عبر هتاف الشعب ـ طريقا بعد طريق
يتهادى للهرم الأكبر
وأفندينا انفرد باوجينيه
فى مركبة ألف ستار دار عليها بحواشيه
أوجينى ذات الجسد الناصع كالقشدة
أوجينى ذات الشعر الأسود
... ويدور حوار مهموس:
أو تدرين بماذا أنا مشهور فى القصر؟
بماذا؟
بالإشباع
كم أنت مسل للغاية يا (مونشير)
سأجرب ما قلت
أقريبا؟
يبدو لى ذلك
(فترة صمت)
ماذا تفعل يا (مونشير)
كن ملكا.. واصبر..
كن ملكا
واعتدلت جلسة اسماعيل
والعربة ذات الست خيول
تتهادى فوق طريق مائل
والحاشية الباريسية
تتبعها فوق خيول نابليونية
يوما ما.. بالت.. فى صحن الأزهر
........
وهتاف عراة وحفاة
ينطقهم كرباج يلسع
وأنين الشهداء الماثل
خلف ضفاف فناه
وأنين ملكى فى المخدع
وستائر ليل تسدل فى شباك الجمر
والعلم التركى الميت
أوجينى لؤلوة الظلمة
أوجينى لاهية الإحساس
وأفندينا يطرق أبواب الإفلاس
والجوع على الأفواه: نعاس
حملته إليهم أوجينى
لكن أوجينى عادت..
تحمل فى خديها وخز اللحية
والليل على كفيها.. ماس
........
أوجينى فخر الكاثوليك
قوم الإسكندر ذى القرنين
ويرد الناس:
الإسكندر ذو القرنين نصير «الخطر» القطب الأكبر؟
سبحان الله
ماشاء الله..
حمدلله على ما قدر،
فالخيرة فيما اختاره الله
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
11-25-2014, 04:55 PM   #94
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

بكائية الليل والظهيرة

- 1 -

في كل ليلٍ..
تخلعُ الذكرى ملابسها المغبرة القديمة،
تستحم برشاشات الضوء، تغسل فيه وعثاء الطريق.
وتستردُ نضارة الألوان.. والمرح القديم
نديانةً.. كالظلِّ، تخلع خُفَّها المبلول،
تستلقي جواري في الظلام، تضئ بشرتُها:
برائحة التوغل في الحقول.
برعشة القمر المؤرجح في مرايا النيل..
بالقطرات تلمع في منابت شعرها المحلول..
بالنبض الخجول.. يرف في استدفائها..
باللثغةِ الغنَّاء في الصوت الرخيم
.. وذراعها يلتف يرتعشُ التوهج تحت لمستِه
وتُقلع آخرُ السفن المقدسة المضيئة من مرافئها،
تشقُّ النهر، تنثر ما تبقى من رمادي:
فوق أذرعة الخريف البائسات.. فتكتسي،
فوقَ المروج.. فتنطوي في الليل موسيقى الجنادب،
في الحظائر.. يهدأُ المهرُ الحرونُ،
على مناقير الطيور.. فتطعم الأفراخ من توت الغناء الحلو
في عقم السماء.. فتنبض البشري، وتنعقد الغيوم.

يا دقة الساعات
هل فاتنا.. ما فات؟
ونحن ما زلنا..
أشباحَ أمنيَّات
في مجلس الأموات!؟
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
11-25-2014, 04:57 PM   #95
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

- 2 -

فاض النهارُ بنا، فمزق عن تصوفنا معاطفنا،
وألقانا على أعتاب مملكة النميمة، والذباب يطنُّ،
والكلماتُ: أقداحٌ مكسَّرةُ الحواف..
إذا لثمناها.. تجرَّحت الرؤى!
والصمت: قضبان محمَّاة على وهج البكاء
(فاض الإناء، وعاملُ البرق الصغيرُ يدقُّ بابَ البيت،
” آهٍ ” وتسقط الشمسُ الصغيرةُ عن رداء النومِ
تبكي المرأةُ الأفعى على كتف العشيق،
وتستزيد من البكائيات، تلقم صدرَها العاري يديه..
- لعله يبني بها بعد الحداد! -
تدير عينيها اللتين تندَّتا.. فأذابتا بقع الطلاء؟)

كان الطريق يديرُ لحنَ الموتِ – كان جهنميَّ الصوت -
فوق شرائط التسجيل..
في أسلاكِ هاتِفِهِ المحنَّك..
في صرير الباب من صدأ الغوايةِ..
في أزيز مراوح الصيف الكبيرةِ..
في هدير محرِّكات ” الحافلات “.
وفي شجار النسوة السوقيِّ في الشرفاتِ..
في سأمِ المصاعد..
في صدى أجراس إطفائيةٍ تعدو.. مصلصلة النَّداء.
(.. كوني إذن ما شئتِ:
ساقطةً تدور على مواخير الموانئ،
وجه راهبةٍ تضاجع صورة العذراءِ،
أمًّا تأكل الأطفالَ،
كوني أيَّ شيءٍ – فيه نغمس خبزَنا الحجريَّ – ملتهب الدماء!)

ندم الغبار يلح فوق وجوهنا،
ونلوذ بالجدران نحفر فوقها أسماءنا.. لكنها تتفتت!
الجدران وهمٌ
والرجالُ الملصقون على مساحة صفحة الإعلان،
والصور الثمينة في المعارض، والنقوش على المعابد،
والوسام العسكري لأنبل الشهداء،
والزهو الذي يندسُّ في رحم النساء.
(.. تلك المرارة:
سممت جلساتِ شاي العصر..
سممت انتعاشتنا بسلع الماء في حمامنا الصيفي -
سممت البراءة في تساؤل طفلنا من أين جاء!)

يا آخر الدَّقات
قولي لنا.. من مات
كي نحتسي دَمَهُ
ونختم السهرات
بلحمه نقتات!

- 3 -

ماذا تخبئ في حقيبتك العتيقة.. أيها الوجهُ الصفيق
أشهادةُ الميلادِ؟
أم صكّ الوفاة؟
أم التميمة تطرد الأشباحَ في البيت العتيق؟
ماذا تخبئُ أيُّها الوجهُ الصفيق؟!
ماذا تخبئُ أيُّهَا الوجهُ الصفيق؟!
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
11-25-2014, 05:07 PM   #96
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

قبيل الفجر

الصمت يقترب
جسم تمطى فى الفراش،
والذراع يستفيق..
عجينة من اللهب
بحر من اللهاث فى نهاية الطريق
تثاءبت أمواجه،
والريح تقرع النوافذ الرمادية
الظل طفل
يسأل عن اسم له،
لكنه لم يستدل
ومن طلاء الغرفة الملىء بالشقوق
أفعى تطل
تتلو صلاة كل أمسية
لمن تقوم هذه المآذن السماوية
وقد تدلت الحبال يابلال
-من حدوة الهلال –
وأنت فى أطرافها مشنوق
والليل :
سوق قام فى أنقاض سوق
فى مسجد مزخرف،
تسد بابه مناجل هيكل مصدور
الموت أول الحياة،
يولد الأطفال ميتين
والريح فى التلال
جنازة ترد عنها بابها المقبور
حين تساقط كرات الثلج فى السفوح
تجشأ الغراب
لا صمت، لا كلام،
لا نسيان، لا عذاب:
كتابنا مفتوح
جاء الأناس الميتون يحملون،
أكفانهم،
أطيارهم ليست إلى أعناقهم،
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المستحيل, الشاعر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وسائد من المطبخ الى رأس المستخدم منى سامى الاقتصاد التدبير التجارب المنزلية غرز كروشية تريكو تطريز الباترون الخياطة 8 12-02-2013 04:35 PM
المستحيل حب فاطمه قصه قصيره هالة منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 20 05-13-2012 05:53 PM
نوع الخشب المستخدم للنحت اكبر حزن المقترحات طلبات الاعضاء شرح طريقة رفع الصور اضافة مشاركة 0 03-02-2012 07:48 PM
أمل دنقل ...غائب ...حاضر ! زهرة الكاميليا منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 18 01-25-2008 09:04 AM
امل دنقل قصيده تمس المشاعر زهرة الكاميليا منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 16 12-29-2007 09:00 AM


الساعة الآن 01:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc