منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

11-24-2014, 06:58 PM   #85
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
دنقل ينظم الكلاسيكي .. في حب مصر و التضحية


"لا أبكيه"


مصر لا تبدأ من مصر القريبة ..... إنها تبدأ من أحجار طيبة
إنها تبدأ منذ إنطبعت ..... قدم الماء على الأرض الجديبة
ثوبها الأخضر لا يبلى ..... إذا خلعته رفت الشمس ثقوبه
انها ليست عصورا فهي الكل ..... في الواحد في الذات الرحيبة
أرضها لا تعرف الموت فما الموت ..... إلا..عودة..أخرى.. قريبة
تعبر القطرة في النيل فمن ..... حولها الرقص و أعياد الخصوبة
فاذا البحر طواها نفرت ..... و أسترد الماء في مصر العذوبة
فسقى النيل به .. ثانية ..... ظمأ البحر إذا ما مد كوبه
هكذا شعبك با مصر له ..... دوره الماء و نجواه الرطيبة
مات فيه الموت يوما..فابتني ..... هرما للموت يستجلي غيوبة
أبدا يبني و يأتي غيره ..... ناشرا فيه أساه و حروبه
فاذا راح أبتني ثم ابتني ..... فانثنى الغازي اليه بالعقوبة
و كأن الذل في الشعب ضريبة ..... و ابتسام الصبر قد صار ذنوبه
و كأن الدم نيل آخر ..... تستقي منه الرمال المستطيبة
كل أبنائك يا مصر مضوا ..... شهداء الغد في نبل و طيبة
الذي لم يقض في الحرب قضى ..... و هو يعطي الفأس و الغرس و جيبة
و الذي لم يقضي في الفأس قضى ..... حاملا أحجار أسوان الرهيبة
اسمعي في الليل أنات الاسى ..... اسمعي حزن المواويل الكئيبة
انها اسماء من ماتوا و لم ..... يبرحوا القلب فقد صاروا ندوبة
سيعودون فلا تبكي فما ..... يرتضي المحبوب أن تبكي الحبيبة
أترى تبكين من مات .. لكي ..... تستعيدي راية الفكر السليبة
و الذي مات لكي ينفش في ..... كل قلب ناشيء حرف العروبة
و لكي يحتضن الطفل حقيبة ..... و لكي تقتات بالعلم الشبيبة
و لكي يهوى حجاب الخوف عن ..... روح ربات الحجال المستريبة
و لكي يرفع سيف العدل في ..... و جه أبناء المماليك الغريبة
و الذي لولاه ما مرت لنا ..... في عبور النار للحرب كتيبة
أترى تبكين يا مصر ؟أنا ..... لست أبكيه و ان كنت ربيبة
شرف الأبناء أن يمضي أب ..... بعد أن قدم للمجد نصيبة
شرف للأب أن يمضي فلا ..... تعتري أبناءه الروح الزغيبة
انما يبكي ضعاف الناس ان ..... عجزوا ان يدركوا حجم المصيبة
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
11-24-2014, 07:03 PM   #86
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

قصيدة في رثاء جمال عبد الناصر
لا وقت للبكاء



لا وقت للبكاء
فالعلم الذى تنكسينه .. على سرادق العزاء
منكس فى الشاطئ الآخر ،
والأبناء ..
يستشهدون كى يقيموه .. على "تبة" ،
العلم المنسوج من حلاوة النصر ومن مرارة النكبة
خيطاً من الحب .. وخيطين من الدماء
العلم المنسوج من خيام اللاجئين للعراء
ومن مناديل وداع الأمهات للجنود :
فى الشاطئ الآخر ..
ملقى فى الثرى
ينهش فيه الدود ،
ينهش فيه الدود .. واليهود
فانخلعى من قلبك المفئود(1)
فها على أبوابك السبعة ، يا طيبة ..
يا طيبة الأسماء :
يُقْعَى أبو الهول ،
وتُقعى أمة الأعداء
مجنونة الأنياب والرغبة ..
تشرب من دماء أبنائك قربة .. قربة
تفرش أطفالك فى الأرض بساطا ..
للمدرعات والأحذية الصلبة
وأنت تبكين على الأبناء ،
تبكين ؟
يا ساقية دائرة ينكسر الحنين ..
فى قلبها ، ونيلك الجارى على خد النجوع
مجرى دموع
ضفافه : الأحزان والغربة ،
تبكين ؟ من تبكين ؟
وأنت ـ طول العمر ـ تشقين ، وتحصدين ..
مرارة الخيبة
وأنت ـ طول العمر ـ تبقين ، وتنجبين ..
مقاتلين .. فمقاتلين .. فى الحلبة
الشمس (هذه التى تأتى من الشرق بلا استحياء)
كيف ترى تمر فوق الضفة الأخرى ..
ولا تجئ مطفأةْ ؟
والنسمة التى تمر فى هبوبها على مخيم الأعداء
كيف ترى نشمها .. فلا تسد الأنف ؟
أو تحترق الرئة ؟
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
11-24-2014, 07:05 PM   #87
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

وهذه الخرائط التى صارت بها سيناء
عبرية الأسماء
كيف نراها .. دون أن يصيبنا العمى ؟
والعار .. من أمتنا المجزأة ؟
.. والطفلة الصغيرة العذبة
تطلق ـ فوق البيت ـ "طيارتها" البيضاء
كيف ترى تكتب فى كراسة الإنشاء
عن بيتها المهدوم فوق الأب .. واللعبة ؟
وأمى التى تظل فى فناء البيت منكبة
مقروحة العينين ، مسترسلة الرثاء
تنكث بالعود على التربة :
رأيتها : الخنساء
ترثى شبابها المستشهدين فى الصحراء
رأيتها : أسماء
تبكى ابنها المقتول فى الكعبة ،
رأيتها : شجرة الدر ..
ترد خلفها الباب على جثمان (نجم الدين)
تعلق صدرها على الطعنة والسكين
فالجند فى الدلتا
ليس لهم أن ينظروا إلى الوراء
أو يدفنوا الموتى
إلا صبيحة الغد المنتصر الميمون
(.. والتين والزيتون
وطور سنين ، وهذا البلد المحزون
لقد رأيت يومها : سفائن الإفرنج
تغوص تحت الموج
وملك الإفرنج
يغوص تحت السرج
وراية الإفرنج
تغوص ، والأقدام تفرى وجهها المعوج ،
.. وهأنا ـ الآن ـ أرى فى غدك المكنون :
صيفا كثيف الوهج
ومدناً ترتج
وسفناً لم تنج
ونجمة تسقط ـ فوق حائط المبكى ـ إلى التراب
وراية (العُقاب)
ساطعة فى الأوج ..)
* * *
والتين والزيتون
وطور سنين ، وهذا البلد المحزون
لقد رأيت ليلة الثامن والعشرين ..
من سبتمبر الحزين :
رأيت فى هتاف شعبى الجريح
(رأيت خلف الصورة)
وجهك .. يا منصورة ،
وجه لويس التاسع المأسور فى يدى صبيح
... ... ...
رأيت فى صبيحة الأول من تشرين
جندك .. يا حطين
يبكون ،
لا يدرون ..
أن كل واحد من الماشين
فيه .. صلاح الدين !
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
11-25-2014, 04:24 PM   #88
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

الورقة الأخيرة


الجنوبي


صورة


هل أنا كنت طفلاً
أم أن الذي كان طفلاً سواي
هذه الصورة العائلية
كان أبي جالساً، وأنا واقفُ .. تتدلى يداي
رفسة من فرس
تركت في جبيني شجاً، وعلَّمت القلب أن يحترس
أتذكر
سال دمي
أتذكر
مات أبي نازفاً
أتذكر
هذا الطريق إلى قبره
أتذكر
أختي الصغيرة ذات الربيعين
لا أتذكر حتى الطريق إلى قبرها
المنطمس

أو كان الصبي الصغير أنا ؟
أن ترى كان غيري ؟
أحدق
لكن تلك الملامح ذات العذوبة
لا تنتمي الآن لي
و العيون التي تترقرق بالطيبة
الآن لا تنتمي لي
صرتُ عني غريباً
ولم يتبق من السنوات الغربية
الا صدى اسمي
وأسماء من أتذكرهم -فجأة-
بين أعمدة النعي
أولئك الغامضون : رفاق صباي
يقبلون من الصمت وجها فوجها فيجتمع الشمل كل صباح
لكي نأتنس.
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المستحيل, الشاعر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وسائد من المطبخ الى رأس المستخدم منى سامى الاقتصاد التدبير التجارب المنزلية غرز كروشية تريكو تطريز الباترون الخياطة 8 12-02-2013 04:35 PM
المستحيل حب فاطمه قصه قصيره هالة منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 20 05-13-2012 05:53 PM
نوع الخشب المستخدم للنحت اكبر حزن المقترحات طلبات الاعضاء شرح طريقة رفع الصور اضافة مشاركة 0 03-02-2012 07:48 PM
أمل دنقل ...غائب ...حاضر ! زهرة الكاميليا منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 18 01-25-2008 09:04 AM
امل دنقل قصيده تمس المشاعر زهرة الكاميليا منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 16 12-29-2007 09:00 AM


الساعة الآن 01:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc