منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

07-15-2014, 05:48 AM   #73
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
وهكذا نرى أن الأبنودي، استطاع من خلال قصيدته الرائعة [جوابات حراجي القط] أن ينثر –بالإضافة إلى اللمحات الإنسانية العميقة، والعديد من القضايا الاجتماعية الهامة- بعض القضايا الفكرية التي جاءت متوافقة تماماً مع جو النص، لتخدم خطاً أيديولوجياً محدداً، ولكن بطريقة فنية راقية جداً، وفي نفس الوقت بلغة سهلة ومبسّطة؛ حيث أنه أجاد في شرحه لنظرية الملكية الفردية والملكية العامة وذلك في قوله:
{زوجتي فاطنة
مش عارف إنهين كان يبقى الأحسن
الشغل كده .. ولا لو أدوني مقطوعية
في جسم السد
مقطوعية أخلصها في سنة في اتنين
في تلاتة ف عشرة
أهو أبقى عارف اللي عملتو وبس
يبقى اسمي عليها ولا ما يبقاش
مش ده المشكل
إشكالي يا بنيّة خالي
إني مش عارف فين اللي عملتو
في الهيصة الكبرانة دي
في شغل حراجي
الشغال من سنتين في السد؟
يعني اللي ياجي يقول لي:
“فرجني على شغلك يا حراجي”
كيف حنطق وأرد؟
المواسير والصواميل
اللي طلعت عيني فيهم
ح أعرفهم كيف من بين صواميل
الناس التانيين؟
أهو عندك كانت الشغلانة
بعد ما تخلص معروفة
نمشي ونقول:
“والله كبر قمحك يا شاهين
زارعو بإيدي يا رجالة وراويه”
ببقى عارف ..
في اليوم الواحد ده
عامل بالضبط الشغلانة دي
لكن في الغول الواقف قدامي ده
محدش عارف اللي عملو ده
من اللي عملو ده
بيسفّ في جوفو اليوم
وما يشبعش
مش يومي أنا لوحدي
لا ..
يوم الألوفات دي
يوم الألوفات اللي بتنطق زيي بالعربي
واللي بتبرجم ويترجم بالأفرنجي
إلى أن يقول:
طب إيه الفرق ما بيني وبين طلعت أفندي
والملوي أو خواجات الروس؟
أهو كلو بنا ويبقى السد بتاع الكل
حكاية مليحة
ما يبقى أنت كمان اللي دفعتي
سنتين من عمر حراجي
وسنتين م الشوق والصبر
ليكِ زيينا يا فاطنة في السد}

وفي كل هذه الإلماحات؛ فإن الأبنودي لم يغفل التطرّق إلى إشكالية الوعي المجتمعي، أو عقلية القطيع، المتشكّل مسبقاً بقوالب جاهزة ومنمّطة، تجعل عمليات التغيير أكثر صعوبة، واستطاع ببراعة عبقرية التطرق إلى موضوعات شعبية هامة للغاية بلغة بسيطة سهلت علينا جميعاً معرفة تأثير النواحي الاقتصادية في تشكيل الوعي الاجتماعي وإعادة صياغته وصياغة الروابط الاجتماعية، ويظهر ذلك بادياً من تناول الشاعر في بعض من أجزاء قصيدته للعلاقة بين صاحب العمل والعامل، وكذلك تناوله الأبستمولوجي الناقد للمجتمع الريفي وشكل العلاقات داخله، ويقدم انتقاده الموضوعي للنمط التوريث الاجتماعي البائد في تلك المجتمعات، وحالة العزلة الطوعية التي تفرضها المجتمعات الريفية على نفسها ضد الآخر خشية الذوبان فيه، ولا أدل على ذلك من قوله:
{مشٌّونا ابَّاتنا واماتنا السكه غلط.
إحنا طلعنا نلاقي صغارنا تعيد الشوره على كبارنا.
لو نستعقل حد غريب ونبوح له بمواجع
نبقى ف عين كباراتنا يا فاطنه
زي اللي كسروا صندوق الجامع.
وطلعنا لقينا الدنيا موروثه خلاص.
متقسمة عايلات وبيوت:
بيت صالح .. بيت العكرش
بيت اب سلمى.
ده أخويْ .. وده جوز خالة أمي
ودى أم مرات عمي.
والبيت ده ..
ما يفتحش ف وش البيت ده غير بابه.
عمري ما في الجبلاية يا فاطنه
شفت بيوت فاتحة قلوبها لبيوت
إلا لما حد يموت
الموت بَسْ اللي بيجْمعْنا ياناس جبلاية الفار.
نقعد مع بعض كإننا نخل في كرم.
إن هبت ريح ع الكل
اتطوحنا زي الكل.
وان سكت الهوا يسكت ع الكل.
لكن نخلة جعانه عشطانه
شكْوِتها للتانية عار!
مين قال يا ام ولادي فتح القلب خطيَة؟
جينا ومتقاللّنا:
دول حبايبكم
دول نسايبكم
دوله عدوينكم.
واذا حس القلب بميل للجيه المشْ مرسومه
كَفَر!
جبلاية الفار أكتر من مليون جبلاية فار
كل طقية ماشية لوحدها.
كل بيبان بيت
جبلاية فار.
إن قلت: أبو أمي راجل طماع
حتى إن كان طماع
حرام .. وأخش النار.
تنخر فينا العِتَّه ف مطارحنا
ما نتقدمش.
اللي يتقدم كافر
نقعد؛ لا نقول: لا
ولا نصرخ .. وَلا نعافر ..
لما نموت}
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
07-15-2014, 06:07 AM   #74
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

ومن محافظات مصر للسودان لتونس الخضرا
و بلاد المغرب العربى وبعض البلاد العربية
فارس يا خال و أشهر فرسان الهلالية

واحنا وراك مكملين المشوار

مع السيرة الهلالية

والهلالية عمل شعبي خالص، أشبه بالمعجزة، كتبه بسطاء من الناس
أن العمل متغلغل في شرايين الأمة، وذلك لأنه ينقلهم إلى عالم من النقاء العربي،
وإلى كل القيم المهدرة في عالمنا المعاصر، ومنها البطولة والشجاعة،
والحب والتضحية وحب الوطن، وفي نفس الوقت يضئ كل القيم الفاسدة،
مثل الخيانة والتخاذل ، وسرقة النصر
، لكن المهم أن هذه الملحمة هي حلم دائم ،
ينتظر بطلاً قومياً يوحد هذه الأمة، ويقودها نحن تحقيق أهدافها.
من الجانب الآخر، أنها من الوسائل التثقيفية النادرة في حياة الناس،
قبل أن يظهر التليفزيون والراديو ويمتلآن "بالكلام" !


تعالوا نشوف كلام الخال عن الهلالية

قبل أن أبدأ بنداء خاص وذاتي في جمع سيرة بني هلال
، لم يكن سبقني في ذلك سوى،
عمنا الدكتور عبد العظيم يونس في رسالته عن بني هلال،
وكان الرجل يعرف أنه يشتغل على النص الفصيح ( المكتوب)،
ولكنه كان يعلم أنني أعمل على نصوص شعبية، حقيقية للمرة الأولى،
وكنت كلما أجمع طرفاً من السيرة، أذهب إلى منزل د.يونس،
بصحبة الشاعر سيد خميس وبعض أصدقاءنا، وأسمعه ما جمعت،
وهو الذي امتحنني في اختبار تمهيدي الماجستير،
وسألني سؤالا لا أظن أن أحداً ممن يدعون الآن اهتمامهم المتكلف،
المفتعل، بسيرة بني هلال، يعرف أجابته، ولقد سعدت جدا أن وجدته يمنحني الدرجة النهائية

منذ سنوات وسنوات، ومنذ أن بدأت تتكشف أمامي جوانب هذه الملحمة،
وروعة شعرها، وتعدد حوادثها ، وخروج أجيال من أجيال،
كان جل ما يؤلمنى أنني غير قادر على أن تشاركني الناس الاستمتاع بهذا العمل الفني الشعري العظيم.
لقد أنفقت أكثر من ثلاثين عاماً في جمع هذه السيرة مُغناة ومروية،
بل أظن أنني منذ العام 1967 وأنا في حالة دأب وعمل متواصل على هذه الملحمة.

وهذه الجرأة في إطلاق هذه الملحمة على هذا العمل،
أنها قصيد عربي ينازل فيها الأبطال، أبطالاً آخرين،
وفي" الالياذة" نجد الأبطال تقاتل الآلهة، وهذا لا تسمح به تقاليدنا، ولا أدياننا،

أما في السيرة الهلالية، فالفرسان تحارب شياطين وسحرة،
قابلين للتشكل على هيئة مخلوقات عجيبة.
ولكن مع الزمن بدأت معظم تلك السير تتآكل تبعاً لاحتياجات المجتمع،
فالمجتمع لم يعد قادراً على استيعاب فكرة العبد
الذي يريد أن يصبح سيداً ( كما في عنترة)، ذلك لأن التطور نسف الموضوع برمته،
وبالتالي لم يعد للإنسان المستمع مصلحة، في أن يستمع لهذا العمل، حتى بالنسبة للزير سالم،
كانت القضية ثأرية، ورغبة الزير في أن ينتقم لمقتل " كليب" فهذه أيضا مشكلة قبلية ضيقة.

وهكذا بدأت تزيل هذه السير، ولم يتبق منها سوى أطراف باهتة،
جمعتها من بعض عمال في مناجم طرة والوجه البحري، وذهبت هذه السير،
ولم تظل على قيد الحياة، سوى سيرة بني هلال "السيرة الهلالية" ،
ولولا أهميتها لجمهورها، ما كنا نعثر على شعراء لها،
مع وجود"جابر أبو حسين" و "سيد الضوي" وهما من أصحاب المواهب الحقيقية،
والجمهور الأصيل الذي حافظ على حياة الشعر والشاعر، بقروشه القليلة على مدى 800عام(!)


أنا سعيد أن أصبح في العالم العربي الآن "موضة" اسمها" السيرة الهلالية

وهى موجودة بشكل أو بآخر في ليبيا، السودان،
تونس ( جمعها هناك الأستاذ عبد الرحمن جيجا).وفي الجزائر،
كما جمعتها باحثة أمريكية من أطراف حدود تشاد ونيجيريا،
أما مصر فهي تتميز بأنها البلد الوحيد التي ينشد شعراؤها هذا العمل العبقري ،
وإن كانت هناك أطرافاً منها تنشد فن الجماهيرية الليبية.
من الطريف فى جمع السيرة الهلالية انه سجلها على جهاز
تسجيل بدائي أهداه له عبد الحليم حافظ.
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
07-15-2014, 06:43 AM   #75
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

السيرة الهلالية
جابر أبو حسين وعبد الرحمن الابنودي

ابو زيد الهلالي شخصية غريبة غامضة
لم يذكر المؤرخون شيئاً تفصيلياً واضحاً عنها سوى بعض الشذرات في بطون الكتب.
ابو زيد الهلالي عاش في القرن الخامس الهجري
وهو من قبيلة هلال ونسب اليها فقيل هلالي.
وهلال هذه كانت قبيلة كبيرة بدوية تسكن نجداً
يجاورهم في مسكنهم قبيلة اخرى اسمها سليم
وكانت هلال وسليم يخرجون من ديارهم
فيغيرون على اطراف الشام والعراق
حتى ضجت منهم الدولة العباسية
وارسلت في ايام الواثق سنة 230ه
حملة بأمر القائد التركي (بفا الكبير)
وهاجر قوم من هلال وسليم الى مصر
ونزلوا اولاً في الوجه البحري
ولكنهم ساروا سيرتهم الاولى حتى ضج منهم الناس
فأمر الخليفة الفاطمي العزيز بالله 365-386ه بطردهم الى الصعيد
وكان في بني هلال هؤلاء فروع مختلفة
منهم زغبة وربيعة وعدي
فعم ضررهم واستغاث اهل البلاد من شرهم
وفي خلافة المستنصر الفاطمي
ثارت بلاد المغرب عليه فنصحه بعض مشيريه
ان يبعث الى المغرب هؤلاء العرب في هلال وسليم
فإن ظفروا بالثائري، فقد كسب تلك البلاد
واخضع الثورة وظفر بالخصوم وان انهزموا وقى الله مصر شرهم،
فأرسلهم سنة 441ه واعطى لكل واحد منهم بعيراً ودينارين،
وقال لهم قد اعطيتكم المغرب،
ففرحوا بذلك وجازوا النيل الى برقة ببلاد المغرب
ونزلوا بها وافتتحوا امصارها واستباحوها
وكتبوا لإخوانهم في مصر يدعونهم الى السفر اليهم
ويصفون لهم ماهم فيه في خير
ونعيم فأرادوا الرحيل فمنعهم المستنصر حتى يأخذ من
كل واحد دينارين فعوض بذلك ما دفعه لمن قبلهم.
وسارت سليم وفروع هلال في دياب وزغب
الى تونس كالجراد المنتشر لايمرون بشيء الا اتوا عليه
حتى وصلوا تونس وقسموا البلاد بينهم وبين قبيلة سليم
فأخذت سليم شرق تونس وهلال الغرب
ووقعت بين هؤلاء العرب وبين سكان البلاد الأصليين
من البربر كقبيلة زنانه وصفاجه حروب يطول ذكرها.
كما وقعت الفتن والحروب بين بعض العرب
وبعض البربر وكان ذلك فيما بين سنة 440ه وسنة 460ه

واشتهر في هذه الحروب رجال كثيرون منهم دياب بن غانم وابوزيد الهلالي.
كانت هذه الحروب في القرن الخامس الهجري
في بلاد المغرب هي ميدان مسيرة أبي زيد.

قصة ابي زيد الهلالي تنقسم الى ثلاثة اقسام:

القسم الأول: يصف تاريخ بني هلال في بلاد السرو
(وهي منازل حمير بأرض اليمن)

وكان من اعيان الهلالية جابر وجبير ابنا المنذر الهلالي
وقد رحل جبير بأمه الى نجد وصار فيما بعد سلطانها.
وكان اتى في نسل جابر الأمير حازم والامير رزق
وكانا يحكمان في بلاد السرو

وقد تزوج الامير رزق "خضراء" من بنت شريف مكة
وولدت منه ولداً اسمر اللون اسمه بركات،
وهو الذي لقب فيما بعد بأبي زيد.

وقد تعاون ابوزيد وعمه حسن بن سرحان ابن حازم
على فتح الهند في ذلك حديث يطول.

Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
07-15-2014, 06:54 AM   #76
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,586

اما القسم الثاني فتدور حوادثه حول رحلة بني هلال الى نجد

وقد ألجأهم الى هذه الرحلة من السرو الى نجد مجاعة عظيمة في بلاد السرو باليمن.
وقد استقبل الهلاليون في نجد استقبالاً حسناً
في الملك غانم وابن دياب (وكان دياب في فرع جبير)
ومن بني رغبة وقد وقعت الحرب بين دياب ابن غانم وابي زيد
الهلالي لأسباب نسائية يطول شرحها وانتهت بانتصار ابي زيد وخضوع دياب

والقسم الثالث تدور حوادثه حول رحلة الهلالية الى الغرب

فإن ابا زيد ذهب مع اتباعه الى تونس ليبحث عن ارض خضبة
لما حلت المجاعة بنجد فلما حلوا بتونس
واتصلوا بالبربر حدث ان وقعت "سعدة" بنت الزناتي خليفة
وهي في البربر في حب "مري" احد اصحاب ابي زيد
وقد وقعت حروب بني الهلالية والزناتية بسبب ذلك انتهت بقتل الزناتي خليفة
ثم اختلف الهلاليون فيما بينهم على قسمة املاك الزناتي خليفة
وثارت الحرب بين أبي زيد ودياب وانتهت بقتل دياب لأبي زيد.
فاجتمع قوم للأخذ بثار أبي زيد منهم بريقع والجازية لبنت الحسن
وانتقموا من دياب وقتلوه وقد قتلت الجازية ايضاً في هذه المعارك.

هذا موجز مختصر جداً لقصة طويلة
تقرأ في أيام تدور حوادثها بين البدو في الأعراب..
وكان لهذه القصة صدى شعبي كبير ارتقت فيه إلى
سيرة عنترة بن شداد وسيف بن زي يزن والزير سالم
فقد كانت القصة سمراً لذيذاً للأوساط الشعبية في ليلهم وحديثاً طريفاً في نهارهم .
Amany Ezzat غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المصريه, الابنودى, الغاليه, فارس

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيده يعيش جمال حتى ف موته للشاعر عبد الرحمن الابنودى السويدي منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 3 03-22-2013 12:13 AM
شاعر الفقراء عبد الرحمن الابنودى السويدي منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 18 01-20-2013 07:22 PM
فارس من سالف الزمان بنت تونس منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 34 03-12-2011 09:26 PM
فارس مملكتى مالك عرش احلامى بنت تونس منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 10 08-24-2010 03:50 PM
احمد ديدات فارس الدعوه السويدي منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 16 04-29-2008 04:01 PM


الساعة الآن 01:18 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc