منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى تاريخ و جغرافية دول العالم و تقاليد الشعوب

منتدى تاريخ و جغرافية دول العالم و تقاليد الشعوب منتدى الدول و تاريخها , تاريخ و جغرافية دول العالم و الدول العربية , عادات و تقاليد شعوب هذه الدول التاريخية و الجغرافيه

02-27-2014, 09:05 AM   #49
زهرة الكاميليا
شريك استاذ
stars-2-7
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - اسكندريه
المشاركات: 2,663

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
أستاذى الفاضل محمد ورد
شكرا لما تفضلت بشرحه
من مواد فى باب الحريات فى الدستور
معطلة و غير مفعلة ضحاياها أبرياء
أؤكد لك مجددا حزنى و أسفى لمحنتك الصعبة
و أدعو الله ليل نهار
بعودة الإبن الغالى فى أقرب وقت ممكن
شكرا لك
زهرة الكاميليا غير متواجد حالياً  
03-01-2014, 03:18 PM   #50
حنان الوطن
شريك
stars-1-3
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
الدولة: سلطنه عمان
المشاركات: 39

اللهم احفظ مصر و اهلها
__________________

signature

حنان الوطن غير متواجد حالياً  
06-10-2014, 05:38 PM   #51
moh004
vip
star6
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - بورسعيد
المشاركات: 5,315

ننقل ما كتبه علاء الاسوانى بجريده المصرى اليوم
للرئيس عبد الفتاح السي سي وان كان غافلا عما يحدث
ليخبره بما قرأ كل من اعطاه صوته
قبل ان تجلده سياط المظلومين ...


مصريون فاتهم الاحتفال!
علاء الأسواني - جريده المصرى اليوم
الثلاثاء 10 / 6 / 2014


(1)

«سيزول العبء عن كاهلك عندما تدرك أنك لن تموت حرقاً في سيارة ترحيلات تابعة للشرطة المصرية. ولكن مشاهدة محاولة اغتصاب سوف تكشف حقيقة الوضع الذي تعيشه. بعد يوم من الاعتقال والتعذيب وبعد أن كادوا يقتلوننى. أفرجوا عنى بفضل تدخل السفارة الألمانية، أما بقية المعتقلين فلا أعرف مصيرهم لأنهم ليسوا مواطنين ألماناً..»

شهادة الصحفى الألمانى سباستيان باكوس، الذي اعتقل عشوائياً في القاهرة، فتدخلت السفارة الألمانية وأطلقت سراحه.

(2)

«لو أنا بحب المصريين يبقى أنا مش باحب حد يؤذيهم أو يجرح مشاعرهم. عاوزين نرجّع الأمن بدعم الشرطة ودون تجاوز حقوق الإنسان»

المشير عبدالفتاح السيسى في حديث تليفزيونى.

(3)

الطبيب إبراهيم عبدالرازق ألقى القبض عليه خلال حملة اعتقالات عشوائية في شارع الفجالة أثناء شرائه كتبًا تخص امتحان الزمالة الذي يستعد له، يقول: «كل ما أقول لهم حرام عليكم أنا دكتور يضربونى أكتر. ضربونى في قسم الأزبكية وفى سجن أبوزعبل، وأجبرت على خلع ملابسى وسكبوا علينا مياهاً باردة وتركونا لليوم التالى دون أغطية أو ملابس على الأرضيات المُغمورة بالمياه.. وكل يوم وقت التمام يوقفونا وشنا للحيط ويضربونا ومقدرتش أوصل لحد من أهلى ومنعوا الزيارة والأطعمة».

(4)

«التعذيب يتم في جميع السجون ولكن أبوزعبل يتفوق في وحشية التعذيب».. شهادات المعتقلين في أبوزعبل عن تعرضهم للتعذيب مفجعة، والنيابة تعنتت في إثبات التجاوزات. قرار النائب العام اقتصر على عرض ستة محتجزين على الطب الشرعى من أصل 40 محتجزًا تقدموا بشهاداتهم أمام النيابة بتعرضهم للتعذيب، هذا القرار لم ينفذ إلا بعد مضى أكثر من 9 أيام على وقائع التعذيب وزوال معظم آثاره ليخرجوا علينا مُهللين بعدم وجود تعذيب في السجون.

ياسمين حسام، المحامية عن عدد من المحتجزين في أبوزعبل

(5)

مفزعة. المنظمات الموقعة على هذا البيان تدعو إلى تحقيق عاجل ومستقل في ادعاءات عن أعمال تعذيب وحشية واعتداءات جنسية تعرضت لها محتجزات ومحتجزون في سجون وأقسام شرطة في مصر ممن تم القبض عليهم في مظاهرات الذكرى الثالثة لثورة ٢٥ يناير، وقد روى خالد السيد تفاصيل التعذيب الذي تعرضت له مجموعة كبيرة من المعتقلين، ألقى القبض عليهم بصورة عشوائية وتم اقتيادهم لقسم الأزبكية. وقال إن رجال الأمن في القسم قاموا بنقل النشطاء السياسيين المعروفين لغرفة كان يتم بها التعذيب وهم معصوبو الأعين، وأجبروهم على الاستماع لأصوات صراخ المعتقلين الذين كانوا يتعرضون للضرب والصعق الكهربائى ورددوا على مسامعهم مقولات من قبيل «العيال دى ذنبها في رقبتكم يا بتوع الثورة.. لولاكم كان زمانا مشيناهم وروحوا بيوتهم». وقد ادعى أكثر من شخص ممن أعيدوا لغرفة الاحتجاز المشتركة بعد تعذيبهم أنهم تعرضوا للاعتداء الجنسى، بالإضافة إلى الصعق الكهربائى في مناطق مختلفة من الجسم، كما تبدى المنظمات الموقعة انزعاجها من بعض الشهادات التي وثقتها عن إجراء فحوصات مهبلية بسجن القناطر للنساء المحتجزات دون رضائهن، من اللواتى تم القبض عليهن في أحداث مختلفة، من ضمنها الذكرى الثالثة للثورة، هذا بالإضافة إلى شهادات أخرى حول اعتداءات جنسية، قامت بها قوات الشرطة ضد النساء المحتجزات في العديد من أقسام الشرطة.

تقرير مشترك أصدرته 16 منظمة مصرية حقوقية بتاريخ 12 فبراير 2014

(6)

«المصريون بطبعهم شعب هادئ وصابر ويريد العيش بسلام وأمن. المهم يعيش بكرامة».

المشير السيسى في حديثه لجريدة «المصرى اليوم».

(7)

في ضوء أدلة جديدة صادمة قامت منظمة العفو الدولية بجمعها مؤخرا، اتضح تعرض العشرات من المدنيين للاختفاء القسرى والاحتجاز سرا طوال أشهر، حيث يتعرضون للتعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة، من أجل حملهم على الاعتراف بارتكاب جرائم معينة عنوة أو توريط آخرين. ويوافق بعض المحتجزين على الاعتراف متى تمت إحالتهم إلى نيابة أمن الدولة، وذلك من أجل الخروج من السجن والفرار من التعذيب فيه.

وقال المحامون لمنظمة العفو إنه لم يُسمح لهم بحضور جلسات التحقيق الأولية، مع عدم إعلامهم بتاريخ جلسة التحقيق. ما زال عدد التقارير التي تبلغ عن ارتكاب التعذيب في مصر يزداد بشكل مستمر. يظهر أن القمع الوحشى يتخفى وراء خطاب السلطات المنمق الذي يتحدث عن وضع خارطة طريق تقود البلاد نحو الديمقراطية.

بيان من منظمة العفو الدولية بتاريخ 22 مايو 2014.

(8)

«أنا عينى على كل المصريين بكل الحب والتقدير والاحترام وأتمنى من الله أن يروا منى كل شىء طيب»

من حديث المشير السيسى مع الإعلاميين

(9)

أحمد محمد إدريس، طالب في الصف الثالث الثانوى، تم القبض عليه في إطار حملة اعتقالات عشوائية، أثناء عودته من درس وهو واقف على رصيف محطة مترو شبرا الخيمة. تم تفتيشه فوجدوا على تليفونه المحمول صورة مظاهرة. تم تحويله إلى قسم شبرا الخيمة، ومنه إلى أمن الدولة ثم إلى معسكر الأمن المركزى ببنها، حيث تم توجيه تهم تظاهر بدون تصريح وقلب نظام الحكم وتعطيل مترو الأنفاق والانتماء لجماعة محظورة. النيابة تجدد حبس أحمد منذ ثلاثة أشهر وهو يتعرض لأبشع أنواع التعذيب في معسكر بنها وأهله ممنوعون من زيارته.

(10)

«بينيموهم على بطنهم وإيديهم مربوطة ورا ظهرهم. ويقوموا بتغمية عيونهم ويطلقون عليهم الكلاب البوليسية تنهش فيهم.. ويتم رش الزنازين والمساجين بالمياه.. قاموا بحرق ملابسهم ومتعلقاتهم الشخصية بما فيها كتب الامتحانات». محمود فرحات، طالب بالفرقة الأولى بكلية الهندسة جامعة الأزهر. ومعه تصريح بدخول الكتب وتصريح لحضور الامتحانات. أثناء خروجه للامتحان كانوا يقومون بضربه بالكرباج أو الخيزرانة، وهو راجع الزنزانة يستمر الضرب والسب والإهانة لدرجة إنه قال لأهله: «مش عاوز أمتحن..مش عاوز أسيب الزنزانة..».. من يقوم بالاعتداء عليهم قوات مكافحة الشغب..محمود قال لأهله في الزيارة التي لم تتعد 5 دقائق: «أنا مش عاوز أشوفكم تانى. محدش ييجى لى غير أبويا. مش عاوزكم تشوفونى كده..».

شهادة عن تعذيب محمود فرحات المعتقل في سجن وادى النطرون ليمان 430

(11)

«يوم السبت كان فيه دعوات للإضراب عن الطعام، احتجاجا على المعاملة غير الآدمية.. صحينا على ملثمين لابسين إسود في منتهى الضخامة ومعهم كلاب. حسينا إننا في جوانتانامو. المسجونين الجنائيين خافوا وقعدوا على جنب وإحنا بدأنا نهتف. اقتحموا الزنازين وطلعونا. خلونا نقلع ولموا حاجتنا كلها في أكوام ودلقوا عليها سولار وولعوا فيها. حرقوا كل حاجة. الكتب واللبس والأكل كله.. بقينا حافيين بالبوكسرات واتكاتروا علينا.. ضرب وشتيمة وكهربا.. ربطونا من رقابنا بالحبال كالكلاب وسحلونا على بطونا..أرغمونا على غناء تسلم الأيادى وترديد السيسى رئيسى، ومن يرفض كان يضرب بوحشية، تعرضنا للصعق بالكهرباء والضرب بالعصى الخشبية وإطلاق الغاز المسيل للدموع علينا، حتى مات الزميل محمد عبدالله لكبر سنه.. كبار السن من المعتقلين مصابون بكسور متعددة في أماكن متفرقة من الجسد.. الجنود كانوا يتنافسون على سرقة ساعاتنا الشخصية. تم ترحيلنا إلى سجن الفيوم بالبوكسرات فقط».

من شهادة المعتقل كريم طه أثناء ترحيله من سجن وادى النطرون إلى سجن الفيوم.

السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى.. بعد أن توليتم رئاسة مصر رسميا ورغم اختلافى مع الطريقة التي أدارت السلطة الانتقالية بها البلاد بعد 30 يونيو إلا أننى أتمنى لكم التوفيق، وأرى أن واجب المصريين جميعا الآن، المعارضين قبل المؤيدين لك، أن يدعموك حتى تنجح في منصبك، لأن نجاحك يعنى نجاح الوطن، وهو ما نسعى إليه جميعا..
في وسط صخب الاحتفالات بتوليك الرئاسة يوجد آلاف المصريين الذين فاتهم الاحتفال بتنصيبك، لأنهم يعانون من التعذيب المنهجى البشع في السجون. إن الشهادات والتقارير التي أوردتها مجرد أمثلة على آلاف المواطنين المصريين الذين يتم اعتقالهم وتعذيبهم وإهانة كرامتهم بعيدا عن أي قانون. إن الدستور الذي وافق عليه المصريون ينص في المادة 54 على أن «كل من يقبض عليه، أو يحبس، أو تقيد حريته تجب معاملته بما يحفظ عليه كرامته، ولا يجوز تعذيبه، ولا ترهيبه، ولا إكراهه، ولا إيذاؤه بدنيًا أو معنويًا، ولا يكون حجزه أو حبسه إلا في أماكن مخصصة لذلك، لائقة إنسانيًا وصحياً، تلزم الدولة بتوفير وسائل الإتاحة للأشخاص ذوى الإعاقة. مخالفة شىء من ذلك جريمة يعاقب مرتكبها وفقا للقانون. وللمتهم حق الصمت. وكل قول يثبت أنه صدر من محتجز تحت وطأة شىء مما تقدم أو التهديد بشىء منه، يهدر ولا يعول عليه».

«لقد أقسمت أيها الرئيس على احترام هذا الدستور وأنت الآن المسؤول الأول في مصر وواجبك إيقاف هذا التعذيب فورا وإحالة كل من يعذب مواطنا مصريا أو يهين كرامته إلى القضاء.
إن تضحيات ضباط الجيش والشرطة ودفاعهم بأرواحهم عن مصر ضد الهجمات الإرهابية أمر نبيل ومقدر، وستظل أسماء هؤلاء الشهداء ماثلة في قلوبنا وفى ذاكرة الوطن إلى الأبد، لكن الحرب على الإرهاب لا يجوز استعمالها كذريعة للقبض العشوائى على الأبرياء وتعذيبهم وإهدار كرامتهم. إن المتهم برىء حتى تثبت إدانته، كما أن التعذيب جريمة وليس عقوبة، فلا يجوز ممارسة التعذيب حتى ضد أعتى المجرمين، وإنما الواجب توفير محاكمة عادلة لهم قد تقضى بأقصى العقوبة عليهم، ولكن بطريقة متحضرة. إن الطريقة الوحيدة للقضاء على الإرهاب تكون بإقامة العدل، أما تعذيب الناس وإهدار آدميتهم فلن يقضى على الإرهاب، وإنما سيزيد من أسبابه. كما أن الاعتقالات العشوائية قد طالت الآف المصريين الذين لا علاقة لهم بالإرهاب. فمنهم مواطنون، شاء حظهم العاثر أن يمشوا بالصدفة بالقرب من حملة أمنية أو مظاهرة، بالإضافة إلى شباب الثورة الذين حشدوا المصريين في 30 يونيو وشاركوا في التخلص من حكم الإخوان، فكان جزاؤهم أن ألقت بهم السلطة في السجون، طبقا لقانون التظاهر الشاذ الذي لا مثيل له في الدول الديمقراطية. الطبيعى أن يكون هناك قانون لتنظيم حق التظاهر، لكن لا يوجد بلد في الدنيا يعاقب من يشترك في وقفة احتجاجية سلمية أو من يحمل لافتة بالسجن خمس سنوات. إننا نطالبك أيها الرئيس أن تعيد النظر في هذا القانون وأن توقف التعذيب والاعتقالات العشوائية. لقد أقسمت أيها الرئيس على حماية الدستور ووعدتنا بأن تحافظ على كرامة المصريين، ونحن ننتظر أن تبرَّ بقسمك وتنفذ وعدك».


الديمقراطية هي الحل



يا دوله الظلم اختشي
لا ابنى كان بلطجى
و لا كنت يوم مرتشي


__________________

signature

moh004 متواجد حالياً  
06-11-2014, 07:27 AM   #52
منى سامى
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 15,426

مقال يوجع القلب ويحزن
انا نزلت فى انتخابات الرئاسه
واعطيت صوتى للرئيس السيسى
اعطيته صوتى بمحض ارادتى
وثقه كامله فى انه الافضل لهذه المرحلة
وكلى أمل ان ارى الخير والسلام والامان يعم مصر على يديه
فانا من جيل جمال عبد الناصر وانور السادات
رأيت الزعيم الحق الذى تلتف حوله قلوب ابناء الوطن
ورأيت فى المشير السيسى صدى هذا الزعيم
قلت نعم عوزاه رئيس رغبه وتمنى
فى ان يعيد الامن للبلاد ويجيب حق الى اتظلم

امثال ابن صديقتى نجلاء بودى الشاب البرئ
الذى اخذوه من حضن امه دون ان تعرف ما ذا فعل
وابن استاذ محمد ورد الذى كان يحتفل مع اصدقائه يوم 30 -6
ويرفع علم مصر ليتخلص من قوم احس منهم بالخطر على بلاده
هتف للفريق السيسى وقتها واعلن تايده له

عندما ذهبت لصندوق الاقتراع
كنت احمل هذان الشابان نصب عينى
لانى عاوزة رئيس فاهم واعى اكلمه
اقوله عاوزة حقهم مش انهم يطلعو من سجنهم
لا كمان محاسبه من ظلمهم وكسر داخلهم رجولتهم
وكسر معاها اشياء كثيرة بداخلهم


سيدى الرئيس عبد الفتاح السيسى
من هنا من منتديات ورد للفنون
اقدم لحضرتك التماس وطلب
بان تحقق فى قضايا هؤلاء الشباب
امل بكرة وفلذات اكباد اهلهم
هؤلاء الشباب الذين يحملون معك الوطن فوق اكتافهم
استحلفك بالله ان تطمن قلوب اهلهم عليهم
فمنهم من لا يتجاوز الخامسة عشر من عمره
انا انتخبتك لتكون ميزان العدل فى وطن فقد الامن والامان والعدل
واتمنى لك التوفيق من كل قلبى
__________________

signature

منى سامى غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مصر, الوطن, حقا, سؤال, هل, هان, هوية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحركة فى الشتاء وهم اسمه الوطن عزت الأبنودي منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 3 04-05-2017 03:32 PM
الوطن الحلم بقلم جابر الخطاب جابر الخطاب منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 6 04-21-2016 09:54 AM
عريس الغفله من الوطن السعوديه بنوته بورسعيدية الحوار العام الموضوعات الانسانيه النقاش الهادف النقد البناء 5 09-13-2014 06:00 PM
اجمل 10 اماكن فى الوطن العربى الفراشة الحزينة التصوير الفوتوغرافي صور فوتوغرافية تقنيات ابداع المصور الفنان 13 04-19-2012 11:05 PM
اساتذه الخط فى الوطن العربى moh004 الخطوط العربية و الزخارف التراثية 12 05-16-2008 07:19 PM


الساعة الآن 11:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc