منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء

منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء منتدى ثقافي موضوعات ثقافية خواطر سيرة شعراء اجمل قصائد

05-30-2011, 06:31 PM   #1
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554
قصة مهداة إلى كل الأطفال الشهداء

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg

basmala

قصة مهداة إلى كل الأطفال الشهداء

حسناء فتاة صغيرة لم يكد عمرها يتجاوز الخمس سنوات،

هي أصغر أبناء أهلها، يحبها الجميع لوداعتها وجمالها وهدوئها،

عيناها صافيتان يكاد المرء يرى البحر فيهما لعمقهما وجمالهما.

كانت حسناء تلعب بدميتها أمام باب بيتها في إحدى قرى

الضفة الغربية المحتلة عندما رأت امرأة شابة تقترب منها وتبتسم لها،

أحبتها حسناء دون أن تعرفها وأحست أنها قريبة


سلمت الشابة وقالت لها:

- مرحباً يا صغيرتي كيف حالك؟.

- الحمد لله أنا اسمي حسناء.

- أعرف ذلك يا حبيبتي وهل من لا يعرف اسم أجمل طفلة في القرية.

- أنت أيضاً جميلة يا خالة هل تودين اللعب معي؟.

- لم لا ؟ فأنا لم ألعب منذ سنين.

جلست الفتاتان تلعبان بالدمى

عندما سألت حسناء الفتاة الشابة مرة أخرى.

- هل أنت من هذه القرية؟.

- لا ولكني من هذه الأرض وكل قرية وبلدة فيها هي وطني.

- أمي تقول عن أرضنا أنها محتلة ولكنها ستعود لنا حتماً.

- دون أدنى شك يا صغيرتي دون أدنى شك.

- أمي تقول أن المجاهدين والمناضلين هم من سيعيد فلسطين إلينا بعد أن احتلها الصهاينة،
كم كنت أتمنى أن أكون ولداً كي أصبح فدائية عندما أكبر .

- ومن قال لك أن الجهاد والنضال مقصور على الرجال؟

للنساء دور في تحرير الأرض مثلهم مثل الرجال


- نعم أمي تحدثني دوماً عن الشهيدة دلال المغربي وبطولتها.

- حقاً ؟ وماذا قالت لك ؟ أخبريني.

- قالت إنها فتاة جميلة من فلسطين لم يتجاوز عمرها العشرين
لم ترضَ بالظلم فذهبت إلى فلسطين مع مجموعة من الفدائيين
وقاتلوا الصهاينة حتى استشهدوا.

- صحيح يا حبيبتي صحيح.

- وقالت أمي أن المجرم باراك شد جثتها من شعرها
أمام المصورين كي يتباهى بقتلها.

- حدث ذلك يا حبيبتي.

وهنا وضعت الفتاة الشابة يدها على رأسها

ولاحظت حسناء لأول مرة أن جزءاً كبيراً من رأسها

لا يغطيه الشعر وكأنه اقتلع بقوة فسألت ببراءة:

- ما الذي حدث لشعرك يا خالة؟.

- لا شيء يا حبيبتي أكملي قصتك.

- وقالت أمي أن الصهاينة حبسوا جثتها عشرات السنين
ومنعوا أهلها من دفنها بما يليق بها
من شدة حقدهم عليها وكرههم لها.

- أو ربما يخافون منها ميتة أكثر مما يخافون منها حية.

- ربما .. لا أدري ..لم تقل أمي شيئاً عن ذلك .

- لا عليك يا حبيبتي فقد تحررت دلال بهمم الرجال

وعادت جثتها إلى أهلها وغلبت الصهاينة مرتين

مرة بحياتها ومرة بموتها.


- أريدك أن تأتي معي إلى البيت كي تراك أمي.

بدأ الحزن على وجه الفتاة الشابة وقالت:

- أخشى أن ذلك غير ممكن يا صغيرتي

بل أنت من سيأتي معي .


- إلى أين؟ .

- إلى مكان جميل لا فيه صريخ ولا عويل

ولا ترين فيه جنود الأعداء يدنسون أرض فلسطين بالبساطيل.


- من أنت ؟ وما اسمك ؟ .

- أنا يا حبيبتي دلال التي حدثتك أمك عني

جئت كي أكون رفيقة دربك

في طريقنا إلى جنات الخلد حيث الشهداء والأبرار.


- ولكنك ميتة.

- نعم وأنت كذلك يا حبيبتي.

- كيف؟.

- انظري خلفك.

استدارت حسناء ونظرت ...

فرأت عتبة البيت وقد أصابتها قذيفة مدفع

دمرت العتبة ونصف البيت قد انهدم،

وأهلها يصرخون ويبكون على جسدها الصغير

المقطع الأوصال.

قالت حسناء لدلال:

- أنا خائفة.

- لا تخافي يا حبيبتي فالشهداء هم الأعلون

ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون وأنت بطلة يا حسناء

فقد سبقتيني بالشهادة، أنا استشهدت بنت عشرين

وأنت شهيدة وأنت بنت 5 سنين.


- هل لنا عودة؟.

- بالتأكيد .. إن شاء الله ولكن ليس بأجسادنا

ولكن ستشهد أرواحنا يوم النصر ويوم عودة الأرض

وسنراهم مندحرين وإلى حيث جاءوا عائدين.

فلنذهب فعشرات من الأطفال بانتظارك لتلعبي معهم

من العراق وفلسطين ولبنان وكل مكان طالته يد بني صهيون والأمريكان


مدت حسناء يدها إلى دلال وذهبت معها وهي تضحك ضحكتها الساحرة.


حبيبة أنت... تسكنين القلب والوجدان العربي...

وما زال في ذكراك ألف حلم .. وألف أمل وأمل

بأن تعودي إلى كياننا الذي ما زال جرحه راعفاً

ما دام هناك صهيوني... وما دام هناك أطفال يموتون...

وأبرياء يسحقون وأرض مقدسة تستوطن من قبل غرباء...

فلسطين أنت دائماً وأبداً في البال...

لن يتلاش حلم يغذيه مرأى أطفال الحجارة...

الذي هم براعم تزهر ثماراً تأتي مع يوم مشرق...

وغداً استقلال قريب يلوح في الأفق

حاملاً معه أماني مئات بل ملايين المؤمنين العرب بتطهير القدس...

ليصدح صوت المؤذنين...وتعلوا أجراس الكنائس

معلنة كلها تحرير القدس ليعود المصلون إلى أقصاهم ومهدهم...

إلى مسجدهم وكنيستهم... آمال تنعش القلب والوجدان...

وفتح قريب موعوده بإذن الله...

وفلسطين دائماً في البال

فى أمان الله و حفظه
__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً  
05-31-2011, 12:42 AM   #2
bissane
شريك جديد
stars-1-1
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: الجزائر
المشاركات: 6

قصة رائعة جزاك الله خيرا
bissane غير متواجد حالياً  
05-31-2011, 02:57 PM   #3
السيلاوي
شريك فنان
stars-2-6
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: بلاد العرب أوطاني
المشاركات: 2,032

أجدت وأبدعت أختي
كلمات رائعة اختزلت ماساة شعب في قصة
حلقت بنا في الافاق
لتلامس رؤوسنا عنان السماء
نستنشق عبيرالمسك من الشهداء
ولمن لا يعرف دلال المغربي

الفلسطينية التي عشقت وطنا لم تراه
وأبت إلا أن تزف عروسا نقية على ثراه
فهذه صورتها والجلاد يحاول الإنتصار عليها بعد استشهادها
ولكن هيهات فصورتها هذه جسدت انتصار الدم على البندقية
وتقول للعالم أجمع أننا أصحاب حق ولا بد يوما لنا أن نرجع
شكرا لك أختي وألف تحية
السيلاوي غير متواجد حالياً  
05-31-2011, 09:29 PM   #4
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554

شكرا لكِ بيسان مرورك الغالى

جزاك الله كل خير
__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عيد طفولة سعيد لكل الأطفال علا الاسلام منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 34 12-05-2013 07:51 AM
تحيه الى ارواح الشهداء omnia khater منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 9 06-06-2011 05:52 PM
كلمات اغنيه فدائى هديتى الى الشهداء دانتل الموسيقي الطرب اغانى قديمة حديثة البومات كاملة الات موسيقى عربية عالمية 6 02-23-2011 05:54 PM
زهور جميلة مهداة الى الجميع ياسين محمد محي الدين التصوير الفوتوغرافي صور فوتوغرافية تقنيات ابداع المصور الفنان 4 11-25-2010 03:54 PM
سمات رسوم الأطفال و سلم النمو الفني عند الأطفال تقى منتدى حواء جمال اناقة اتيكيت مرأة امومة طفل طفولة اسرة 14 05-17-2010 09:52 PM


الساعة الآن 02:37 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc