منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > منتديات ورد للفنون المتخصصه > منتدى الخزف طرق التشكيل الزخرفة ابداع الخزافين العرب العالميين

منتدى الخزف طرق التشكيل الزخرفة ابداع الخزافين العرب العالميين الخزف الخامات الادوات طرق التشكيل مجال الخزف و زخارفه ابداع الخزافين العرب العالميين

12-24-2010, 04:37 PM   #13
ملاك البستان
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 5,657

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
على الرغم من أن "مولاي أحمد السرغيني"
متفـائل بمستقبل صنـاعة
الفخـار في المملكة المغربيـة، إلا أن
استشرافه السالف الـذكر لم يمنعني
من أن أدحرج على مسامعه القول:
بأني أخشى أن يكـون هـو ذاته آخـر
الفخـاريين التقليديين في جيله!
ذلك أن الصناعات التقليدية في
المشرق العربي أصبحت "مفـبركة"
تصنعها الآلة الحديثـة المتطورة الخاليـة
من الإبداع الإنساني المدهش.
ومن هنـا بت أخشى أن تنتقل
العدوى من المشرق إلى المغرب
لا سمح الله!.


الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

نقش على طبق.. ودقة وجمال


مولاي احمد السرغيني مع ضيوف
المتحف الخاص لمنتجاته ومقتنياته

لكن الفنـان "السرغيني" لا يشاركني
هذه الخشيـة لأن واقع الصناعات
التقليدية في المغـرب لا يضـاهي
واقعهـا في المشرق العربي لحسن
الحظ. فهناك عناية فائقة بإعداد الأطر وتدريبها
وثمـة مـدرسـة للتـدريب
على الصناعات التقليـدية في كل أقاليم المملكـة.
أضف إلى ذلك كون المنتوجـات التقليـدية
مـازالت حاضرة في الحياة اليومية المغـربية،
فتراهـا تستخـدم في الأكل والشرب، وتتصدر المائدة المغربية اليـومية
، وتزين المنازل والـدور بالزهور والنـوافير
والنباتات الخضراء،
وتخزن الحبـوب
والمواد الغذائية والمياه.
عاشق الفخار!

مع "تهليلـة" المؤذن التي تسبق آذان
الفجـر، يفيق "مولاي أحمد السرغيني"
من نومه، فيتوضا ويصلى الفجر ويتلو
ماتيسر من القران الكريم و بعدها تعانق
عيناه - بداية - مزهرية مترعة بالجمال،
تتربع على طاولة بجوار سريره!
يكحل عينيه بالفخاريات "السرغينيـة"
التي تملأ كل دارته، يداعبهـا -
وهو مار بها - بأنـامله، وكأنه يسمعها
منولوج الحب الذي يبـدأ به نهاره!
وسط فخـارياته الغالية الأثيرة إلى
نفسه، يتربع الفنان على الكـرسي،
ويشرع في تـلاوة القرآن الكـريم إلى

حين موعد الصلاة.

إن زائر دارتـه الجميلة الواقعـة في
إحدى ضواحي مدينة آسفي، يخيل
إليـه أنه في داخل متحف إسلامي
لمنتـوجـات الخزف والفخـار. إذ حـرص
الحاج "السرغيني" على أن يحتفظ
بتراث الآبـاء والأجـداد داخل داره
ليتنسـم أريجه العطـر في كل حـين.
في تمام الساعة السابعة صباحـا
يمتطي سيارته ميمما صوب محترفه
في "تل الفخارين" حيث يمارس غيته
وهوايتـه وحواره الخلاق مع الطين!.

والحق أن علاقته بعجينة الفخار -
كـما نـوهت آنفا - مشبوبة بالعشق
المحـرض على الإبداع المتقن.
ولو أتيح لك تأمل الفنان في ساعات
التشكيل والإبداع لحسبته يغازل
حليلته، ويدغدغها بأنامله، ويحتويها
بجوارحه! ومن هنـا أحسبني
لا أجـافي الحقيقـة إذا زعمت بأن
زوجته "تغار" من هذه العلاقة
المشبوبة! وربما تعد طين الفخار
ضرتها وشريكتها التي تشاركها في
بعلها! ولا عجب من هـذه الغيرة...
إن وجـدت. ذلك أن الضرة الفخارية
تستحوذ على جل وقته واهتمامه
تماما كـما لو أن الفخار إنسانة
من لحم ودم ومشاعر، كـأنها
مخلوق بشري ينبض بالحياة والحركة
والأحـاسيس! ولذا لا عجب إذا وجـدت
صاحبنـا، حـين يكـون في حضرة الفخار
أثناء عملية الإبداع، كأنه في حالة وجد
صوفي مضمخة بكل طقوسه! ويبدو لي
أن التواصل بين الفنان وموضوعاته
التشكيلية الإبـداعية يصل إلى حد
التوحد معها. ولا أحسب هذا التوحد
يضير أهله أو يستثير أي مشاعر
سلبيـة تجاهـه. صحيح أنـه يعبر عن
اشتئثار بـالبعل الفنان. إلا أن الزوجـة
تجد عزاء لكون بعلهـا يقوم بسفارة
حضارية للملكة المغربية من خلال
إبداعه بفن صناعة الفخار. وقـد اعتاد
الفنان "السرغيني" على أن يتربع
على كرسي خيزران صغير الحجم
ليكـون قبالة إبداعه الفخاري الجديد.
بلمسات رشيقة يرسم الشكل الذي
يزوق به الفخار، مستعينا بمسطرة
هندسية وقلم رصاص وبعينين تومضان
حبا للفخار! وفي دقائق قليلة تدب
الحياة التشكيليـة في عجينـة طين
الفخار. وعادة فإن صاحبنا يمارس فعله
الإبداعي باستغراق تام يشبه الصلاة.
فتراه يلوذ بالصمت، فـلا ينبس ببنت
شفه. هكذا يبدو لرائيه من الخارج.
والحق أن صمته يشي بأنه في حالة
"حوار" مع موضوعه الإبداعي، وان بدا
لنا من الخارج والسطح عكس ذلك!
ذلك أن تـواصل الفنان المبدع مع
موضوعاته الفخارية موصول على
الدوام في كل مكان وحين، يحدث
داخل بيتـه ومحترفه ومعرضه
ومتحفه، وأثناء جولاته الثقـافيـة
لعواصم وحواضر العالم مشاركا
في المعارض والمهرجـانات الفنية والثقافية كسفير
حضاري للمملكة المغربيـة! ولعل علاقة العشق
التي تربط بين الفنان وإبداعه،
تفسر استمرار حضور المهنة داخل
أسرة السرغيني هذه المئـات من
السنين..
والى ما شاء الله سبحانه
وتعالى.
ملاك البستان غير متواجد حالياً  
12-24-2010, 04:45 PM   #14
ملاك البستان
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 5,657

الخزف سواء بالاواني او الديكور
لايكاد يخلو منها بيت بالمغرب


الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

اشهر مصنوعات الخزف الطاجين سواء
المستعملة للزينة والديكور
او المخصص للطبخ
صناعة الخزف بالمغرب..ابداع اصيل
ينعش السياحة ويصون التراث القديم
تعتبر صناعة الخزف بالمغرب من
الصناعات التقليدية العريقة التي يحافظ
عليها الحرفيون لتبقى في تاريخ العديد
من المدن العتيقة.
وتشتهر مدينة سلا التاريخية الكائنة
بضواحي العاصمة
الرباط بهذه الصناعة الجميلة حيث يتجمع
الحرفيون في مركز كبير لتلك
الصناعة التقليدية يسمى (الولجة)
في الضاحية الشرقية للعاصمة التي
تطل على نهر ابي رقراق.
وينافس مركز (الولجة) الذي يحتضن
امهر الحرفيين مدنا مغربية شهيرة
بصناعة الخزف والطين
كمدينة (اسفي) غربا وذلك لقيمة منتجاتها
وجمال اشكالها.
من جانبه اكد الصانع التقليدي
ورش (امل) للخزف
محمد الغالمي لوكالة الانباء الكويتية (كونا)
انه ورث هذه الصناعة عن اجداده
مؤكدا ان الحرف هي احد
رموز الهوية العربية التي تلقى اعجابا كبيرا
من السياح الاجانب.
واوضح ان صناعة الخزف بمدينة سلا تعود
الى ما يزيد عن 700 سنة مشددا
على اصالتها وتجذرها
في التاريخ الفني والحضاري المغربي
والعربي الاصيلين.
وقال الغالمي الذي اقام العديد من
المعارض في مهرجانات
تراثية دولية "ان صناعة الخزف بالمغرب
تشكل فنا راقيا
وابداعا اصيلا ينعش السياحة الوطنية والدولية
ويصون التراث المغربي القديم".
واكد ان منتجاته ترتبط في العمق
بالفنون الشعبية المغربية
كالفروسية والمناسبات والاستعمال
اليومي في المنازل
ومنها الاكواب وادوات الشاي والمباخر والصحون
التي تسمى لدى المغاربة ب(الطجين).
واشار الى ان المنتجات التي تصنعها
ورشته التي تعمل
بالطرق التقليدية يخصص جزء منها للسوق المحلي
والباقي اي مانسبته 40 في المائة يصدر الى الخارج
لاسيما الى الدول الاوروبية.
وقال "ان صناعة الخزف تواجه منافسة
شرسة من قبل المنتجات الصينية
" داعيا المسؤولين الى *****
الموروث الفني المغربي.
واوضح ان الحرفيين يعتمدون على افران
ضخمة لصناعة منتجاتهم يعمل بعضها
بطرق عصرية والاخر
بالطرق التقليدية وتحتاج الى اكوام كبيرة من الحطب.
كما اوضح ان منتجاته تستحضر في زينتها
ورسوماتها اوشام الجدات والنقوش القديمة
التي تجسد تجدر
العادات والتقاليد في التاريخ المغربي القديم.
واشار الى ان العديد من الدول العربية
تشترك مع المغرب
في كون صناعاتها الخزفية والفخارية تشكل
جزءا من هويتها الثقافية الجميلة وتاريخها القديم.
واشار الى ان اللون الاصفر الذي يميز منتجاته
هو رمز للخصوبة والشمس والرمال
والصحراء مؤكدا ان ذلك اللون
يختزن في دلالاته فضاء مجتمعيا وحضاريا
خصبا واطيافا شعرية.
من جانبه قال الفنان سعيد الخدير المتخصص
في تزيين الفخار برسوماته
ل(كونا) "ان الالوان الطبيعية والعلامات التي
تختزل الكثير من العادات المغربية والعربية
تستهوي السياح الاجانب بشكل كبير".
واشار الى ان حضور تلك الرموز في
تلك المنتجات هو
تعبير شفاف عن عادات وتقاليد المغرب
وصورة لتكريم الصناعة التقليدية سواء
ما يتعلق "بالزربية او طقوس
الاعراس في الريف او في المناسبات الشعبية"

منتجات مختلفة ومتنوعة لصناعة الخزف
في ورشة(امل) بمركز (الولجة)
بمدينة سلا ضواحي العاصمة الرباط


الصانع التقليدي وصاحب ورش (امل)
للخزف محمد الغالمي في مركز (الولجة)
بمدينة سلا ضواحي العاصمة الرباط


الفنان سعيد الخدير يزن احدى الاواني الفخارية
بورشة (امل) في مركز (الولجة) بمدينة سلا
ضواحي العاصمة الرباط

الفنان بوشعيب يزين منتجات
الصناعة الخزفية بورشة (امل)
في مركز (الولجة) بمدينة سلا
ضواحي العاصمة الرباط


سياح اجانب يقبلون على اقتناء
منتجات الصناعة الخزفية
في ورشة(امل) بمركز (الولجة)
بمدينة سلا ضواحي العاصمة الرباط


منتجات مختلفة ومتنوعة لصناعة
الخزف في ورشة(امل) بمركز (الولجة)
بمدينة سلا ضواحي العاصمة الرباط
ملاك البستان غير متواجد حالياً  
12-24-2010, 04:46 PM   #15
ملاك البستان
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 5,657

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع
ملاك البستان غير متواجد حالياً  
12-24-2010, 05:08 PM   #16
ملاك البستان
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 5,657

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع

الخزف المغربي موروث ثقافي متنوع


لازال اللموضوع بقية مادامو ا الفنانين الخزفيين المغاربة

لازالوا موجودين بفضل الله وبفضل حبهم واتقانهم واخلاصهم

لفنهم الجميل فانتضرونى فى باقى الصفحات حتى يصبح اكبر ملف

للخزف المغربى الاصيل واتمنى لكم الاستفادة من هدا الملف الخزفى
ملاك البستان غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
متنوع, موروث, المغربى, الخزف, ثقافي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تنويعات من الخزف الفنى المغربى mourad2007 منتدى الخزف طرق التشكيل الزخرفة ابداع الخزافين العرب العالميين 10 10-06-2013 05:51 AM
اجمل اللوحات و التصميمات المنفذة من الورق متنوع ملك الاشغال الفنية اليدوية خامات البيئة الطبيعية والمصنعة 80 06-23-2012 08:43 PM
الزي التقليدي المغربى مع الصور نصيرة87 منتدى حواء جمال اناقة اتيكيت مرأة امومة طفل طفولة اسرة 1 10-22-2011 11:09 AM
تجربتي مع الخزف من الثراث الشعبي المغربي hanane منتدى الخزف طرق التشكيل الزخرفة ابداع الخزافين العرب العالميين 17 03-15-2011 07:45 PM
الفنان المغربي ابراهيم بوحمادي شمسه منتدى الفنانين العرب سيرة الفنان روائع اللوحات الفنية 21 05-11-2010 07:00 PM


الساعة الآن 04:44 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc