منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة

منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة كبار الادباء و اهم اعمالهم الادبية و اجمل القصص القصيرة

12-26-2015, 12:49 PM   #1
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,583
الروائي الأمريكي أرنست هيمنجواي

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg

basmala

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أهل ورد الغاليين

معه لا تنتهي الرحلات
لا تنتهي الأشياء الغير مألوفة
قصصه و رواياته مميزة
تبقى حاضرة في الذاكرة
لا تنسى
فيها تزلج علي الجليد،
و مصارعة ثيران، و رهانات الخيول،
و صيد للحيوانات البرية في أحراش أفريقيا
عوالم جديدة و مصطلحات لم نسمع بها من قبل،
و شخصياته دائما أبطال
يتحملون المصاعب دونما شكوى أو ألم،
و تعكس هذه الشخصيات طبيعته الشخصية
أما أسلوبه فيتميز ب
البساطة و المباشرة و التشويق و الإثارة،
و كثرة الحوار بقصصه،
يعطي بعدا مسرحيا مميزا لها،
إنه يعلمنا كيف تكتب الحكاية،
كيف يؤدي الحوار دورا حاسما في السرد.

إنه
الأديب الأمريكي
أرنست همنجواي

الروائي الأمريكي أرنست هيمنجواي
Amany Ezzat متواجد حالياً  
12-26-2015, 12:54 PM   #2
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,583

سيرة ذاتية
لقد كان هيمنجواي دوما مثيرا للجدل مزعجا منذ صباه.
ولد في 21 يوليو 1899 وتوفي في 2 يوليو 1961.
ولد في أوك بارك بولاية (إلينوي) الأمريكية
لأب يعمل طبيبا وأم ذات اهتمام بالموسيقا
). كان إرنست متعلقا بالطبيعة منذ صباه،
و قد أعطاه والده بندقية و هو في سن العاشرة
وعلمه فن الرماية.
و في الثانية عشرة من عمره،
كان يرافق والده إلى البحيرة لصيد السمك،
و قد أولع بهذه الهواية،
و اكتسب ثقافة واسعة حول أنواع السمك
كان همنغواي في شبابه طويل القامة، وسيماً،
مفتول العضلات، عريض المنكبين، بني العينين،
كان همنغواي يحلم بالانضمام إلى الجيش في شبابه و لكن عيباً في
عينه اليسرى ورثه عن والدته حال بينه و بين حلمه ،
فتطوع للصليب الأحمر الإيطالي في عام 1918 م،
في أواخر الحرب العالمية الأولى، وهناك أصيب بجروح خطيرة
أقعدته أشهراً في المستشفى، وخضع لعمليات جراحية كثيرة،
وقد تحصل إثر جروحه على رتبة ملازم و وِسام شجاعة ،
و أثناء تعافيه وقع في الحب للمرة الأولى من حياته
حيث عشق ممرضة الصليب أجنيس فون كوروسكي،
و بعد نهاية خدمته في 1919
خطط أجنيس وهمنجواي للزواج في أمريكا
لكنه فوجئ بخطبتها لضابط إيطالي،
مما سبب له الكثير من الألم
عبر عنه في روايته الشهيرة الناجحة وداعاً للسلاح.
دخل همينجوي معترك الحياة المهنية مبكراً،
حيث عمل صحفياً بجريدة “كنساس ستار”
في سن الثامنة عشرة ،
وفي عام 1921 عمل
مراسلاً لصحيفة “تورنتو ستار” في شيكاغو،
ثم هاجر إلى باريس 1922 م،
حيث عمل مراسلاً أيضاً،
وأجرى مقابلات مع كبار الشخصيات
كما تعرف على أدباء فرنسا
حين كانت الحركة الثقافية الفرنسية
في العشرينيات تعيش عصرها الذهبي،
وتمكن من عقد صداقات قوية مع شخصيات
أثرت بشكل كبير في حياته،
و منهم بيكاسو، و فيديل كاسترو،
و جوان ميرو، وخوان جريس،
و الشاعر الأمريكي عزرا باوند وجيرترود شتاين،
و الكاتب الإيرلندي جيمس جويس.
كانت حياته الصحفية مغامرة
تنقّل خلالها بين هذه البلدان
مدافعاً عن حرية الإنسان وكرامته،
و نصيراً للمسحوقين و الضعفاء، وكان يجد في
الكتابة شفاءً لروحه القلقة،
و صخب حياته المتعلقة على شفا الخطر،
فهي أشبه بحياة أبطال رواياته و قصصه
المغامرين و المراهنين على تحدّي الموت،
شأن مصارعي الثيران الذين كتب عنهم،
وأبطال المقاومة المهددين بالتصفية،
ومتسلقي الجبال، ومطاردي الحيتان في البحار،
وجد في عالم الكتابة مشروعه الإنساني
الذي كافح طويلاً لتسنّم قمته،
فخاض تجربته الأدبية خمسة عقود،
وبنى أسسها على ما وفّر له الصحافة
وتجربته الحياتية العنيفة من خبرات..
كان الحزن و الاكتئاب جزءاً من حياة إرنست همنجواي
حيث كانت علاقته بوالدته معقدة ،
و عندما توفيت في 1951
رفض حضور جنازتها فقد فضل الابتعاد عنها
في حياتها و في موتها
انتحر والد إرنست إثر نوبة من الإحباط والاكتئاب
فأثر ذلك في إرنست تأثيرا بالغا
ومن الدارسين من يقول إن هناك بعض الجنون الوراثي
في عائلة هيمنجواي مما جعل الأب ينتحر
بل وأختين لإرنست انتحرتا كذلك
قبل أن يفعل إرنست نفس الفعلة بعد موجة من
الإحباط والكآبة وخوف نضوب الموهبة
والتي كانت تطارده في أواخر حياته.
وقد قيل إن إرنست هيمنجواي انتحر خوفا من الجنون.
Amany Ezzat متواجد حالياً  
12-26-2015, 12:58 PM   #3
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,583

نهاية مأساوية مفجعة لا تتلاءم مع
ما عرف عن هذا الكاتب في حياته المتقلبة
والمغامرة من اندماج كلي في المجتمعات التي عاش فيها،
ومغامراته توحي بأنه كان يتخذ من هذا الاندفاع سبيلاً إلى
الهرب من موت مؤجل كان يرجئه محاولاً
نسيانه بشتى السبل، بمغامراته وترحله بين القارات،
وبالْتماس معنىً لحياته من خلال مُثل آمن بها
ودافع عنها بالعمل في قلب المخاطر،
لا بالأدب وحده، بل من خلال
مناصرة الشعوب الطامحة إلى الحرية
في مواجهة الديكتاتوريات، ومناصرة الضعفاء
من أبناء الطبقات المهمّشة
الذين طحنتهم الحرب وتحملوا نتائجها.

أعماله:

• ثلاث قصص وعشر قصائد 1923.
• في زماننا (قصص) 1925.
• سيول الربيع (رواية) 1926.
• الشمس تشرق أيضا (رواية) 1926.
• رجال بلا نساء (قصص) 1927.
• وداعا للسلاح (رواية) 1929.
• الطابور الخامس (قصص) 1930.
• الموت بعد الظهر 1932 [عن مصارعة الثيران]
. • الفائز لا ينال شيئا (قصص) 1933.
• تلال أفريقيا الخضراء (رواية) 1935.
• (من معه ومن ليس معه)(رواية) 1937
. • لمن تقرع الأجراس (رواية) 1940.
• رجال عند الحرب (رواية) 1942.
• عبر النهر نحو الأشجار (رواية) 1950.
• العجوز والبحر (رواية) 1952.
• ثلوج كليمنجارو (قصة).
• حياة فرانسيس ماكومبر القصيرة السعيدة (قصة).
• القتلة. وله روايات نشرت بعد موته.
Amany Ezzat متواجد حالياً  
12-26-2015, 01:09 PM   #4
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,583

إن كنت يوما سمعت عنه
أو عرفت عنه شيئا من خلال عرضنا السابق
فإنك لن تعرفه حقا إلا بعد أن تقرأ رواياته.

الروائي الأمريكي أرنست هيمنجواي

رشح لي أحد الاصدقاء رواية العجوز و البحر

العجوز والبحر رواية تمثل بوضوح الصراع الدائر بين
الإنسان والحياة ومدى ثبات الإنسان
أمام هذا الصراع السرمدي الذي لا ينقطع.
تضربه الحياة بأحداثها فيثبت و يتسلح بما
استطاع من قوة ليقاوم ويقاوم ويؤصل
معنى المقاومة الذي لا بديل عنه.
تعد رواية العجوز والبحر ذروة نضجه الأدبي والفني،
وقد أثنت عليها لجنة نوبل خاصة،
وقد نال عليها عام نشرها جائزة بوليتزر قبل نوبل بعامين.
إن أكثر ما يميز أسلوب هيمنجواي هو
الاقتصاد البالغ الذي يقول الكثير ويبرز دون كثير وصف
ما لا تبرزه الكلمات المزخرفة و الأسلوب الطنان
وكذلك براعته في الأخذ بعنق السرد و عنق القارئ معه
برغم قلة الشخصيات في الرواية
فالشخصية الرئيسية في الرواية هي الشخصية الوحيدة
التي تقابلنا في غالب الرواية،
هذا إذا لم نعد الأسماك و القروش شخصيات،
وإذا عددناها وجدناها أيضا تقول الكثير بصياغة،
و تعامل هيمنجواي معها بحيث صار لها شخصيات مميزة
نفهم منها مواقف و أفكارا..
لن تندم على قراءة مثل هذه الرواية أبدا..
بل أزعم أنه لن تكون حياتك قبلها مثلما كانت بعدها.
Amany Ezzat متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الروائي المصري إدريس علي Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 13 09-30-2017 05:02 PM
الروائي الراحل علاء الديب Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 4 02-19-2016 08:34 PM
الروائى الانجليزى تشارلز ديكنز Charles Dickens Amany Ezzat منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 100 10-05-2014 07:19 PM
صورة القنصل الأمريكي راغب حواضري التصوير الفوتوغرافي صور فوتوغرافية تقنيات ابداع المصور الفنان 7 02-27-2011 12:28 PM
قصة حياة الروائي المصرى نجيب محفوظ omnia khater منتدى ادبي موضوعات ادبية سيرة الادباء قصة قصيرة 0 05-05-2010 08:48 PM


الساعة الآن 09:29 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc