منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية  

العودةالعودة   منتديات ورد للفنون التشكيلية و اليدوية > ورد للفنون منتديات عامة > منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية

منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية منتدى اسلامى موضوعات دينية القرآن الكريم السنة النبوية سيرة الرسول قصص الصحابة اخلاقيات سلوكيات المسلم

11-13-2017, 09:27 PM   #29
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,622

Facebook Twitter Google LinkedIn vkontakte messenger Digg
الأمثال فى القرآن الكريم


الأمثال الصريحة فى سورة الزمر
الأمثال فى القرآن الكريم

الأمثال فى القرآن الكريم


33- ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا رَّجُلا فِيهِ شُرَكَاء مُتَشَاكِسُونَ
وَرَجُلا سَلَمًا لِّرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلا
الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ
الزمر-الآية:29

الأمثال فى القرآن الكريم

المثل الثالث والثلاثون
الأمثال فى القرآن الكريم

33- ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا رَّجُلا فِيهِ شُرَكَاء مُتَشَاكِسُونَ
وَرَجُلا سَلَمًا لِّرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلا
الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ
الزمر-الآية:29

التفســـير
ضرب الأمثال للناس أسلوب قرآني اعتمده القرآن لتقريب
الحقائق للناس، ليفرقوا بين ما هو حق فيتبعوه، وما هو باطل
فيجتنبوه، وليميزوا بين ما هو خير فيتمسكوا به، وما هو شر
فيبتعدوا عنه.
فأنت تجد في القرآن أمثال أهل الخير وأهل الشر،
وأمثال أهل الحق وأهل الباطل، وأمثال أهل التوحيد وأهل الشرك،
قال تعالى:
{ ولقد ضربنا للناس في هذا القرآن من كل مثل لعلهم يتذكرون}
(الزمر:27).

الأمثال فى القرآن الكريم

ومن الأمثال القرآنية التي ضربها الله للناس
مثالاً لأهل التوحيد وأهل الشرك، قوله تعالى:
{ضرب الله مثلا رجلا فيه شركاء متشاكسون
ورجلا سلما لرجل هل يستويان مثلا}

(الزمر:29)،
قال ابن عباس رضي الله عنهما ومجاهد وغير واحد:
هذه الآية ضُربت مثلاً للمشرك والمخلص.

و(التشاكس) في اللغة: شدة الاختلاف والتنازع؛
يقال: الليل والنهار متشاكسان، أي: أنهما متضادان ومختلفان،
إذا جاء أحدهما ذهب الآخر.
و{رجلا سلما} أي: سالماً لرجل خالصاً، لا يملكه أحد غيره.

الأمثال فى القرآن الكريم

وقد جاء هذا المثل القرآني في سياق الحديث
عمن شرح الله صدره للإسلام، فعرف طريق الحق،
فآمن بالله رباً، وبالإسلام ديناً، وبمحمد صلى الله عليه وسلم
نبياً ورسولاً، ومن ضلَّ عن طريق الهداية فقسا قلبه،
فكان في ضلال مبين، قال تعالى:
{أفمن شرح الله صدره للإسلام فهو على نور من ربه
فويل للقاسية قلوبهم من ذكر الله أولئك في ضلال مبين}

(الزمر:22).

فبعد أن بالغ سبحانه في تقرير وعيد الكفار، أتبع ذلك بذكر مثل
يدل على فساد مذهبهم، وقبح طريقتهم، مبيناً حال العبد الموحد
الذي يعبد الله وحده، ولا يشرك معه أحداً من خلقه، وحال العبد
المشرك الذي يعبد شركاء عدة، لا يعرف كيف يرضيهم جميعاً.

الأمثال فى القرآن الكريم
ووجه التمثيل أن سبحانه شبه حال المشرك الذي يعبد آلهة متعددة،
بحال عبد له أكثر من سيد يخدمه ويطيعه، فكل واحد منهم يأمره
بما لا يأمره به الآخر، فبعضهم يقول له: افعل،
وبعضهم يقول له: لا تفعل؛ وبعضهم يقول له: أقبل،
وبعضهم يقول له: لا تُقبل...فهو حائر في أمرهم،
لا يدري أيهم يرضي، فإن أرضى هذا أغضب ذاك،
فهو لأجل هذه الحال يعيش في عذاب دائم، وتعب مستمر.

الأمثال فى القرآن الكريم

أما مثل حال المؤمن الموحد فقد شبهه سبحانه بحال العبد
الذي يعمل تحت إمرة سيد واحد، فلا أمر لأحد عليه إلا أمر
ذلك السيد، ولا نهى لأحد عليه إلا نهي ذلك السيد،
فهو مطيع له على كل حال، وهو ساع لكسب وده ونيل
رضاه من غير ملال. ثم هو غير مشتت الهوى، ولا مبعثر القوى؛
لأن وجهته واحدة غير متعددة، ومقصوده واحد غير متناقض.

الأمثال فى القرآن الكريم
والمراد من هذا التمثيل بيان حال من يعبد آلهة متعددة،
فإن أولئك الآلهة تكون متنازعة متغالبة، كما قال تعالى:
{لو كان فيهما آلهة إلا الله لفسدتا} (الأنبياء:22)،
وقال سبحانه: {وما كان معه من إله إذا لذهب كل إله بما خلق
ولعلا بعضهم على بعض}
(المؤمنون:91)،
فيبقى ذلك المشرك متحيراً ضالاً، لا يدري أي هؤلاء الآلهة يعبد،
يدعو هذا ثم يدعو ذاك، لا يستقر له قرار، ولا يطمئن قلبه في
موضع، فهو حائر مشتت القلب والذهن؛
بخلاف الموحد فهو في راحة تامة وطمأنينة كاملة. وهكذا سُنَّة
الحياة جارية على أن تعدد الرؤساء يفسد الأمر، ويشتت السعي.

الأمثال فى القرآن الكريم
ولا شك فإن هذين العبدين غير مستويين في المنـزلة وغير مستويين
في الخدمة، ولا يمكن لعاقل أن يصرح باستوائهما؛ لأن أحدهما في
منـزلة محمودة، والآخر في منـزلة مذمومة غير محسودة؛
وذلك أن العبد الذي يخدم عدة شركاء، يريد كل واحد منهم أن
يستخدمه لحسابه الخاص قدر المستطاع، ولو كان ذلك على حساب
تقصيره في خدمة الآخرين، وبالتالي فإن المهمة على هذا العبد
تكون مضاعفة، وهو مع هذا لا ينال من الرضا شيئاً يذكر، بل
الغاضب عليه أكثر من الراضي، والذامِّ له أكثر من الشاكر.

الأمثال فى القرآن الكريم
ثم إن من كانت هذه حاله لا يمكن أن تُستجاب مطالبه إلا بشق
الأنفس، ولا يمكن أن تُقضى حاجاته إلا بجهد جهيد؛
لأن كل شريك من الشركاء يتهرب من تقديم العون له،
ويحيله على غيره من الشركاء.

الأمثال فى القرآن الكريم
أما الأمر في حق من يخدم سيداً واحداً فهو مختلف تماماً،
فإن جهده محدود، وعمله واضح، والعادة من سيده أن يستجيب
لحاجاته، ويُقدم له من العون قدر ما يستحق،
فكانت منـزلته أحمد، وخدمته أقصد.

الأمثال فى القرآن الكريم

قال الرازي:
"وهذا مثل ضرب في غاية الحسن في تقبيح الشرك
وتحسين التوحيد"؛ إذ المقصود من ضرب هذا المثل إقامة
الحجة على المشركين، وتعنيفهم لأجل مواقفهم الرافضة
للاعتراف بالواحد الأحد، وكشف سوء حالتهم في الإشراك.

الأمثال فى القرآن الكريم
وهذا المثل كما أن المراد منه تمثيل حال المؤمن الموحد
وحال الكافر المشرك، فهو كذلك يصلح مثلاً لكل متبع للحق،
ولكل متبع للباطل؛
فإن الحق هو كل ما وافق الواقع، والباطل هو كل ما خالفه،
فمتبع الحق لا يعترضه ما يشوش عليه باله، ولا ما يثقل عليه
أعماله، ومتبع الباطل يتعثر به باطله في مزالق الخطى،
ويتخبط في أعماله بين تناقض وخطأ.

الأمثال فى القرآن الكريم
وحاصل هذا المثل القرآني:
أن من وحد عبوديته لله سبحانه، وأخلص له في عبادته،
واتبع الحق الذي أمر به، كان في الدنيا سعيداً رضياً،
وفي الآخرة فائزاً مرضياً؛
أما من أشرك مع الله آلهة أخرى، فقد ضل سواء السبيل،
وعاش دنياه حائراً غير آمن،
فهو خاسر للدنيا قبل خسران الآخرة.

الأمثال فى القرآن الكريم


الأمثال فى القرآن الكريم
__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً  
11-15-2017, 08:44 PM   #30
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,622

الأمثال فى القرآن الكريم


الأمثال الصريحة فى سورة محمد

الأمثال فى القرآن الكريم

الأمثال فى القرآن الكريم

34- وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا لَوْلا نُزِّلَتْ سُورَةٌ فَإِذَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ مُّحْكَمَةٌ
وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ رَأَيْتَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ
نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَأَوْلَى لَهُمْ
محمد-الآية:20

الأمثال فى القرآن الكريم

المثل الرابع والثلاثون

الأمثال فى القرآن الكريم

34- وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا لَوْلا نُزِّلَتْ سُورَةٌ فَإِذَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ مُّحْكَمَةٌ
وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ رَأَيْتَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ
نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَأَوْلَى لَهُمْ
محمد-الآية:20

التفســـير
قوله: وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا لَوْلا نُزِّلَتْ سُورَةٌ .
أي: يقول المؤمنون: هلا نزّلت سورة تشرع القتال، وتدعونا إلى
القتال وتفرض علينا القتال لنجاهد في سبيل الله، وننصر الإسلام
والمسلمين، وندافع عن المستضعفين من النساء والولدان
الذين لا يستطيعون حيلة؟
هؤلاء المؤمنون المصلحون الصادقون يتمنون على الله، ويقولون:
يا ربنا! هلا أنزلت علينا سورة فيها شرعية القتال والجهاد
لنقاتل أعداءنا وأعداء الإسلام؟

الأمثال فى القرآن الكريم

يقول ربنا:
فَإِذَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ مُحْكَمَةٌ وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ رَأَيْتَ الَّذِينَ
فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ .
أي: فلما نزلت السورة وكانت سورة محكمة غير منسوخة،
ونزل فيها القتال فرضاً لازماً واجباً على المسلمين،
إذا بالذين في قلوبهم مرض، أي: المنافقون،
فإذا قيل: فلان في قلبه مرض أي: فيه ضغن وحقد على الإسلام،
وفيه نفاق بالتظاهر بالإسلام وهو كاذب غير صادق فيما يتظاهر به.

الأمثال فى القرآن الكريم

فَإِذَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ مُحْكَمَةٌ وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ نزلت السورة التي يطلبها
هؤلاء المؤمنون، وكانت محكمة مسبوكة الأطراف، مشروعة
الأحكام، ومن الأحكام في الدرجة الأولى شرعية القتال والجهاد،
إذا كان ذلك:
رَأَيْتَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ أي: رأيت المنافقين
ينظرون إليك نظر المرض والحقد والجبن، ونظر الخوف من القتال
نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ وكأن غشية الموت أخذت تستولي
عليه فتأخذه سكرات الموت وتستولي على نفسه، ويفقد الصبر،
وكأنه ينظر نظر المحتضر الشاخص بصره لا يرى ما أمامه،
وإنما هو تائه مغشي عليه:

وَتَرَاهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ وَهُمْ لا يُبْصِرُونَ [الأعراف:198].
الأمثال فى القرآن الكريم
قوله: فَأَوْلَى لَهُمْ أي: قرب الهلاك منهم،
وهي كلمة تهديد ووعيد تُقال في مثل هذه المناسبات
لمن يكفر بالله، ومن ينافق في دين الله.


الأمثال فى القرآن الكريم

ومعنى الآية:
أنه تمنى المؤمنون على الله أن ينزل سورة تُشرّع القتال والحرب؛
ليكونوا جنداً متراصين في حرب أعداء الله، وفي حرب الكافرين
المنافقين، ولكن عندما تنزل السورة المطلوبة عند المؤمنين،
ويذكر فيها القتال، إذا بمرضى القلوب من المنافقين تأخذهم غشية
الموت، وتأخذهم نظرات الحقد والجبن والرعديدة من القتال،
فهم لا يريدون قتالاً، لأنهم جبناء ومنافقون، لا يؤمنون بقتال في
سبيل الله، ولا لإعلاء كلمة الله؛ ولذلك ينكشفون عندما تنزل مثل
هذه الأوامر في الدعوة إلى الجهاد والقتال.

الأمثال فى القرآن الكريم
وقد مثّل الله بهم تمثيلاً؛ لأنهم إذا فرض القتال تجدهم
لا يكادون يبصرون، ولا يكادون يعقلون جبناً ونفاقاً
وعداوة للإسلام ورسول الله والمسلمين.

الأمثال فى القرآن الكريم

وقد قال الإمام قتادة :
كل آية ذُكر فيها القتال فهي محكمة،
فليس في آيات القتال آية منسوخة ألبتة.

وكذلك قالوا: ما من آية نزلت وذُكر فيها الجهاد إلا وكانت كاشفة
فاضحة لأعداء الله المنافقين؛ لأنهم يريدون أن يؤمنوا بما يكون
عليهم هيناً سهلاً، لا كلفة فيه ولا نفقة،
فضلاً عن بذل حياة وعمر وموت في سبيل الله،
فهم لا يؤمنون بذلك، فكيف يعملونه؟ وكيف يقومون به؟

الأمثال فى القرآن الكريم

وفى تفسير ابن كثير
يقول تعالى مخبرا عن المؤمنين أنهم تمنوا شرعية الجهاد ،
فلما فرضه الله - عز وجل - وأمر به نكل عنه كثير من الناس ،
كقوله تعالى :
( ألم تر إلى الذين قيل لهم كفوا أيديكم وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة
فلما كتب عليهم القتال إذا فريق منهم يخشون الناس كخشية الله أو
أشد خشية وقالوا ربنا لم كتبت علينا القتال لولا أخرتنا إلى أجل
قريب قل متاع الدنيا قليل والآخرة خير لمن اتقى ولا تظلمون فتيلا )

[ النساء : 77 ] .

الأمثال فى القرآن الكريم
وقال هاهنا : ( ويقول الذين آمنوا لولا نزلت سورة )
أي : مشتملة على حكم القتال ;
ولهذا قال : ( فإذا أنزلت سورة محكمة وذكر فيها القتال رأيت الذين
في قلوبهم مرض ينظرون إليك نظر المغشي عليه من الموت )

أي : من فزعهم ورعبهم وجبنهم من لقاء الأعداء .


الأمثال فى القرآن الكريم


الأمثال فى القرآن الكريم
__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً  
01-16-2018, 08:39 PM   #31
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,622

الأمثال فى القرآن الكريم

الأمثال الصريحة فى سورة الفتح

الأمثال فى القرآن الكريم

الأمثال فى القرآن الكريم

35-
مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ
رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلا مِّنَ اللَّهِ
وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ
فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ
فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ
وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا.
الفتح-الآية:29

الأمثال فى القرآن الكريم

المثل الخامس والثلاثون

الأمثال فى القرآن الكريم
35-
مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ
رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلا مِّنَ اللَّهِ
وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ
فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ
فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ
وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا.
الفتح-الآية:29

التفســير

وصفت الآية الأخيرة من سورة الفتح صحابة رسول الله
صلى الله عليه وسلم بالشدة والغلظة على أعداء الله،
والرأفة والرحمة بإخوانهم المؤمنين؛
فالموقف الذي يقفه المؤمن من عدوه، مختلف تماماً عن الموقف
الذي يقفه من أخيه المؤمن، فشتان ما بينهما.
فلكل حال صفة يقتضيها هو أليق بها،
ولكل مقام وصف يقتضيه هو أجدر به،
وهكذا كان أمر صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم،
أشداء في الموقف الذي يقتضي الشدة،
ورحماء في الموقف الذي يقتضي الرحمة.

الأمثال فى القرآن الكريم

كانوا - رضوان الله عليهم - في الحرب والقتال أشداء على عدوهم،
ماضون في مواجهته دون تردد أو خوف، أرواحهم على أكفهم،
يسبقون الموت إلى ملاقاته، لا يخشونه ولا يهابونه.
وكانوا في السلم غاية في الحب ، والرقة، ودماثة خلق، والخضوع.
كذا جاء وصفهم في التوراة {ذلك مثلهم في التوراة}.

وجاء وصفهم في الإنجيل بـ (الزرع) وقد أينع وأثمر،
ثم قوي واشتد عوده، واستقام حتى أعجب الخاصة من الزراع،
والعامة من الناظرين والرائين
{وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ}

الأمثال فى القرآن الكريم

هذا المثل القرآني البديع لصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم -
يرسم لقارئه صورة عجيبة مؤلفة من عدة لقطات،
لأبرز صفات الصحابة رضي الله عنهم الظاهرة والباطنة.
فلقطة تصور حالتهم مع الكفار ومع أنفسهم:
{أشداء على الكفار رحماء بينهم}.
ولقطة تصور هيئتهم في عبادتهم: {تراهم ركعاً سجداً}.
ولقطة تصور قلوبهم وما يشغلها ويجيش بها:
{يبتغون فضلاً من الله ورضواناً}.
ولقطة تصور أثر العبادة والتوجه إلى الله في سمتهم وسماتهم:
{سيماهم في وجوههم من أثر السجود}.
إنهم أشبه بالزرع الذي يكون في بداية أمره ضعيفاً،
ثم يقوى ويشتد وينضج ويُثمر، حتى ينال إعجاب
زارعيه من كثرة عطائه، ووفير خيراته.

الأمثال فى القرآن الكريم
هذا معنى هذا المثل القرآني من حيث الجملة.
وقد ذكر المفسرون أن هذا المثل قابل لاعتبار تجزئة التشبيه
في أجزائه، بأن يشبه محمد صلى الله عليه وسلم بالزارع،
ويشبه المؤمنون الأولون بحبات الزرع التي يبذرها في الأرض،
مثل: أبي بكر، وخديجة، وعليٌّ، وبلال، وعمار رضي الله عنهم
جميعاً. والشطء: من أيدوا المسلمين.

وسواء علينا أنظرنا إلى هذا المثل من حيث التمثيل الكلي،
أم نظرنا إليه من حيث التمثيل الجزئي، فإن الذي يدل عليه:
هو بيان حقيقة صفة الصحابة رضي الله عنهم،
وأنهم كانوا دائمي البذل والعطاء، لا يألون جهدهم
في سبيل نصر الإسلام، والذود عن حماه.

الأمثال فى القرآن الكريم

والغرض الأساس من هذا المثل: بيان حال الإسلام في ابتداء أمره،
ثم ما آل إليه أمره من العزة والقوة،
يقول الزمخشري في هذا الصدد:
"هذا مثل ضربه الله لبدء أمر الإسلام، وترقيه في الزيادة
إلى أن قوي واستحكم؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم، قام وحده.
ثم قواه الله بمن آمن معه كما يقوي الطاقة الأولى من الزرع،
حتى يشتد وينضج ويثمر ويعجب الزراع".

الأمثال فى القرآن الكريم

وقال ابن عاشور:
"وهذا التمثيل تشبيه حال بدء المسلمين ونمائهم، حتى كثروا،
وذلك يتضمن تشبيه بدء دين الإسلام ضعيفاً،
وتقوِّيه يوماً فيوماً، حتى استحكم أمره، وتغلب على أعدائه".

ونختم الحديث عن هذا المثل بما نقله القرطبي،
عن أبي عروة الزبيري، قال:
كنا عند مالك بن أنس، فذكروا عنده رجلاً ينتقص أصحاب
رسول الله، فقرأ مالك قوله تعالى: {محمد رسول الله} إلى أن
بلغ قوله: {ليغيظ بهم الكفار}،
فقال مالك: من أصبح من الناس في قلبه غيظ على أحد من
أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد أصابته هذه الآية.
وصدق مالك فيما قال.


الأمثال فى القرآن الكريم
الأمثال فى القرآن الكريم
__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً  
01-22-2018, 08:49 PM   #32
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,622

الأمثال فى القرآن الكريم

الأمثال الصريحة فى سورة الحديد

الأمثال فى القرآن الكريم

الأمثال فى القرآن الكريم

36- اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ
وَتَكَاثُرٌ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ
ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ
وَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ

الحديد - الآية:20

الأمثال فى القرآن الكريم

المثل الســادس والثلاثون

الأمثال فى القرآن الكريم

36- اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ
وَتَكَاثُرٌ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ
ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ
وَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ

الحديد - الآية:20


التفســير
لقد ضرب سبحانه في محكم كتابه مثلاً لهذه الحياة،
وهذا المثل ضربه سبحانه لمن يغتر بالدنيا، ويشتد تمسكه بها،
ويقوى إعراضه عن أمر الآخرة، ويترك التأهب لها .

وقد أكد القرآن الكريم هذه الحقيقة عن الحياة الدنيا،
وأنها عرض زائل في آية أخرى؛
وهي قوله تعالى: { واضرب لهم مثل الحياة الدنيا كماء أنزلناه من
السماء فاختلط به نبات الأرض فأصبح هشيما تذروه الرياح }
(الكهف:45).
الأمثال فى القرآن الكريم

وأشار إليه في آيتين أُخريين؛ أولهما: قوله سبحانه:
{ ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فسلكه ينابيع في الأرض
ثم يخرج به زرعا مختلفا ألوانه ثم يهيج فتراه مصفرا
ثم يجعله حطاما }
(الزمر:21)،

وثانيهما: قوله عز وجل:
{ إنما مثل الحياة الدنيا كماء أنزلناه من السماء فاختلط به نبات
الأرض مما يأكل الناس والأنعام حتى إذا أخذت الأرض زخرفها
وازينت وظن أهلها أنهم قادرون عليها أتاها أمرنا ليلا أو نهارا
فجعلناها حصيدا كأن لم تغن بالأمس كذلك نفصل الآيات لقوم
يتفكرون }
(يونس:24).

وهكذا مثل الحياة الدنيا، تبدو لأهلها وطلابها حلوة تسر الناظرين،
وتغر المغفَّلين، وتفتن المغرورين. ولكن سرعان ما تزول
تلك الحلاوة، وتذبل تلك النضارة؛ إذ من طبيعة هذه الحياة
الدنيا الهرب من طالبها والساعي إليها؛
والطلب للهارب منها والفار عنها .

الأمثال فى القرآن الكريم

وقد بيَّن ابن القيم وجه التمثيل في هذا المثل القرآني، فقال:
" شبَّه سبحانه الحياة الدنيا في أنها تتزين في عين الناظر،
فتروقه بزينتها وتعجبه، فيميل إليها ويهواها اغترارًا منه بها،
حتى إذا ظن أنه مالك لها، قادر عليها، سُلِبَها بغتة،
أحوج ما كان إليها، وحيل بينه وبينها " .

هي الدنيا، يتصارع عليها البَشَرُ، صغيرُهم وكبيرُهم،
غنيُّهم وفقيرُهم، قويُّهم وضعيفُهم، الكلُّ يريد أن يكون له
نصيبٌ وافر من لَهْوها وزينتها وشهواتها ومناصبها.
وهكذا تقع الفتنة بينهم؛ بسبب التكبُّر والتفاخر والعُجْب
الذي يبديه بعضُهم لبعضٍ،

الأمثال فى القرآن الكريم

وعلى هذا الأساس أراد الله أن يبيِّن صورةَ هذه الحياة الدنيا بشكلٍ
يفهمه كلُّ الناس، فضرب لها مَثَلاً من واقع حياتهم،
فشبَّه الدنيا وكلَّ ما فيها بالمَطَر الغزير، الذي يُبْهج قلبَ المُزارع ـ
وهو الكافر؛ لأنه يستر البَذْرة ـ بما يخرجه من النبات والزَّرْع،
وهما مصدر رزق هذا الفلاّح البسيط. ولكنْ لا يلبث هذا الزَّرْع
الأخضر أن يصيبه اليَباس، وتصدر من جرّاء تحريك الرياح له
الأصوات، ويكون أصفر اللون، ثمَّ يكون هشيماً وهباءً منثوراً،
وكأنَّه لم يكُنْ بالأمس.

هذا بالتمام هو حال دنيا الكافر، الذي قد تراه منعَّماً وثريّاً،
ولدَيْه من العقارات والمؤسَّسات والأولاد والأعوان الشيءَ الكثير،
لكنَّها سرعان ما تزول، ويذهب إلى لقاء الله وحدَه،
فيعرف حينئذٍ أنّه كان في دار خداعٍ وغرور، وقد غرَّتْه بحُسْنها
وجمالها الزائف، ولَهْوها ولعبها، وها هو اليوم في دار الحياة
الحقيقيّة. فماذا أعدَّ لهذه المرحلة؟!

الأمثال فى القرآن الكريم

فالآخرةُ هي دار القرار، حيث الخلود الذي لا نهاية لأَمَده،
فإمّا في عذابٍ شديد أو في رحمةٍ ورضوان.
ويتحدَّد ذلك وفق العمل في دار الدنيا؛
فـ «اليومَ عملٌ ولا حساب، وغداً حسابٌ ولا عمل».
فأيُّ عاقلٍ يدَعُ الإعداد لتلك الدار، لينال شيئاً من متاع هذه الدنيا
الفانية، التي ليس لها دوامٌ، والتي تعتريها الشدائد والمصائب
والمصاعب والآلام؟! فالوعيَ الوعيَ لما هو آتٍ.

اللهُمَّ، اجعَلْ الدنيا آخر همِّنا، ولا تخرِجْنا منها حتّى ترضى عنّا.


الأمثال فى القرآن الكريم
الأمثال فى القرآن الكريم
__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً  
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ocllapseimg_forumrules تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ward2u المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أحاديث فى فضل القرآن الكريم fathyatta منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية 1 06-02-2016 12:08 PM
الالوان في القرآن الكريم سيد الرسام منتدى ثقافي موضوعات ثقافية عامة خواطر شعر سيرة شعراء 17 06-21-2011 10:35 PM
فضل القرآن الكريم سكوت النجوم منتدى اسلامي القرآن الكريم السنة النبوية موضوعات قصص دينية 4 08-14-2007 02:03 PM


الساعة الآن 08:23 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc