عرض مشاركة واحدة
08-30-2007, 03:37 PM   #2
عبدالحكيم
شريك
stars-1-3
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: سوريا
المشاركات: 65

مات الجد الواعظ...وها هم الاولاد يجتمعون ويتهامسون ويبدو أن أمراً ما قد حدث
قال أحدهم :لم نكد نواري جدنا التراب حتى سارع (طحبوش ) الى مخالفة اخر عظاته..
قال اخر :انها جرأة عظيمة واساءة لا يجوز أن تمر دون عقاب...قال الاول: تصوروا
ياجماعة طعاما لذيذ ا يتصاعد منه البخار يمر به ذلك الطحبوش من أول الشارع حتى
اخره دون غطاء وبلا ستار محركاً غريزة الجوع ومفجراً الرغبة بالطعام في النفوس..
قال فأر يقف في الظلام: يجب محاصرة منزله حتى يموت من الجوع..صمت القوم وقد
فوجئوا بالشعار الخارج من العتمة...همس بعضهم: كنا نظن أننا جئنا لمعاتبة أخ نحبه
صاح صوت اخر بعيد وخفي :ماذا ماذا ؟ ؟ هل خفتم منه ...هل هددكم أحد ما بسوء
اذا عاقبتم المجرم ؟ ان فقأ العيون لعقاب قليل على من يستعرض أطايب الطعام على
العيون الجائعة ....تقيأ أحد الحاضرين وسقط على الأرض وظهرت علائم الفزع
على الحاضرين....وفجأة .. ظهر طحبوش وصاح : مرحباً أيها الأحباب .. لقد جئت
أدعوكم الى طعام برعت في اعداده اسمه ( المامونية) يستحب أكله بارداً وقد سهرت
طيلة ليل البارحة أقطعها الى قطع بعددكم وأرجو الا أكون قد نسيت أحداً ...ابتسم
أكثر الواقفين وتنفسوا الصعداء ..بينما همس عشاق الاثارة :تباً له يظن أننا جئنا
نأكل قطعة حلوى ...
عبدالحكيم غير متواجد حالياً