عرض مشاركة واحدة
08-24-2007, 06:38 PM   #3
moh004
vip
star6
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - بورسعيد
المشاركات: 5,315

[]الغاليه اسومي
اولا اشكرك علي تقديمك لهذة القصة المؤثرة فعلا
وبالبحث عن الامام عرفت انه هو
أبو يحيى مالك بن دينار
مولى لامرأة من بني سامة بن لؤي
من كبار التابعين التابعين
ومن أعيان كتبه المصاحف
ولد في أيام بن عباس
وتوفى سنة ثلاثين ومائة هجريا
وكان يكتب المصاحف،

أسند مالك عن أنس بن مالك
وعن جماعة من التابعين كالحسن وابن سيرين.

من كلامه

"ما تنعم المتنعمون بمثل ذكر الله تعالى".

وقال : "لا تجعلوا بطونكم جربًا للشياطين
يوعي فيها إبليس ما شاء".

وقال : "لقد هممت أن ءامر إذا مت أن أُغلّ
فأدفع إلى ربي مغلولا كما يُدفع الآبق إلى مولاه".

وقال : منذ عرفت الناس لم أفرح بمدحهم
ولم أكره مذمتهم قيل: ولم ذاك؟
قال: لأن حامدهم مفرط وذامهم مفرط".

وقال: "عجبا ممن يعلم أن الموت مصيره
والقبر مورده كيف تقر بالدنيا عينه
وكيف يطيب بها عيشه".

وقال : "كان الإبرار يتواصون : بسجن اللسان
وكثرة الاستغفار والعزلة".

وقال : "إن القلب إذا لم يكن فيه حزن خرب
كما أن البيت إذا لم يسكن خرب".

وقال : "أخذ السبع صبيا لامرأة فتصدقت بلقمة
فألقاه فنوديت لقمة بلقمة".

وقال : إن الله جعل الدنيا دار مفر والآخرة دار مقر
فخذوا لمقركم من مفركم وأخرجوا الدنيا من قلوبكم
قبل أن تخرج منها أبدانكم ولا تهتكوا أستاركم
عند من يعلم أسراركم،

ففي الدنيا حييتم ولغيرها خلفتم
إنما مثل الدنيا كالسم
أكله من لا يعرفه واجتنبه من يعرفه،

مثل الدنيا مثل الحية مسها لين
وفي جوفها السم القاتل
يحذرها ذوو العقول
ويهوى إليها الصبيان بأيديهم.

وقيل لمالك بن دينار: "لا تستسقي؟
فقال: أنتم تستبطئون المطر
لكني استبطىء الحجارة".

وقيل : دخل اللصوص إلى بيت مالك بن دينار
فلم يجدوا في البيت شيئًا
فأرادوا الخروج من داره
فقال مالك : ما عليكم لو صليتم ركعتين!.


للتعريف بالتابعون فهم :

شخصيات مسلمة لم تعاصر محمد بن عبد الله
صلى الله عليه و سلم ولكنهم عاشوا في فترة لاحقة
وكان لهم دور ملحوظ في فترة حياتهم
أو كانوا من الشخصيات التي نقلت
الأحاديث عن الصحابة .
ومن التابعون
حسن البصري امام التابعين
سعيد بن جبير الحافظ العابد
عمر بن عبد العزيز
محمد بن سيرين
عطاء بن ابي رباح
ذكوان بن كيسان
اياس بن معاوية المزني
رجاء بن حيوة
عامر التميمي
عروة بن الزبير

واخير من وجهة نظرى
اذا هممت ان ارسل لاحد
فليكن من القرأن
والسنه النبوية المشرفة فقط
وهل ترى من الافضل
ان ارسل هذه القصه لمن احب
ام ارسل له قول رب العزة

" الا بذكر الله تطمئن القلوب "[/]
__________________

signature

moh004 متواجد حالياً