عرض مشاركة واحدة
10-20-2010, 11:07 AM   #97
ملاك البستان
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 5,657
[]الاخت العزيزة ملاك البستان السلام عليكم ورحمة الله وبركاته[/]

[]تسلمت أسئلتك ظهر هذا اليوم وسررت بها وجلست للاجابة عنها وما أن وصلت الى النقطة الخامسة حتى انقطع التيار [/]

[]الكهربائي وضاع كل شيء وبعد عودة التيار مساءا أعدت الاجابة وأكملت جميع الاسئلة وفرحت لانجازها ولكن ما أن [/]

[]ضغطت على نقطة الارسال حتى انقطعت الشبكة وتبدد كل شيء ثانية وها أنا أعيد الاجابة على الحاسوب بدلا من صفحة [/]

[]الارسا ل المباشر حيث أقوم بخزنها ثم تحويلها الي الانترنيت وهذه عملية أكلف بها ولدي فمعذرة من التاخير لأنه خارج عن ارادتي 0 [/]



[]1...... إنني جابر جعفر الخطاب معلم متقاعد من أسرة محبة للشعر والأدب فجدي لوالدتي كان شاعرا وصاحب مجلس ثقافي في قلعة سكر فترة العشرينات من القرن الماضي علما بأنه من سكان مدينة بغداد وقد هاجر الى جنوب العراق مع اخوانه واستقر في مدينة قلعة سكر الواقعة على نهر الغراف الجميل الذي كثيرا ما تغنيت به في قصائدي منذ فراقي له أوائل الستينات حيث عدنا إلى بغداد 0[/]




[]2 ...... لا أعلم كيف وجدت نفسي أكتب الشعر ولعل لعامل الوراثة والبيئة أثر في ذلك ولكنني كنت أحس بميل جارف إلى مطالعة دواوين الشعراء و الروايات العالمية لكبار الأدباء 0[/]



[]3...... بدأت كتابة الشعر عام 1958 في الصف الأول المتوسط في مدينتي قلعة سكر 0 [/]



[]4 .... لم أدرس الشعر على يد أحد وإنما أحببته من تلقاء نفسي وكان يشجعني في ذلك أستاذ اللغة العربية الأستاذ حامد أطيمش الذي كان أديبا وشاعرا فكان درس الإنشاء يشهد مولد قصائدي
وكان أستاذي يأخذها مني ويقرأها في الصفوف الأخرى إضافة إلى نشرها في النشرات المدرسية 0[/]



[]5 .....كتبت أول قصيدة وكانت عن فلسطين ثم حدث عدوان فرنسي على مدينة بنزرت التونسية فهاجمت المعتدي وانتصرت لشعب تونس العربي الشقيق في قصيدة كان ختامها
ان شع َ في خضراء ِ أمتنا دم ُ فالنصر للشعب ِ الأبي ِ محتم ُ
وحييت مولد جمهورية الجزائر في القاهرة حصلت فيها على الدرجة الأولى في الإنشاء وكنت في الصف الثالث المتوسط [/]



[]6..... إنني مولع بشعر الجواهري وأعشق شعر الأخطل الصغير شاعر الرقة والجمال وبعد وفاته عام 1968 نشرت قصيدة رثاء له في جريدة كل شيء البغدادية بعنوان بكاء الأزاهير ولكن اسمي سقط أثناء الطبع وها أنا أعيد نشرها في منتدانا الجميل 0 علما بأني كتبت في الشعر الشعبي العراقي ونشرت وأذعت الكثير منه ولي فيه ديوان مخطوط بعنوان ليالي الغراف وهو يضم قصائد منوعة في الوصف والغزل وسواها 0[/]



[]7.... لدي مكتبة متواضعة تضم دواوين الجواهري كاملة إضافة إلى المتنبي وغيرهم 0[/]



[]8.... الجواهري في المقدمة ثم المتنبي والأخطل الصغير وعبد الرزاق عبد الواحد 0[/]


[].9...عرفت الطريق إلى منتدانا الزاهر بواسطة ابنتي حواء بغداد وزوجها الفنان التشكيلي زيد لقمان حيث نشرت ابنتي بعض قصائدي دون ذكر اسمي فطلبت منها ذكر اسمي عليها فظهرت قصائد بغداد وصرخة المهجرين وبساط المحبة ثم قمت بالانضمام شخصيا إلى المنتدى وبدأت قصائدي تظهر باسمي مباشرة ولقيت الترحيب من أسرة المنتدى ومحبيه 0[/]



[]10.... أتمنى أن أعمل محررا في صحيفة مستقلة عامة فلدي خزين من الذكريات الأدبية والمواضيع المتنوعة خاصة واني عملت في صحيفة كل شيء مرحلة الستينات في شتى المواضيع الأدبية والثقافية العامة وأتمنى أن يصدر المنتدى مطبوعا ثقافيا دوريا يحمل نتاجات أعضائه وأن أطبع ديواني المخطوط والذي يحمل عنوان ( ضفاف لا تنسى ) .[/]



[]دى كانت اجوبة شاعرنا الرائع جابر الخطاب[/]


[]فى رسالته التى وجدتها اليوم فى بريدى [/]


[]وقد قر اتم جميعا سبب تاخره لانه خارج عن ارادته[/]
ملاك البستان غير متواجد حالياً