عرض مشاركة واحدة
09-09-2010, 09:58 AM   #117
هالة
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: القاهرة - الاسكندرية
المشاركات: 26,209

ولادة الإمام محمد بن خير اللمتوني

الثامن و العشرين من رمضان سنة 502 هـ ولادة الإمام
المقرئ المجود محمد بن خير بن عمر اللمتوني
من أهل إشبيلية .
أَخَذَ القراءات عن أبي الحسن شريح بن محمد
و لازمه حتى توفي .
لقي كثيراً و سمع كثيراً ، و عدد من سمع منه
أو كتب إليه نيف و مائة رجل
قد احتوى على أسمائهم برنامج له ضخم
في غاية الاحتفال و الإفادة .
ولي الصلاة بجامع قرطبة سنة ثلاث و سبعين و خمسمائة ،
و بقي حتى توفي عام 575 هـ، و كانت جنازته مشهودة
حضرها الوالي و لم يتخلف عنها أحد كبير

ـ تمرد في غرناطة ضد ابن الأحمر

الثامن و العشرين من رمضان سنة 755 هـ
حدوث تمرد على السلطان ابن الأحمر صاحب غرناطة
خرج السلطان أبو الحسن ابن الأحمر إلى بعض متنزهاته
برياضه ، فانتهز الفرصة بعض الموالين لأخ
السلطان الذي حجبت عنه السلطنة التي
عهدها إليه أبوه لصغر سنه و اسمه
إسماعيل , فصعد معارضو أبي الحسن سور قصر الحمراء
و عمد إلى دار الحاجب رضوان فاقتحم عليه الدار
و قتله بين حرمه و بناته ، و قربوا إلى إسماعيل
قائد التمرد فرسه و ركب، فأدخلوه القصر و أعلنوا بيعته
و قرعوا طبولهم بسور الحمراء .
و اعتقلوا الوزير الكاتب ابن الخطيب .
و فر السلطان أبو الحسن من مكانه بمتنزهه فلحق
بوادي آش فلما بلغ ذلك الخبر إلى سلطان
أبي سالم في المغرب
أزعجه مقتل الحاجب و خلع السلطان .

ـ وفاة ابن الحنبلي زاهد أصولي

الثامن والعشرين سنة (611هـ) وفاة أبي بكر بن الحلاوي
البغدادي المأموني المقري الفقيه الجنبلي.
برع في المذهب الحنبلي حتى قال عنه الذهبي:
ـ هو شيخ الحنابلة في زمنه ببغداد . و قال ابن القادسي :
ـ كانت له اليد الباسطة في المذهب و الفتيا
كان ابن الحلاوي ملازماً لزاويته في المسجد
قليل المخالطة إلا لمن عساه يكون من أهل الدين
ما ألمّ بباب أحد من أرباب الدنيا
و ما قبل من أحد هدية ، و كان أحد الأبدال الذين
يحفظ الله بهم الأرض و من عليها .
كان زاهداً عالماً فاضلاً مشتغلاً بالكسب من الخياطة،
و مشتغلاً بالعلم يقري القرآن احتساباً له تصانيف عدة
منها المنبر في الأصول .
__________________

signature

هالة متواجد حالياً