عرض مشاركة واحدة
08-26-2010, 10:20 AM   #73
هالة
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: القاهرة - الاسكندرية
المشاركات: 26,197

[]في مثل هذا اليوم 16 من شهر رمضان المُبارك
رحل أبو الفضل مُحَمّد بن عليّ بن الحسين الخلاطيّ
سمع ببغداد ودمشق، ثم إنتقل إلى القاهرة
ناب في الحكم، حدّث وصنّف كتباً عديدة، منها
قواعد الشرع وضوابط الأصل والفرع على الوجيز
مات في القاهرة في مثل هذا اليوم.

في مثل هذا اليوم 16 من شهر رمضان المُبارك
المصادف ليوم الأحد في الحادي والثلاثين من
شهر تموز للعام الميلادي 1295، رحل الشيخ
الخطيب المفتي، شرف الدين المقدسيّ
سمع الحديث، وكتب حسناً، وصنّف فأجاد وأفاد
ولّي القضاء والنيابة والتدرّيس والخطابة في دمشق
كان مدرّس الغزاليِّة ودار الحديث النوريّة مع الخطابة
كان يتقن فنوناً كثيرة من العلوم، له شعر حسن
جاوز السبعين ودُفن بمقابر باب كيسان
ومن شعر الخطيب شرف الدين بن المقدسي :

أحجج إلى الزهرِ لتسعى بهِ وارمِ جمارَ الهمِ مستنفراً
من لم بطف بالزهرِ في وقته من قبل أن يحلٌ قد قصراً



في مثل هذا اليوم 16 من شهر رمضان المُبارك
رحل إبن الزُّمُلْكانيّ العلاّمة
كمال الدين مُحَمّد بن عليّ بن عبد الواحد
بن عبد الكريم الأنصاريّ
قال الإمام الذهبي: {{كان عالِم العصر وكان من
بقايا المجتهدين ومن أذكياء زمانه تخرّج به الأصحاب}}
مولده بدمشق في شوال سنة سبع وستين
وستمائة للهجرة، قرأ الأصول على الصفيّ
الهنديّ، والنحو على بدر الدين بن مالك
ألّف عدّة تصانيف، طُلب لقضاء مصر
فقدمن فمات ببلبيس وحُمل إلى القاهرة
ميتاً ودُفن قريباً من قبر
الإمام الشافعي {رضي الله عنه}.



[/]
__________________

signature

هالة غير متواجد حالياً