عرض مشاركة واحدة
06-22-2010, 04:17 PM   #1
لين
شريك فضي
stars-1-6
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: السعوديه
المشاركات: 347
ضعف شخصية الطفل تجارب ومشاهد واقعيه و حيه

basmala

[]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ضعف شخصية الطفل تجارب ومشاهد واقعيه و حيه

احببت ان اشارك فى الموضوع بصور ومشاهد حقيقيه

فقد يفتقر موضوعى للصور المطلوبه ولكنى آمل ان يفيدكم عمليا

سأبدأ بعرض مشهد واحلله بعدها

(المشهد الام الاب البنت أ 5سنوات والبنت ب4سنوات )

فى الصاله حيث تجلس الام والبنتين
رن الجرس فتح الباب دخل الاب وفى يده هديه
الام : ما هذا
الاب: انه الفستان الذى به خرز ويصدر صوت والذى طالما طلبته منى ب
الام : وابنتنا أ
الاب:لم اجد مقاسها كما انها لم تلح على بطلبه
الابنه أ وقد بدا عليها الحزن
الاب : ان ابنتنا أ كثيرة الطيبه وهى اجمل بكثير بدون هذا الفستان
وانا احبها كثيرا فهى لا تلح فى طلب اى شىء


ومثل هذا الموقف تكرركثيرا

والان ما المشكله هنا ؟
التحليل :
انه عدم العدل بين الاولاد ومحاولة اضعاف شخصية أو جعلها شخصيه سلبيه
لم يراعى الابوين مشاعر تلك الطفله
بل وحاولو ان يزرعو بها القناعه والرضا بالامر الواقع
حتى كبرت تلك البنت وصارت اما

والنتيجه :
شخصيه سلبيه
لا تحكم لا تثق فى نفسها كونها تستطيع فعل اى شىء
لابد ان تستعين باى احد ليفكر لها
ترفض المطالبه بحقها بحجة القناعه والرضا بما قسمه الله

الا يضعف عدم العدل بين الاولاد وتشجيع الصمت من شخصية الاطفال
هذا مثال حى لذلك

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(ان المقسطين عند الله على منابر من نور :
الذين يعدلون فى حكمهم وأهليهم وما ولو ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
حديث صحيح (رياض الصالحين ص 229)


مشهد 2
الام - الاب - الابن ج 6او 8سنوات - فلان (شخص ما )- الاخوات
جاء فلان هذا ليشتكى للاب ان ابنك ج ضرب ابنى

ذهب الاب للمنزل ووجه حديثه لابنه

على ملاء من اخواته وامه وحتى لو اى احد آخر

الاب : لماذا ضربت ابن فلان

الابن: لقد شتمنى وقال لى يا(سمين) اى ليس نحيف

الاب : وهذا سبب لتضربه . لا اريد مشاكل لقد مللت من
شكوى الناس منك
الاب :انك دائم المشكلات مع الناس
مع الاخوات
مع الجميع
(الطفل مذعور وخائف من والده)
الاب :ليتك ولدت بنت
الاب :اننى احب البنات اكثر منك
وقد يهينه اكثر من ذلك وقد يتعرض للضرب اذا ازداد غضبه

النتيجه
طفل او لنقل شاب الان معدوم الشخصيه
يستهين به الجميع
لم يجد ذاته بين اهله فبحث فى الدين لعله يجد
ما يثقل شخصيته وصار مثال ينفر الناس من الدين
ويظن الجميع انه بلا فائده
وانه لن يتغير
ولانه يدخل كل شىء فى الدين فهو يظن انه على
صواب دائما

ماذا فى هذا المشهد من اخطاء؟

1- لقد اخطأ الاب حين فضح ابنه على الملاء
2- اخطأ حين وجه له الاتهام دون معرفة الاسباب
3- اخطأ حين وبخه دون مراعاة اسباب ضربه وشغبه
4- اخطأ حين قارن بينه وبين اخواته البنات وانهم لا يحدثون اى من هذه المشكلات
5- اخطأ حين اتهمه بانه كثير المشكلات ( وهذا اقرار لانه سىء )
6- اخطأ حين اعلن حبه للبنات عنه
7- اخطأ حين يضربه فى مثل هذه المواقف
مما ابطل مفعول الخوف او الضرب من الاب او من اى احد

فشل هذا الاب ان يزرع فى ابنه احترامه لذاته
لم يقل له انت رجل .. لم يحضنه ويقبله ويصاحبه
لم يتفاهم معه لحل مشكلته

وهذا مشهد مركب كثير التعقيد حتى يمكننا تحليله

- ضرب الطفل وشتمه على الملاء يضعف من شخصية الطفل
فلنحاول ان نتماسك امام الملاء حتى ان كانو اخوته
او توأمه لانك تريد ان توجه نصيحه وليس فضيحه
ففضيحته تجعله لا يأبه الناس ولا يشعر انه موضع احترام لديهم
كما ان يعرضه
2- لشماتة اخواته اذا كانو هم الطرف الذى احدث معهم المشكله
مما يثير الكره بينهم

الخلاصه :
صاحبو اولادكم تزيدونهم ثقه
لا تفضحوهم بل انصحوهم تزيدونهم ثقه
لا تقارنوهم بالغير تزيدونهم ثقه
لا تسفهوهم تزيدونهم ثقه
امدحو او ذمو سلوكهم وليس شخصياتهم
لا تسمونهم ( تعرضوهم للسمنه ) فهذا يجعلهم موضع سخريه
وعدم ثقه فى النفس خصوصا فى السن الصغير ...


اسمعوهم وستجدو منهم اقتراحات واراء رائعه وهذا يزيد من ثقتهم
بانفسهم من خلال مدح اقتراحه او الاخذ به او مشاورة الطفل

قال تعالى :
( خذ العفو وامر بالعرف واعرض عن الجاهلين )

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

ان الله رفيق يحب الرفق ويعطى على الرفق ما لا يعطى على العنف وما لايعطى على ما سواه ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
[/]
[]

[/]
لين غير متواجد حالياً