عرض مشاركة واحدة
05-03-2010, 01:15 AM   #407
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
رفاعة بن يثربي

ب د ع، رفاعة بن يثربي، أبو رمثة التميمي، من تيم الرباب، قاله أبو نعيم‏.‏ وقال أبو عمر وابن منده‏:‏ التميمي من تميم‏.‏ عداده في أهل الكوفة‏.‏ وقيل‏:‏ اسم أبي رمثة حبيب، وقد تقدم ذكره‏.‏ قاله أحمد بن حنبل‏.‏ وقال يحيى بن معين‏:‏ يثربي بن عوف، وقيل‏:‏ خشخاش‏.‏
روى عبيد الله بن إياد بن لقيط، عن أبيه، عن أبي رمثة قال‏:‏ انطلقت مع أبي نحو رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما رأيته قال لأبي‏:‏ ‏"‏هذا ابنك‏"‏‏؟‏ قال‏:‏ إي ورب الكعبة أشهد به‏.‏ فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم ضاحكاً من ثبت شبهي بأبي، ومن حلف أبي، ثم قال‏:‏ ‏:‏أما إنه لا يجني عليك، ولا تجني عليه‏"‏‏.‏ وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏{‏وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى‏}‏ ، ثم إلى مثل السلعة بين كتفيه، فقال‏:‏ يا رسول الله، إني طبيب الرجال، ألا أعالجها‏؟‏ قال‏:‏ ‏"‏طبيبها الذي وضعها‏"‏‏.‏
رواه عبد الملك بن عمر الشيباني، والثوري، والمسعودي، وعلي بن صالح، كلهم عن إياد بن لقيط‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏


رفاعة


س رفاعة‏.‏ غير منسوب، وهو من أصحاب الشجرة‏.‏
روى عبد الكريم أبو أمية، عن أبي عبيدة بن رفاعة، عن أبيه، وكان من أصحاب الشجرة، قال‏:‏ كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا رأى الهلال كبر، وقال‏:‏ ‏"‏هلال خير ورشد، آمنت بخالقك ثلاثاً‏"‏‏.‏
أخرجه أبو موسى وقال‏:‏ هكذا أورده أبو نعيم في ترجمة رفاعة بن رافع، ولا نعلم لرفاعة بن رافع ابناً يقال له‏:‏ أبو عبيدة، وإنما له عبيد بن رفاعة، والظاهر أنه غيره‏.‏ والله أعلم‏.‏
قلت‏:‏ وقد روى هذا الحديث الأمير أبو نصر، من حديث يحيى بن أبي كثير، عن عبد الرحمن ابن خضير الهنائي، عن عمرو بن دينار، عن عبيد بن رفاعة، عن أبيه، وكان من أصحاب الشجرة، قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رأى الهلال قال‏:‏ ‏"‏اللهم أهله علينا بالأمن والإيمان‏"‏‏.‏
كذا رواه محمد بن إبراهيم الشافعي، عن الكديمي، عن يحيى‏.‏ قال‏:‏ ورواه أحمد بن محمد بن زياد القطان، عن الكديمي فقال‏:‏ عبد الرحمن بن حضين، بحاء وضاد معجمة ونون‏.‏
ورواه عن الكديمي بن مالك القطيعي فقال‏:‏ حصين، بحاء وصاد مهملتين، قال‏:‏ والصواب خضير، بخاء وضاد معجمتين وبالراء، فهذه الرواية تؤيد قول أبي نعيم، والله أعلم‏.‏


رفاعة


د ع، رفاعة، غير منسوب، روى عنه أبو سلمة أنه قال‏:‏ أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أطوف في الناس فأنادي‏:‏ ‏"‏لا ينتدبن أحد في المقير‏"‏‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم هكذا‏.‏


رفيع أبو العالية


د ع، رفيع أبو العالية الرياحي‏.‏ أدرك النبي صلى الله عليه وسلم، وقيل‏:‏ اسمه زياد بن فيروز، مولى بني رياح، قاله أبو نعيم‏.‏ قال أبو خلدة خالد بن دينار‏:‏ سألت أبا العالية الرياحي‏:‏ أدركت النبي صلى الله عليه وسلم‏؟‏ قال‏:‏ لا، جئت بعده بسنتين، أو ثلاث‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏
قلت‏:‏ قوله إن اسم أبي العالية زياد، وهم منه، إنما زياد لن فبروز آخر، وهما من كبار التابعين، وكنيته أيضاً أبو العالية، وهو البراء، وهو غير أبي العالية الرياحي، والله أعلم‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً