عرض مشاركة واحدة
05-03-2010, 12:42 AM   #393
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
ربيعة بن السكن

د ع، ربيعة بن السكن أبو رويحة الفزعي، يعد في أهل فلسطين، روى عنه ابنه عبد الجبار أنه قال‏:‏ قدمت على النبي صلى الله عليه وسلم، وفعقد لي راية بيضاء‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏


ربيعة بن شرحبيل


د ع، ربيعة بن شرحبيل لن حسنة‏.‏ رأى النبي، وشهد فتح مصر، روى عنه ابنه جعفر، قال ابن منده‏:‏ قاله لي أبو سعيد بن يونس‏.‏
وقال أبو نعيم لما أخرجه‏:‏ ذكره المحيل عن أبي سعيد بن يونس‏:‏ رأى النبي صلى الله عليه وسلم، روى عنه ابنه جعفر‏.‏ فأعاد كلام ابن منده من غير زيادة ولا نقص ولا تخطئة، وكثيراً ما يفعل هذا معه، فلا أدري لأي معنى‏!‏ هل كان لا يثق إلى نقله أم لغير ذلك‏؟‏ فإن الرجل ثقة حافظ، وقد ذكره أبو نعيم في غير موضع من كتبه بالثقة والحفظ‏.‏
وقيل‏:‏ إن ربيعة اختط بمصر، وكان والياً لعمرو بن العاص على المكيين‏.‏


ربيعة بن عامر


ب د ع، ربيعة بن عامر بن بجاد‏.‏ يعد في أهل فلسطين قاله ابن منده وأبو نعيم‏.‏
وقال أبو عمر‏:‏ ربيعة بن عامر بن الهادي الأزدي، ويقال‏:‏ الأسدي‏.‏ يعني بسكون السين، وقيل‏:‏ إنه ديلي، من رهط ربيعة بن عباد‏.‏
أخبرنا عبد الوهاب بن هبة الله بن عبد الوهاب بإسناده عن عبد الله بن أحمد، حدثني أبي، أخبرنا إبراهيم بن إسحاق، أخبرنا عبد الله بن المبارك، عن يحيى بن حسان من أهل بيت المقدس، وكان شيخاً كبيراً حسن الفهم، عن ربيعة بن عامر، قال‏:‏ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏"‏ألظوا بياذا الجلال والإكرام‏"‏‏.‏
بجاد‏:‏ بالباء الموحدة والجيم، قاله محمد بن نقطة‏.‏
ألظوا بالظاء المعجمة‏:‏ أي ألزموه وأثبتوا عليه، وأكثروا من قوله، يقال‏:‏ ألظ بالشيء يلظ إلظاظاً، إذا لزمه‏.‏


ربيعة بن عباد


ب د ع، ربيعة بن بعاد‏.‏ وقيل‏:‏ عباد بالتشديد، والكسر أكثر، وهو الأول، وهو من بني الديل بن بكر بن عبد مناة بن كنانة، مدني، روى عنه ابن المنكدر، وأبو الزناد، وزيد بن أسلم‏.‏
أخبرنا أبو ياسر بن أبي حبة بإسناده إلى عبد الله بن أحمد، حدثنا مصعب لن عبد الله الزبيري، حدثني عبد العزيز، يعني ابن محمد بن أبي عبيد، عن ابن أبي ذئب، عن سعيد بن خالد القارظي، عن ربيعة بن عباد الديلي، قال‏:‏ رأيت أبا لهب بعكاظ وهو يتبع رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو يقول‏:‏ يا أيها الناس، إن هذا قد غوى، فلا يغوينكم عن آلهة آبائكم‏.‏ ورسول الله صلى الله عليه وسلم يفر منه، وهو على أثره، ونحن نتبعه ونحن غلمان، كأني أنظر إليه أحول ذو غديرتين أبيض الناس وأجملهم‏.‏ قلت‏:‏ من هذا‏؟‏ قالوا‏:‏ محمد بن عبد الله‏.‏ قلت‏:‏ من هذا الذي يرميه‏؟‏ قالوا‏:‏ عمه أبو لهب‏.‏
وعمر ربيعة عمراً طويلاً‏.‏
أخرجه الثلاثة، إلا أن ابن منده وأبا نعيم قالا‏:‏ في عباد ثلاثة أقوال‏.‏ وقاله أبو عمر‏:‏ بالكسر والتخفيف‏.‏ والفتح والتشديد‏.‏ وأما ابن ماكولا فلم يذكر إلا الكسر حسب، وقال‏:‏ توفي بالمدينة أيام الوليد بن عبد الملك‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً