عرض مشاركة واحدة
05-01-2010, 04:10 PM   #4
نهر الحب
شريك فضي
stars-1-6
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 283

أختي تقى
جزاك الله خيرا
بس أعذريني على بعض التفاصيل التي فسرت بدون دليل شرعي الملائكة يا أختي نعم خلق من نور ولكن لا يوجد دليل شرعي أن الشياطين تهرب منهم بسب تأثرهم من ذلك نور بل لأن الملائكة عباد مكرمون لا يعصون الله ما أمرهم ولا أريد أن أخوض في التفاصيل عن شأن الملائكة فيما ورد في الكتاب وسنة فقط أريد أتنبيه عن هذا فمن الملائكة حرس.
قال الله تعالي(لهُ مُعَقِّبَاتٌ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ يَحْفَظُونَهُ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ وَإِذَا أَرَادَ اللَّهُ بِقَوْمٍ سُوءًا فَلا مَرَدَّ لَهُ وَمَا لَهُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَالٍ (الآية الرعد 13 11
.عَنْ اِبْن عَبَّاس : { يَحْفَظُونَهُ مِنْ أَمْر اللَّه } قَالَ : مَلَائِكَة يَحْفَظُونَهُ مِنْ بَيْن يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفه , فَإِذَا جَاءَ قَدَره خَلَوْا عَنْهُ. تفسير الطبري
ومن هنا يفهم أن ملائكة يحفظون العبد الصالح ويدفعون عنه الشياطين وليس الشياطين تهرب من نورهم فهم في القوة أعظم من ذلك بل في غزوة بدر نزلت الملائكة تقاتل مع المؤمنين وتقتل الكفار من الإنس والملائكة تقتل الشياطين إذا تعدو حدودهم وليس فقط تجعلهم يهربون منهم بل يرسل عليهم أشهب من السماء للذين يسترقون السمع فتحرقم فهم حفظة للمؤمن التقي وتتنزل الملائكة عند أستغاثة المؤمن بالله فيغيث عباده بإن تثبتهم على الحق كذلك من الملائكة تحضر حلق الذكر وتستغفرللمؤمن كذلك من الملائكة من تأمر العبد بخير ،
كما جاء عن الني صلى الله عليه وسلم(إن للملك لمة بقلب ابن آدم . وللشيطان لمة . فلمة الملك : إيعاد بالخير ، وتصديق بالحق . ولمة الشيطان : إيعاد بالشر ، وتكذيب بالوعد ، ثم قرأ { الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء والله يعدكم مغفرة منه وفضلا }
الراوي: - - خلاصة الدرجة: مشهور - المحدث: ابن القيم - المصدر: مدارج السالكين -
الصفحة أو الرقم: 1/112
كذلك جاء في الحديث الصحيح أن الصحابي كان قد رأى الملائكة قناديل معلقة في السماء عندما كان يقرأ القرآن كذلك كان من الصحابة من تسلم عليه الملائكة كذلك جاء في قصة الأبرص والأقرع والأعمى الذين أبتلاهم الله أنه جاء ملك على شكل رجل ليختبرهم الله ، والقصة مشهورة وهذا يدل على أنه ليس خاص في الحديث الذي ورد في شأن الديك والحمار عند رؤية الملك. فهذا يدل أيضا على أن الصحابة رأو الملائكة .عذرا ليس (أشعة حمراء و بنفسجية)
وغير ذلك ولا أريد الإطالة.
قال الله تعالى ( وَإِذْ زَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ وَقَالَ لا غَالِبَ لَكُمُ الْيَوْمَ مِنَ النَّاسِ وَإِنِّي جَارٌ لَكُمْ فَلَمَّا تَرَاءَتِ الْفِئَتَانِ نَكَصَ عَلَى عَقِبَيْهِ وَقَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِنْكُمْ إِنِّي أَرَى مَا لا تَرَوْنَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ )الآية الأنفاا 8 48
عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَالَ : جَاءَ إِبْلِيس يَوْم بَدْر فِي جُنْد مِنْ الشَّيَاطِين مَعَهُ رَأَيْته فِي صُورَة رَجُل مِنْ بَنِي مُدْلِج فِي صُورَة سُرَاقَة بْن مَالِك بْن جُعْشُم , فَقَالَ الشَّيْطَان لِلْمُشْرِكِينَ : لَا غَالِب لَكُمْ الْيَوْم مِنْ النَّاس وَإِنِّي جَار لَكُمْ ! فَلَمَّا اِصْطَفَّ النَّاس , أَخَذَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَبْضَة مِنْ التُّرَاب , فَرَمَى بِهَا فِي وُجُوه الْمُشْرِكِينَ , فَوَلَّوْا مُدْبِرِينَ . وَأَقْبَلَ جِبْرِيل إِلَى إِبْلِيس , فَلَمَّا رَآهُ , وَكَانَتْ يَده فِي يَد رَجُل مِنْ الْمُشْرِكِينَ , اِنْتَزَعَ إِبْلِيس يَده , فَوَلَّى مُدْبِرًا هُوَ وَشِيعَته , فَقَالَ الرَّجُل : يَا سُرَاقَة تَزْعُم أَنَّك لَنَا جَار ؟ قَالَ : { إِنِّي أَرَى مَا لَا تَرَوْنَ إِنِّي أَخَاف اللَّه وَاَللَّه شَدِيد الْعِقَاب } وَذَلِكَ حِين رَأَى الْمَلَائِكَة . تفسير الطبري
وجزاك الله خيرا أرجوا أن تقبلي ملاحظات .
نهر الحب غير متواجد حالياً