عرض مشاركة واحدة
04-29-2010, 03:00 AM   #308
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
حيان بن قيس

ب حيان بن قيس بن عبد الله بن عمرو بن عدس بن ربيعة بن جعدة بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة، النابغة الجعدي الشاعر كنيته أبو ليلى، اختلف في اسمه فقيل‏:‏ حيان، وقيل‏:‏ حنان، وسيذكر في بابا النون إن شاء الله تعالى‏.‏
أخرجه أبو عمر‏.‏


حيان بن ملة


د ع، حيان بن ملة أخو أنيف اليماني‏.‏ عداده في أهل فلسطين قاله ابن منده، وقد تقدم ذكره مع أخيه أنيف، قدما في وفد اليمامة، قال البخاري‏:‏ حيان بن ملة أخو أنيف بن ملة له صحبة، وذكره ابن إسحاق في وفد جذام أيضاً، وأنه صحب دحية بم خليفة الكلبي، ولما بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى قيصر، وعلمه أم الكتاب‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏



حيان بن نملة


ب د ع، حيان بن نملة أبو عمران الأنصاري‏.‏ ذكره البخاري، في الصحابة، وخالفه غيره‏.‏
أخبرنا يحيى بن محمود بن سعد إجازة بإسناده إلى أبي بكر أحمد بن عمرو بن أبي عاصم، حدثنا دحيم أخبرنا مروان بن معاوية، أخبرنا حميد بن علي الرقاشي، عن عمران بن حيان الأنصاري عن أبيه‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس يوم فتح مكة وأحل لهم ثلاثة أشياء كان ينهاهم عنها، وحرم عليهم ثلاثة أشياء كان الناس يستحلونها‏:‏ أحل لهم لحوم الأضاحي، وزيارة القبور، والأوعية، ونهاهم أن يباع سهم من مغنم حتى يقسم، وعن السبايا أن يوطأن حتى يضعن، وأن تباع ثمرة حتى يبدو صلاحها وتؤمن عليها العاهة‏.‏
أخرجه الثلاثة، إلا أن أبا عمر وأبا نعيم قالا‏:‏ خطب يوم فتح خيبر، والنبي صلى الله عليه وسلم إنما نهى عن وطء الحبالى يوم حنين، وهو بعد الفتح، وخيبر قبل الفتح، ولم تسب النساء فيها وإنما سبين يوم حنين، والله أعلم‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً