عرض مشاركة واحدة
04-29-2010, 01:26 AM   #255
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
حراش بن أمية الكعبي

س حراس بن أمية الكعبي، روى عنه ابنه عبد الله بن حراش، قال‏:‏ رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم أوضع في وادي محسر‏.‏
أخرجه أبو موسى في الحاء، وقال‏:‏ ذكره ابن طرخان في باب الحاء يعني المهملة، قال‏:‏ وأورده ابن أبي حاتم في باب الخاء المعجمة‏.‏


حرام بن عوف البلوي


حرام بن عوف البلوي، رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، شهد فتح مصر، قاله، ابن ماكولا عن ابن يونس، وقال‏:‏ ما علمت له رواية‏.‏


حرام بن أبي كعب الأنصاري


ب س حرام بن أبي كعب الأنصاري ويقال‏:‏ حزم، قيل‏:‏ هو الذي صلى خلف معاذ بن جبل صلاة العتمة، ففارق الجماعة، وأتم لنفسه، فشكا بعضهم بعضاً إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال رسول الله لمعاذ‏:‏ ‏"‏أفتان أنت يا معاذ‏"‏‏!‏‏.‏
رواه عبد العزيز بن صهيب، عن أنس، فقال‏:‏ حرام بن أبي كعب‏.‏ ورواه عبد الرحمن بن جابر عن أبيه، فقال‏:‏ حزم‏.‏ وقال غيرهما‏:‏ سليم‏.‏
أخرجه أبو عمر وأبو موسى‏.‏


حرام بن معاوية


س حرام بن معاوية، ذكره عبدان، روى معمر، عن زيد بن رفيع، عن حرام بن معاوية، قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏من ولي من السلطان ففتح بابه لذي الحاجة والفاقة والفقر، فتح الله له أبواب السماء لحاجته وفاقته، ومن أغلق بابه دون ذوي الحاجة والفقر والفاقة، أغلق الله أبواب السماء دون حاجته وفقره‏"‏‏.‏
أخرجه أبو موسى، وقال‏:‏ هذا الاسم في كتاب عبدان بالزاي، وقال ابن أبي حاتم في باب حرام بن معاوية‏:‏ روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلاً، قال‏:‏ وقيل‏:‏ عن حزام، يعني بالزاي، وقال الخطيب‏:‏ حرام بن معاوية هو حرام بن حكيم الدمشقي‏.‏


حرام بن ملحان


ب د ع حرام بن ملحان، واسم ملحان مالك بن خالد بن زيد بن حرام بن جندب بن عامر بن غنم بن عدي بن النجار الأنصاري النجاري، ثم من بني عدي بن النجار، خال أنس بن مالك‏.‏
شهد بدراً وأحداً، وقتل يوم بئر معونة‏.‏ روى ثمامة بن عبد الله بن أنس أن حرام بن ملحان، وهو خال أنس‏:‏ لما طعن يوم بئر معونة أخذ من دمه، فنضحه على وجهه ورأسه، وقال‏:‏ فزت ورب الكعبة‏.‏
أخبرنا أبو محمد بن أبي القاسم علي بن الحسن بن هبة الله الدمشقي كتابة، أخبرنا عبد الرحمن بن أبي الحسن بن إبراهيم أبو محمد، أخبرنا أبو الفرج سهل بن بشر بن أحمد بن سعيد، أخبرنا أبو بكر خليل بن هبة الله بن خليل، أخبرنا عبد الوهاب بن الحسن الكلابي، أخبرنا أحمد بن الحسين بن طلاب، أخبرنا العباس بن الوليد بن صبح، أخبرنا أبو مسهر، أخبرنا ابن سماعة، أخبرنا الأوزاعي، حدثني إسحاق بن عبد الله‏:‏ أن أنس بن مالك حدثه، قال‏:‏ بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سبعين رجلاً إلى عامر الكلابي فلما دنوا منه قال رجل من الأنصار، يقال له حرام‏:‏ مكانكم حتى آتيكم بالخبر، فانطلق حتى أشفي عليهم من شرف الوادي، فنادى‏:‏ إني رسول رسول الله إليكم، فأمنوني حتى آتيكم فأكلمكم، فأمنوه، فبينما هو يكلمهم أتاه رجل من خلفه فطعنه، فلما أحس حرام حرارة السنان، قال‏:‏ فزت ورب الكعبة، فقتلوه، ثم اقتصوا أثره حتى هجموا على أصحابه فقتلوهم، قال‏:‏ فكنا نقرأ فيما نسخ‏:‏ بلغوا إخواننا أن قد لقينا ربنا، فرضي عنه ورضينا عنه‏.‏
وقيل‏:‏ إن حرام بن ملحان ارتث يوم بئر معونة، فقال الضحاك بن سفيان الكلابي، وكان مسلماً يكتم إسلامه، لامرأة من قومه‏:‏ هل لك في رجل إن صح فنعم الراعي‏؟‏ فضمته إليه وعالجته فسمعته، وهو يقول‏:‏ ‏"‏الطويل‏"‏
أتت عامر ترجو الهوادة بيننا ** وهل عامر إلا عدو مداجـن
إذا ما رجعنا ثم لم تك وقـعة ** بأسيافنا في عامر ونطاعـن
فلا ترجونا أن يقاتل بعـدنـا ** عشائرنا والمقربات الصوافن
فلما سمعوا ذلك وثبوا عليه فقتلوه، والأول أصح‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً