عرض مشاركة واحدة
04-25-2010, 02:04 AM   #225
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
الحارث بن يزيد القرشي

ب الحارث بن يزيد القرشي العامري، من بني عامر بن لؤي‏.‏ فيه نزلت‏:‏ ‏{‏وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلاَّ خَطَئًا‏}‏، وذلك أنه خرج مهاجراً إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فلقيه عياش بن أبي ربيعة، وكان ممن يعذبه بمكة مع أبي جهل، فعلاه بالسيف، وهو يحسبه كافراً، ثم جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره، فنزلت‏:‏ ‏{‏وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلاَّ خَطَئًا‏}‏‏.‏ فقرأها النبي صلى الله عليه وسلم، ثم قال لعياش‏:‏ ‏"‏قم فحرر‏"‏‏.‏
عياش‏:‏ بالياء تحتها نقطتان وآخره شين معجمة‏.‏
أخرجه أبو عمر، وقد أخرجه أيضاً قبل، فقال‏:‏ الحارث بن يزيد بن أنسة‏.‏‏.‏ وذكر القصة، ولا فرق بين الترجمتين؛ إلا أنه في الأولى ذكر القصة، ونسبه إلى جده، وهنا لم يذكره، وهذا لا يوجب أن يكونا اثنين، والله أعلم‏.‏


الحارث


د ع الحارث، روى حديثه الحسن بن موسى الأشيب، عن حماد بن سلمة، عن ثابت، عن حبيب بن سبيعة، عن الحارث‏:‏ أن رجلاً كان جالساً عند النبي صلى الله عليه وسلم، فمر رجل، فقال‏:‏ يا رسول الله، إني أحبه في الله، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏أعلمته ذلك‏"‏‏؟‏ فقال‏:‏ لا، قال‏:‏ ‏"‏فاذهب فاعلمه‏"‏، فقال‏:‏ إني أحبك في الله، فقال‏:‏ أحبك الذي أحببتني له‏.‏
ورواه ابن عائشة، وعفان، عن حماد عن ثابت، عن حبيب بن سبيعة الضبعي، عن الحارث‏:‏ أن رجلاً حدثه أنه كان عند النبي صلى الله عليه وسلم نحوه‏.‏
ورواه مبارك بن فضالة، وحسين بن واقد، وعبد الله بن الزبير، وعمارة بن زاذان، عن ثابت، عن أنس، وهو وهم، وحديث حماد أشهر‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏


حارثة


د ع حارثة، بزيادة هاء، هو ابن الأضبط الذكواني، في أهل الجزيرة، روى حديثه عبد الله بن يحيى بن حارثة بن الأضبط، عن أبيه، عن جده‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويوقر كبيرنا‏.‏
أخرجه ابن منده وأبو نعيم‏.‏


حارثة بن جبلة


س حارثة بن جبلة بن حارثة الكلبي‏.‏ وهو ابن أخي زيد بن حارثة، مولى النبي صلى الله عليه وسلم، وقد تقدم نسبه في أسامة بن زيد؛ ذكره عبدان‏.‏
أخرجه أبو موسى‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً