عرض مشاركة واحدة
04-03-2010, 10:36 PM   #1
ام اماني
شريك ذهبي
stars-1-6
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: تونس
المشاركات: 518
خاطرة اسالك هجرة

basmala

تمر الايام لتترك بصمات عليك....
يشيخ فيك كل شيء.....ويضيق القلب بكثرة الادران
فتعزل الاصحاب والاحباب.....
وتبدا في سير بطيء...تحملك اقدام ثقيلة...
تسير في ..زكل اتجاه
همك...ان تسير...
حامل احزان الروح وجراحها.
وكانك تفر من الدنيا...
تفر من..سجنها...
تسير وكل ما حولك اشباح تراها ولا تراها.
فانت في شغل عنها... اعياك الحمل...
اثقلتك الذنوب...احزنتك المتع ...لزيفها.
ضاعت الالوان وبهتت فلا فرق بين غروب وشروق...
بين خريف وربيع...
فكل الفصول انمحت وما عادت روحي تعيش الا فصلا واحدا.
تبلدت سماءه بسحب كثيفة...
تجردت اشجاره من اخراواقه الصفراء...فاصبحت جرداء.
فقدت عيني الابصار.. وفقد فؤادي البصيرة...
كنت اسير وانا ارجو مع كل خطوة ان يخف الحمل.. ان اتخلص ولو من القليل.
فاتوه واتوه ...ومن الاعياء اهدا واعود....ولكن بلا حل.
يعاودني الاحساس...ويعاودني السيرمرة تلو اخرى..ولكن ما من حل..؟
فقدت الاحساس////!
لولا...لا ادري ما اسميه جبن ام حياء؟
لسالت كل من اعرف
هل انت سعيد فعلا؟
هل ما اراه في عينيك بريق الفرح ام..دموع الحزان؟
هل البسمة المرسومة على شفتيك ناتجة عن بشر داخلي.
ام هي قناع يوضع امام الناس... ويسقط مع اول التفاته؟
هل انت...وانت...وانت...هل كلكم سعداء ؟قانعون بما انتم عليه...؟حققتم ما تصبون اليه...؟
وما من هم يعتريكم...؟ولا من مشكل يؤرقكم...؟
ولكني...لم افعل...فشيء داخلي يصيح ويصر على ان هؤلاء غير سعداء...
فلقد شربت من الكاس نفسها...فهل يعقل ان يكون ما بداخله سم ودواء بنفس الوقت؟
سم قتلني وضيعني...ودواء شفى كل هؤلاء؟
تعبت ...تعبت من السير وما عدت ارغب فيه...
ما عدت ارغب في التهدئة...
اريد حلا...اريد تغييرا... اريد موتا وحياة جديدة...
هل هو انتحار؟...لا يكفي سلبية.
اذا لم تجد يدا تمد اليك فانهض يا ميت...
وهكذا تركتني روحي...
لتحاول النجاة...
اشعر وكاني اجابه ريحا عاصفا يحاول دفعي... ارجاعي الى الخلف... ولكني متشبت بالنجاة.
ساتقدم ولو كبلتني اطنان الذنوب...
سانجو...من هنا الطريق...
وبدا الهتاف يعلو من كل مكان..
الهجرة طريقك...الهجرة طريقك.
اترك كل شيء فهو لا يستحق البكاء....بل كان هو البكاء والتعاسة.
فجرب ولو لمرة كيف تعانق السعادة حقا....
فاسمو وانطلق وحلق كما حلقت روحك.
فستعرف حقائق الامور.
وستعرف باب...لا بل ابواب كل السعادة.
فادخل من ايها شئت...فكلها تؤدي لهدف واحد...لحق واحد...ربي ولا احد سواه...
نعم ربي...ها انا ذي اخر بين يديك...خاشعة اليك...عنك ابحث...
فررت منك...اليييييييييييييييييك.
ربي لا تكلني الى نفسي فاشقى...
سجدت اليك روحي قبل ان تخر جبهتي وتتمرغ في التراب اجلالا اليك.
فطهرني...نقني... اغسلني بالماء والبرد والثلج...فقد دنست يارب.
انر روحي بحبك واشبعها بنور الايمان.
فهي لسنين عطشى ..تعيش في الضلام كالجردان.
ام اماني غير متواجد حالياً