عرض مشاركة واحدة
03-24-2010, 02:47 AM   #167
السويدي
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: London,UK
المشاركات: 11,524
[]
جرول بن مالك

جرول بن مالك بن عمرو بن عزيز بن مالك بن عوف بن عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس الأنصاري الأوسي، هدم بسر بن أرطاة داره بالمدينة؛ قاله هشام الكلبي‏.‏


جرهد بن خويلد


ب د ع جرهد بن خويلد، وقيل‏:‏ بن رزاح بن عدي بن سهم بن مازن بن الحارث بن سلامان بن أسلم بن أفصى الأسلمي، وقيل‏:‏ جرهد بن خويلد بن بجرة بن عبد ياليل بن زرعة بن زراح بن عدي بن سهم، قاله أبو عمر، قال‏:‏ وجعل ابن أبي حاتم جرهد بن خويلد غير جرهد بن دراج، كذا قال دراج، وذكر ذلك عن أبيه‏.‏
وهو من أهل الصفة، وشهد الحديبية، يكنى أبا عبد الرحمن، سكن المدينة له بها دار‏.‏
وقد ذكره أبو أحمد العسكري جرهداً بترجمتين، فقال في الأولى‏:‏ جرهد الأسلمي، ونقل عن بعضهم أن جرهداً آخر في أسلم يقال له‏:‏ جرهد بن خويلد، وأنه هو الذي قال له النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏غط فخذك‏"‏‏.‏ وكلاهما من أسلم، وذكر في الترجمة الثانية ترجمة ابن خويلد، وأظنهما واحداً‏.‏ والله أعلم‏.‏
قال أبو عمر‏:‏ قول ابن أبي حاتم وهم؛ وهو رجل واحد من أسلم، لا يكاد تثبت له صحبة‏.‏
أخبرنا إسماعيل بن عبيد الله، وإبراهيم بن محمد، وأبو جعفر بن السمين بإسنادهم إلى أبي عيسى الترمذي، قال‏:‏ حدثنا ابن أبي عمر، حدثنا سفيان، عن أبي النضر، عن زرعة بن مسلم بن جرهد الأسلمي، عن جده، قال‏:‏ ‏"‏مر النبي صلى الله عليه وسلم بجرهد في المسجد، وقد انكشفت فخذه، فقال‏:‏ إن الفخذ عورة‏"‏‏.‏
قال الترمذي‏:‏ ما أراه متصلاً، وقد رواه معمر، عن أبي الزناد، عن ابن جرهد، عن أبيه، ورواه عبد الله بن محمد بن عقيل، عن عبد الله بن جرهد، عن أبيه، نحوه‏.‏
أخرجه الثلاثة‏.‏
بجرة‏:‏ بفتح الباء والجيم‏.‏


جريج أبو شاة


س جريج، أبو شاة، ابن سلامة بن أوس بن عمرو بن كعب بن القراقر بن الصبحان من بلي كذا ذكره ابن شاهين، وقال ابن ماكولا‏:‏ أبو شباث، بالباء الموحدة، وبعد الألف ثاء مثلثة، وقال‏:‏ خديج، بالخاء المعجمة والدال، حليف بني حرام، شهد العقبة، وبايع فيها‏.‏
أخرجه أبو موسى‏.‏


جرير بن الأرقط


د ع جرير بن الأرقط، روى يعلى بن الأشدق، عن جرير بن الأرقط قال‏:‏ رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع، فسمعته يقول‏:‏ ‏"‏أعطيت الشفاعة‏"‏‏.‏
أخرجه ابن منده، وأبو نعيم‏.‏


جرير بن أوس


ب جرير بن أوس بن حارثة بن لام الطائي، وقيل‏:‏ خريم بن أوس، وفيه أخرجه الثلاثة، وأخرجه ههنا أبو عمر، وقال‏:‏ أظنه أخاه؛ هاجر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فورد عليه منصرفه من تبوك، فأسلم، وروى شعر عباس بن عبد المطلب، الذي مدح به النبي صلى الله عليه وسلم، وهو عم عروة بن مضرس الطائي، وهو الذي قال له معاوية‏:‏ من سيدكم اليوم‏؟‏ قال‏:‏ من أعطى سائلنا، وأغضى عن جاهلنا، واغتفر زلتنا، فقال له معاوية‏:‏ أحسنت يا جرير‏.‏
قال أبو عمر‏:‏ قدم خريم وجرير على النبي صلى الله عليه وسلم معاً، ورويا شعر العباس‏.‏
أخرجه أبو عمر‏.‏
خريم‏:‏ بضم الخاء المعجمة‏.‏ والله أعلم‏.‏
[/]
__________________

signature

السويدي غير متواجد حالياً