عرض مشاركة واحدة
03-18-2010, 09:09 PM   #14
تقى
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: الايميل المسجل غير مستخدم
المشاركات: 4,392
الجمهورية الجزائريّة

[]الجمهورية الجزائريّة

العلم




الخريطة




[/]
[]الجزائر[/]
تقع في شمالي أفريقيا على ساحل البحر المتوسط،
تحدها المغرب من الغرب وجمهوريتي مالي وموريتانيا
من الجنوب الغربي والنيجر من الجنوب الشرقي
ومن الشرق ليبيا وتونس ومن الشمال البحر الأبيض المتوسط.ت

بلغ مساحة الجزائر 2,381,741كم2 وهي ثاني أكبر بلد أفريقي
من حيث المساحة بعد السودان. كما يبلغ عدد السكان حوالي 30 مليون نسمة،
وتشير الدراسات إلى أنه ليس في الجزائر أقليات دينية،
فاليهود الذين عاشوا في الجزائر منذ أن طردتهم محاكم التفتيش
الغربية رحلوا جميعهم تقريباً باستثناء حوالي 200 شخص.
أما المسيحيون فلا يتجاوز عددهم 40 ألفاً يعيش معظهم في منطقة
بلاد القبائل والعاصمة.
بالنسبة لطبيعة البلاد فهي تتألف من شاطىء طويل 1200 كم.
صخري إجمالاً وقليل التعرجات، وسهل ساحلي ضيق ومتقطع،

تحصره سلسلة جبال أطلس التل التي يزيد كلما اتجهنا شرقاً.
وعلى أقدام أطلس التل الجنوبية
تمتد منطقة هضاب واسعة كثيرة البحيرات المالحة
وتحصر هذه الهضاب من الجنوب سلسلة جبال الأطلس
الصحراوي المرتفعة (أكثر من 2000 م).

وجنوبي الأطلس الصحراء الكبرى التي تغطي 90% من مساحة الجزئر

ـ الاسم الرسمي: الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية.
ـ العاصمة: الجزائر.

ديموغرافية الجزائر
ـ عدد السكان: 31736053 نسمة.
ـ الكثافة السكانية: 13 نسمة/كلم2.

ـ عدد السكّان بأهم المدن:
ـ الجزائر العاصمة: 992 2581 نسمة.
ـ وهران: 109 820 نسمة.
ـ قسنطينة: 135 723 نسمة.
ـ سطيف: 857 798 نسمة.
ـ تيزي وزو: 327 506 نسمة.

ـ نسبة عدد سكان المدن: 59%.
ـ نسبة عدد سكّان الأرياف: 41%.

ـ معدل الولادات: 22,76 ولادة لكل ألف شخص.
ـ معدل الوفيات الإجمالي: 5,22 حالة وفاة لكل ألف شخص.
ـ معدل وفيات الأطفال: 40,56 حالة وفاة لكل ألف طفل.
ـ نسبة نمو السكّان: 1,71%

ـ معدل الإخصاب (الخصب): 3,3 مولود لكل امرأة.

ـ توقعات مدى الحياة عند الولادة:
ـ الإجمالي: 70 سنة.
ـ الرجال: 68,6 سنة.
ـ النساء: 71,3 سنة.

ـ نسبة الذين يعرفون القراءة والكتابة:

ـ الإجمالي: 66,6%.
ـ الرجال: 77,5%.
ـ النساء: 55,7%.

ـ اللغة: اللغة العربية هي اللغة الرسمية، واللغة الأمازيغية (البربرية)
هي وطنية إلى جانب استعمال اللغة الفرنسية بالإضافة إلى لهجات بربرية.

ـ الدين: 99,9% مسلمون، 0,01% مسيحيون.

ـ الأعراق البشرية: العرب 80%، البربر 13%؛ منهم: 13 % القبائل و6% الشاوية.
[]جغرافية الجزائر[/]

ـ المساحة الإجمالية: 2381741 كلم2.
ـ مساحة الأرض: 2381731 كلم2.

ـ الموقع: تقع الجزائر في شمال القارة الأفريقية،
وتطل على البحر المتوسط من جهة الشمال،
وتحدّها المغرب وموريتانيا من الغرب، وليبيا وتونس من الشرق،
ومالي والنيجر من الجنوب.

حدود الدولة الكلية: 6343 كلم، منها 982 كلم مع ليبيا،
و1376 كلم مع موريتانيا، و463 كلم مع المغرب، 1559
كلم مع النيجر، 956 كلم مع تونس و42 كلم مع الصحراء الغربية.

ـ طول الشريط الساحلي: 1200 كلم.

ـ أهم الجبال: سلسلة جبال الأطلس، جبال جرجرة، الونشريس،
جبال جبال الهقار.

ـ أعلى قمة: قمة تاهات.

ـ أهم الأنهار: الشلف، السمان.

ـ المناخ:
مناخ البحر المتوسط، في الأجزاء الشمالية من البلاد:
دافىء ويميل إلى البرودة في الشتاء وأمطار غزيرة،
حار وجاف صيفاً.بينما في المرتفعات فبارد جداً في الشتاء مع تساقط
الأمطار والثلوج بغزارة ومعتدل شتاء وفي الجزء الجنوبي حار صيفاً وبارد
شتاءً وأمطاره قليلة أو تكاد تكون معدومة في بعض السنوات
أو نادرة الهطول.

ـ الطبوغرافيا: يتألف سطح الجزائر من أربعة أقسام:

1 ـ القسم الشمالي: السواحل الشمالية التي تطل البحر المتوسط وهي ضيقة في بعض الأماكن بسبب امتداد جبال الأطلس.
2 ـ مرتفعات الأطلس: والتي تتكون من سلسلتين جبليتين تعرف باسم أطلس التل وهي موازية للسواحل.

3 ـ الهضاب الداخلية: وهي مناطق مرتفعة أهمها مرتفعات تبسة، الحضنة، أولاد نايل العمور والقصور.
4 ـ الصحراء: وهي التي تمثل جزء كبير من الصحراء الكبرى.
ـ الموارد الطبيعية: بترول، غاز طبيعي، حديد، فوسفات، رصاص، زنك، زئبق، يورانيوم.


ـ استخدام الأرض: مساحة الأرض الصالحة للزراعة: 3%،
المروج والمراعي: 13%، الغلابات والأحراج 2% أراضي أخرى: 82%.

ـ النبات الطبيعي: تنمو الغابات الكثيفة في إقليم البحر المتوسط خاصة

المرتفعات منها: السنديان، الفلين، السرو، الخروب،
وغيرها من نباتات البحر المتوسط خاصة المرتفعات منها:
السنديان، الفلين، السرو، الخروب، وغيرها من نباتات البحر المتوسط
كذلك تنمو نباتات الحلفاء في الهضاب والنباتات الشوكية في الصحراء.

[]المؤشرات الاقتصادية[/]
ـ الوحدة النقدية: الدينار الجزائري = 100 سنتيم.
ـ اجمالي الناتج المحلي: 171 بليون دولار.
ـ معدل الدخل الفردي: 1600 دولار.
ـ المساهمة في اجمالي الناتج المحلي:
ـ الزراعة: 11,4%.
ـ الصناعة: 37%.

ـ التجارة والخدمات: 52%.
ـ القوة البشرية العاملة:
ـ الزراعة: 25%
ـ الصناعة: 21%
ـ التجارة والخدمات: 54%
ـ معدل البطالة: 32%
ـ معدل التضخم: 2%


ـ أهم الصناعات: الصناعات البترولية والبتروكيماوية،
تسييل الغاز الطبيعي، تعدين الحديد والصلب صناعات الكهرومنزلية،
مواد غذائية، منسوجات، صناعات ضوئية.

ـ المنتجات الزراعية: الحبوب، الخضار والفواكه، الحمضيات
، الكروم، التمور، الزيتون والقطن.

ـ الثروة الحيوانية: الضأن 16,8 مليون رأس، الماعز 3,12 مليون، ا
لأبقار 1,26 مليون، الدجاج 132 مليون.

ـ المواصلات:
ـ دليل الهاتف: 213.
ـ سكك حديدية: 4146 كلم.

ـ طرق رئيسية: 869000 كلم.

ـ أهم المرافىء: الجزائر، وهران، عنابة، أرزيو، سكيكدة، بجاية.
ـ عدد المطارات: 30.

ـ أهم المناطق السياحية: القلاع الرومانية (شرشال، تيمقاد، جميلة)،
الآثار الإسلامية، الصحراء الكبرى، منطقة الهقار



المؤشرات السياسية

ـ شكل الحكم: نظام رئاسي متعدد الأحزاب.
ـ الاستقلال: 5 تموز 1962 (من فرنسا).
ـ العيد الوطني: عيد الثورة (1 تشرين الثاني)، عيد الاستقلال (5 تموز).
ـ حق التصويت: ابتداء من عمر 18 سنة.
ـ الانضمام إلى الامم المتحدة: 1962.
[]

[/]
[]الجزائر واخر 100 عام
[/]
مارس (أذار) 1937: مصالي الحاج يؤسس برفقة حفنة من الطلبة
الجزائريين في باريس «حزب الشعب الجزائري»، الذي سيصبح في
الأربعينات بمثابة العمود الفقري للحركة الوطنية الجزائرية.


1 نوفمبر (تشرين الثاني) 1954: انطلاق شرارة ثورة التحرير الجزائرية،
التي امتدت لسبعة أعوام ونيف، وخلفت مليونا ونصف مليون
شهيد من الجزائريين.


22 أكتوبر (تشرين الأول) 1956: فرنسا تختطف طائرة مغربية كان على
متنها القادة الخمسة لجبهة التحرير الجزائرية، ومنهم الرئيس بن بلة.


18 مارس (أذار) 1962: توقيع معاهدات «إيفيان» بين قادة جبهة التحرير
الجزائرية والسلطات الفرنسية، وإعلان وقف إطلاق النار في الجزائر.

19 يونيو (حزيران) 1965: انقلاب عسكري يطيح بالرئيس بن بلة،
ووزير دفاعه العقيد بومدين يتولى رئاسة «مجلس الثورة».

27 ديسمبر (كانون الأول) 1978: وفاة الرئيس بومدين، وترشيح الشاذلي
بن جديد لخلافته بوصفة «الضابط الأكبر سنا»
من بين أعضاء مجلس الثورة.

23 فبراير (شباط) 1989: المصادقة بالاستفتاء الشعبي على دستور
جديد يقر بالتعددية الحزبية، وظهور قرابة 60 حزباً سياسياً معارضاً،
من بينها جبهة الإنقاذ الإسلامية التي منحت الاعتماد القانوني
في 14 سبتمبر (أيلول) من العام نفسه.

12 يونيو (حزيران) 1990: الجبهة الاسلامية للانقاذ تفوز بأغلبية 54%
من الأصوات في الانتخابات المحلية.

يونيو (حزيران) 1991: جبهة «الانقاذ» تعلن الاضراب العام طيلة اسبوعين،
احتجاجاً على قانون الانتخاب الجديد، وتطالب بانتخابات رئاسية مسبقة.
والجيش يتدخل لتفريق المتظاهرين، واعتقال زعيمي «الانقاذ»
عباسي مدني وعلي بلحاج.

26 ديسمبر (كانون الأول) 1991: «الإنقاذ» تدخل الإنتخابات البرلمانية،
بقيادة زعيمها بالنيابة، عبد القادر حشاني، وتفوز في الدورة الأولى ب
أغلبية 47,5% من المقاعد النيابية.

11 يناير (كانون الثاني) 1992: الجيش يتدخل لإلغاء الإنتخابات وارغام
الرئيس بن جديد على الإستقالة، لتحل مكانه «قيادة جماعية»،
تحمل تسمية «المجلس الأعلى للدولة»، برئاسة محمد بوضياف.

يونيو (حزيران) ـ يوليو (تموز) 1992: اغتيال الرئيس بوضياف
على يد أحد حراسه، وتعيين علي كافي خلفا له في رئاسة مجلس
الدولة. ورئيس الحكومة الجديد، بلعيد عبد السلام، يعلن عن
مصالحة سياسية وطنية وعن «اقتصاد حرب».

فبراير (شباط) 1994: المجلس الأعلى للأمن يعين الأمين زروال
رئيساً للدولة، في اعقاب فشل ندوة «المصالحة الوطنية».

16 نوفمبر (تشرين الثاني) 1995: الرئيس زروال يفوز في انتخابات
الرئاسة بأغلبية 61%، وزعيم الاسلاميين المعتدلين، الشيخ
محفوظ نحناح، يحل في المنزلة الثانية.

يونيو (حزيران) 1997: حزب «التجمع الوطني الديمقراطي» الموالي
للرئيس زروال يفوز بالأغلبية في الانتخابات التشريعية، بعد أقل من
3 أشهر على تأسيسه. والأفراج عن زعيم «الانقاذ» الشيخ عباسي مدني.

يوليو (تموز) ـ اغسطس (آب) 1997: تصعيد المجازر الجماعية في
«مثلث الموت» بمنطقة متيجة يخلف قرابة 1200 ضحية.

27 ديسمبر (كانون الأول) 1998: عبد العزيز بوتفليقة يختار تاريخ الذكرى
العشرين لوفاة الرئيس بومدين ليعلن ترشيحه رسميا للانتخابات الرئاسية.

5 يوليو (تموز) 1999: الرئيس بوتفليقة يعلن عن مشروع عفو عام
عن أفراد جماعات العنف الاسلامية، تحت شعار «الوئام المدني»
في 16/أيلول (سبتمبر) 1999 و حاز مشروع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة
على موافقة 98,63% من مجموع أصوات الذين شاركوا في
الاستفتاء على المشروع.

10 يناير(كانون الثاني): إصدار الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عفوا
شاملا عن أعضاء الجيش الإسلامي للإنقاذ، وبدوره أصدر أمير
هذا الجيش مدني مزراق قرارا بحله.

أبريل(نيسان )- مايو(أيار) 2001: اندلاع مظاهرات عرفت بالربيع البربري
في مناطق الأمازيغ طالبت بالاعتراف بالأمازيغية لغة وطنية إلى جانب
العربية. وانسحاب حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية من
الحكومة احتجاجا على طريقة معالجتها للتظاهرات.

12 مارس(آذار) 2002: أعلن الرئيس بوتفليقة اللغة الأمازيغية لغة
وطنية بجانب اللغة العربية في البلاد.

30 مايو(أيار) 2002: أجريت ثاني انتخابات تشريعية في البلاد فاز فيها
حزب جبهة التحرير الوطني بأغلبية مقاعد البرلمان حيث حصلت على 199
مقعدا من أصل 389. وجاء بعدها التجمع الوطني الديمقراطي بزعامة
أحمد أويحيى ، فحركة الإصلاح الوطني بزعامة سعد عبد الله جاب الله
بـ43 مقعدا، فحركة مجتمع السلم بزعامة محفوظ نحناح،
ثم حزب العمال بزعامة لويزة حنون ، بالإضافة إلى بعض الأحزاب الأقل
شأنا. ولم يتجاوز معدل المشاركة 46% لمقاطعة
منطقة القبائل هذه الانتخابات.


2 أكتوبر(تشرين الأول) 2003: انسحب حزب جبهة التحرير من حكومة
أحمد أويحيى واختيارها يوم 4 أكتوبر(تشرين الأول) علي بن فليس
مرشحها لرئاسيات أبريل(نيسان) 2004.

13/11/2003: أعلن زعيم جبهة الإسلامية للإنقاذ المحظورة عن مبادرة
لإنهاء العنف والخروج بالبلاد من أزمتها السياسية والاجتماعية.
30 ديسمبر(كانون الأول) 2003: جمد القضاء الجزائري كل نشاطات
حزب جبهة التحرير الوطني (الحزب الحاكم السابق) الذي
يتمتع بالأغلبية في البرلمان.

2 مارس(آذار) 2004: إجاز المجلس الدستوري ستة مرشحين هم:
الرئيس الحالي عبد العزيز بوتفليقة ورئيس جبهة التحرير
الوطني علي بن فليس، ورئيس حركة الإصلاح الوطني
سعد عبد الله جاب الله، والناطقة باسم حزب العمال لويزة حنون،
ورئيس التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية سعيد سعدي،
ورئيس حزب عهد 54 علي رباعين.

أظهرت النتائج الرسمية الخاصة بالانتخابات الرئاسية في الجزائر التي
أجريت يوم 8 نيسان (أبريل) 2004 أن الرئيس الجزائري
عبد العزيز بوتفليقة أعيد انتخابه رئيساً للجزائر بعد أن
حصل على 83.5 % من مجموع أصواتالناخبين، وقد أعيد انتخاب
بوتفليقة من بين ستة مرشحين يمثلون التيارات الإسلامية والوطنية
والشيوعية والعلمانية، وتعتبر هذه الانتخابات الرئاسية الثالثة في تاريخ البلاد.
[] [/]
[] [/]
تقى غير متواجد حالياً