عرض مشاركة واحدة
06-07-2007, 07:06 PM   #1
المتفائل
عضو في انتظار التفعيل البريدي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: فلسطين - خان يونس
المشاركات: 45
قصه الدعاه الثلاثه و كاهن الملك

basmala

مر ثلاثة من الدعاة إلى الله
بقوم كانوا يعبدون النار والعياذ بالله
فدعوا القوم إلى عباده الله الواحد
وترك عباده النار ولكن القوم
لم يستجيبوا لهم.

وأتى جنود الملك وأخذوا الدعاة
وذهبوا بهم إلى الملك واستنكر الملك كلامهم
ودعا الكاهن ليجادل الدعاة ويثبت إنهم على حق فى عبادة النار
فقال الكاهن للدعاه :

سوف اسألكم عده اسئله يجب ان تجيبوا عليها
فقال له الدعاه :

واذا اجبناك على الاسئله هل تشهدوا لديننا

فقال الكاهن : نعم انزعج الملك وقال: كيف ايها الكاهن

فقال الكاهن: اطمئن يا مولاى لن يستطيعوا الاجابه على الاسئله.

فقال: السؤال الاول ما هو الشىء الذى لا يعلمه الله؟

وما هو الشىء الذى يطلبه الله من العباد؟

وما هو الشىء الذى لا يوجد فى خزائن الله؟

وما هو الشى الذى عند البشر وليس عند الله؟

وما هو الشىء الذى حرمه الله على نفسه؟

احتار الدعاه وظلوا يفكرون
ولكن صاح أحدهم انا أجيبك عن أسئلتك

فقال: الشيء الذي لا يعلمه الله الشريك في الملك.

(وجعلوا لله شركآء قل سموهم أم تنبئونه بما لا يعلم فى الارض)
فسبحانه لا يعلم له شريك فى الملك فهو الله الاحد .

أما الشىء الذى يطلبه الله من العباد فهو القرض

( إن تقرضوا الله قرضاً حسناً يضاعفه لكم ويغفر لكم والله شكور حليم)

أما الشىء الذى لا يوجد فى خزائن الله فهو الفقر
فسبحانه خزائنه مملؤه ينفق كيف يشاء

أما الشىء الذى عند البشر وليس عند الله فهو الزوجه والولد

أما الشيء الذي حرمه الله على نفسه فهو الظلم

فبكى الكاهن وقال : نعم والله انه الدين الحق كيف السبيل إلى دينكم
نهره الملك ولكن لم يستجيب له فقال الداعي:
قل لا اله الا الله محمد رسول الله
فقال الكاهن: لا اله الا الله محمد رسول الله

وردد الجميع بصوت واحد لا اله الا الله محمد رسول الله

من هنا يجب ان يكون الداعي إلي الله علي علم ودراية
بأمور دينه بدرجة كافية حتي لا يضعه أعداء الله موضعا
يعجز فيه عن الدفاع عن دينه والتعريف به فيؤخر ولا يقدم .
المتفائل غير متواجد حالياً