عرض مشاركة واحدة
08-22-2016, 10:06 AM   #2
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,575

هاجم النقاد في البداية اللوحة
و قال بعضهم إن بإمكان طفل في الرابعة
أن يرسم أفضل منها .
و لكن بعد ذلك أخذت اللوحة حقها من التكريم
و عَـدّهـا النقاد أهم وثيقة تدين العدوان على مر التاريخ .
و قد ألزم فيها بيكاسو نفسَـهُ
باللونين الأبيض و الأسود
مع درجات متفاوتة من اللون الرمادي ،
و حَـرَمَ نفسه من استخدام الألوان الأخرى
كالأحمر و الأصفر و الأزرق
و هي الأكثر قدرة على التعبير .
و لكن في مقابل ذلك أصر بيكاسو على
أن تكون أي لمسة في اللوحة رمزا على
المأساة التي يعانيها أناس باغَـتَهم شبح القتل .
و نلاحظ أن ضوء المصباح
قد تسلط على الأعضاء المشوهة
و ذلك لـتكثيف الإحساس بفظاعة الحرب .
كما نلاحظ أنه لا أثر للمعتدين
بحيث تم الاكتفاء بتصوير الضحايا .
و فيما يلي تحليل لبعض رموز اللوحة :

الثور : يرمز لوحشية النازي و قواه المخرِّبة .
الحصان : يرمز لأسبانيا الجريحة التي تتألم
و تصرخ من آثار هجوم النازي .
الرأس التي تصيح و الذراع التي تحمل المصباح :
يشيران إلى الضمير البشري
الذي يلقي ضوءا على هذه المأساة و يلومها .

نسخة اللوحة موجودة في
مبنى الامم المتحدة في نيويورك ،
لكن اللوحة الاصلية
لازالت ضمن مقتنيات متحف مدريد.





الجدير بالذكر أن
الفنان التشكيلي بابلو بيكاسو
ولد عام 1881م
و كان أبوه رساما و معلما للرسم في اسبانيا
يعد بيكاسو فنان من طراز فريد،
بل أشهر فناني القرن بلا منازع
وأعلاهم منزلة وأعظمهم قدرة
وأكثرهم تنوعاً
وأبعدهم أثراً في الإبداع والتجديد
فهو رسام وفنان تشكيلي وخزاف مصمم ومزخرف،
كان متعدد المواهب،
متواصل النشاط،
متجدد الرؤية،
متقلب المزاج،
وفير الإنتاج بقدر ما صنعت يداه من
إبداعات فنيه قدرت بنحو عشرين ألف عمل
منتشرة في كل أرجاء العالم.

طيب الله أوقاتكم
تحياتي
Amany Ezzat غير متواجد حالياً