عرض مشاركة واحدة
07-17-2016, 08:01 AM   #1
جابر الخطاب
vip
Crown2
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: العراق - فى رحمه الله
المشاركات: 820
يا هلال العيد للشاعر جابر الخطاب

basmala

يا هلال العيد
جابر جعفر الخطاب
أيُ خطب ٍ ارضَ بغداد دهاها
فارتدت في عيدها ثوبَ دماها
يا هلال العيد غرّب إنها
صفحة الأعياد ما عدنا نراها
قد نسيناها زمانا مذ غزا
طائر الموت بلادي واحتواها
وتآلفنا مع الموت كما
ألفت أخت مع الدهر أخاها
ليس في أيامنا عرس ولا
خفق الأنس عليها واصطفاها
كلها أيامنا دامية
من حداد لحداد ٍ تتناهى
ضجت الأرض لهيبا ودما
وذوت بغداد غامت مقلتاها
اين من كانوا نواطيرا لها
هل أضاعوها فمن يحمي حماها
صارت الأحزان عنوانا لنا
ودليلا للمآسي لا يضاهى
كم زهور يحلم العيد بها
شع في الآفاق مزهوا سناها
ترقب العيد وقد أهدت له ُ
أغنيات ٍ سطّـّرت فيها مناها
كالفراشات على حقل الصبا
يبعث الآمال في القلب شذاها
احرقوها في لهيب عارم ٍ
وأحالوها رمادا في ثراها
أممٌ كافرة ٌ قد هزّها
خطبنا الدامي فغامت من أساها
ومن الأعراب من أطربه ُ
جرحُ بغداد فغنـّى وتباهى
إنهم مَن أرسلَوا الموتَ لها
وأشاعوهُ دمارا في رباها
إنهم لولا عراق شامخ
لم ينالوا في الورى عزا وجاها
شلت الأيدي التي مُدت إلى
حضن بغداد ولا دين ٌ نهاها
ودعت أحبابها في عاصف ٍ
من لهيب الحقد فارتاعت رؤاها
الشباب الغضُ في ريعانه ِ
غيبته النار أمسى في لظاها
نثرَ الحقد ُ جسوما مُـزقت
وهديرُ الموت أسرابا محاها
يا هلال العيد كم عيد مضى
والملايين وعودا قد سقاها
لم يعد في صبرها متسع
آنَ أن تسرع للنصر خطاها
جابر الخطاب غير متواجد حالياً