عرض مشاركة واحدة
05-16-2016, 10:43 PM   #16
هند
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: مصر - المنوفية
المشاركات: 10,714

بيت السحيمى

بيت أو قصر السحيمي هو بيت عربي ذو معمار شرقي رائع
. بنى البيت في العام 1058 هـ (1648 م).
سمي البيت بإسم صاحبه وهو الشيخ
محمد بن أمين السـحـيـمـي باشا -الحربي-
كبير قادة الجيش آنذاك والذي أضاف في بنائه الكثير
من الفنون المعمارية الخلاقة،
وقد ضمته الحكومة المصرية لقائمة الأثار المحمية
ويستخدم الأن كمتحف للعمارة العربية الشرقية الأصيلة
ومركزا للإبداع الفني .
مساحة البيت 2000 متر مربع

بيت السحيمي من الداخل

للبيت قسمان، القسم القبلي وهو الأقدم،
بناه الشيخ عبد الوهاب الطبلاوي عام 1648 م،
والقسم البحري بناه الحاج إسماعيل شلبي عام 1699
وقد ربط بالقسم الأول.

الدخول إلى البيت يكون من خلال المجاز الذي يؤدي إلى الصحن
الذي توزعت فيه أحواض زرعت بالنباتات والأشجار.
تفتح غرف البيت على الصحن.

البيت متأثر تخطيطيا بالعمارة العثمانية
التي كانت تخصص الطابق الأرضي للرجال
ويسمى السلاملك والطابق العلوي للنساء ويسمى الحرملك،
لذا فالطابق الأرضي من البيت كله لاستقبال الضيوف من الرجال
وليس فيه أي غرف أو قاعات أخرى.
الطابق الأرضي

في القسم الأول نجد قاعة واسعة منتظمة الشكل تنقسم إلى إيوانين
يحصران في الوسط مساحة منخفضة عنهما يطلق عليها الدرقاعة
وقد رصفت بالرخام الملون. يمتد حول جدران الإيوانين شريط من الكتابة
يحتوي على أبيات من نهج البردة.
سقف القاعة من الخشب المكسو برسومات وزخارف نباتية
وهندسية ملونة.
كانت هذه القاعة تستخدم كمجلس للرجال.

للبيت إيوان أخر مفتوح على الصحن ويتوجه نحو الشمال
ليستلم هواء البحر البارد صيفا يسمى المقعد
وله سقف خشبي أيضا يشبه القاعة
كان المجلس يستخدم شتاء والمقعد يستخدم صيفا.

في القسم البحري مجلس آخر يشبه الأول في التصميم
إلا أن هذا المجلس أكبر حجما وبه تفاصيل معمارية أدق وأكثر فخامة
وفي وسطه حوض ماء من الرخام المذهب وبه فسقية
على هيئة شمعدان،
مما يدل على أنه صمم وكأنه صحن مسقف.

القسم البحري به إيوان أيضا ويعلو الإيوان مشربية مصنوعة
من خشب العزيزي.
سقف هذا الإيوان من الخشب تتوسطه قبة صغيرة
بها فتحات ليدخل منها الهواء والضوء
تسمى الشخشيخة مصنوعة من الخشب أيضا،
مزخرفة من الداخل ومغطات بالجص من الخارج.

في المجلس أكثر من كوّة في الجدران وضعت عليها خزائن
من الخشب المشغول بالنقوش الهندسية والنباتية.

بعد المجلس غرفة لقراءة القرآن فيها كرسي كبير
من الخشب المشغول.
ينزل من سقف هذه الغرفة مصباح من النحاس يضئ
بالفتيل المغموس بالزيت.

الطابق الأول

في الطابق الأول غرف العائلة، وهي قاعات متعددة تشب
ه التي في الطابق الأرضي
إلا أن بها شبابيك كثيرة مغطاة بالمشربيات
تطل على الصحن وبعضها على الشارع

إحدى غرف طابق الأول، القسم البحري،
كسيت جدرانها بالقيشاني الأزرق
المزخرف بزخارف نباتية دقيقة وفيها أواني الطعام المصنوعة
من الخزف والسيراميك الملون والمزخرف
حيث يبدو أنها كانت تستخدم لإعداد الطعام.
بجوارها غرفة صغيرة جدا غير مزخرفة تستخدم للخزن.

لم يكن في البيت أسرة بل أن العائلة تنام على مراتب
من القطائف المزخرفة أيضا.
في البيت حمام تقليدي عبارة عن غرفة صغيرة مكسوة
بالرخام الأبيض لها سقف مقبب به كوات مربعة ودائرية
مغطاة بالزجاج الملون.
في الحمام موقد لتسخين الماء وحوض منحوت
من قطعة واحدة من الرخام المزخرف
بالإضافة إلى خزان للماء.

الصحنان

للبيت صحنان، صحن أمامي بمثابة حديقة مزروعة يتوسطه ما يسمى بالتختبوش،
وهو دكة خشبية زينت بأشغال من خشب الخرط.
في هذا الصحن شجرتان زرعتا عند بناء البيت، زيتونة وسدرة.
الصحن الخلفي به حوض ماء وساقية للري وطاحونة تدار بواسطة الحيوانات. كان الصحن الخلفي للخدمة.

للبيت ثلاثة آبار.










هند غير متواجد حالياً