عرض مشاركة واحدة
03-30-2016, 11:19 PM   #10
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554






الأم مدرسة
حافظ ابراهيم

فى قصيدته العلم والأخلاق
كتب الشاعر حافظ ابراهيم
هذه الأبيات عن الأم:






الأُمُّ مدرَسةٌ إِذا أَعددتَها
أَعددتَ شَعباً طَيِّبَ الأَعراقِ


الأمّ روضٌ إن تعهّده الحيا
بالريّ أورق أيماً إيراق


الأمّ أستاذ الأساتذة الألى
شغلت مآثرهم مدى الآفاق




أنا لا أقول دعوا النّساء سوافراً
بين الرّجال يجلن في الأسواق
يدرجن حيث أرَدن لا من وازع
يحذرن رقبته و لا من واقي
يفعلن أفعال الرّجال لواهياً
عن واجبات نواعس الأحداق
تتشكّل الأزمان في أدوارها
دولاً و هنّ على الجمود بواقي
فَتَوَسَّطوا في الحالَتَينِ وَ أَنصِفوا
فَالشَرُّ في التَقييدِ وَ الإِطلاقِ
رَبّوا البَناتِ عَلى الفَضيلَةِ إِنَّها
في المَوقِفَينِ لَهُنَّ خَيرُ وَثاقِ
وَعَلَيكُمُ أَن تَستَبينَ بَناتُكُم
نورَ الهُدى وَ عَلى الحَياءِ الباقي





وكتب أبو قاسم الشابى
هذه القصيدة عن الأم وحنانها




بوركت يا حرم الأمومة
أبو قاسم الشابى


الأمُّ تلثُمُ طفلَها، وتضـمُّه
حرَمٌ، سماويُّ الجمالِ، مقدَّسُ

تتألّه الأفكارُ، وهْي جوارَه
وتعودُ طاهرة ً هناكَ الأنفُسُ
حَرَمُ الحياة ِ بِطُهْرِها وَحَنَانِها
هل فوقَهُ حرَمٌ أجلُّ وأقدسُ؟
بوركتَ يا حرَمَ الأمومة ِ والصِّبا
كم فيك تكتمل الحياة ُ وتقدُسُ






علا الاسلام غير متواجد حالياً