عرض مشاركة واحدة
03-17-2016, 08:45 PM   #12
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

6- كان الاقتتال بالملاكمة واحدة
من هوايات أبناء حارتي.
ولكن بنيتي النحيلة في طفولتي
منعتني بصورة نهائية أيضاً من أن
أكون «بطلاً» لا في الملاكمة،
ولا في المصارعة، ولا في جميع أشكال
المواجهة التي تتطلب قوة عضلية.
ترى أكان ذلك هو دافعي إلى
التوجه نحو القوة الفكرية؟

7- كانت حفلات الأعياد والموالد والأعراس
كثيرة في حارتنا.
وكان الغناء الجماعي شائعاً في تلك الحفلات،
ولكن في كل مرة كنت أنبري فيها للمشاركة
في الغناء كان الحضور يطلبون مني في الحال
أن أمتنع عن الغناء،
فقد كان صوتي – قبل بلوغي – منكراً،
فضلاً عن أن أذني كانت ناشزة.

8- بالفعل إن أذني لم تكن
في يوم من الأيام موسيقية، فرغم
امتلاكي من صغري ناصية اللغة العربية،
ورغم إتقاني لعلم العروض المجرد،
فقد فشلت في أن أنظم بيتاً واحداً من الشعر.

9- كما فشلت في أن أكون شاعراً،
ولو ليوم واحد،
فقد فشلت في أن أكون روائياً،
فما أكثر ما كتبت وما مزقت من
مخطوطات ومشاريع روايات،
ولكن مقابل فشلي هذا
نجحت في أن أكون ناقداً روائياً،
وبذلك يكون قد انطبق علي
القول السائر:
إن تحت جلد كل ناقد ناجح روائياً فاشلاً.

10- فشلي الثقافي الآخر يكمن في
علاقتي باللغات الأجنبية،
فرغم أنني أتقنت الفرنسية قراءة وكتابة،
وترجمت منها إلى العربية عشرات الكتب،
فإنني لم أنجح قط في أن أتقنها نطقاً،
والعجيب أنه حتى بعد أن انقضت على
إقامتي في مغتربي بفرنسا
خمس عشرة سنة كاملة،
فإني ما زلت إلى اليوم
أتلعثم بالنطق بالفرنسية و الرطن بها .
Amany Ezzat غير متواجد حالياً