عرض مشاركة واحدة
02-23-2016, 07:11 PM   #29
جابر الخطاب
vip
Crown2
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: العراق - فى رحمه الله
المشاركات: 820

ابنتي العزيزة الغالية علا الإسلام
يؤسفني تأخري عن المشاركة في موضوعك القيم الجديد
بسبب سفري خارج بغداد
وانشغالي بتحويل أعمالي الأدبية إلى كتب متواضعة بواسطة حاسوبي
والطباعة بيدي حسب ظروف الكهرباء
حيث بلغت ستة كتب متنوعة بين الشعر والأدب والفن والشعر الشعبي
قياس ( a5 ) وأغلبها منشورة في بعض الصحف
وهذا العمل يأخذ مني وقتا طويلا وقد بدأته منذ عدة شهور .
أن دعوتك الكريمة وشعارك الاجتماعي الجديد
يمثل انعطافة إنسانية في مسيرة كتاباتك التي غلب عليها الطابع الديني التراثي
واني اعتبره بابا ميمونا يربط فيه الدين بالحياة
لأن الدين عبادة ربانية وسلوك اجتماعي أخلاقي بين الناس

1- هل الصيانة عملية مفيدة لك ؟
كل شيء في الحياة يحتاج إلى الصيانة من الحجر إلى الشجر إلى البشر .

2 –متى نكون في حاجة أن نغلق للصيانة ؟
عندما نشعر بالحاجة الماسة إلى مراجعة الذات وتقييم نتائج أعمالنا
لنحصد رضا الضمير ونحقق السعادة النفسية في جو روحاني هاديء

3 – ماهي خطوات الصيانة المتبعة ؟ هل هي عملية بناء أم هدم
وهل ينفع الترميم ؟

الترميم في المواقع الجذرية
هو عملية ترقيعية لواقع يتطلب القلع والتغيير الشامل
أنا لا أؤمن بالترميم سواء على المستوى الشخصي
أو على مستوى الأنظمة لأنه يبقي على مواطن الضعف مما يجعل البناء
عرضة لعواصف الزمن ِ

4 –من هم أكثر الناس حاجة لهذه الصيانة ؟
الذين تسكن قلوبهم ظلمات الحقد والضغينة وينظرون إلى الحياة بمنظار سوداوي

5 –هل تحب أن تختلي مع نفسك للتفكير في حياتك ؟
أحلى الأوقات وأسعدها هي في لحظات الخلوة النفسية
التي تفتح نوافذ التأمل والتسبيح بحمد الله وعَظـَمة الكون التي تجسد عظمة الخالق

6 – هل تحاسب نفسك بشكل يومي ماذا فعلت من أخطاء خلال يومك ؟
عندما أقوم بعمل يرضي الله تغمرني سعادة لا تعادلها سعادة من
امتلك الجواهر الثمينة وعندما أقع في خطأ غير مقصود تشتد علي
نوازع الندم وتطاردني حتى في منامي .

7 – هل تحاول أن تعمل فورمات لقلبك كي ينسى من أساؤوا بحقه ؟

القلب منبع العواطف الإنسانية التي تتسامى فوق الضغائن والأحقاد
فالبعض ممن يسيء يكون التسامح معه درسا يعلمه التعامل السليم
ويشعره بمرارة الندم ولكن البعض يوغل في إساءته
بحيث يحدث جرحا عميقا لا يندمل كما يقول الشاعر
جراحات السهام لها التئام ٌ ولا يلتام ُ ما جرج اللسان ُ

8 - هل تجدد توبتك لخالقك عند كل ذنب تقترفه نفسك ؟
الأستغفار كنز من كنوز الرحمة التي وهبها الله للبشرية جمعاء
لأنه يشعرنا بالأمن والسلام ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب )

9 – هل تعطي نفسك وقتا للراحة بقدر ما تجهدها ؟
قال الرسول الأعظم محمد ( ً ص ) إن النفوس لتتعب من الراحة فأريحوها بالعمل

10 – هل من العيب أن نصنع لوحات لأنفسنا مكتوب عليها مغلق للصيانة ؟
ليس عيبا أن يراجع الإنسان مسيرة حياته وبرامجه اليومية
وأن يصحح مسارها على امتداد العمر لأن النفس أمّارة ٌ بالسوء .
شكرا على هذه الدعوة الكريمة المباركة وفقك الله وسدد خطاك
جابر الخطاب غير متواجد حالياً