عرض مشاركة واحدة
01-15-2008, 12:19 AM   #10
ملك
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: مصر - فى رحمه الله
المشاركات: 14,674


صفة إبطيه:

كان صلى الله عليه وسلم أبيض الإبطين،
وبياض الإبطين من علامة نبوته إذ إن الإبط من جميع الناس
يكون عادة متغير اللون. قال عبد الله بن مالك رضي الله عنه
: (كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا سجد فرج بين يديه
(أي باعد) حتى نرى بياض إبطيه). أخرجه البخاري.
وقال جابر بن عبد الله رضي الله عنه:
(كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سجد جافى حتى يرى بياض إبطيه).
أخرجه أحمد وقال الهيثمي
في المجمع رجال أحمد رجال الصحيح.

صفة ذراعيه:


كان صلى الله عليه وسلم أشعر، طويل الزندين (أي الذراعين)،
سبط القصب
(القصب يريد به ساعديه).

صفة كفيه:

كان صلى الله عليه وسلم رحب الراحة
(أي واسع الكف) كفه ممتلئة لحماً،
غير أنها مع غاية ضخامتها كانت لينة أي ناعمة.
قال أنس رضي الله عنه:
(ما مسست ديباجة ولا حريرة ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وسلم).
وأما ما ورد في روايات أخرى عن خشونة كفيه وغلاظتها،
فهو محمول على ما إذا عمل في الجهاد أو مهنة أهله،
فإن كفه الشريفة تصير خشنة للعارض المذكور (أي العمل)
وإذا ترك رجعت إلى النعومة. وعن جابر بن سمرة رضي الله عنه قال:
(صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الأولى،
ثم خرج إلى أهله وخرجت معه فاستقبله ولدان فجعل يمسح
خدي أحدهم واحداً واحداً. قال: وأما أنا فمسح خدي. قال:
فوجدت ليده برداً أو ريحاً كأنما أخرجها من جونة عطار).
أخرجه مسلم.
ملك غير متواجد حالياً