عرض مشاركة واحدة
01-24-2016, 10:10 PM   #9
علا الاسلام
مراقب عام
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عيد ميلادك احلى عيد
المشاركات: 4,554



حبيبتى الغالية منمونة الجمبلة
شكرا لكِ حضورك العطر وتشريفك موضوعى
وشكرا لكِ المقدمة الجميلة جداً .. تسلمى ويسلم ذوقك الراقى
وشكراً لكِ الإجابات المفيدة القيمة التى تفيدنا وتفيد القُراء رُواد المنتدى
وأتوقف عند بعض الإجابات الجميلة القيمة



في رأيك هل الصيانة هي عملية مفيده لك ..؟
بالتاكيد الصيانه النفسية كالصيانه الجسدية مفيدة لكل البشر
لان عمليه البحث عن المكان المصاب وعلاجه فى اقرب فرصة
يجعل النفس تنعم بالصحة كالجسد تماما
اذا اهملتى صيانته تثاقلت علينا الامراض
فالنفس تمرض كالجسد واحسن علاج لها القرأن
فهو يجليها ويلمعها وينقيها



القرآن الكريم الذي هو كلام الله تعالى،
والذي فيه شفاء لما في الصدور وفيه حياة القلوب،
فالقلوب منها الحي ومنها الميت،
وإنا القلوب القاسية لتحتاج إلى القرآن لتعود لها الحياة،
وللقرآن تأثير كبير فى إحياء القلوب وجلائها من الصدأ،
وهو ما نراه من مواقف الصحابة عند إسلامهم ،
مثل موقف أسيد بن حضير وسعد بن معاذ.




من هم أكثر الناس حاجة لهذه الصيانة ؟؟
فى رأى كل الناس تحتاج اصلاح وتحسين اول باول
لان طبيعه البشر خطائين وخير الخطائين التوابون


من منا لايمكن أن يقع في خطأ ما
من منا يزكي نفسه ويصف نفسه بالصلاح التام .
لايوجد إنسان لم يرتكب خطأ في حياته .
إذاً أمر مفروغ منه لايحتاج لمجادلة أو مناقشة فكلنا ذو خطأ

لنقف في لحظه ما .... عندما نحس بشعور ما ....
شعور داخلي بعظم ماقمنا به ونجد ضميرنا
يخاطبنا نحن ويقول ( إنك يا ..... على خطأ )....
هنا يقف الفرد ويفكر ملياً في هذا الخطأ وعواقبه
وعند ها يحدد هل سيستمر في خطأه وكبريائه
وعناده ليكون إنسان ضعيف الإراده .
أو يحاول أن يصحح أخطاءه ويُعدل مسار حياته
وهنا نقول عنه إنه إنسان قوي الإرادة .
وتستمر أخطأنا باستمرار حياتنا وكلنا ذو خطأ .

قال عليه الصلاة والسلام :
(كل بني آدم خطاء ، و خير الخطائين التوابون
)
حسنه الألباني



هل تحاسب نفسك بشكل يومي ماذا فعلت
من أخطاء خلال يومك ؟!

نعم فانا من الاشخاص اللذين يجلدون نفسهم كل ليلة
حتى انى اشفق عليها احيانا فكل ليلة احاسبها
حتى وان مر يومى بسلام فنفسى تطمع فى المزيد
الارتقاء هو ما اتمنى عند خالقى وكل احبتى



أعجبنى جداً تعبيرك بـ (الإرتقاء بالنفس)
الارتقاء بالنفس
هو ذلك الشيء الذي
يميز الإنسان الواعي الذي يفهم سبب وجوده ..

ويعرف كيف يمضي أيامه في هذه الدنيا ..
عن آخرون من البشر الذين يتيهون في الحياة ..

الارتقاء بالنفس
أن تتمنى لأخيك المسلم ما تتمناه لنفسك ..
وهذا من أعظم درجات الارتقاء..
قليلون هم من يستطيع عليها .. وقليلون هم من يتمنى أن يفعلها ..
الارتقاء بالنفس هو أن تعرف أنك إنسان مخلوق ..
قيمة الإنسان دوما تكون من عظمة الخالق فقط ..
فخالقك العظيم الذي أعطاك سمعك وبصرك وعقلك وقلبك ..
ليشاهدك كيف ستتصرف بهم ..
خالقك العظيم يأمرك بأن ترتقي بنفسك عن كل ما يشوهها ..
من كبائر.. الذنوب .. والمعاصي .. وحتى المكروهات



هل تحاول أن تعمل فورمات لقلبك
كي ينسى كل من أساؤوا بحقه ؟!

من الله علي بنعمة كبيرة جدا
وهى السماح اى انى اسامح من اساء الي
وهى نعمة من الله يجب ان ندعوه دائما
ان يعطينا قدرة ان نسامح الناس
لانها تجعلك فى راحة كبيرة جدا
كلما تذكرت ان الدنيا الى فناء
اسامح كي يسامحنى الله
فهى نعمة كبيرة جدا انعم الله علي بها



التسامح قيمة أخلاقية إسلامية حث عليها الإسلام
لتكون سمة من سمات المسلم عندما يتعامل مع غيره
ويخلف العديد من الآثار النفسية الصحية ومنها:
التصالح مع النفس
كما يخلق التسامح من صاحبه شخص يتسم بالصلابة
والقوة النفسية ومهارة إدارة المشاعر
حيث إنه بتسامحه يكون هو المتحكم
في أفعاله والمسيطر على نفسه
قال الرسول صلى الله عليه وسلم
“إنما العلم بالتعلم والحلم بالتحمل والصبر بالتصبر”.




عسولتى الغالية منمونة
أكرر شكرى لكِ على مشاركتك الرائعة
بارك الله فيكِ وجزاكِ خير الجزاء





والآن أوجه دعوتى للغالية
المهندسة الجميلة أمانى عزت
لنستفيد من آرائها وخبراتها حول الموضوع
تشرفى موضوعى حبيبتى وتنوريه





اتفضلى ياالغالية
بألف صحة وعافية

__________________

signature

علا الاسلام غير متواجد حالياً