عرض مشاركة واحدة
01-13-2016, 07:28 PM   #2
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,580

بدأ مانغويل بالكتابة عن
العصور الأولى
و كيف كانت طريقتهم في
حفظ المعلومات و تدوينها ,
ومن ثمّ يصطحبنا إلى الحكاية
و يحدثنا عن القصص
منها قصةّ الأمير الفارسي
الذي كان يحمل مكتبته
التي تحتوي على أكثر من مليون كتاب
على ظهر قافلته من الجمال ,
مصنّفة حسب الأحرف الأبجدية ..

الكتاب يتحدث بإسهاب عن تاريخ القراءة و الكتابة
وعن التاريخ الذي ابتدأه – مانغويل –
في رصف الحروف و الرموز
و من ثم قراءتها في طفولته بدءًا ,
إلى قراءته للكاتب بورخيس

إن ترتيب الفصول و المواضيع
التي طرحت ووفرت المعلومات
تجعلك لا تقف أمام الصفحة
وتنظر إليها فقط!
بل تحمسك على الإطلاع والبحث العميق
حول تلك الأمور من تاريخ القراءة
بصوت عالٍ وكيف تحولت إلى قراءة بصمت
استمرت حتى يومنا هذا
و القراءة على الآخرين
وكيف كان الإلقاء يميز على مؤديه أن
يحترم علو الصوت وانخفاضه و حركات اليد
حتى يحكم عليه بالمحاضر الجيد
كتشارلز ديكنز مثلاً !
والترجمة التي ساهمت في
تبادل الكتب بين الشعوب و سرقات الكتب!

في الفصول الأولى
يأخذنا الكاتب إلى تجاربه الشخصية
مذ كانَ طفلًا مرورًا بعمله تحت يدي
الكاتب – خورخي بورخيس ..
و أخيرًا إلى قراءته المستقلة ..
بصورة تدهش القارئ المحب ..

كما أنه يتحدث في أحد فصول الكتاب
عن العلاقة المعقدة بين القارئ و الكتاب
بلغة فاخرة و سرد مفعم بالشغف ,
إذ يبدأ بوضع التحليلات لأصل الكتابة و القراءة ,
حيث أن معظم الاحتمالات التي قالها
تشير إلى نشوئها في الألفية الرابعة قبل الميلاد ..
فيما بدأت الكتابة لدوافع اقتصادية ..
تتماشى مع الملكيات و الدول ..
في صفحات الكتاب الأخير
عليك أن تتوقفَ كثيرًا أمام معلم الكاتب / بورخيس ,
الذي يضعنا في وهم كتاب ” تاريخ القراءة ”
الكتاب الذي لم يقرأه المؤلف , بعد كتابته ! ,
في هذا الفصل يقدم الكتاب
ملخصًا لكتابة بصورة جميلة وخالصة ..

كتاب لا غنى عنه
في مكتبة كل قارئ و عاشق للكتب و المكتبات ..
والذي يستحق أن يستريح في مكتباتنا ,
ويأخذنا في لحظات لرحلاتٍ شيقة
عن الحضارات وبداية القراءة ……
يقول:
“فالكتاب الموجود أمامي ليس تاريخ القراءة ،
إنما تاريخ القراء العاديين أيضًا ،
أي أولئك الذين أظهروا على مر العصور
شغفهم بهذه الكتب
أولئك الذين انتشلوا الكتب من طي النسيان”
هذا الاستعراض الشيق و الفاتن جدًا
الذي يتخلل فصول الكتاب ,
ويبدو وكأنه كتبٍ عدّة ,
أو أنه كتاب احتوى الكون ,
ويسرد لكَ التاريخ القرائي
مرورًا بعمليات الادراك و ظروفها المحيطة
مرورًا بالحضارة البابلية و الفرعونية
و السومرية و غيرها ..
إلى مرحلة الطباعة و عمليات إنتاج الكتب
و الأغنية بكل التدرجات ..
Amany Ezzat متواجد حالياً