عرض مشاركة واحدة
01-03-2016, 02:24 PM   #50
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

وليس يفرض العشر والخراج على قرية خربة !
فلو أنه أخطأ في القول فلا تسمّه خاطئاً .
وإن كان مجللاً بالدماء ، فلا تغسل الشهداء .
فالدم أولى بالشهداء من الماء !
وخطأ المحب خير من مائة صواب !
فليس في داخل الكعبة رسم للقبلة .
وأي ضرر يحيق بالغواص إن لم
يلبس النعل الواقي من الغوص في الثلوج ؟
فلا تلتمس الهداية عند السكارى .
وكيف تطلب من تهلهلت ثيابهم رفو تلك الثياب ؟
إن ملّة العشق قد انفصلت عن كافة الأديان .
فمذهب العشاق وملتهم هو الله.
ولو لم يكن للياقوتة خاتم فلا ضير في ذلك .
والعشق في خضم الأسى ليس مثيراً للأسى!
ولقد ألقى الله بعد ذلك أسراراً في أعماق قلب موسى ،
ليست مما يباح به . لقد تدفقت الكلمات إلى قلب موسى ،
وامتزج الشهود بالكلام .
فكم ذهل عن ذاته وكم عاد إلى الوعي !
وكم طار محلقاً من الأزل إلى الأبد !
فلو أنني شرحت أكثر من هذا لكان من البلاهة .
ذلك لأن شرح هذا يتجاوز علمنا .
ولو أنني ذكرته لاقتلعت العقول !
ولو أنني كتبته لانشق كثير من الأقلام !
فحين سمع موسى هذا العتاب من الحق ،
هرع وراء الراعي موغلاً في البيداء .
وانطلق مقتفياً آثار قدمي ذلك الحيران .
فكان ينثر الغبار من أذيال الصحراء .
وإن خطوة قدم الإنسان الموله
لهي متميزة عن خطى الآخرين .
فتارة يمضي مستقيما كالرخ من القمة نحو القرار .
وتارة يمضي بخطى متقاطعة مثل الفيل.
وتارة يمضي كالموج متطاولاً رافعاً علمه ،
وتارة يمضي زاحفاً فوق بطنه كالسمكة .
وتارة يخط وصف حاله فوق التراب ،
كالرمّال الذي يضرب الرمال .
وفي النهاية أدرك موسى الراعي ورآه ،
وقال البشير للراعي : "إن الإذن قد جاء!
فلا تلتمس آ داباً ولا ترتيباً ،
وانطق بكل ما يبتغيه قلبك الشجيّ !
إن كفرك دين ، ودينك نور للروح !
وإنك لآمن ، والعالم بك في أمان ! أيها المعافى !
إن الله يفعل ما يشاء .
فاذهب ، واطلق لسانك بدون محاباة "
فقال الراعي :
" يا موسى .
إني قد تجاوزت ذلك .
إنني الآن مجلل بدماء قلبي !
لقد تجاوزت سدرة المنتهى .
وخطوت مائة ألف عام في ذلك الجانب !
إنك قد أعملت سوطك ، فدار حصاني ،
فبلغ قبة السماء ، ثم تجاوز الآفاق !
فعسى الله أن يجعل
جوهرنا الإنساني نجي سر لاهوته .
وليبارك الله لك يدك وساعدك !
فالآن قد تجاوز حالي نطاق القول .
فهذا الذي أقوله ليس حقيقة حالي " .
Amany Ezzat غير متواجد حالياً