عرض مشاركة واحدة
10-31-2015, 09:30 PM   #5
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

نهرٌ يهرب من مدينة

1
كي تكتب قصيدةً مؤثرة
عليك القدوم من اوروك
تقيسُ يأسكَ باشبار وأنتَ تخرجُ من مصعدٍ
تتصالح مع الجبال والأنهار وأشجارهما
تشدُّ أوتار كمانك ، قيثارتك ، من شَعرِ حصان
تصير بائع أحلام في القرى
تفقد صبركَ في الصباح وتعثرَ عليهِ في المساء
تشهد ولادة شلاّل ، عاصفة
ترى الذهب ضوءاً ، لا أكثر
تحترم جنون الغيوم والبراكين
تتمرسَ ، كالعميان ، في التطلعِ الى السماء
أن تبحث عن الكمأةِ حافياً وتستقبل ضاحكاً
لاجئينَ من كلّ مكان

تعامل أيّ سلحفاة ، كبيرة أم صغيرة
كمواطنةٍ في أيّ بلد .

2
أنصافُ قصائدَ في فمي .
أرهقني صمتٌ طويل ،
مشيتُ في جنائز عسكريين قتلى
لأنّي أحبُّ الموسيقى .

3
حُبّاً بشكسبير جئتُ الى لندن
صادفتُ ، ذات ظهيرة ، في حديقة هامبستد
اليوت واقفاً على مصطبة يتطلّعُ الى
مظلاتٍ تتساقط على المدينة .

4
تمثالٌ يلتهم زهورَ حديقةٍ
بينما عمّالٌ ينظفون نصبه الملوّث .

5
أيها المليحُ ، أقولُ لنفسي
عليكَ السيرَ حتى منابع الأنهار
لتغرس هناك نايات الرعاة .

6
بعلبة حلوى ، أقنعتُ تمثالاً كان يبكي
أن يتوقف ، يمسح دموعه
ثم يبتسم .
لسببٍ ما ، عنده توقفت سيارتي .

7
اشتريتُ غزالاً من مأوى الأيتام .
8
كنتُ أحمل ماءاً الى زرافة اشتريتها من مهاجر
حين فاجأني نمرٌ بين أنيابه كتاب :
في فصله الأول فقراءَ يطيرونَ حول مكتبات
في الأخير حشدٌ يضربُ ضبّاطاً في مبغى .

9
لا يكتبُ إلاّ واقفاً
هكذا يترك للمقاعدِ في غرفته
أن تُخمّن متى سيجلسُ وأينَ ؟

10
أقولُ لها : وليمتي لكِ تليقُ بثائرين .
أنا بيتكِ في جبلٍ وحولي خيول
أوزع عليها في المساء شراب الآشوريين
بطاساتٍ من نحاس .

11
الربيع في كركوك الآن
أيّام النرجس ، ضيف الحقول .
أنا المسافر الدائم الى هناك
لا أصلُ أبداً .

12
أخيراً وصلَ غودو
صادفته عند بائع صحف
وكانَ هناكَ عندليبٌ صامتٌ
يتطلّعُ اليهِ .

13
اخرجُ من مرآةٍ لأفاجئكِ
لكنّكِ منشغلةٌ ، تغسلين حصاناً أمام البيت
يراقبكِ جيرانٌ غاضبون .
لا ترينني رغم قامتي
لا تسمعينني رغم صفيري .
أعود الى المرآة
اختفي .

14
عندي من الواح سومر احداها :
خادمات ينتحبنَّ حول ملكٍ ميت
فوضى في شارع الموكب .
عند البوّابة حسناءٌ ، بنهدٍ
ترقصُ بين قرابين .

15
بعد كلّ طوفان
يخرجُ لينقذ حيواناتٍ مذّعورة .
في السفينة أكل الكثير من قصائده
ولحظ في بعضها غجراً يختبئونَ في مزرعة قطن
.
Amany Ezzat متواجد حالياً