عرض مشاركة واحدة
08-15-2015, 02:52 AM   #82
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

يا أهلَ لبنانَ ….الوداعا
شكرا ً لكُلِّ شجيرة ٍ حملت دمي
لتضيءَ للفقراءِ عيدَ الخبز ِ ,
أو لتضيءَ للمحتلِّ وجهي كي يرى وجهي
و يرتديَ الخداعا .
شكرا ً لكلِّ سحابة ٍ غَطَّتْ يديَّ
وَبَلَّلَتْ شفتيَّ
حتى أعطت الأعداء بابا ً …أو قناعا .
شكرا ً لكلِّ مسدَّس ٍ غطَّى رحيلي
بالأرُزِّ وبالزهور ,
وكان يبكي أو يزغرد ما استطاعا .
يا دمعة ً هي ما تبقّى من بلاد ٍ
أسندُ الذكرى عليها …….والشُّعاعا .
يا أهلَ لبنانَ الوداعا !
اليوم أكملتُ الرسالةَ فانشروني , إن أردتم , في القبائل ِ توبة ً
أو ذكرياتٍ
أو شراعا .
اليوم أكملتُ الرسالة َ فيكُمُ
فلتطفئوا لهبي ,إذا شئتم , عن الدنيا ,
وإنْ شئتمْ فزيدوهُ اندلاعا
أنا لي , كما شاءتْ خطاي
حملتُ روحي فوق أيديكم فراشات ٍ ,
وجسمي نرجسا ً فيكمْ ,
وموتايَ اندفاعا
يا أهلَ لبنانَ …الوداعا .
هذا دمي , يا أهل لبنان ,ارسموهْ
قمرا ً على ليل ِ العربْ .
هذا دمي – دمُكم خذوه ووزّعوهْ
شجرا ً على رمل العربْ .
هذا رحيلي عن نوافذكم وعن قلبي انحتوهْ
حجرا ً على قبر ِ العربْ
هذا بكاء رصاصنا , هذا يتيم زواجنا , فلترفعوهْ
سهرا ً على عُرس العربْ .
هذا نشيجي . مزقوه وبعثروه
مطرا ً على أرض العرب .
هذا خروج أصابعي من كفِّكمْ
هذا فطام قصيدتي , فلتكتبوه ْ
وترا ً على طربِ العربْ .
هذا غبار طريقنا , فلترفعوهْ
لهمو حصونا ً , أو قلاعاً
يا أهلَ لبنانَ الوداعا
سيجيئكم مَطَر ٌ
ويغسلُ ماتركتُ على شوارعكم من الكلماتِ ,
يطردُ ما تركتُ على نوافذكم من الشهواتِ .
يمحو ما لمستُ من الصَّنوبر ِ في جبالِكُمُ
وينسيكمْ فتى ً كسرَ الهواءَ على موائدكم قليلا .
وأضاع يديهِ في أيديكمُ سنة ً , وضاعا .
يا أهلَ لبنانَ ….الوداعا .
حدَّقتُ في كَفِّي
لأبصرَ ما وراء البحر ِ –
تلكَ وسيلتي لتَبَصُّر الأشياءِ –
بحر ٌ, ثم بحر ٌ ,ثم بحر ٌ
منْ رآني
عَدَّ أكفاني
وغطى جرحكم كي يشتري جبلا ً
ويبتاعَ الصراعا .
يا أهلَ لبنانَ ….الوداعا .
لا جوعَ في روحي , .
أكلتُ من الرغيف الفذ ِّ ما يكفي المسير َ إلى نهايات الجهات .
عشاؤكم ليس الأخير َ
وليس فينا من تراجَعَ , أو تداعى .
يا أهلَ لبنانَ ….الوداعا .
جَسَدان ِ في تابوتِ هذا الشرق نحنُ
يزوِّدان المزوَدَ المنسيَّ بالصرخاتِ ,
نحن بشارة الميلادِ نحنُ
وصورتان ِ لخطوةٍ
ٍ قد حاولت
ٍ قد حاولت
أن تهديَ الشرقَ المَشَاعا .
يا أهلَ لبنانَ ….الوداعا .
إسمان للتوحيد نحنُ :
على مشيئتنا أردنا أن نكونَ
ولا يكونَ الناسُ في الدنيا متاعا .
يا أهلَ لبنانَ ….الوداعا
والآن , أكملنا رسالتنا
إذ اتَّحدَ الشقيقُ مع العدوِّ
ولم نجد أرضا ً نُصَوِّب فوقها
دَمَنا
ونرفعه قلاعا .
يا أهلَ لبنانَ ….الوداعا .
اليوم إنجيلُ السوادْ ,
اليوم تابتْ مريم ٌ عن توبةِ التوباتِ وارتفع الحدادْ
إلى جبين الله
واختفتِ الملائكة ُ الصغيرة ُ
في أكاليل ِ الرمادْ …
*************
والبحرُ أبيضُ
هذا سُفني الأخيرهْ
ترسو على دمع المدينة , وهي ترفع رايتي ,
لا راية ٌ بيضاء في بيروت
شكرا ً للذي يحمي المدينة من رحيلي
Amany Ezzat غير متواجد حالياً