عرض مشاركة واحدة
08-15-2015, 02:34 AM   #74
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,583

والآن , والأشياء سَيِّدَة ٌ , وهذا الصمت يأتينا سهاما
هل ندركُ المجهولَ فينا . هل نغني مثلما كنا نغني ؟
آه يا دمنا الفضيحة , هل ستأتيهم غماما ,
هذه أمم تَمرُّ و تطبخ الأزهار في دمنا
وتزدادُ انقساما .
هذه أممٌ تفتشُ عن إجازتها من الجَمَل ِ المزخرفِ …..
هذه الصحراءُ تكبر حولنا
صحراءُ من كل الجهاتِ
صحراءُ تأتينا لتلتهم القصيدة َ والحساما
اللهُ أكبرْ
هذه آياتنا فاقرأْ:
باسم الفدائيِّ الذي خَلََقَا
من جزمةٍ أفقا
باسم الفدائيِّ الذي يرحلْ
من وقتِكم ….لندائِهِ الأولْ
الأول ِ الأولْ
سَنُدَّمِرُ الهيكلْ .
باسم الفدائي الذي يبدأْ
إقرأ
بيروتُ- صُورتُنا
بيروتُ – سورتُنا
***************
بيروت – لا
ظهري امام البحر ِ أسوارٌ و…لا
قد أخسرُ الدنيا .. نَعَمْ !
قد أخسرُ الكلمات ِ…
لكني أقول الآن : لا .
هي آخر الطلقاتِ –لا.
هي ما تبقَّى من هواء الأرض َ – لا.
هي ما تبقَّى من نشيج ِ الروح ِ-لا.
بيروتُ – لا
****************
نامي قليلاً , يا ابنتي , نامي قليلا
الطائراتُ تعضُّني .وتعضُّ ما في القلب من عَسَل ٍ
فنامي في طريق النحل , نامي
قبل أن أصحو قتيلاً .
الطائراتُ تطير من غُرَفٍ مجاورة ٍ إلى الحَمَّام ِ , فاضطجعي
على درجاتِ هذا السُّلّم الحجريِّ , وانتبهي إذا اقتربتْ
شظاياها كثيراً منكِ وارتجفي قليلاً .
نامي قليلاً.
كُنَّا نُحبُّك , يا ابنتي ,
كنا نَعُدُّ على أصابع كفَّك اليسرى مسيرتَنا
ونُنْقِصُها رحيلا .
نامي قليلا.
الطائراتُ تطيرُ , والأشجارُ تهوي ,
والمباني تخبز السُكَّانَ , فاختبئي بأغنيتي الأخيرةِ , أو بطلقتيّ
الأخيرةِ , يا ابنتي
وتوسّديني كنتُ فحماً أم نخيلا .
نامي قليلا.
وتَفَقَّدي أزهارَ جسمكِ ,
هل أصيبتْ ؟
واتركي كفِّي , وكأسَيْ شاينا , ودعي الغَسيلا .
نامي قليلا.
Amany Ezzat متواجد حالياً