عرض مشاركة واحدة
08-15-2015, 12:21 AM   #51
Amany Ezzat
vip
Crown5
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: مصر
المشاركات: 6,577

هاهِي الأرض التي نسكُنُ
قد صارت سفر
والغريبُ النهرُ – قالت
واستعدَّت للسفر.

وحدنا لا ندخل الليلَ
لماذا يتمنّى جسمُكِ الشَعر
وزهر اللوتس الأبعدَ من قبري
لماذا تحلمين
بمزيدٍ من عيون الشهداءِ ؟
اقتربي مني يزيدوا واحداً
((خبزي كفاف البرهة الأولى))
وأمضي نحو وقتي وصليب الآخرين
وحدنا لا ندخل الليل سدى,
يا أيها الجسم الذي يحتصرُ الأرض ,
ويا أيتها الأرض التي تأخذ شكل الجَسَد الروحي
كوني لأكونْ
حاولي أن ترسميني قمراً
ينحدرِ الليلُ إلى الغابات خيلاً
فلماذا تحلمين
بمزيدٍ من وجوه الشهداءِ ,
ابتعدي عنّي يصيروا أمَّةً في واحد...
هل تحرقين الريح في خاصرتي؟
أم تمتشقين الشمس ؟
أم تنتحرينْ ؟
عَلَمتني هذه الدنيا لُغَاتٍ وبلاداً غير ما ترسمه عيناكِ
لا أفهم شيئاً منكِ لا أفهمُني ((جانا))
فلا تتنظريني !..

الغريبُ النهرُ-قالتْ
واستعدَّتْ للبكاءْ
لم تكن أجمل من خادمة المقهى
ولا أقرب من أمّي
ولكنَّ المساءْ
كان قِطّاً بين كفَّيها
وكان الأُفق الواسع يأتي من زجاج النافذهْ
لاجئاً في ظلّ عينيها
وكان الغرباءْ
يملأون الظلّ
لن أمضي إلى النهر سدى
اذهبي في الحلم يا جانا !
بكتْ جانا
وكان الوقتُ يرميني على ساعة ماءْ
إذهبي في الوقت يا جانا !
بكت جانا
وكان الحُلْمُ ذرّاتِ هواءْ
اذهبي في الفَرَح الأول يا جانا !
بكت جانا
وكان الجرحُ وردَ الشهداءْ
آه ’ جانا
لم تكوني مُدُني
أو وطني
أو زمني
كي أوقف النهر الذي يجرفني
فلماذا تدخلين الآن جسمي
لتصير يالنهر أو سيَّدةَ النهرِ
لماذا تخرجين الآن من جسمي
ومن أجلك جدَّدتُ الإقامة
فوق هذي الأرض .. جدَّدت الإقامة
اذهبي في الحُلم يا جانا !
بكتْ جانا
وصار النهر زنّاراً على خاصرتي
واختفي شكل السماءْ..
Amany Ezzat غير متواجد حالياً